الأخبار
أخبار سياسية
حكومة ليبيا تعلن فقدانها السيطرة على مقراتها بطرابلس
حكومة ليبيا تعلن فقدانها السيطرة على مقراتها بطرابلس
حكومة ليبيا تعلن فقدانها السيطرة على مقراتها بطرابلس


09-01-2014 09:59 AM
طرابلس – فرانس برس

أعلنت الحكومة الليبية المؤقتة، ليل الأحد/الاثنين، أن أغلب مقرات الوزارات والمؤسسات والهيئات الرسمية في طرابلس باتت خارج سيطرتها، لافتة إلى أنها تمارس مهامها من خارج العاصمة حتى تأمينها.

وقالت الحكومة التي تدير أعمالها من أقصى شرق ليبيا لتجنب ضغوط الميليشيات الإسلامية الحاضرة بقوة في طرابلس، في بيان إن "هذه المقرات محتلة من قبل مسلحين بعد أن تمت محاصرتها واقتحامها من قبلهم، حيث قاموا بمنع موظفيها من دخولها، وهددوا وزراءها ووكلاءهم".

وأضافت أنه "بات من الخطورة بمكان وصول موظفي الدولة إلى مقار عملهم من دون تعرضهم للخطر، سواء بالاعتقال أو بالاغتيال".

وأشارت إلى أن "عديد التشكيلات المسلحة أعلنت عن تهديدات مباشرة لموظفي الدولة، بل هاجمت وأحرقت بيوتهم، وروعت أسرهم".

وكان رئيس الحكومة عبدالله الثني أعلن في 25 أغسطس الماضي، خلال مؤتمر صحافي عقده في طبرق (1600 كلم شرق طرابلس)، أن ميليشيات إسلامية قامت بنهب وإحراق منزله في طرابلس.

ويومها اتهم الثني ميليشيات "فجر ليبيا"، المتحدر معظمها من مدينة مصراتة (200 كلم شرق) بهذا التعدي على منزله الواقع في أحد الأحياء جنوب طرابلس، مؤكدا أن أمن العاصمة غير متوفر عموما، وأن مقر الحكومة مهدد أيضا.

وفي بيانها، أكدت الحكومة أن "المباني والمقار العامة للدولة غير آمنة ويتعذر الوصول إلى بعضها بعد أن صارت تحت أيدي المسلحين".

ولفتت إلى أنه "حتى يتم تأمين الدولة ومقارها العامة فإن الحكومة ستعمل من أي مدينة ليبية مع استمرار تواصلها بكافة موظفي الدولة والمؤسسات العامة بالعاصمة طرابلس، وستقوم بتسيير الأعمال وما تكلف به إلى حين تكليف حكومة جديدة".

وقدمت الحكومة التي لا تتمتع بسلطة فعلية في بلد تسيطر عليه عمليا ميليشيات متناحرة، استقالتها الخميس إلى البرلمان المنتخب الذي يعقد جلساته للسبب نفسه في مدينة طبرق.


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1489

التعليقات
#1094810 [جدو]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2014 05:09 PM
سبحان الله المنتقم جلا جللو ارتكب اللبيين ابان عهد الغزافي وبعدو ارتكبوا فصائع ففي نهايه التسعيات تم طرد الالاف السودانين ومصادره كل املاكهم من قبل الكتايب الغزافي بصوره لا انسانيه ولا ادميه تحت مباركه حكومه الكيزان وففي عام 2003 تغريبا قتل الالاف الافارقه وبينهم مئات السودانين ورميهم في البحر في منطقه الزوايه حكومه الكيزان لازمت الصمت المريع ولم تتحرك ساكنا وتركتهم في عالم النسيان وفيل اشهر قليله قتل18 سودانيا ايضا صمت رهيب من الحكومه الكيزان بل لم تجلي رعايها وتتركتهم يواجهون مصير الموت من المليشات المسلحه ايضا في عالم النسيان ويتاكيد هولاء الضحايا والمضررين لن يريح حقهم سدا في الدنياولا في الاخره والله ليس بغافل عن عباده حكومه الكيزان تستحق جائزه نوبل في قسوه شعبها

[جدو]

#1094661 [alshafy]
0.00/5 (0 صوت)

09-01-2014 02:00 PM
الحكومه الليبيه قدمت استقالتها...
ومن يديرون البلاد من شرق ليبيا هم
الخارجون على القانون...وليست المليشيات
الاسلاميه...ليبيا كلها خارج السيطره...
أنتم فقط تريدون مهاجمة كل ماهو اسلامي...

[alshafy]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة