الأخبار
منوعات
اكتشاف ديناصور يعتقد أنه الأضخم على الإطلاق
اكتشاف ديناصور يعتقد أنه الأضخم على الإطلاق
اكتشاف ديناصور يعتقد أنه الأضخم على الإطلاق
رسم تخيلي للديناصور دريدناويتس


09-06-2014 05:44 AM
أعلن العلماء أنهم اكتشفوا في منطقة باتاغونيا في جنوب الأرجنتين حفرية كاملة التفاصيل ومحفوظة جيدا لديناصور عملاق طويل العنق كان قد زلزل الأرض في هذه المنطقة منذ نحو 77 مليون عام.

وقال العلماء إن هذا الديناصور الهائل الحجم - واسمه العلمي دريدناوتس شراني - يزن 59300 كيلوغرام، ويبلغ طوله 26 مترا، وطول رقبته 11.3 متر، وطول ذيله 8.7 متر. ونشرت نتائج هذه الدراسة في دورية «ناتشورال جورنال ساينتيفيك ريبورتس».

وقال عالم الأحياء القديمة كينيث لاكوفارا من جامعة دريكسل في فيلادلفيا الذي اكتشف هذا الكائن العملاق وأشرف على جهود استخراجه وتحليله إن العلماء حسبوا وزنه بناء على طول عظام الطرفين العلويين والسفليين.

ويفوق ديناصور دريدناوتس في وزنه قطيعا من الفيلة الأفريقية أو فردا بالغا من حوت العنبر، كما أنه يتجاوز في وزنه التيرانوصور ريكس بواقع سبعة أمثال، وكان ينشر الرعب في منطقة أميركا الشمالية خلال العصر الكريتاسي (الطباشيري).

وقال لاكوفارا إن دريدناوتس «كان لديه أضخم وزن محسوب» لأي كائن معروف، سواء كان من الديناصورات أو غيرها.

وقال إن نوعا آخر من الديناصورات العملاقة التي كانت تعيش في الأرجنتين - ويعرف باسم أرجنتينوصور - ربما كان أكبر حجما، إلا أن ندرة حفرياته وبقاياه لا تتيح للعلماء حساب تقديرات مؤكدة لوزنه.

وكانت مجموعة أخرى من العلماء قد أعلنت في مايو (أيار) الماضي أن أرجنتينوصور يزن 82107 كيلوغرامات، ووصفوه آنئذ بأنه أضخم ديناصور معروف.

وبينما كان دريدناوتس نباتيا بدرجة كبيرة، فإنه لم يكن حقير الشأن. ونظرا لضخامة حجمه وطول ذيله الذي يمكنه من أن يسحق به أي مخلوق مفترس ساذج يجرؤ على التعدي عليه، فلم يكن هناك ما يخشاه حتى الديناصورات اللاحمة الضخمة.

واسمه يكشف عن ذلك؛ إذ يقول الباحث مات لامانا من متحف كارنيغي للتاريخ الطبيعي في مدينة بيتسبرغ الأميركية: «قررنا أن دريدناوتس - الذي يعني الذي لا يخشى شيئا - جدير بهذا الاسم؛ لأن كائنا بهذا الحجم لا يمكن أن يخاف أحدا».

وقال لامانا، وهو من علماء الأحياء القديمة: «ناهيك عن القول إننا قلنا إن الوقت قد حان كي نطلق اسما ملائما على ديناصور من أكلة الأعشاب؛ لأن مثل هذه الأسماء كانت مقصورة على الكائنات آكلة اللحوم».

وقال لاكوفارا إن الاسم يمثل إشارة إلى قطع حربية بحرية قوية تسمى دريدناوتس التي يرجع عهدها إلى مطلع القرن الماضي التي كانت لا تقهر.

ويبدو أن ديناصورات دريدناوتس قضت وقتا طويلا في التهام كميات كبيرة من الأعشاب والنباتات لتكوين هذه الأجسام الهائلة. وهو فرد من مجموعة من الديناصورات العملاقة التي كان يعتقد أنها الأكبر على الإطلاق.


الشرق الاوسط


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1621

التعليقات
#1098301 [رانيا]
5.00/5 (2 صوت)

09-06-2014 12:25 PM
إحنا عندنا ديناصورات برضه من نفس عائلة الأخ وكلهم "شرانيين" .
الغريب يا علماء إنهم لسه أحييياء !

[رانيا]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة