الأخبار
أخبار إقليمية
المعاليا يطالبون بولاية جديدة في دارفور
المعاليا يطالبون بولاية جديدة في دارفور



09-07-2014 12:59 AM

شرق دارفور

نظم أبناء المعاليا في محلية عديلة تظاهرة حاشدة ظهر الجمعة الماضية ، أطلقوا عليها جمعة المفاصلة مع ولاية شرق دارفور، وخاطب ممثل الشباب التظاهرة وتضمن خطابه مطالب لتشكيل لجنة تحقيق في أحداث أم راكوبة التي راح ضحيتها أعداداً كبيرة من المواطنين وقرروا مقاطعة التعامل مع أي جهاز حكومي عدا قطاعات الصحة والتعليم والمياه. وناشدوا أبناء المعاليا في ـ التشكيل الوزاري الجديد ـ بحكومة شرق دارفور تقديم استقالاتهم فوراً، وطالبوا بتكوين ولاية جديدة في شرق دارفور تسمى ولاية البترول والتي تضم عديلة وأبوكارنكا وتضاف لهما ثلاث محليات في شمال دارفور هي الطويشة واللعيت وجار النبي.

الميدان:


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 4913

التعليقات
#1128635 [سالم الحمرواي]
5.00/5 (3 صوت)

10-18-2014 12:32 PM
(دكروه) (وهامش الهامش) (والخنجر) من الواضح انكم من ابناء المعاليا موهموين ومن عادتكم تزوير الحقائق وتشوية كل ما حدث كما فعلتم في تزوير تاريخ علاقة قبيلة الحمر والبرتي معكم, اولا المعاليا هم ينتمون لمجموعة دار حامد بكردفان وبعد منازعات قبيلية بين المعاليا ودار حامد وبعدها المعاليا والحمر, طردوا من كردفان وجاء عدد منهم الى شمال دارفور تحت رعاية السلطان محمد حسين سلطان الفور الذي اعطاهم ماشيته للرعي الا انه نهبوا ابقاره فاذا ارسل عليهم حملة تأديبية وطاردهم حتى جنوب دارفور بدعم من قبيلة الحمر في معركة "القرطاس" في ستينات القرن التاسع عشر قبل عشرين عاما فقط من المهدية وان الرزيقات انقذوهم من معركة قرطاس الدموية التي خسر المعاليا فيها اكثر من خمسين الف رجل ومن هذا الزمن رحب بهم الرزيقات واستقروا بديار الرزيقات في شمال شرق دار الرزيقات بين الرزيقات والبرتي. هذا هو تاريخ المعاليا حتى ان اهالي دارفور لم يعتبروهم من اهالي المنطقة لان ليس لهم تاريخ او حاكورة بل هم ضيوف بين الرزيقات.

يا دكوره وهامش الهامش والخنجر بالغتو لكن في الكذب التشوية من اين للمعاليا دور في المهدية؟؟ المعاليا بايعو المهدي عبر مادبو زعيم الرزيقات الرجل البطل الذي رفع راية المهدية في دارفور وحارب سلاطين باشا, المعاليا ليس لهم دور فعال مثل الرزيقات والحمر, بل انضميتو للمهدي بعد فترة واقلبية القبيلة كانت مؤيدة للاتراك وسلاطين باشا في واقعة ام ورقة التي قتل فيها علي ود حجير في صفوف الاتراك. اخجلو من نفسكم وبطلو الكذب المعاليا سبب دخولكم للمهدية هو بسبب مبايعة مادبو وقبيلة الرزيقات للمهدية. نحن كأبناء حمر وكل القبائل المجاورة نعلم بأنكم ليس لكم حق بدار وتحديدا بدار الرزيقات ودار الحمر, فانتم لاجئون والتاريح يشهد مجيئكم قريب من دار حامد. المعاليا دايرين نظارة ودار داخل ديار الرزيقات ولا ننسا قتالهم ضد البرتي وقبيلتنا الحمر والقبائل كلها تعتبرهم لاجئين ما عندكم حاكورة في الدار ولا تاريخ يرجع الدار, بطل الكذب وتشوية الحقائق انتم المعاليا سبب حروب المعاليا مع البرتي والمعاليا مع الحمر والمعاليا مع الرزيقات فأنتم تنهبون ابقار الناس وكر حادثة انتم تبدأون النهب وتأيد من المؤتمر الوطني امثال أحمد إبراهيم الطاهر ابن عمومتكم تم تسليحكم ضد قبائل الحمر والبرتي وقبائل الرزيقات, وللمعلومة الحرب الذي حصل بينكم والرزيقات في سنة 1966 لم يكن في تلك الفترة "دكتور ادم موسى مادبو" وزيرا للدفاع بل اصبح وزيرا في اواخر 1967. وسبب الحرب يرجع لنهبكم لابقار الرزيقات في منطقة شارف, والمعركة الاخيرة كشفت ان قطار كامل جاء من نيالا محمولا باسلحة من الحكومة امثال أحمد إبراهيم الطاهر لابناء المعاليا, فخافوا ربكم يا ابناء المعاليا انتم سبب رئيسي في تذريع الفتن في المنطقة بينكم وبين البرتي وبين الرزيقات وبين الحمر ولا قبيلة واحدة في المنطقة تحترمكم لانكم لا تخافون الله بل تحبون تزوير الحقائق وسرقة اراضي القبائل وكما وصف سلاطين في كتابة ان قبائل دارفور تستحقر وتسخر بالمعاليا لانهم غرباء وينتمون لدار خارج دارفور و اشتهروا بالنهب. ربنا يهديكم يا شباب حتى وصلتوا في تشوية الحقائق!

[سالم الحمرواي]

#1099039 [mahmod22]
0.00/5 (0 صوت)

09-07-2014 10:44 AM
من ينصح هؤلاء، لو كانو عاقلين راشدين لعاشو بهدؤ كما كانو عايشين في ارض الرزيقات تلك القبيلة التي تستوعب كل من يحترم نفسه ولكنهم ابو الا ان يثبتو للجميع انهم ناكرو جميل وهذه عادة زميمة فالحمار وحده هو الذي يركل الاناء الذي ياكل منه ويتبول عليه، فالرزيقات هم من سمحو لهم بالعيش في ارضهم والرزيقات هم من منحوهم الفرصة ليتعرف عليهم السودان فلولا حربهم مع الرزيقات لما عرف الناس ان هنالك قبيلة تدعى المعاليا، والان هؤلاء يطالبون بولاية! هكذا بلا استحياء! ويريدون من الحكومة ان تستقطع لهم من بقية الولايات لتجعل لهم ارضا لم يملكها اجدادهم ولا تاريخهم! ياهؤلاء اين كنتم حينما عمرت القبائل الارض وسجلتها بالوثائق اعترافا من التاريخ بدورها ووجودها، عودو الى رشدكم فالولاية تمنح بشروط ومعايير وليس لكل مجموعة متفلتين

[mahmod22]

ردود على mahmod22
Saudi Arabia [النصيحة والعكاز] 09-07-2014 06:47 PM
يا [mahmod22 الناس ديل جمعوا لهم أوهام ـ سموها تأريخ ـ من قصاصات الاحداث , فهم سكارى مخدوعين لا ناصح لهم يخربون بيوتهم بأيديهم وقد أوردوا أهلهم مورد الهلاك !! أما كان لهم أن يعيشوا آمنين بعيداً عن خطط التآمر مثلهم مثل عشرات القبائل الموجودة في ولاية شرق دارفور ؟؟ بالمناسبة الضعين حاضرة قبيلة الرزيقات رشحت وفوزت أحد أبناء اهلنا الزغاوة عن حزب الامة في آخر انتخابات حرة ديمقراطية... ثم يأتي هؤلاء الاغرار ليحدثونا عن العنصرية بالضعين , فقط لأنهم قد فضح أمرهم وتآمرهم البليد , أما كان اولى لهم أن يعيشوا آمنين في سربهم عندهم قوت عيالهم لو كانوا يفقهون .
ولقد نصحهم العقلاء بمنعرج " اللواء " فلم يستبينوا النصح إلا بخراب الحرث والنسل ! نسأل الله أن يغيض لهم أمر رشد يردهم عن غيهم هذا ليكونوا معول بناء لهذه الارض الطيبة ... آميييين .

United States [هامش الهامش] 09-07-2014 06:41 PM
التاريخ لا يقول بما تقول يا محمود.. قبائل المعاليا كانوا في دارفور وكردفان منذ فجر سلطنة الفور وشاركوا في حروب السلطنة المختلفة جنبا الى جنب مع قبيلة المسبعات (أبناء عمومة الفور وحكام كردفان قبل التركية وأخوال آل منعم منصور زعيم الحمر) ضد السلطنة الزرقاء السنارية. كما شاركو أيضا في موقعة بارا ضد محمد الفتردار الغازي التركي ضمن جيوش الساطان محمد الفضل. قبيلة الرزيقات بفروعها المختلفة دخلت السودان من غرب أفريقيا بعد المعاليا بحوالي أربعة قرون محتمية بسلطنة الفور. غادر الرزيقات غرب أفريقيا بعد حروب طاحنة مع قبائل الفولاني ومن تحالف معها بعد أن أغارت قبائل الرزيقات على مجموعات من رعاة الفولاني وسرقت أبقارهم وخطفت أطفالهم ونساءهم. حتى كلمة (مادبو) كلمة فولانية بحتة وتعني الفقيه الزعيم ان كنت لا تعلم ذلك. العلم نور يا أخي وتوجد مراجع بثلاث لغات في هذا الشأن بالعربية والانجليزية والفرنسية، فقط ابحث وستجد حقيقة ما قلته لك وستجد ضمن من كتبوا في شأن هجرة الرزيقات أستاذ جامعي من رزيقات دولة الكمرون يدرس التاريخ الأفريقي باحدى الجامعات الفرنسية المرموقة. لا أنتمى لأي من القبيلتين فقط هذا للتوضيح.

[الخنجر] 09-07-2014 04:04 PM
فليكن في علمك يا اكل الكجيجي وام بشبط طال الزمن ام قصر سنوزعكم على بقية القبائل باذن الله وهذا ان تبقى منكم احدا لانكم اصبحتم وقودا للحرب وستظلوا هكذا ويا جاهل اقرا جيدا عن المعاليا :
المعاليا من القبائل العربية التي استوطنت الجزء الجنوبي الشرقي من إقليم دارفور لأكثر من ستة قرون، وأكد المؤرخون أنها من القبائل التي ساهمت في قيام دولة الفور الحديثة في عهد السلطان سليمان صولونج 1445 م 1446 م، استقرت في ثلاث عمائر عديلة، أبو كارنكا وكليكلي أبو أم سلامة، وتعتبر كليكلي أبو أم سلامة الحاضرة التاريخية لقبيلة المعاليا إذ قامت عليها مشيخة محمد علي أبو أم سلامة الذي سميت كليكلي الحالية باسمه كأول مؤسس لها، حيث خلفه الشيخ عبد الله ود حنيطير ثم توالت من بعد نظارات المعاليا عجب رغم الله الذي خلفه غبش رغم الله حتى عام 1930 م حيث شغلا منصب رئيس محكمة كليكلي وظل أحفاد محمد علي أبو أم سلامة يتوارثون المحكمة جيلا بعد جيل، عين أحمد حسن الباشا رئيسا لمحكمة عديلة الوسطى ووكيل ناظر عام 1968 م، عام 2004 م وعين العمدة آدم الشريف سالم ناظر عموم المعاليا كامتداد لنظارات المعاليا حيث خلفه بعد وفاته الناظر الحالي محمد أحمد الصافي.
ذكر نعوم شقير المعاليا فى كتابه (تاريخ السودان وجغرافيته) صفحة (444) بأن المعاليا من القبائل العربية في دارفور التي ناصرت السلطان سليمان سولونج سلطان الفور لإقامة دولة الفور خلال الفترة من 1445 م 1476 م ووصف موطنهم في دارفور بأنه يقع ناحية الجنوب وهي الأرض التي كانوا يسكنوها وما زالوا مستقرين فيها ولم يبارحوها إلا في فترة المهدية (نعوم شقير صفحة 445) وقد ذكر المؤرخ محمد مهري كركوكي في كتابه (رحلة مصر والسودان) بأن من مراكز المعاليا كركور شمال الطويشة إلى قوز المعاليا المنسوب إليهم وقد زار محمد مهري كركوكي السودان خلال الفترة 1914 م 1933 م، ذكر نعوم شقير نفس الوصف لموقع المعاليا في كتابه (تاريخ السودان وجغرافيته) صفحة (62) ،
أورد أركل في كتابه (تاريخ السودان) ج (1) ترجمة ثابت حسن ثابت خريطة لعام 1904 م توضح موقع قبيلة المعاليا في شرق دار فور بين الرزيقات والحمر والبرتي والمسيرية في الصفحة (245) نفس الكتاب (الخريطة مرفقة) كما ذكر الرحالة جوستاف ناختيقال في كتابه (الرحلة إلى وداي ودارفور) 1873 م أن المعاليا يسكنون ما بين حمر والرزيقات، كذلك ذكر المعاليا الرحالة محمد بن عمر التونسي في كتابه (تشيحذ الأذهان بسيرة بلاد العرب والسودان) صفحة (371 و 146) ضمن عربان فزارة
ذكر ماكمايكل في كتابه (0 تاريخ القبائل العربية في دارفور) صفحة (133) أن علي ود حجير الذي عينه سلاطين باشا شيخا للمعاليا الجنوبية الذي ناصر سلاطين باشا في بداية المهدية قتل بواسطة الرزيقات في تلك المعارك كذلك أورد في نفس الكتاب صفحة (134) أن محمد علي أبو أم سلامة شيخ المعاليا الشمالية فى دارفور والذي منحة غردون باشا لقب البكوية وقد كان مخلصا لسلاطين باشا فى بدايه الثورة المهدية ثم انقلب عليه بعد ميسور راي انضمام أهله للثورة ثم دخل مع مادبو فى حلف ضد سلاطين باشا وقد أكد ذلك فى كتابه موسى المبارك تاريخ و دارفور السياسي صفحة (64).
جاء في مجلة أم درمان والتي كان يحررها الأستاذ المؤرخ محمد عبد الرحيم ويعمل في تحريرها الشاعر التجاني يوسف بشير العدد التاسع من يوم الجمعة 15 يناير 1937 م الموافق 2 ذي الحجة 1355 ه السنة الأولى الصفحة (288) ((وأحسن بعنوان الرتبة الرابعة والنيشان المجيدي من الدرجة الخامسة الوصول الشيخ محمد علي ولد أبي سلامة شيخ عربان المعاليا أم مكريم وناظرها بمديرية دارا من يوم الأحد الموافق 25 رجب 1294 ه الموافق 5 أغسطس 1877 م) وذلك يعضد ما أورده ماكمايكل سابقا.
للمعاليا حاكورة مثبتة في وثيقة أولاد أم بادي بجاه سلطاني من السلطان محمد الفضل منذ عام 1801 م تؤيد حاكورتهم، حيث يعيش فى استقرار تام المعاليا فى كليكلي أبو سلامة التي أسسها الشيخ علي أبو سلامة عام 1873 م ونسبت له فصارت مقر لحكم والزعامة وقد أكد ذلك الدكتور محمد إبراهيم أبو سليم في كتابه (الفور والأرض) بالرقم (17) والحقت بوثيقة من السلطان حسين بالرقم (18) ,, ووافق مجلة أم درمان في هذه الرواية محمد مهري كركوكي في كتابه (رحلة مصر والسودان) وفي نفس المجلة صفحة (187) العدد السادس 3 نوفمبر 1936 م 16 رمضان 1355 ه تحت عنوان كيري (رد تاريخي عن السائل كيري من الفاشر عن أول القبائل العربية التي وصلت دارفور الآتي (بدأت الهجرة إلى دارفور حوالي القرن الخامس الهجري وكل المهاجرين جاءوا إليها من ثلاث طرق فقد هاجر إليها قمر، البشيري، الهوارة ، الجليدات، المعاليا، الجوامعة والبديرية)

المعاليا قبيلة مستقلة المنشأ دار فورية منذ قرون، وفي عام 1918 م أقيل ناظرها عبد الله ود حنيطير من الزعامة ونفي إلى كردفان بقرار سافيل باشا حاكم دارفور لخلاف نشأ بين عبد الله حنيطير أبو آدم والمستر ما تنقيل مفتش جنوب دار فور. وللمعاليا حوا كيرهم الثلاث متجاورة من مهاجرية غربا حتى أم ردم شرقا ومن فتاحة شمالا حتى حدود المسيرية جنوبا وهي منطقة واسعة منفصلة، يعيش المعاليا في هذه الأرض منذ خمسة قرون متواليات ولا يزالون يعمرونها، فكليكلي أبو أم سلامة الذي أسسه الشيخ علي أبو أم سلامة شيخ قبيلة المعاليا في نهاية القرن الثامن عشر هو مقر زعامة المعاليا وقد ورث أبنه الشيخ محمد علي أبو أم سلامة في نفس العاصمة التاريخية، وقد منح الشيخ محمد علي أبو أم سلامة النيشان المجيدي والرتبة الرابعة بدرجة بك في نفس هذه الأرض في عهد التركية السابقة حسب الوقائع الرئاسية رقم (721) بتاريخ 1877/05/08 م وكان يعرف بناظر قبيلة المعاليا والعاصمة دارا عاصمة جنوب دارفور في ذلك الوقت. أما منطقتي أبي كارنكا وعديلة تعتبران صرة دار المعاليا التي واجهوا فيها حملات السلطان علي دينار بقيادة تيراب سليمان أكثر من مرة، وتعتبر معركة السليجمة (شكا) في سبتمبر 1906 م هي المعركة الكبرى التي أوقعها السلطان علي دينار بالمعاليا ولم يشاركهم فيها الرزيقات.


#1098969 [محمد عبدالرحمن الشريف]
0.00/5 (0 صوت)

09-07-2014 09:43 AM
الارض موجودين فيها ولو في راجل يقدر يقلعنا منها والرزيقات ما خلو جهه ما استعانوا بيها عشان يزيحونا لكن كل محاولاتهم فشلت رغم استغلالهم لامكانيات الدوله الا انهم كل مره يتركوا مئات الجثث ويولوا هاربين ونحن معاهم لاخر العمر ونشوف البثبت منو

[محمد عبدالرحمن الشريف]

#1098866 [البرد]
2.50/5 (3 صوت)

09-07-2014 05:38 AM
يا اخوانا , دا شنو التسوو فقو دا ؟ مرة تريدون أن تنضموا لشمال كردفان , بعد ما رفض اهل دارفور قاطبة مثل هذا التحرك وحاربتم الحمر , قلتم يتم الغاء الولاية !, وبعد ما شكلت حكومة الولايةـ بعد طول انتظار لارضاءكم ـ فلما سقط في ايدكم بعد تشكيل حكومة الولاية قلتم: يتم اضافتكم لشمال دارفورفلما خاب سعيكم مرة ثالثة, فها أنتم ضربتم اخماس على اسداس فجئتم بفكرة ولاية هجين ما سبقكم بها احد من العالمين ؟! لنا أن نسأل: هل شاورتم اهل الطويشة واللعيت ؟ ولا هضربة زول قاعد ليهو في قوز وبيروري ؟ انا شايف الدرب راح ليكم في الالمي ولا دليل لكم؟. ما ادري من اين تأتون بهذه الهلاويس ؟ نفسي اعرف هل هذه الهضرية نتاج سكرة أم فكرة ؟ فإن كانت فكرة فالرماد كال حماد.
قال ولاية البترول قال !!! ياهو دا الخلاكم تطمعوا وتسعوا في خلق المشاكل مع الرزيقات الّذين استضافوكم على ارضهم سنينا عددا, هل هذا جزاءهم ؟ مثل الواحد تقوقيهو في ضهرك يقوم يعضيك !!!. لكن تشموا البترول قدحة؟! ,أنا اقترح تسموها ولاية البغل عشان ابوها من شرق دارفور وامها من شمال دارفورهههههه . شوفوا ليكم ارض بالاول بعد داك اعملوا لكم ولاية ولا إمارة ولا دولة حتى . أنا تأكد لي تماما أنكم غرقانين ومساكين محتاجين من يأخذ بأيديكم , بعد أن تبطلوا الاستهبال وتعودوا الي رشدكم وتتركوا النرجسية التي انتم فيها.

[البرد]

ردود على البرد
United Kingdom [سالم الحمرواي] 10-18-2014 12:33 PM
(دكروه) (وهامش الهامش) (والخنجر) من الواضح انكم من ابناء المعاليا موهموين ومن عادتكم تزوير الحقائق وتشوية كل ما حدث كما فعلتم في تزوير تاريخ علاقة قبيلة الحمر والبرتي معكم, اولا المعاليا هم ينتمون لمجموعة دار حامد بكردفان وبعد منازعات قبيلية بين المعاليا ودار حامد وبعدها المعاليا والحمر, طردوا من كردفان وجاء عدد منهم الى شمال دارفور تحت رعاية السلطان محمد حسين سلطان الفور الذي اعطاهم ماشيته للرعي الا انه نهبوا ابقاره فاذا ارسل عليهم حملة تأديبية وطاردهم حتى جنوب دارفور بدعم من قبيلة الحمر في معركة "القرطاس" في ستينات القرن التاسع عشر قبل عشرين عاما فقط من المهدية وان الرزيقات انقذوهم من معركة قرطاس الدموية التي خسر المعاليا فيها اكثر من خمسين الف رجل ومن هذا الزمن رحب بهم الرزيقات واستقروا بديار الرزيقات في شمال شرق دار الرزيقات بين الرزيقات والبرتي. هذا هو تاريخ المعاليا حتى ان اهالي دارفور لم يعتبروهم من اهالي المنطقة لان ليس لهم تاريخ او حاكورة بل هم ضيوف بين الرزيقات.

يا دكوره وهامش الهامش والخنجر بالغتو لكن في الكذب التشوية من اين للمعاليا دور في المهدية؟؟ المعاليا بايعو المهدي عبر مادبو زعيم الرزيقات الرجل البطل الذي رفع راية المهدية في دارفور وحارب سلاطين باشا, المعاليا ليس لهم دور فعال مثل الرزيقات والحمر, بل انضميتو للمهدي بعد فترة واقلبية القبيلة كانت مؤيدة للاتراك وسلاطين باشا في واقعة ام ورقة التي قتل فيها علي ود حجير في صفوف الاتراك. اخجلو من نفسكم وبطلو الكذب المعاليا سبب دخولكم للمهدية هو بسبب مبايعة مادبو وقبيلة الرزيقات للمهدية. نحن كأبناء حمر وكل القبائل المجاورة نعلم بأنكم ليس لكم حق بدار وتحديدا بدار الرزيقات ودار الحمر, فانتم لاجئون والتاريح يشهد مجيئكم قريب من دار حامد. المعاليا دايرين نظارة ودار داخل ديار الرزيقات ولا ننسا قتالهم ضد البرتي وقبيلتنا الحمر والقبائل كلها تعتبرهم لاجئين ما عندكم حاكورة في الدار ولا تاريخ يرجع الدار, بطل الكذب وتشوية الحقائق انتم المعاليا سبب حروب المعاليا مع البرتي والمعاليا مع الحمر والمعاليا مع الرزيقات فأنتم تنهبون ابقار الناس وكر حادثة انتم تبدأون النهب وتأيد من المؤتمر الوطني امثال أحمد إبراهيم الطاهر ابن عمومتكم تم تسليحكم ضد قبائل الحمر والبرتي وقبائل الرزيقات, وللمعلومة الحرب الذي حصل بينكم والرزيقات في سنة 1966 لم يكن في تلك الفترة "دكتور ادم موسى مادبو" وزيرا للدفاع بل اصبح وزيرا في اواخر 1967. وسبب الحرب يرجع لنهبكم لابقار الرزيقات في منطقة شارف, والمعركة الاخيرة كشفت ان قطار كامل جاء من نيالا محمولا باسلحة من الحكومة امثال أحمد إبراهيم الطاهر لابناء المعاليا, فخافوا ربكم يا ابناء المعاليا انتم سبب رئيسي في تذريع الفتن في المنطقة بينكم وبين البرتي وبين الرزيقات وبين الحمر ولا قبيلة واحدة في المنطقة تحترمكم لانكم لا تخافون الله بل تحبون تزوير الحقائق وسرقة اراضي القبائل وكما وصف سلاطين في كتابة ان قبائل دارفور تستحقر وتسخر بالمعاليا لانهم غرباء وينتمون لدار خارج دارفور و اشتهروا بالنهب. ربنا يهديكم يا شباب حتى وصلتوا في تشوية الحقائق!

Saudi Arabia [البرد] 09-07-2014 11:39 AM
ياlocolo أولاً تجدني اتفق معك في أن بعض الولايات أو جلها أنشئت وفقاً لمعايير خاطئة تماماً. أما قولك بأن المعاليا كانوا قد اعترضوا على إنشاء الولاية , فهذا غير صحيح البتة , بل هم استبشروا بها وحازوا على نصيب الاسد إبان تولي محمد فضل الله لأول حكومة للولاية وكان ذلك نكاية من العصابة الحاكمة للرزيقات بسبب رفض ابنهم كاشا لرئاسة الولاية بعد عزله من نيالا فلم يصدق المعالياأن خرجوا من قيزانهم القاحلة فتممدوا في مفاصل الولاية بسبب عقليتهم العنصرية التي نعرفها عنهم منذ كنا في المدارس وخططهم التآمرية وظنوا أنهم على شيئ ولكن انقلب السحر على الساحر وكما يقول اهلنا " النية البيضةتنقض النية السوداء ", وبعد مرض الوالي فضل الله عين كاشا مرة اخرى ولكن المعاليا ارادوا أن يكاوشوا على المناصب الدستورية كما حدث في اول حكومة للولاية فجعلوا لنفسهم حق قيتو على تشكيل حكومة الولاية مما جعل الولاية بلا حكومة لمدة 16 شهر أو يزيد وفي الاثناء ظهرت طموحاتهم الخيالية فنشروا خريطة لارض اعدوها من قبل ظانين أن ما رسموه في الغرف المظلمة يمكن تنفيذه على أرض الواقع وخلاصة القول يا حبيبي أن الطمع والاستهبال الّذي انطلى على حكومة الحاج عطاالمنان حينما اعطاهم نظارة ـ بدون أرض ـ ثم مطالبتهم بمحافظة في عدلية وقد كان إلا أن خططهم على الورق لم تنتهي فهاهم يطالبون بحصتهم ـ كقبيلة ـ في البترول ثم ولاية والحبل على الجرار وبالمناسبة الحاج عطا المنان ذكر لهم هذه المطامع ووبخهم أن قال لهم: لقد اخذنا لكم نظارة ثم محافظة رغم اعتراض الرزيقات ثم انتم الآن تضعون العوائق على الولاية مرة اخرى , إنكم قوم طماعون .. وقد صدق.
بالمناسبة نحن كان افضل لنا نكون ضمن ولاية جنوب دار فور وعاصمتها نيالا ولكن قضي الامر ولا مناص من حماية الولاية حتى لا يظن ظان ان بمقدوره ان يفرض قناعاته المريضة بقوة السلاح على الرزيقات في ارضهم ؟!. أما قولك أننا جهلاء وعنصريين وقبليين فهذه شنشنة نعرفها من اخذم...ولعلمك فإن أهل الضعين رفضوا أن ينضموا للحكومة لمقاتلة الحركات المسلحة الدارفورية مما وفر لهذه الحركات واسرهم ملاذاً آمناً وجلب لنا سخط الحكومة دفعنا ثمنه تنمية وتقطيعا وتشتيتا لادارتنا الاهليه.والسلام... بقية السفاسف التي ذكرتها سوف اضرب عنها صفحاً

Sudan [دكروه] 09-07-2014 11:27 AM
سبحان الله أول مرّه اعرف ان هناك اناس يتقوطوط بافواههم ، فأرجوا من امثالك ان لايلوثوا هذه الصحيفة (الماعنصرية) بقازوراتهم التي لاتليق الا بسكبها على افواههم بعد ان خرجت منها .
أولاً :
الارض لله ،رضيت ام ابيت انت والرزيقات الجايين من تشاد ،وناس المؤتمر الوطني الجايين على ظهر الدبابات لينكلوا بالشعب السوداني كما الآن ، والجنجويد الجايين من النيجر وتشاد ومالي .... الخ .
بعدين موضوع الأرض دا ماهو الاّ زريعة لقتل الآخر ونهب امواله وتشريده ولكن هيهات ، بعدين خلي موضوع حاكورة وارض رزيقات جوا بيها من تشاد وكده ، وين جنوب السودان دا بساوي ربع مساحة السودان مشى وين ؟
ووين ارض اهلنا المناصير التي هي ارض اجدادهم نشأوا بها ودفنوا عليها وسفكت دمائهم من اجلها واحتسبوا شهداء من اجلها ، الم تأتي عصابة المؤتمر الوطني وتنهبها عنوة وتستخدم القوة ضد الابرياء وتقتل المواطنين العزل المطالبين باعادة ارضهم وحاكورتهم ، وهي الآن تحشد عصابة الجنجويد لارهابهم للتنازل عن حقهم بالتهديد وقوة السلاح ، فتباً لهم ولمن آزرهم الى يوم الدين ، فكل الشعب السوداني مناصير .
بعدين خلي حكومتك دي يكون عندها مصلحة في اي ارض يسكنها رزيقي ولا غيره شوف لو ماأخذتها بأي شكل تريده كما فعلت في اماكن كثيرة في السودان ، وهي الآن عندها مصلحة في الرزيقات لأنهم خربوا لها الجنوب وفاموا بمجازر كثيرة في دارفور ولذلك تستدرجهم وتستغل جهلهم كرعاة وقطاعين طرق وتستغل طمع مثقفيهم في السلطة والمال ليقنعوا اهلهم البسطاء وزجهم في حروب سياسية وقبلية ولكن فالتتأكد قبيلة الرزيقات أن مافعلته في ظل حكومة الانغاز لن يضيع سداً ولن يغتفر لها ابداً عندما يسقط هذا النظام المتهالك فستجد نفسها محاصره بجرائم لاقبل لها بها محلياً ودولياً
ثانياً :
امشي اقرأ تاريخ السودان كويس وتعال عشان ما تفنجط في الراكوبة ساكت بدون علم .

ثالثاً :
أقرأ هذا الموضوع انت ومن اراد خلفية مصغرة عن الشئ الدائر في المنطقة بين المعاليا والرزيقات

ما اسباب ما حدث بين المعاليا والرزيقات

للحقيقة والتاريخ ولمن اراد أن يعرف حقيقة الصراع بين المعاليا والرزيقات
نقول :-
أن قبيلة المعاليا قبيلة قروية مستقرة تمتهن الزراعة الرعي وقبيلة الرزيقات بدوية تمتهن الرعي ..وكانت لكل قبيلة حدودها وإدارتها المستقلة . كانت إدارة الرزيقات بقيادة جماع الكرو جد آل عقيل أحمد عقيل قبل ظهور مادبو علي في هذه المنطقة في العهد التركي . وكانت للمعاليا أربعة نظارات أثنين منها في الجزء الشمالي لمنطقتهم الحالية وكانت تعرف (بشكا) والثالثة في الناحية الجنوبية ومقرها الغار ابو سيقان جنوب ابو جابرة المدينة ويراسها الناظر علي ود حجير الذي قتل في أم ورقات في الحرب ضد سلاطين باشا بعد ظهور المهدية .. وأما النظارة الرابعة فكانت بكليكلي أبو ام سلامة عاصمة نظارة عموم المعاليا التي اسسهاعلى ابو أم سلامة وكان وقتها يرأسها خلفه محمد أحمد أبو أم سلامة الناظر الذي تميز بين كل النظار بلقب البكوية ونيل النيشان المجيدي وهو ارفع نوط يمنح لزعيم في العهد التركي .
ظلت العلاقة طيبة بين القبيلتين الي ان تولي أو استولي مادبو علي : زعامة الرزيقات ( ذلك أمر يهم قبيلة الرزيقات ولايهمنا) نقول ان العلاقة ظلت طبيعية بين القبيلتين حيث تحالف محمد أحمد أبو أم سلامة مع مادبو علي بعد ظهور المهدية لمحاربة سلاطين باشا واحراه في دارا .
بعدها انتقلت قبيلة المعاليا بكاملها وبكل قياداتها لمناصره الامام المهدي وبقي مادبو بالمنطقة إلي ان أحضر إلي الابيض في طريقه الي امدرمان وحدث ما حدث له مع حمدان ابوعنجة وذلك أمر معلوم .
بعد المهدية عادت القبائل إلي مناطقها في دارفور بقياداتها غير أن المعاليا الذين فقدوا قياداتهم في حروب الثورة المهدية عادوا دون قيادة مما اعطي الفرصة لموسي الذى خلف والده مادبو ليستقر في ابو جابرة دون ان يعترض المعاليا لحسن ظنهم به ظل المعاليا دون قيادة الي ان احتل الانجليز دارفور حيث اختارت القبيلة عبدالله ود حنيطير ناظر لها ولكن وقف له موسي مادبو بالمرصاد الي أن عزله البريطانيون ونفوه الي كردفان . ثم كان قرارإتباع المعاليا لمأمورية أبوجابرة تمهيداً لضمهم لادارة الرزيقات. غير أن اهلنا في كليكلي رفضو تبعية الرزيقات وفضلو أن يتبعو مقدومية الفور في نيالا .
ظل المعاليا يطالبون ويناضلون من اجل اعاده نظارتهم غير ان ذلك لم يمنع حميمية علاقتهم بقبيلة الرزيقات تمازجاً وتصاهراًومصالح مشتركة . ولم يحدث قط احتكاك بسبب الرعي والزراعة .الي أن ألت إدارة الرزيقات الي الناظر محمود موسي مادبو الذي ضاق صدره بمطالبة المعاليا بالانفصال عن ادارة الرزيقات فزج بقبيلته كطرف في الصراع لتبدأ الماساه بين القبيلتين . بدأ ذلك بتحريض الناظر للرزيقات بعد جمعهم في سبدو .. وقال لهم ان المعاليا شويعية (شيوعية ) مالهم ودمهم حلال عليكم .فغدر الرزيقات علي قلة من المعاليا كانو يمارسون الترحال معهم فقتلو منهم تسعة واستولو على ابقارهم وكانت تلك بداية المأساه .
عقد مؤتمر صلح بالفاشربين القبيلتين سال الناظر بابو نمر الناظر محمود عن السبب الذي جمع به الرزيقات في سبدو ؟ فكانت الاجابة لميتهم عشان افرقهم ! ولما لم تكن نتائج المؤتمر في صالح إدارة الرزيقات و بدون الدخول في تفاصيله (اي المؤتمر )عبأ الناظر قبيلته لتأديب قبيلة المعاليا في أبو كارنكا في مارس 1966 بعد اقل من شهر لإنعقاد المؤتمر المذكور . فكانت المعركة الدامية الشهيرة .وعندما ضاق المعاليا زرعاً بتفلتات الرزيقات رغم وجود حامية الجيش بعديلة استعملو معهم اسلوب لا يعرفه الا المعاليا والرزيقات انفسهم جعلهم يهجرون ارض المعاليا تسعة سنوات بعدها عولجت المشكلة بان يكون للمعاليا وكيل لناظر الرزيقات استقرت الاحوال الي ان اعلنت محافظةعديلة التي كانت سبباً في الاعتداء علي قرية التبت من قبل الرزيقات في العام 2002 م والتي كانت بدورها سبباً في اعلان نظارة المعاليا.. التي طالب بعدها الرزيقات بضم كليكلي وهي المحلية الثالثة المكونة لمحافظة عديلة لاسباب نجملها في الاتي :ـ
1. لانها من المحليات المكونة لمحافظة عديلة وبسحبها من عديلة تسقط المحافظة لتعود الي محافظة الضعين .
2. لانها عاصمة المعاليا التاريخية وبسحبها ادارياً يفقد المعاليا إثباتهم لارضهم .
3. إضعاف قبيلة المعاليا بضم بطن من بطونها وهم العقاربة
بتبعيتهم للضعين تمهيداً لضمهم أهلياً لادارة الرزيقات ولوجود أبناء الرزيقات في الاجهزة الدستورية قامو بالضغط علي والي جنوب دارفور بتحقيق ذلك المطلب.. وتم لهم ما ارادوا ثم ما لبثوا أن جعلوها من مكونات محلية عسلاية .. ولقد أثبتنا منذ البداية أن هذا الاجراء سيكون بمثابة قنبلة موقوتة .. ولكن لعدم وجودنا في الاجهزة الدستورية خاصة علي المستوي المركزي لم يعبا أحد برأينا ولا حتي بإحتجاجاتنا .
وعندما أعلنت ولاية شرق دارفور.. انقسم المعاليا فالذين يعلمون نوايا إدارة الرزيقات وسياسيوها نصحوا أن تكون القبيلة من مكوناتها وفضلوا أن تظل بولاية جنوب دارفور كما فصلت قبيلة الهبانية والذين احسنو الظن بأصحابهم وأصدقائهم ضغطو على البقية لينضموا للولاية الوليدة وقد تم ذلك .
والسؤال ما الذي فجر الموقف ألان ؟
والاجابة كل ذكرنا انفاً كان سبباً لاحتقانات تبحث عن متنفس إلي أن ثقب ناظر الرزيقات ذلك الاحتقان بتصريحه في إجتماع القبيلتين وبحضور الوالي (رزيقي )بانه لايعترف للمعاليا بارض وأن حدود قبيلة الرزيقات شمالاً مع قبيلة برتي وشرقاً مع قبيلة حمر مما حدا بالمعاليا للانسحاب من الاجتماع والعودة لمناطقهم .. ومما زاد الطين بلة صدور منشورمن قبيلة الرزيقات يطلب من المعاليا المقيمين في الضعين مقادرتها علماً بأنها عاصمة الولاية .. بناءاً علي ذلك إجتمعت إدارة المعاليا الاهلية وإتخذت قرارات أهمها :ـ
1. الانسحاب النهائي من ولاية شرق دارفور بعد ان قال الرزيقات بأنها ولاية الرزيقات وأخرجوهم من عاصمتها .
2. التعبئة للدفاع عن الارض والعرض دون الاعتداء علي أحد .. مع الاحتفاظ بحق العودة لحدودهم الجنوبية حتي الغار ابوسقيان حيث مدافن اجدادهم واسلافهم التي تثبت حقهم في الارض
ـ ودون مقدمات فاجأة الرزيقات المعاليا بالهجوم علي ثلاثة محاور .
1. محور كليكلي أبو ام سلامة .
2. محور دار السلام .
3. محور المعقرات .
كل هذه المحاور في داخل ارض المعاليا التي ارادو أجلاءهم منها .
نخلص من كل ذلك الي أن سبب شقاء وبلاء القبيلتين هم آل مادبولانهم المحرض الوحيد للزج بالرزيقات في صراع لم يكن موجوداً اصلاً بين القبيلتين .. وعلامة الاستفهام الكبري . أذا كنا نحن مجبرون علي قتالهم دفاعاً على النفس فما الذي يجبر الرزيقات علي أن يخسروا دنياهم واخراهم؟
سؤال لا نريد له إجابة منهم ‼
ولكن نريد أن يطن بأذانهم إلي أن يجدوإجابة لانفسهم عليه
قبيلة المعاليا


لوداير زيادة بديك

Germany [Hafiz] 09-07-2014 11:07 AM
ياالبرد انت ارزقي وماعندك فهم في تاريخ البلد ولو كلامي ماعاجبك ابقي راجل وتعال قاتل مع اسيادك الرزيقات عشان تعرف كيف ان المعاليا رجال كيف لا وهم من ابناء علي وتشوف ان المعاليا هم قبيلة بسيطة عددا وعدة ولا تستنجد بعتاد المؤتمر الوثني ولا المعارضه ولكنها تستنجد فقط بالواحد الاحد لذلك تجدها دوما منتصرة . ثم ان موضوع الولاية التي تتحدث عنه ياجاهل شئ موضوعي ومشروع لان حكومتك حكومة السجم قسمت السودان الي ولايات ٢٦ دون ان تعود الي ماكتبه اسيادك الانجليز لا بل فرطت في جزء عزيز جدا علينا الا وهو الجنوب الشقيق .ثانيا سياسة المحاصصه التي انتهجها المؤتمر الوثني هي من فتحت كل الابواب والاحتمالات علي مصرعيها لمزيد من التشظي والصومله.
ثالثا ولاية شرق دارفور كماقال الاخ المعلق منجورة نجر كهدية ومقدم مهر من الحكومة للرزيقات وفيش كمايسمونها بلغة القانون الجنائي مصطلح الرندوك الشرطي للقتل والحرق والتنكيل الذي قامت به قبيلتك هذة ضد القبائل غير العربيه

Sudan [locolo] 09-07-2014 09:26 AM
شكلك بردان خالص وآحسن تشوف ليك بطانية آو عودين كده تولع ليك نار تدفيك !! آولاً ما يطالب به المعاليا هو حق مشروع، والتجارب دلت على ذلك فانظر الى ولايتكم شرق دارفور تم نجرها ( نجروها نجر ) من جنوب دارفور من آجل إرضاء الرزيقات وكان المعالياوعدد كبير من القبائل ترفض هذه الفكره منذ بدايتها بحجه أن الرزيقات جهلاءوعنصريين و قبليين حتى الثماله و قد صدق حدسهم تماماً
ثانياً : على نفس المنوال فقد تم إنشاء الولاية العشوائية ( غرب كردفان ) ليس لوجود مقومات قيام ولاية و لكن من آجل إرضاءالمسيرية و ما إن جاءت نيفاشا حتى إلغيت هذه الولاية و بموافقه من أنشاؤهاو عادت الى جنوب كردفان و الان مره آخرى تمت إعادتها بذات الفهم لإرضاء قبيله صغيره رغم المعارضه الشديده للحمر لهذه الولاية العشوائية ( المؤتمرالوثنى يقوم بارضاء قبيله على الاخرى )و يقوم بتسليح تلك القبيله المرضية لقتل الاخرى و السعى لطردها بحجج و اهية ،،
ُثالثاً : هنالك ولاية عشوائية آخرى يجرى الاعداد لها و خلق مزيد من الفتن و إرضاء مجموعه صغيره جداً داخل هذا الحزب الشيطانى ( و لايه شرق كردفان ) ،،

هذا هوالمنطق الذى إنشئ بموجبه شرق دارفور ،، غرب كردفان و شرق كردفان فى الطريق ،، فلماذا لا يطالب المعاليا بولاية خاصه بهم ؟؟!!! هذا حقهم الطبيعى و التاريخى ،،، و نصيحتى هنا فقط للمعاليا عليكم أن تعلموا أن الحقوق لا تطلب بل تنزع إنتزاعاً فلا تعتمدوا فقط على المسيرات و المظاهرات و الادانات بل آحملوا السلاح و آنتم الابطال و الاشاوس ( حقك تقلعوا و لا حقك تحرسوا)

آخيراً يا البردان : آما بخصوص الارض فانت ليس لك آرضاً حتى تتحدث عنه و حتى آؤلئك فى الخرطوم ليس لهم آرض بل إنتزعتموها من آهلها الاصلاء آلا و هم النوبة فالسودان كله آرض النوبة ،،،



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة