الأخبار
أخبار إقليمية
زين السودان ترفع الأجور بسبب التضخم وتريد زيادة نشاط البيانات
زين السودان ترفع الأجور بسبب التضخم وتريد زيادة نشاط البيانات
زين السودان ترفع الأجور بسبب التضخم وتريد زيادة نشاط البيانات


09-23-2014 12:22 AM
(رويترز) - قال الرئيس التنفيذي لزين السودان في تصريحات لرويترز اليوم الاثنين إن الشركة التي تعد أكبر مشغل اتصالات في السودان من حيث عدد المشتركين رفعت أجور الموظفين نحو 15 بالمئة لتخفيف أثر التضخم الجامح في البلاد.

وبلغ التضخم السنوي في السودان 46.4 بالمئة في أغسطس آب. وارتفع التضخم ارتفاعا حادا منذ انفصال جنوب السودان في? ? عام 2011 والذي حرم الخرطوم من ثلاثة أرباع إنتاجها النفطي ومن مصدر رئيسي للعملة الصعبة الضرورية لدعم العملة المحلية وتمويل مشتريات السلع الغذائية وسائر الواردات.

وأبلغ الفاتح عروة الرئيس التنفيذي للشركة رويترز على هامش مؤتمر في دبي أن زين السودان استثمرت بكثافة في التدريب والتطوير وزادت أجور العاملين 15 بالمئة في المتوسط.

وقال إن الهدف هو استيعاب أثر ارتفاع تكاليف المعيشة في السودان والحيلولة دون انتقال الموظفين إلى الشركات المنافسة.

وتتنافس زين السودان التابعة لزين الكويتية في مجال الهاتف المحمول مع سوداني وهي وحدة لشركة سوداتل المملوكة للدولة التي تقدم خدمات الهاتف الثابت ومع ام.تي.ان الجنوب افريقية إضافة إلى مشغل ثان للخطوط الثابتة هو كنار.

وقال عروة إن زين السودان لم تستطع رفع أسعارها لمواكبة التضخم.

وقال "الشيء الوحيد الذي قمنا به في الآونة الأخيرة هو استحداث حزم بيانات جديدة لتحل محل نظام السعر المقطوع."

وتراجع صافي ربح الشركة في ستة أشهر 19 بالمئة إلى 59.5 مليون دولار لكن الإيرادات بالعملة المحلية زادت 11 بالمئة إلى 1.99 مليار جنيه سوداني (350 مليون دولار). وفي نوفمبر تشرين الثاني الماضي خفض السودان قيمة العملة بنسبة 23 بالمئة وذلك للمرة الثانية فيما يزيد قليلا على عام واحد.

وقال عروة "نشتري أصولا محلية للمحافظة على أموال المساهمين لأن قيمة تلك الأصول ستزيد مع التضخم." لكنه لم يذكر تفاصيل أكثر.

وتسهم البيانات عدا الرسائل النصية بنسبة 11 بالمئة من إيرادات زين السودان. وقال عروة إن هذه النسبة ستزيد إلى 15 بالمئة في عام2015. ونحو 40 بالمئة من عملاء الشركة يستخدمون هواتفهم لتناقل البيانات.

وتقول زين السودان إنها تحوز على نسبة 41 بالمئة من مشتركي الهاتف المحمول في السودان و60 بالمئة من إيرادات القطاع.

وأبلغ عروة المؤتمر أن زين السودان تنتظر موافقة الحكومة لإطلاق شبكة الجيل الرابع وإنها قد تدشن خدماتها في غضون ثلاثة إلى أربعة أشهر من نيل الموافقة.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 3841

التعليقات
#1112706 [احمد ابو القاسم]
5.00/5 (1 صوت)

09-23-2014 10:04 AM
وقال عروة "نشتري أصولا محلية للمحافظة على أموال المساهمين لأن قيمة تلك الأصول ستزيد مع التضخم." لكنه لم يذكر تفاصيل أكثر.

هكذا قالها بعضمه لسانو نشترى اصولا محليه للمحافظه علي أموال المساهمين وهى مخالفه قانونيه لشروط الترخيص الممنوح لشركته بعلم ومباركة اللصوص في الهيئة القوميه للاتصالات المشغولين فقط بحجب المواقع الاباحيه وياريت لو بقدروا اذ لايحق لزين او لغيرها من شركات الاتصالات المضاربه في الاراضي والعقارات والمحاصيل او القيام باى نشاط آخر يتطلب بالضروره تعديل عقود تأسيسها لدى مسجل عام الشركات اولا

البلد هامل حكومة المؤتمر الواطي مشغوله بقضايا فارغه لاتعني المواطن المغلوب علي امره كوثبة الرقاص واجراء الانتخابات ولهذا تطلق كلابها في كل مكان بتصريحاتهم الممجوجه مره قال غندور ومره ساميه ومره قطبي ومره اشراقه ومره الدولب فضلا عن كتاب المؤتمر الواطى في الصحف السياره والراكوبه.

غسيل اموال واستيراد كونتينرات مخدرات وحبوب هلوسه ونهب الاموال العامه والاراضي واغتصاب الاطفال والنساء
والاشراف علي تدريب مايطلقون عليه العصابات المتفلته وهم في الاصل كوادر المؤتمر الواطي لارهاب وتخويف الناس ووكلاء النيابات والقضوا يتصدون فقط لمن تلبس بنطلون او لمن يشرب ليو كاس عرقي ولايجرؤ أحدهم علي الوقوف في وجه زين او اى من شركات الاتصالات لمخالفتها شروط الترخيص الممنوح لها.

[احمد ابو القاسم]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة