الأخبار
أخبار إقليمية
وزير خارجية جنوب السودان : عضويتنا في الجامعة العربية تحتاج إلى وقت
وزير خارجية جنوب السودان : عضويتنا في الجامعة العربية تحتاج إلى وقت
وزير خارجية جنوب السودان : عضويتنا في الجامعة العربية تحتاج إلى وقت


10-03-2014 11:57 AM
أكد برنابا بنجامين، وزير الخارجية في دولة جنوب السودان، أمس، أن «زيارته إلى القاهرة تأتى في إطار الإعداد والتحضير لزيارة رئيس دولة جنوب السودان للقاهرة الشهر المقبل»، وقال بنجامين في تصريحات للصحافيين عقب مباحثات أجراها في القاهرة مع الدكتور نبيل العربي، الأمين العام للجامعة العربية، وسامح شكري، وزير الخارجية المصري، إنه «أطلع الأمين العام للجامعة العربية على التنسيق الحالي بين مصر وجنوب السودان، وكذلك على العلاقات بين بلاده والدول العربية»، مؤكدا حرص بلاده على تطوير تلك العلاقات، وأضاف أن زيارته لمصر جاءت تلبية لدعوة من نظيره المصري للتحضير للزيارة المرتقبة للرئيس سلفاكير ميارديت، كما لفت إلى أن عضوية بلاده في الجامعة العربية تحتاج إلى وقت.

وأوضح بنجامين أن زيارة الرئيس سلفاكير المرتقبة الشهر المقبل، ستكون بهدف تقوية العلاقات بين بلاده ومصر، نظرا لوجود مشروعات تنموية يجري تنفيذها، وكذلك مشاريع بين بلاده وعدد من الدول العربية الأخرى، مؤكدا اهتمام بلاده بالتنسيق مع الدول العربية في مجال الاستثمار، وخاصة في مجال الزراعة، والطرق والمواصلات، والبنية التحتية، والسياحة والكهرباء، وذلك في إطار عملية تعمير هذه الدولة الوليدة. وشدد بنجامين على أهمية الدور العربي التنموي والاستثماري في بلاده خلال هذه المرحلة، داعيا في الوقت نفسه أصدقاء جمهورية جنوب السودان إلى تقديم العون لها.

وبخصوص العلاقات بين بلاده وجمهورية السودان وصفها بنجامين بالوطيدة، وعد الحوار هو الوسيلة لحل المشكلات العالقة، مشيرا إلى وجود اتصالات مباشرة بين الرئيسين لحل أي مشكلات طارئة، وأضاف أنه أطلع الأمين العام على مسار هذه العلاقات لتشجيع الحوار بين البلدين، باعتبار أن جمهورية السودان عضو بالجامعة العربية.

وحول التنسيق بين دولة جنوب السودان ومصر فيما يتعلق بملف مياه النيل، أكد بنجامين أن بلاده تتفهم أهمية نهر النيل بالنسبة لمصر، وتعرف الحقيقة التاريخية بأنه لا مصر من دون نيل، مشيرا إلى وجود مشاورات مستمرة بين جوبا والقاهرة في هذا الملف، بما يخدم مصلحة البلدين ودول حوض النيل.

وحول انضمام دولة جنوب السودان إلى الجامعة العربية، قال بنجامين إن «بلاده كانت جزءا من جمهورية السودان، العضو في الجامعة العربية، وبعد الاستقلال، فإن موضوع العضوية يحتاج إلى وقت»، موضحا أن مفاوضات السلام ما زالت مستمرة الآن في أديس أبابا، لكنه أقر بوجود بعض العراقيل التي يضعها المتمردون، والتي تحول دون إحراز تقدم في عملية السلام، وذلك خلال رده على المدى الذي وصلت إليه المفاوضات الحالية بين طرفي النزاع في جنوب السودان، كما لفت إلى استمرار الحوار تحت رعاية منظمة الإيجاد، وأهمية الحل السياسي ودعمه من جامعة الدول العربية والاتحاد الأفريقي.

وبخصوص لقاء وزير خارجية جنوب السودان مع الوزير سامح شكري، أوضح السفير بدر عبد العاطي، المتحدث باسم وزارة خارجية مصر، أنه جرى بحث تطوير العلاقات الثنائية في المجالات: السياسية، والاقتصادية، والتجارية، والتعليمية، والزراعية، بما في ذلك تنشيط العلاقات بين القطاع الخاص في البلدين، وزيادة الاستثمارات المصرية في جنوب السودان، واستكمال الترتيبات الخاصة بافتتاح فرع جامعة الإسكندرية في جوبا، ودعم التعاون في مجالات التعليم والري، ومجالات المياه والمصائد السمكية، بما يعود بالنفع على شعبي البلدين الشقيقين.

واستعرض الوزيران التحضيرات الخاصة بالزيارة المرتقبة للرئيس سلفاكير إلى مصر قبل نهاية العام الحالي، لإجراء مباحثات مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، حول دعم التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

من جهته، أكد الوزير شكري حرص مصر على دعم تنفيذ المشاريع التنموية في جنوب السودان، من خلال الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية، وبالتعاون مع الأطراف المانحة بما يحقق مصالح شعب جنوب السودان الشقيق. وأضاف المتحدث باسم الخارجية المصرية أن الوزير برنابا بنجامين عرض على الوزير شكري مسار المباحثات الجارية التي تتم تحت رعاية منظمة الإيجاد بين الحكومة والمعارضة في جنوب السودان؛ حيث أعرب الوزير شكري عن تطلعه لأن تسفر هذه المباحثات عن «تحقيق الأمن والاستقرار في جنوب السودان للتفرغ لتحسين أوضاع وتحقيق رفاهية أبنائه».

كما تناول الوزيران قضية الأمن المائي، وأهمية تعميق التعاون بين دول حوض النيل لمصلحة شعوبها ودون الأضرار بمصالح أي طرف.

الشرق الاوسط


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1860

التعليقات
#1120384 [بت البلد]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2014 09:26 PM
وينا الجامعة العربية دي زاتا العايزين تنضمو ليها دي بقت خاوية علي عروشها وخيال ماتة الجنوبيين عاملين زي الزول العازمنو حفلة ولما وصل لقي الحفلة انتهت

[بت البلد]

#1120360 [على]
5.00/5 (1 صوت)

10-03-2014 08:27 PM
جامعة شنو اولا جنوب السودان مادولة عربية وتفقد اول شروط الانضمام ثانيا اعتقد ان على الجنوبيين الاهتمام بالتنسيق مع السودان لانه الاصل وطال الزمن ام قصر سوف تعود العرجاء الى مراحها ثالثا التنسيق مع مصر لمحاصرة السودان بالعكس سياتى هذا التنسيق بالويل عليكم لان كل الاوراق فى يد السودان لا اعنى الحكومة وانما السودانيين لاننا شعب واحد ولم يكن الجنوب فى يوم من ايام دولة مستقلة وضمها السودان وانما كان ولايزال جزء من النسيج السودانى اعتقد ان على القيادات الجنوبية ان تعقل هذه التحافات مع مصر ويوغندا وغيرها ستضير بكم

[على]

#1120328 [يحي]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2014 05:41 PM
راح ليهم الدرب ساي .. سوريا الشاركت في تأسيس الجامعه دي مطروده منها ؟

[يحي]

#1120314 [Mangar garang]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2014 04:55 PM
نعم لعلاقة مميزة مع جمهورية مصر العربية، علي شان مصر هي مفتاح العروبة والاستثمارات العربية ونحن في جنوب السودان ليس لنا عداوة مع مصر او القيادة السياسة المصرية. والمثل بيقول لا تصاحب الظل بل صاحب صحب الظل. وبلاش الجامعة العربية.

[Mangar garang]

ردود على Mangar garang
[ود البلد] 10-03-2014 06:21 PM
نصيحة
مافى اى استثمار بيحصل فى بلد غير آمن وغير مستقر وراس المال جبان
كدى وقفوا الحرب اول شئ بعدين تعالو كوسو لعروبة مصر واستثماراتها


#1120270 [ام الرحاب]
5.00/5 (2 صوت)

10-03-2014 02:00 PM
ضحكتنى حكاية جامعة اسكندرية فرع جوبا ذكرتنى جامعة الفرع واطاطكم اصبحت كان دخلتو المصريين بلدكم
سد النهضة حيتبنى ويكتمل ويستفيد منه السودان الصبر وجبر على المصريين
اسرائيل حتبنى سد النهضة شاء المصريين والعرب ام ابو
لا العرب ولا المصريين بقدرو يقولو لاسرائيل بغم
والحركات دى شغل ناس عايزة تتفشى لانها ح تفرقع من الغيظ
ومصائب قوم عند قوم فوائد تصدقو اسرائبل حتفيد السودان اكتر من مصر الما شفنا منها خير ابدا
الصهاينة طلعو اخير من اولاد العرب واولاد بمبة
فعلا دنيا عجيبة والله يدفع الناس بعضهم ببعض

[ام الرحاب]

#1120266 [سودانية]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2014 01:45 PM
والله ياالجنوبيين تابوها بصوفها تكوسوها مجزوزة

كان راجين ليكم فايده من المصريين الرمادة فى خشمكم والسعيد يتعلم من رفاقتو
المصريين بكوسو للطريقة التنضف بلدهم من الجنوبيين وعصابات النقرز
انتو مابتتعلمو من اخطاءكم
امريكا دودرتكم وفكتكم عكس الهوا والمصريين ح يدودروكم ويفكوكم عكس الهوا وبعتبروكم برابرة يسهل استغلالهم
والجنوب دولة لاتبنى باالرشاوى والتهديدات وشغل المكاوة
ماتقو راسكم واسمعو النصيحة والله احنا دايرين ليكم الخير والاستقرار والنماء لكن نسوى شنو لارادة امريكا والصهيونية والاخونجية
ومن كانت امريكا معه من عليه
لك الله ياوطنى

[سودانية]

#1120265 [انقاذي سادر في فساده]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2014 01:43 PM
(وتعرف الحقيقة التاريخية بأنه لا مصر من دون نيل،)
الكثير منذ زمن الفراعنة وحتى اليوم يصدق هذه الاكذوبة
اين النهر فى ليبيا؟ ونهر القذافى كلام فاضى ؟هل مات الليبيون عطشا؟ مابستحموش
ليبيا ارض حضارات وليس لها نهر يصب فى البحر المتوسط .اذا كانت مصر هبة النيل؟ومال ليبيا هبة ايش؟
ودونكم المملكة العربية السعودية موية للركب وفى كل مكان وحتى الربع الخالى تجد المياه ان اردتها ولايوجد فيها نهر واحد
باختصار شديد اذا فى مال ومخ ممكن يكون عندك فائض من المياه وفكونا من حكاية نهر دي

[انقاذي سادر في فساده]

#1120248 [ميل]
5.00/5 (1 صوت)

10-03-2014 12:14 PM
قصدكم هو ان تعود هذه المشاريع بالفائدة لشعب المصري

[ميل]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة