الأخبار
منوعات سودانية
بطاقات الأفراح: تطور مضطرد في الشكل والمضمون
بطاقات الأفراح: تطور مضطرد في الشكل والمضمون
بطاقات الأفراح: تطور مضطرد في الشكل والمضمون


10-15-2014 12:06 AM
الخرطوم - عودة سعد

في العقود الماضية كانت الدعوة للأفراح تتم عن طريق (المداعي)، حيث ترسل أسرتا العروسين (وفداً) إلى الأهل والجيران والأصحاب لدعوتهم لمشاركتهم أفراحهم، ولكن مع مرور الزمن حدث تطور كذلك للدعوة، حيث كان تكلف الأسرة واحداً من الأسرة بالنداء عبر المايكرفون في المساجد أو من خلال عربة (بوكس)، وقد لاحظتُ تلك العادة تمارس بـ منطقة (شمبات)، وكذلك كانت كروت الدعوة تُكتب للذين لا يبلغهم صوت المايكرفون من الأهل البعيدين والقريبين بطريقة معينة وفي ورق معين، حيث كانت الأسرة تختار أكثر أبناء الأسرة إتقاناً لكتابة هذه الدعوة بشكل جميل تسهل قراءته.

(1)

في المقابل هنالك عادة مصاحبة لكروت الدعوة، وهي (الكشف) الذي يمثل ظاهرة اجتماعية سودانية حميدة، إذ أنها تساعد الشباب من ذوي الدخل المحدود على الإقدام على الزواج، إذا رغب الشباب في الزواج، وكانت بعض مستلزماته ناقصة يقيم مناسبته على أن يغطي الخسائر من (الكشف)، وقد تلاحظ أن عملية (الكشف) هذه لا يمكن تطبيقها إلا في مجتمع مترابط تسودة الإلفة والتفاهم.

(2)

لكن هنالك بعض الأسر لا ترغب في أن يساهم أحد في مناسبتهم، وهذا يخبر الناس بذلك، وذلك بطريقة سهلة للغاية فـيكتب عبارة (شكراً) أسفل كرت الدعوة، وستجد عبارة (دامت الأفراح) أسفل كروت الذي لا يمانعون في مساعدهم بـ (الكشف).

في الآونة الأخيرة ومع تطور التكنولوجيا خاصةً بعد ظهور تقنية الواتساب أصبحت دعوى الأفراح ترسل عبر تلك التقنية بطريقة جميلة وملفتة للنظر، ففي الأيام الماضية شاهدت فيديو لإحدى الدعوات أرسلت بطريقة منسقة ويصاحبها صوت لإحدى فنانات الدلوكة المشهورات التي تغني بأجمل ما لديها، كما تصحابها صور للجرتق والزفاف في غاية الجمال والروعة.

اليوم التالي


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1612

التعليقات
#1127205 [Sam]
3.50/5 (2 صوت)

10-16-2014 02:00 AM
في المقابل هنالك عادة مصاحبة لكروت الدعوة، وهي (الكشف) الذي يمثل ظاهرة اجتماعية سودانية حميدة، - انا اتزوجتا قبل 12 عام و احد قرايبي كان ماسك الكشف ل اليوم بماطل اديني قروشي-

[Sam]

ردود على Sam
United States [Omda] 10-16-2014 07:01 AM
احتمال كان داير منك قروش ولما استلم الكشف خلص حقو



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة