الأخبار
أخبار إقليمية
هل يطلب السفاح من السيسي طرد المعارضة السودانية الحرة من القاهرة؟
هل يطلب السفاح من السيسي طرد المعارضة السودانية الحرة من القاهرة؟



لماذا يفرح البشير بكتم صوت المعارضة في الخارج؟
10-16-2014 07:54 PM
أحمد نصر الله

شجع السفير السوداني بالقاهرة عبد المحمود عبدالحليم، الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، على فرض المزيد من القيود على المعارضة السودانية، في خطوة يعتبرها المراقبون، تأكيد على أن المعارضة نجحت في الكثير من الاختراقات في صفوف النظام السوداني الذي تسلم السلطة بانقلاب في عام 1989، وأنها باتت تعري النظام أمام الشعب السوداني وشعوب وأنظمة العالم، وإلا ما تململ النظام منها، وتخوف من تحركاتها، خاصة أنها معارضة سلمية لا تملك إلا كشف الحقائق والوقائع بقوة الصوت والحقيقة، لا بالسلاح.

لكن يبدو أن نظام البشير الذي عجز عن توفير أي مقومات الحياة للشعب السوداني، بات يبحث عن الطريقة الأسهل في نظره والمتمثلة في إسكات صوت المعارضة، متناسيا حالة التذمر التي تجتاح الشعب، والتي انتهت بخروجه في سبتمبر الماضي، حيث تعامل معها نظام البشير بالقتل بالرصاص الحي.

وراح السفير يروج لمزيد من القيود على المعارضة السودانية في مصر، وهي خطوة اعتبرها مراقبون لن تؤتي أكلها، لأن الزيارة المرتقبة للبشير إلى مصر السبت، والتي سيلتقي خلالها الرئيس السيسي، ستتعلق بالجانب الأمني والاتهامات بتمويل الجماعات الإرهابية، وهو أمر يحاول البشير نفيه أو بالأحرى التخلص منه، للبقاء في سدة الحكم لسنوات جديدة، بعد 25 عاما من الحكم.

وأشارت المصادر أن البشير حتى لو طلب تبادل المنافع في كبح جماح المعارضة، فإن الطلب حتما سيتم رفضه، أو على الأقل تجميده، لأن البشير لن يتمكن من الإيفاء بوعوده في ظل احتفاظه بالكثير من المعارضين المصريين وقادة الأخوان الهاربين، والذين أقروا بلجوئهم إلى السودان هربا من مصر خوفا من المحاكمات.

وظلت المعارضة السودانية شوكة في حلق نظام البشير منذ انقلابه قبل 25 عاما، وطيلة حكم نظام مبارك، ولم يتم التضييق عليها وعلى نشاطها، خصوصا أن مصر تعد ساحة ديمقراطية يأوي إليها الكثيرون من كافة الدول دون أن يعرف عنها أنها تقيد تحركات كل من يلجأ إليها.

وفيما أعلن السفير أن نظامه رحب بمنع مصر عقد اجتماع للمعارضة السودانية مؤخرا، ونقل ذلك التقدير للسلطات المصرية، لم يخف السفير رغبة حكومته في منع أي معارضة للبشير على الأراضي المصريـة، زاعما أن السودان لن يكون ساحة لأي معارضة مصرية، أو ملجأ لبعض القيادات الهاربة من مصر، على حد تعبيره.

والمعروف أن البشير آوى الكثير من قادة الأخوان المسلمين في أعقاب سقوط نظام محمد مرسي الأخواني في مصر، وكان بوابة للكثير منهم للوصول إلى قطر أو تركيا، فيما أبقى على البعض منهم لأخذهم شوكة في ظهر الرئيس السيسي.

وسعت وسائل إعلام مصرية إلى التأكيد على أن البشير يعد داعما قويا للأخوان الهاربين، ويدعمهم بالسلاح، وهي تهمة ليست جديدة، حيث أن ليبيا أيضا أكدت أن البشير يدعم الجماعات المتطرفة ويمولها بالسلاح.

وأوضح السفير عبدالمحمود أنه: "توقعات المرجفين شيء، وما يحدث على الأرض شيء آخر".

وأضاف أنه لا يمكن أن تنعم بالسلام وجوارك مشتعل، لذا هناك إدراك متزايد بأن استقرار مصر من استقرار السودان، وأن استقرار السودان فيه فائدة كبيرة لمصر.


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2310

التعليقات
#1128588 [هاشم محمد عبدالكريم]
0.00/5 (0 صوت)

10-18-2014 11:35 AM
صحيفة الراكوبة هي التي تصدر لنا الحقايق ودايما كل ماتناقشنا في مايهم السودان نستدل بحقائق منشورة في صحيفة الراكوبة لذلك احب ان الفت انتباه الاخوة القايمين علي امر الصحيفة ان يكون الحوار بناء من الكتاب والمعلقين عن الاحداث التي تنشر في الصحيفة والبعد عن المساس بالشخص مثلا كتعليق ابوسامي ووصف السفيرالسوداني في القاهره بالحمار فمثل تلك التعلقات يجب ان تحجب من النشر اتمناء ان يجد تعليقي طريقه للنشر والاهتمام

[هاشم محمد عبدالكريم]

#1127891 [د/ نادر]
5.00/5 (1 صوت)

10-17-2014 12:24 AM
البشير تحرك نحو السعودية ومصر لاحقا لانجاح انتخاباته وسياتيه التهنئة والتبريكات من هذين الدولتين وتوابعهما اي انهم سيعملون علي جمع اكبر عدد من المهنئين للسيد الرئيس المنتخب ليتبجج امين حسن عمر ويرقص برقبته ومصحوبة بضحكة ليقول ان اكثر دولة ذات وزن سياسي واقتصادي اعترف بالانتخابات
اما ماذا سيقدمه البشير لهذين الدولتين سيركع حتي الثمالة وسيكون مخلصا ووفيا في وعوده لان همه البقاء في السلطة ويدفن في مقابر كوبر كرئيس
ما الاسباب
بالنسبة لمصر الامور واضحة ان مصر لا تهمها السودان علي الاطلاق والسودان بما فيه لا يسوي برميل ماء
وكلما كان السودان هزيلا و ضعيفا طبعا في صالحها
علي الاقل مصر تحرس حدودها الجنوبية باربعة مراكز شرطة ورفع سودان البشير عن مصر عناء القواعد العسكرية الضخمة والمشاكسة علي بعض التلال والقري كما يحدث دائما في حدود دول العالم الثالث
سودان البشير لضعفه لا يمكنه استغلال مياه النيل لاغراض الزراعة ولذا تصل مصر مياه النيل كاملة ومعها بونس الامطار
السعوديون يهمهم الاستقرار في السودان وغير معنين بالديمقراطية وغيرها همهم ان يكون هنالك نظاما يوفر قدرا من الاستقرار ويرون في المعارضة الغوص في المجهول لانها غير متماسكة ومتشرذمة ولا يقنع احدا في الخارج والغالبية في الداخل رغم امتعاضهم الشديد من النظام لا يثقون فيهم وهذه هي الحقيقة المرة
والله المستعان

[د/ نادر]

#1127860 [Abu sami]
2.88/5 (4 صوت)

10-16-2014 10:48 PM
سفير حمار . منظره مقرف

[Abu sami]

#1127844 [محمد عبد اللة]
4.75/5 (3 صوت)

10-16-2014 10:25 PM
جميع المعرضة التى تكون مصر منبطحين للمصريين وعملاء لهم مثل أنبطاح بشبش والكيزان الحرامية لان المصريين لن يخلوا المعرضة فى مصر علشان سواد ععيونهم المقابل الانبطاح أمام المصريين الى متى لعنة اللّة على المعارضة وبشبش والكيزان الحرامية

[محمد عبد اللة]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة