الأخبار
أخبار سياسية
الحمض عقاب الايرانيات غير المحجبات
الحمض عقاب الايرانيات غير المحجبات
الحمض عقاب الايرانيات غير المحجبات


10-20-2014 10:07 AM


ذعر وسط نساء اصفهان على خلفية تزايد الاعتداءات، مع شائعات مفادها ان الضحايا لم يحترمن وضع 'التشادور'.


ميدل ايست أونلاين

المراة ممنوعة من الحرية الشخصية

طهران - اثارت هجمات اخيرة بالحمض على نساء في اصفهان في وسط ايران الذعر مع شائعات مفادها ان الضحايا لم يحترمن وضع الحجاب، على ما نقلت وسائل الاعلام المحلية الاحد.

والقاسم المشترك في الفتيات التي تم الاعتداء عليهن، جمالهن وعدم ارتداء "التشادور" الزي المتعارف عليه للسيدات في إيران.

وهاجم مسؤولو مدينة أصفهان في السنوات الماضية، السيدات غير الملتزمات بالحجاب في عددا من التصريحات لهم، ومنهم إمام جمعة المدينة، والذي طالب باستخدام القوة "القهرية" ضدهن.

واعلن مساعد قائد الشرطة الجنرال حسين اشتري "سجلت اربع هجمات بالحمض. اوقف عدد من المشتبه بهم والتحقيق مستمر"، على ما نقلت وكالة الانباء الايرانية الرسمية.

غير ان اشتري لم يؤكد ان الهجمات استهدفت نساء لم يحترمن قواعد اللباس الاسلامي وتغطية الراس، لكن انتشرت في المدينة رسائل تهديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي تستهدف النساء اللواتي لا يضعن الحجاب بشكل كامل.

وقال مصدر مطلع لموقع راديو "فردا" الإيراني، إن 6 سيدات على الأقل تعرضن للاعتداء بالحمض، خلال الأسبوع الماضي، لعدم التزامهم بالحجاب، وتم حجزهن في مشفى فيض أصفهان.

وأضاف المصدر لراديو فردا، الخميس، أن إحدى الضحايا، فتاة 21 عاما، والتي حرق الحمض وجهها قبل أن يدخل في فمها ويسبب أضرارا لأعضائها الداخلية.

ووفقا لقوله فإن شخصان يركبان دراجة بخارية وقفا بجانب السيارة التي كانت تقل الفتاة، طلبا فتح زجاج السيارة، بحجة السؤال عن عنوان، وألقى أحدهما الحمض على وجه الفتاة، فيما قال عدد من شهود العيان، أن الفتاة احترق وجهها بشدة، وتم نقلها للمشفى.

وتكثفت هذه الهجمات النادرة جدا في ايران في السنوات الاخيرة في باكستان وافغانستان والهند حيث يريد المهاجمون معاقبة الضحايا على "تلطيخ شرفهم" او شرف عائلاتهم بسلوك "فاضح".

وتحدثت رسائل تم تناقلها في الايام الاخيرة على شبكات التواصل الاجتماعي عن 6 الى 13 هجوما بالحمض استهدفت "نساء يقدن السيارة ولم يضعن الحجاب كما ينبغي" وطلبت من السائقات "الاحجام عن ترك نافذتهن مفتوحة".

وادان رجل دين كبير في مدينة اصفهان التاريخية الجاذبة للسياح هذه الهجمات، مؤكدا ان القانون والشريعة "لا يجيزان اعمالا كهذه"، بحسب وكالة الانباء الطلابية.

وصرح حجة الاسلام محمد تقي رهبر ان "عملا كهذا مدان تحت اي ذريعة كان. حتى لو خرجت امراة الى الشارع باسوأ طريقة، لا يحق لاحد فعل امر مماثل".

وروت سيدة مقيمة في اصفهان للوكالة "اقود والنوافذ مغلقة واصاب بالذعر كلما سمعت صوت دراجة نارية تقترب".

وكانت جماعة حزب الله إيران هددت بتنفيذ عمليات انتقامية في حال انتشار ظاهرة عدم التحجب. وأصدر مجلس الشورى (البرلمان) أخيرا قرارا بإلزام النساء والفتيات بالحجاب الكامل، لكنه دعا الى تطبيق هذا القانون بواسطة قوى الأمن الداخلي، وليس وصفها بالعناصر غير المسؤولة، أي جماعة حزب الله التي يشبهها الكثيرون في إيران بانها نسخة من تنظيم داعش، في الوقت الذي لا يتوقف فيه الرئيس حسن روحاني عن انتقاد شرطة الآداب والتعهد بالسماح بالمزيد من الحريات.


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1642

التعليقات
#1130296 [ساهر]
5.00/5 (1 صوت)

10-20-2014 12:23 PM
لا يصدق القول المأثور الذي مفاده أن وجه المرأة فتنة إلا على المرأة الإيرانية.... لم أر في العالم أجمل منهن.... وهن بالفعل فاتنات، فاتنات....... لا يجب أن يحجبوهن فقط بل يجب أن يدخلوهن داخل أقنية بلاستيكية..أنهن أسلحة فتاكة متحركة....

[ساهر]

#1130149 [محجبة]
0.00/5 (0 صوت)

10-20-2014 10:49 AM
ربنا قال المسلمة تتحجب دي مافيها حرية شخصية لان ده امر من ربنا فالقننا حرية شخصية

[محجبة]

ردود على محجبة
Qatar [ياسر] 10-20-2014 06:51 PM
لكن ما قال يحرقوها بموية النار ... نار تشويك .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة