الأخبار
أخبار إقليمية
د.مصطفى عثمان إسماعيل وزير الاستثمار لـ الراية الاقتصادية" : 4 مليارات دولار استثمارات قطر في السودان
د.مصطفى عثمان إسماعيل وزير الاستثمار لـ الراية الاقتصادية" : 4 مليارات دولار استثمارات قطر في السودان
د.مصطفى عثمان إسماعيل وزير الاستثمار لـ الراية الاقتصادية


10-20-2014 12:50 AM
الخرطوم - عادل أحمد صديق:

قال وزير الاستثمار السوداني الدكتور مصطفى عثمان إسماعيل، إن قطر ستزيد من استثماراتها في مجال التعدين في السودان لما يمتاز به من عوائد مشجعة، بجانب التوسع في مشروعات الأمن الغذائي المختلفة، لافتًا الى الاستثمارات القطرية في السودان التي ظلت تمضي في وتيرة جيدة منوهًا الى أن الاستثمارات القطرية والتعاون السوداني- القطري على المستوى الاقتصادي سيمضي بعيدًا في ظل التقارب الذي تتصف به العلاقة بين البلدين مع وجود الرغبة الكبيرة في تطوير العلاقات الثنائية والاقتصادية على وجه الخصوص وفي مجالات الاستثمار المختلفة.

وتوقع الدكتور مصطفى في حواره مع الراية الاقتصادية زيادة حجم الاستثمارات القطرية في السودان خاصة بعد اكتمال بعض المشاريع القطرية التي يجري العمل فيها.. مشيرًا الى أن حجم الاستثمارات يقدر بأكثر من 4 مليارات دولار. وقال "إن المجالات التي تستثمر فيها قطر: الزراعة والتعدين والمصارف والخدمات العقارية وغيرها". وأضاف أن قطر دخلت في مجال التعاون المصرفي بقوة وكانت ضربة البداية هي بنك قطر الوطني الرائد في مجال الخدمات المصرفية على مستوى العالم.. وهنا تفاصل الحوار:



> كيف تنظرون إلى الواقع الحالي في العلاقة القطرية السودانية؟.

- العلاقة السودانية القطرية علاقة أخوية راسخة وتتصف بالمحورية والمتانة وهناك تقارب كبير وتفاهمات واضحة بين القيادتين السودانية والقطرية.. ولقطر وقفات مشرفة مع السودان في كل الظروف خاصة في قضايا السودان المطروحة والمتداولة على الساحتين الإقليمية والدولية.



تقييم التعاون

> ما تقييمكم لمسيرة التعاون الاقتصادي المشترك بين البلدين؟

-انعكست العلاقات الثنائية الرائدة والتاريخية بين البلدين على كافة النواحي السياسية والاقتصادية ما أسهم في مزيد من التعاون بين البلدين.. وفي الاتجاه الاقتصادي هناك تطور ملحوظ في العلاقات الاقتصادية.. قطر دخلت السودان اقتصاديًا من أبواب شتى كالاستثمار الزراعي والعقاري والمصرفي أيضًا من باب المساعدات التي ظلت تقدمها للسودان في ظل الظروف الاقتصادية الاستثنائية التي ظل السودان يعاني منها عقب انفصال جنوب السودان، والمساعدات الإنسانية ودونكم في دارفور.



مستقبل الاستثمارات

> حدثنا عن مستقبل الاستثمارات القطرية في السودان؟.

- الاستثمارات القطرية في السودان ظلت تمضي في وتيرة جيدة في الفترة السابقة قد نجد أن هناك، بعض العثرات التي صاحبت تنفيذ مشروع الديار القطرية.. ونعزو ذلك للظروف الخاصة والوضع الاقتصادي ليس بمعزل عنها ، لكن ما أحب أن أؤكده أن الاستثمارات القطرية والتعاون السوداني القطري على المستوى الاقتصادي سيمضي بعيدًا في ظل التقارب الذي تتصف به العلاقة بين البلدين مع وجود الرغبة الكبيرة في تطوير العلاقات الثنائية والاقتصادية على وجه الخصوص وفي مجالات الاستثمار المختلفة من جانبنا نؤكد التزامنا بالإيفاء لكل مطلوبات التعاون الاقتصادي والاستثماري بين بلديناالشقيقين.



حجم الاستثمارات

> وكم يبلغ حجم استثمارات قطر في السودان؟.

- يقدر حجم الاستثمارات القطرية في السودان أكثر من 4 مليارات دولار في الفترة السابقة.. ويتوقع أن يتزايد حجم الاستثمارات القطرية في السودان خاصة بعد اكتمال بعض المشاريع القطرية التي يجري العمل فيها والتي ستتولد عنها مشاريع فرعية تزيد من حجم الاستثمارات القطرية كمشروع حصاد الزراعي العملاق في مساحة 162 ألف فدان والذي يتوقع له نجاح مقدر ومشاريع مصاحبة كثيرة كالإنتاج الحيواني والأعلاف والصناعات التحويلية وغيرها من المشاريع التي ستسهم في زيادة كم الاستثمار في السودان وحجم عائداته للجانبين السوداني والقطري كواحدة من الشراكات الذكية بين البلدين.



مجالات عديدة

> ما هي المجالات التي تستثمر فيها دولة قطر وعدد المشاريع؟.

- هناك عدة مجالات دخلت دولة قطر للاستثمار فيها وعلى سبيل المثال لا الحصر الزراعة والتعدين والمصارف والخدمات العقارية وغيرها.



التعاون المصرفي

> حدثنا عن التعاون المصرفي وترتيبات افتتاح المصارف القطرية في السودان؟.

- كما ذكرت آنفًا أن قطر دخلت هذا المجال بقوة وكانت ضربة البداية في بنك قطر الوطني هذا الاسم الكبير والرائد في مجال الخدمات المصرفية على مستوى العالم وسيكون السودان رئاسة إقليمية لفروع البنك على مستوى إفريقيا، دخول بنك قطر الوطني سيفتح الباب أمام بقية المؤسسات المصرفية القطرية والعربية على حد سواء ونحن نشجع الاستثمار في هذا المجال بقوة نسبة للصعوبات التي ظل يواجهها السودان في ظل العقوبات المفروضة عليه من المؤسسات المالية الدولية خاصة فيما يتعلق بالتحويلات المالية من والى السودان ما كان له الأثر الواضح على النشاط الاقتصادي وعمليات الاستيراد والتصدير وتمويل المشروعات والتي هي عصب العمل التنموي في أي بقعة جغرافية في العالم.. ونثمن عاليًا دور بنك قطر الوطني في هذا الاتجاه وكلنا استعداد لافتتاح المزيد من المؤسسات المالية القطرية وغير القطرية.



مشاكل الاستثمار

> ما الجهود المبذولة لحل المشاكل التي تواجه الاستثمارات في السودان خاصة القطرية؟.

- مازلنا عاكفين على تهيئة بيئة الاستثمار في السودان من أجل استماله رؤوس الأموال العالمية للدخول الى السودان وقد انتهجنا قي ذلك عدة مناهج على المستويات التشريعية والتنفيذية والاقتصادية من أجل الوصول الى صيغ جذابة ومحفزة تعمل كمروج ذاتي لجذب الاستثمارات الأجنبية للدخول في السودان.

وقد حظيت الاستثمارات القطرية بالامتيازات المخصصة ولدينا نظرة لتقديم المزيد من الامتيازات للاستثمارات الأجنبية في السودان مع منح الاستثمارات العربية ميزات تفضيلية تحت مظلة الأمن الغذائي العربي.



ملتقي اقتصادي

> هل هناك ترتيبات لعقد ملتقي اقتصادي قطري سوداني؟.

نعم.. إن واحداً من همومنا الترويج بأقصي ما يمكن للاستثمار في أرض النيلين وإظهار السودان بصورته الزاهية ولفت أنظار المؤسسات الاقتصادية المهتمة بالاستثمار للإمكانيات وعقد الملتقيات الإقليمية والقطرية واحدة من آلياتنا في تحقيق هذا الملتقى وقد سبق أن عقدنا عدة ملتقيات داخليًا، خارجيًا، ومن الدول التي نستهدفها بذلك دولة قطر الشقيقة حيث سبق أن انعقد ملتقى ثنائي قطري سوداني في السودان ونأمل عقد ملتقى آخر في قطر الشقيقة للوصول إلى أكبر عدد ممكن من المستثمرين القطريين شركات وأفرادًا وسيكون ذلك بلا شك بعد مواقفة الجانب القطري وبعد التنسيق.. ولكن لا أستطيع أن أحدد تاريخًا بعينه، خصوصًا أننا عكفنا خلال الفترة الحالية على تحسين بئية الاستثمار بعقد المزيد من الملتقيات الداخلية المتخصصة والقطاعية التي تهدف إلى الوصول إلى البيئة المطلوبة ومن ثم الاتجاه الى الملتقيات الخارجية التي لم تتوقف ولكنها قلت قليلاً في الفترة الحالية.



مشروعات جديدة

> ما هي المشروعات الاستثمارية الجديدة التي تنوي قطر الدخول فيها؟.

تكاد تكون كل مجالات الاستثمار متاحة في السودان وفيها فرص طيبة ولا أستطيع أن أقصرها في مجال دون الآخر فالمجال مفتوح وأعتقد أن قطر ستزيد من استثماراتها في حقل التعدين لما يمتاز به من عوائد مشجعة، وكذلك مشروعات الأمن الغذائي المختلفة.

إستراتيجية مشتركة

> ما مدى إمكانية إنفاذ استراتيجية قطرية سودانية تركية في المجال الاستثماري؟.

- قطر وتركيا دولتان صديقتان وعلاقاتهما أزلية مع السودان كما أن لدينا تعاونًا مشتركًا في الكثير من الملفات الحيوية وهذا عنصر جذب كبير في حال الاتجاه الى تكوين استراتيجية ثلاثية أو أي مشروعات اقتصادية وسيكون السودان هو المستفيد الأول في ظل الخبرات والإمكانيات

التي تتمتع بها هذا البلدان ولا أغفل الفائدة الكلية للدول الثلاث.

الراية


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 651


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة