الأخبار
الملحق الرياضي
مانشستر يونايتد ينجو من الخسارة أمام تشيلسي بأعجوبة
مانشستر يونايتد ينجو من الخسارة أمام تشيلسي بأعجوبة
مانشستر يونايتد ينجو من الخسارة أمام تشيلسي بأعجوبة


10-26-2014 11:32 PM
كووورة

أهدر تشيلسي فوزاً محققاً على مانشستر يونايتد كان كفيلا لتعميق جراحه، بعدما تقدم بهدف في أرضية الأولد ترافورد معقل الشياطين الحمر، في مباراة لحساب الجولة التاسعة من الدوري الإنجليزي حتى الدقيقة 93، قبل أن يصطاد روبن فان بيرسي الشباك بكرة مرتدة من الحارس كورتوا ليفرض التعادل 1-1.

وجاء هدف تشيلسي برأس ديديه دروجبا في الدقيقة 52 من ركلة ركنية، ليؤكد أنه الذهب الذي لا يصدأ، لكن الرد جاء من فان بيرسي في الدقيقة 93.

المدرب الهولندي لويس فان جال منح الفرصة لمروان فيلايني بعد تألقه في المباراة السابقة أمام ويست بروميتش، في حين اعتمد جوزيه مورينيو على ديديه دروجبا كلاعب أساسي في ظل عدم جاهزية المهاجم الإسباني دييجو كوستا الذي تم استبعاده من التشكيلة كاملة.

وكاد مانشستر يونايتد أن يفتتح التسجيل في الدقيقة الرابعة، عندما واجه مروان فيلايني المرمى لكن الحارس كورتوا تعامل مع كرته الكعبية بنجاح، ثم كانت تسديدة أنخيل دي ماريا الذي واجه المرمى لكنها ذهبت بعيدة فوق المرمى.

بعد تلك البداية القوية عاد اللقاء لهدوئه، فلم يكن هناك فرص في الربع ساعة الأولى، وحاول تشلسي الاستحواذ على الكرة كمحاولة منه لامتصاص الحماس الجماهيري في ملعب الأولد ترافورد، لكن الشياطين الحمر نازعوهم عليها وأبقوا سيطرتهم أكثر وضوحاً، وكانوا أقوى من حيث الدافع الهجومي.

وفي هجمة مباغتة للشياطين الحمر في الدقيقة 23 واجه روبن فان بيرسي المرمى بانفراد تام، لكن حارس أتلتيكو مدريد السابق كورتوا تصدى لها بتألق كبير برهن من خلاله على أحقيته بلعب المركز الأساسي في البلوز.

وكادت الدقيقة 33 أن تشهد هدفاً لتشلسي من محاولتين سنحتا للبلوز بسبب خسارة لاعبي مانشستر الكرة بطريقة غريبة في منطقتهم، فلم يستفد وليان من الأولى لأن سمولينج استطاع قطعها، أما في الثانية فأنقذ أصحاب الأرض خطأ قام به ديديه دروجبا عند التمرير.

أجواء اللقاء توترت في الدقيقة 36 عندما طالب لاعبو تشلسي بركلة جزاء، حيث أصر إيفانوفيتش على تعرضه للمسك أثناء تنفيذ ركلة حرة غير مباشرة من قبل سمولينج، وأظهرت الإعادة التلفزيونية وجود احتكاك فيما بين المدافعين قرب مرمى مانشستر.

وهدد تشيلسي مرمى مانشستر يونايتد لأول مرة في الشوط بشكل حقيقي، حيث مرر أوسكار كرة على طبق من ذهب لديديه دروجبا ليسددها قوية أرضية لكن دي خيا أنقذ فريقه من التخلف بالنتيجة قبل الدخول إلى غرف تغيير الملابس.

عدنان يانوزاي تصدر الصورة في الدقائق الخمس الأخيرة، فكاد أن يسجل من تسديدة قوية مرت فوق المرمى، ثم تحصل على ركلة حرة غير مباشرة على مشارف منطقة الجزاء بعد أن راوغ إيفانوفيتش الذي عانى كثيراً أمام اللاعب البلجيكي خلال هذا الشوط، وتم تنفيذ الكرة زاحفة بذكاء لكن خوان ماتا سددها بكل غرابة فوق المرمى بعيدة جداً، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

بدأ تشيلسي الشوط الثاني بشكل هجومي، وكاد أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 49، حيث مرر دروجبا كرة بظهر دفاع الشياطين الحمر ليصلها إيفانوفيتش ويلعبها عرضية خلقت دربكة كبيرة فشل أوسكار وهازارد من الاستفادة منها.

مروان فيلايني رد على خطورة تشلسي بمثلها، فاستقبل كرة على مشارف منطقة الجزاء ليسددها قوية بجانب المرمى، وجاء رد تشلسي مدوياً عبر إدين هازارد الذي تلاعب بدفاع مانشستر يونايتد وأهدر انفرادة تامة نتيجة تألق دي خيا.

ولم تدم فرحة الحارس الإسباني طويلاً، فمن ركلة ركنية في الدقيقة 52 وجدت رأس ديديه دروجبا الذي زرعها قوية في الشباك هدفاً أول.

تفوق تشيلسي في الشوط الثاني استمر، وكاد وليان أن يصطاد المرمى بتسديدة قوية أمسكها دي خيا، ليبرهن بوضوح على أن البلوز في شوط المدربين تفوقوا على رجال لويس فان جال.

جوزيه مورينيو ومع وصول اللقاء إلى الدقيقة 66 أعلن عن نواياه الدفاعية، حيث أخرج أوسكار ليدفع بجون أوبي ميكيل، ليمنع الشياطين الحمر من إيجاد أي مساحات في الشوط الثاني، وليساند إيفانوفيتش الذي عانى كثيراً أمام سرعة لوك شو ومهارة عدنان يانوزاي.

ورغم التحول الأزرق إلى الدفاع، فإن ايفانوفيتش اندفع إلى الأمام مراوغاً لاعباً تلو الأخر حتى واجه المرمى ليسددها بعيدة بجانب المرمى، ثم كانت تسديدة وليان من مشارف منطقة الجزاء مرت هي الأخرى بجوار مرمى دي خيا، وذلك في ظل غياب واضح لمانشستر يونايتد عن الهجوم وردة الفعل حتى الدقيقة 79، عندما انفرد فان بيرسي من جديد بكورتوا ليتألق الأخير ويبعد كرة خطيرة.

الدقيقة 81 كادت أن تشهد ميلاد بطل شاب اسمه ويلسون، حيث حول الأخير كرة رأسية سقطت فوق مرمى تشلسي خطيرة.

وتراجع لاعبو تشيلسي تماماً في الدقائق الأخيرة، ليحافظ الفريق على التقدم حتى الدقيقة الأخيرة، لكن ركلة حرة غير مباشرة ارتقى لها مروان فيلايني برأسية قوية أبعدها الحارس كورتوا، لتجدد روبن فان بيرسي فيرسلها قوية إلى الشباك في الدقيقة 93، محققاً هدف التعادل ومنقذاً نقطة لفريقه.

بهذه النتيجة بات رصيد تشيلسي 23 نقطة في الصدارة، في حين يحتل مان يونايتد المركز الثامن برصيد 13 نقطة.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 490


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة