الأخبار
أخبار إقليمية
الموت مسموح بأمرهم !!
الموت مسموح بأمرهم !!
الموت مسموح بأمرهم !!


10-29-2014 10:37 AM
صباح محمد الحسن


لاتستطيع ان تستنشق هواء نظيفا ان اردت ان تقف على على شرفة الحياة العامة في بلادي دون ان تشتم رائحة المصالح الشخصية في كل مكان وفي كل مؤسسة ورائحة المصلحة اصبحت تتخلل مسام كل شي و تحفر في النفوس دروبا ومداخلا للوجع ..عندما تدوس بلا مبالاة على صحة وحياة المواطن .فالنفوذ والسلطة في لعبة سيئة عندما يكون شيطان الثروة ثالثهما ...
ومصلحتك ان كانت تهزم القيم وتهدم المبادي وتجعل من حولك يعيش ...هي افضل بكثير من أن تنمو فيك ومعها جينات الاجرام لتزهق قصدا حياة البشر وتجعل من حولك يموت دون ان تحدث ضجة... المهم ان يكون للموت ثمن يذهب الي جيوب مافيا افقدها الطمع البصر والبصيرة
والدكتور ياسر ميرغني الأمين العام لجمعية حماية المستهلك (قبل ماتنزع لافتتها ) وفي مؤتمر صحفي بالمركز البريطاني حدثنا عن اختفاء أخطر تقرير شكلته لجنة بوزارة الصحة الاتحادية لتقصي الحقائق حول مستحضر التجميل tanchohairday بعد انت تقدمت حماية المستهلك بطلب وقف استيراده بعد ان اصدر المعمل المرجعي للرقابة الدوائية شهادة عدم مطابقة (الصبغة ) للمواصفات فيما يختص بالدباجة هذا منذ العام 2011وثبت طبيا ان الصبغة لها اضرارها الفورية المؤدية الي الموت ولكن يبدو ان الوكيل له كفيل من اهل النفوذ لذلك اختفى التقرير الخطير فجأة من بين الاف الملفات في ادارج وزارةرالصحة وظلت حماية المستهلك يوميا منذ ذلك الوقت جيئة وذهابا تسأل كل شخص داخل الوزارة (ماشفتو التقرير ) والسكوت احيانا يعني الكثير ومثله الهمس الذي يسخر من هذا السؤال
ولانها الصبغة التي تعني التسمم الذي يعني الموت فمنذ تاريخ التقرير الي يومنا هذا والمنتج متوفر بكثرة في الاسواق والوكيل والكفيل كلاهما يكسب المليارات. بتجارة فاسدة دون ان يصحى عندهما ضمير
ومسكينة هي حماية المستهلك التي تناطح حماية الكبار لشخوص يستهلكون اروحانا
ويبقى السؤال هل القضية اختفاء او اخفاء اوراق ام اخفاء حقيقة وذمة وضمير
سعادة الوزير ابو قردة ...ماشفت التقرير ؟؟

طيف أخير :
للصبغة الوان متعددة..ومثلها الوجوه


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 3425

التعليقات
#1137873 [MUDATHER ALKAAKI]
0.00/5 (0 صوت)

10-30-2014 09:38 AM
تسلم يمنااك أ/ صباااح
أبوقردة ماصدق خلى الحر والهجير وراء ظهره !! ولقى الكرسي والهواء البارد وآخر الموديلات من السيارات والبيوت الفااخرة ونسى القضية !!

[MUDATHER ALKAAKI]

#1137518 [هطربنش]
0.00/5 (0 صوت)

10-29-2014 05:17 PM
التخريب والدمار السياسي او الاقتصادى وغيرها يمكن معالجته بصورة او باخري اما دمار القيم والاخلاق فلا علاج له .. والمصيبة انهم دمروا أقيم ما فينا من مثل واخلاق

[هطربنش]

#1137428 [Amin]
0.00/5 (0 صوت)

10-29-2014 02:45 PM
الناس ديل قالوها زمان : ماعندهم مانع تلتين السودانيين يموتوا وهم يحكموا التلت الباقي

[Amin]

#1137316 [الشأااااااااااااااااااااااااااااااآمي ^^]
0.00/5 (0 صوت)

10-29-2014 12:13 PM
وحملت نجمتك الانيقة فى فؤادى

ومشيت نحوك فانتهيت الى بلادى

ورسمت وجهك فى جبين الحلم

فى موج الورق

وغفوت فى صدر الشفق

استقبل الميعاد منك فلم يعد

لى من سمائك غير اطياف الأرق

يا همسة سكبت حبيبات الندى الحانها

ياوردة العطر الذى

غسل الدواخل بالعبق
.
.
.
الأولى >> السودان >> معز عمر بخيت >> نجمة للبحر أنت
http://www.adab.com/modules.php?name=Sh3er&doWhat=shqas&qid=64579

ياصباحات المواجع
^^

[الشأااااااااااااااااااااااااااااااآمي ^^]

#1137262 [سيف الدين خواجة]
5.00/5 (1 صوت)

10-29-2014 11:18 AM
يا ابنتي الكلام في الفساد في السودان اصبح الضرب علي الميت حرام كل نافذين ماتوا من زمان ضميرا واحساسا ونحن موتنا موتا بطيئا كما ترين شكرا لك ولكن لا حياة لمن تنادي !!!

[سيف الدين خواجة]

#1137248 [محمد عمر]
5.00/5 (3 صوت)

10-29-2014 11:09 AM
بقيتي حلوة يا صباح .. سبحان الله

[محمد عمر]

ردود على محمد عمر
Saudi Arabia [ابو خالد] 10-30-2014 12:00 AM
ما تخرم


#1137227 [ملتوف يزيل الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

10-29-2014 10:48 AM
ابو قردة يرد عليك: أه شنو؟ ما سامع حاجة! تغطية بطاله في هذا الزمن!

[ملتوف يزيل الكيزان]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة