الأخبار
الملحق الرياضي
فضائح الدفاع وتراجع جيرارد .. مسكين يا بالوتيلي !
فضائح الدفاع وتراجع جيرارد .. مسكين يا بالوتيلي !
فضائح الدفاع وتراجع جيرارد .. مسكين يا بالوتيلي !


11-01-2014 08:51 PM
كووورة - خسر ليفربول من جديد، فقد سقط اليوم السبت أمام نيوكاسل بهدف نظيف، وعلى الأغلب ستلجأ وسائل الإعلام لانتقاد ماريو بالوتيلي، وتحمله مسؤولية الخسارة مستفيدة من لقطة خاطئة ارتكبها هنا أو هناك.

وسيكون لوم بالوتيلي من جديد نوعاً من تضليل المتابعين لا أكثر، فمشكلة ليفربول لا تتعلق أبداً بالمهاجم، فالمصائب تبدأ من الخلف، حيث أخطاء الدفاع الساذجة المتكررة، والتي يدعمها بعض الأحيان أخطاء غريبة من الحارس، فقد كرر مورينو اليوم مسلسل صناعة الأهداف للخصوم، وهو الذي فعلها من قبل عند مواجهة مانشستر سيتي.

مشكلة أخرى تعد هي الأهم ضمن في أسباب أزمة ليفربول الهجومية هذا الموسم ، وتتمثل بانخفاض مذهل لمستوى ثنائية ستيفن جيرارد - هندرسون ، فلم يعد الاثنان يقدمان اللمسات الهجومية المباشرة ولا حتى المساندة الدفاعية الناجعة ، إضافة إلى قلة مردودهم البدني في الملعب بشكل يجبر لاعبين مثل ماريو بالوتيلي ورحيم ستيرلينج في المنطقة الأمامية على التصرف بشكل فردي.

وعند التحدث عن مشكلة في محوري خط الوسط، فإن الحديث يكون عن ضربة في العمود الفقري للفريق، وبالتالي يكون شكله المخيب مفهوماً، فالموسم الماضي شهد تحسن ليفربول عندما تألق جيرارد في هذا المركز وسانده هندرسون بشكل فعال، وهذا أمر يجب أن يدركه برندان رودجرز أكثر من تكرار نغمة عدم التجانس، فالفريق اليوم لم يكن يملك عديد اللاعبين الجدد، لكنه امتلك الثنائي المتراجع وهو العنصر المشترك تقريباً في كل المباريات السيئة.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 596


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة