الأخبار
أخبار إقليمية
رئيس تحرير صحيفة " الجريدة " دفع باستقالته من لندن
رئيس تحرير صحيفة " الجريدة " دفع باستقالته من لندن



11-10-2014 12:10 PM
الخرطوم : الجريدة

دفع رئيس تحرير صحيفة الجريدة الأستاذ إدريس الدومة باستقالة مسببة الى رئيس مجلس إدارتها عوض محمد عوض أكد فيها عدم قدرته على مواصلة العمل، وعبر عن امتنانه وشكره لطاقم الصحيفة الذي عمل معه خلال الفترة الماضية، وكان رئيس تحرير صحيفة الجريدة غادر الى عاصمة الضباب لندن مستشفياً وسرت شائعات بطلبه حق اللجوء السياسي..


بسم الله الرحمن الرحيم

السيد رئيس مجلس الإدارة المدير العام

المحترم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لكم تشرفت وسعدت بثقتكم في خلال فترة توليَّ لرئاسة تحرير صحيفة الجريدة والتي عددتها منذ توليّ إدارة التحرير فيها همي وملجئي، أبذل كل جهدي لأن تكون في مقدمة الصحف السودانية، تجربة تتماهى فيها كل الفوارق ال‘دارية والتحريرية، لتتلاقح وتنتج مولوداً حراً يتمرد على الواقع الصحفي المتلبس بالكثير من التحديات رافعين شعار ( المهنية – الموضوعية - الشفافية ) ، هذا الشعار الذي مثل ترياقاً للكثير من ما واجهنا من عثرات كان ديدننا فيها عزيمة وإصراراً من رئيس مجلس الإدارة الذي كان إيمانه بالقضية أكبر من الكسب المادي، ما جعله يستقطع من دخر أبنائه من أجل أن تستمر كرسالة لها أثرها وتأثيرها ووقعها في نفوس كثير من أبناء وطني المتمردين على الظلم، التواقين للحريات، مما اعتبرته السلطات منشوراً سياسياً يجب تمزيقه وحرقه، ما ضاعف أعداد المتعاطفين والذين ينتابهم الشعور بأنها صوتهم مع المحاولات المستميتة لخنقها وكتم أنفاسها باستخدام أقذر الأساليب في القتل والتقتيل، والتي قوَّت من عودنا وتعاوننا إدارة وتحريراً للوقوف في وجه تلك العاديات، متحدين كل الظروف من أجل أن يترعرع ويتربى مولوداً معافى مبرأً من كل التشوهات التي لحقت وما زالت تلحق بالإعلام وخاصة صحافتنا التي انحرفت عن جادة الطريق من أول محاولة للضغط والكسر، ورغم ما شاب تجربتنا من قصور نعترف به، إلا أنها كانت مقبولة ووجدت من ينحاز إليها، خاصة ملامستنا لقضايا وهموم المواطنين، وهو ما أثار حفيظة الآخرين وتم تصنيفنا في خانة الضد، وأُحكم علينا الخناق مما جعلنا نكبر في نظر كل حر .
عموماً أخاطبك اليوم وأقدم أسفي واعتذاري وأنا أعلن عن عدم قدرتي على تحمل مسؤولية الاستمرار على رأس هذه الصحيفة الجامحة لظروف على رأسها أنني غير قادر على مضاعفة الجهود بما يلبي رغباتكم في الانطلاق وتحقيق ما تصبو إليه، وعدم القدرة والجهود المضاعفة هي ما أجبرتني على المغادرة الى خارج البلاد بغرض الاستشفاء، ومع تزايد الضغط على الصحافة في الفترة الأخيرة وجدت نفسي قد تكلست عند محطة لم أستطع مبارحتها رغم الجهود والرغبة الأكيدة بالاستمرار في هذا الطريق الشائك، وثاني الأسباب أنني قررت بطوعي واختياري أن أهجر هذه المهنة على الأقل في الوقت الراهن، وفي ظل العسف الذي تجده الصحافة السودانية والجريدة على وجه الخصوص حتى لا أعد سبباً في قتلها، خاصة بعد أن بدأت تنظر إليها الدولة في أعلى مستوياتها بأنها العدو والمعيق وحجر العثرة الذي يجب إزالته وبأي ثمن وأريد أن أكون هذا الثمن بعد عمليات الإغواء والإغراء التي تعرضت لها لتحويل وتحوير خط الصحيفة .
لذا تجدني وكلي أسف على تقديم استقالتي عن رئاسة تحرير صحيفة الجريدة ورغم علمكم وعلمي مدى تعلقي بها، ولكنها ظروف نسأل الله أن تزول وأسأله تعالى أن يديم الود بيننا ويقدركم على مواصلة المشوار، وإن خارت عزيمتي وهمتي فبين ظهرانيك مجموعة من الهمم والعزائم .
وأخيراً أؤكد أنني مضطر لهذه الاستقالة من أجل الجريدة التي أحبها وأؤكد أننا دائماً في الخدمة استمراراً لروح التعاون وجسر الثقة الممتد بيننا، وشكر خاص لكل التيم الذي عاونني في أداء المهمة رغم الهنات التي لازمت البعض وشكري لكل الإداريين الذين سهلوا مهمتي.. وأكرر أسفي واعتذاري عن تقطع سبل الاتصال والتواصل خلال الفترة التي انقضت لأخلو بنفسي وأعصف ذهني وتفكيري من أجل القرار الصواب دون تأثير ومؤثرات فكانت هذه الاستقالة من أجل المصلحة العامة التي أفضلها على مصلحتي الخاصة التي كانت ستدر عليّ خيراً كثيراً حسب منظور الآخرين .

مع أمنياتي لكم بالتوفيق

إدريس علي الدومة
رئيس التحرير
8 نوفمبر2014 م


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2556

التعليقات
#1146427 [الغريب]
4.14/5 (8 صوت)

11-10-2014 04:33 PM
وبدأت الجرزان رحلة الهروب بعد جنوح سفينة الإنقاذ الهالكة

[الغريب]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة