الأخبار
منوعات
أول هبوط على سطح مذنب في تاريخ الفضاء
أول هبوط على سطح مذنب في تاريخ الفضاء



11-13-2014 03:49 AM
نجح الروبوت "فايلاي" في الهبوط على سطح مذنب لاول مرة في تاريخ الفضاء، في ما يعتبر تتويجا للمساعي العلمية لاستكشاف أصل النظام الشمسي، بحسب ما افادت وكالة الفضاء الاوروبية يوم الاربعاء.

وهبط الروبوت - المختبر على سطح المذنب "67 بي/تشوريوموف-غيراسيمنكو" بعد نحو سبع ساعات من انفصاله عن المركبة الام روزيتا على بعد اكثر من 510 ملايين كلم عن الارض، بحسب الوكالة.

وقال ستيفان اولاميتش مدير الروبوت العلمي ان "فايلاي بدأ يتحدث إلينا .. ونحن على سطح المذنب".

وصرحت اندريا اكومازو مديرة عمليات التحليق قائلة: "نحن نؤكد بشكل قاطع ان الروبوت موجود على سطح" المذنب، مضيفة "نحن في غاية السعادة الآن".

وقال المدير العام للوكالة جان-جاك دوردان "هذه خطوة كبيرة في تاريخ الحضارة البشرية"، فيما وقف حشد من العلماء والضيوف وكبار الشخصيات مهللين ومصفقين في ارتياح عند الاعلان عن الهبوط.

وبعث فريق فايلاي رسالة على "تويتر" تقول: "تم الهبوط، عنواني الجديد هو: 67 بي".

ويامل العلماء في ان يتمكن الروبوت المزود بعشرة اجهزة، من فك اسرار المذنبات، وهي اجرام قديمة مكونة من الثلج والغبار يعتقد انها ساعدت في تشكيل الحياة على الارض.

ويعتبر الوصول من الارض الى اي مذنب يسافر باتجاه الشمس بسرعة 18 كلم في الثانية خطوة تاريخية في تاريخ الهندسة الفضائية وحسابات الاجرام.

وحصلت مهمة روزيتا البالغة كلفتها 1.3 مليار يورو (1.6 مليار دولار)،على الموافقة في 1993.

وانطلقت المركبة روزيتا التي تحمل الروبوت فايلاي الى الفضاء في 2004، واستغرق وصولها الى هدفها في اب/اغسطس من هذا العام نحو العشر سنوات، حيث تم استخدام قوة الجاذبية بين الارض والمريخ لتسريع حركة المركبة.

وقطعت المركبة والروبوت مسافة 6.5 مليار كلم معا قبل ان ينفصلا الاربعاء استعدادا لهبوط الروبوت على المذنب.


فرتنس برس


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1210

التعليقات
#1148998 [سوداني سناري]
0.00/5 (0 صوت)

11-13-2014 03:30 PM
رحلات إستكشاف الفضاء خاصة عندما ترتبط بالرحلات البعيدة تشد الناس شديدا. وقد حالف رحلات الفضاء كثير من الفشل في بداياته وكثير من النجاح أيضا. من أبرز الرحلات الفاشلة في إستكشاف الفضاء رحلة المركبة ام بي ال (MPL) والذي كان مخططا له القيام بدراسة عن المنطقة القطبية الجنوبية لكوكب المريخ وقد فقد الإتصال بالمركبة أثناء عملية الهبوط ومن المرجح أن سبب ذلك هو عمل البرمجيات بشكل غير متوقع. وكذلك من الفشل حالة المكوك شالنجر الذي راح ضحيته رواد الفضاء.
لكن تأتي أخبار النجاح لتنسي مرارة الفشل وقد حدث في الماضي مرور المركبات الفضائية على مسافات من المذنبات وتصويرها من الخارج ولكن في عام 2005م قامت ناسا بإرسال مركبة فضائية قامت بإصابة قلب أحد المذنبات لأول مرة في التاريخ وإرسال صور عن المكونات الداخلية.
وتأتي الرحلة الأخيرة التي تتبع لوكالة الفضاء الأوربية وتنجح في الهبوط على المذنب لأول مرة أيضا. وأهمية هذه الرحلة في أنها تمد علماء الفضاء بمعلومات عن المواد التي يتكون منها النظام الشمسي.
من البرامج الفضائية الطموحة التي يتتطلع إليها الناس هو إرسال مركبة مأهولة إلى المريخ والذي يتوقع له أن يتم خلال 10 – 30 عاما وتعمل عدة جهات لتحقيق هذا الهدف بالرغم من التحديات الكبيرة التي تواجه هذا المشروع.

[سوداني سناري]

#1148653 [كاودا]
0.00/5 (0 صوت)

11-13-2014 09:17 AM
الانسان يتطور بصورة مذهلة وسيصل الى سر بداية الكون واسرار اخرى كثيرة ....

[كاودا]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة