الأخبار
أخبار إقليمية
الأمة القومي يدعو لشراء المحاصيل بدلاً عن إجراء الانتخابات
الأمة القومي يدعو لشراء المحاصيل بدلاً عن إجراء الانتخابات
 الأمة القومي يدعو لشراء المحاصيل بدلاً عن إجراء الانتخابات


11-19-2014 10:48 AM
الخرطوم: المقداد عبدالواحد
طالب حزب الأمة القومي الحكومة بإيقاف إجراءات الانتخابات القادمة والتي وصفها بـ«العبثية». وقال إنها ستكلف الحكومة حوالي مليارين من الدولارات، داعياً لرصدها في محفظة لشراء المحاصيل بأسعار معقولة تحول دون انهيار أسعار المحاصيل وضياع المنتجين. وطالب الحزب الحكومة بضرورة الاعتراف بالجبهة الثورية والدخول معها فوراً في محادثات لوقف العدائيات. وطالب البيان الحكومة بمواجهة الأزمة الاقتصادية، والتطبيع مع الأسرة الدولية، والإشراف على وضع دستور البلاد، وإجراء انتخابات عامة حرة تمكّن الشعب من تحديد خياراته.

الانتباهة


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 1713

التعليقات
#1153720 [مساعد خليفة]
0.00/5 (0 صوت)

11-20-2014 10:02 AM
يا الحبيب ساعدنا بالسكوت وأمنع الكلام – نحنا في الداخل شغالين ولكل مجتهد نصيب.

[مساعد خليفة]

#1153700 [ليمون بارا]
0.00/5 (0 صوت)

11-20-2014 09:45 AM
السيد ابو كلام ، كلامك كلام صائب وما عايز كلام ، المفروض يشتروا المحاصيل بسعر مناسب عشان الناس تمشي صناديق الاقتراع وهي شبعانة. منو القاليك الانتخابات حتكلف 2 مليار دولار ! يالحبيب بطل هضربة .

[ليمون بارا]

#1153275 [اب أحمد 2]
5.00/5 (1 صوت)

11-19-2014 06:22 PM
حكومة المؤتمر الوطنى لن تشترى المحاصيل الزراعية باسعار عادلة من المزارعين وذلك حتى يخسر المزارعون ويدخلون السجون ليكمل تجار المؤتمر الوطنى المؤامرة المخزية ضد المزراعين ويسهل لهم الاستيلاء على المشارع الزراعية تنفيذا لمخططاتهم الشطانية بالاستيلاء على كامل الاقتصاد السودانى ويصبحوا هم الاغنياء الذين يمتلكون كل شيئ ويصبح ما تبقبى من الشعب السودانى فقراء وتبع يعملون تحتهم.
جماعة حزب البشير واعوانهم من المؤتمر الشعبى والجماعات الاسلامية الاخرى من أخوان وأنصار سنة وارزقية الطرق الصوفية والانتهازيون ما تبقى من الشعب السودانى استولوا على كلى شيئ وغدا سوف يبعون الهواء للناس !!!!!!!!!!!!!
وهذا ما اوصلنا اليه أعداء الديمقراطية وحزب الجزم.
حزب الامة حزب وطنى عريق وتحت قيادة وطنية عريقة رقم انف الحاقدين.
والله اكبر ولله الحمد.

[اب أحمد 2]

#1153272 [ibn kosti]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2014 06:20 PM
لا يهمك يا الحبيب الامام الصادق المهدي امام كيان الانصار ورئيس حزب الامة القومي كما يحلو له تفخيم مكانته والمرض العويص الذي يتملكه بحب التريس والسلطة لا يهمك ولا يتمزق قلبك دما علي الشعب السوداني سوف يتم شراء المحاصيل والحوار من الداخل البلاد والانتخابات ايضا واذا تم تطور في الحوار الداخلي سوف يعاد برمجتها ولكن لا تشملك اذا تعلقت بالحركة الثورية مع عامل الشيخوخة ولا سوف تغير اي جيهة معادية للسودان عقليتها حتي لو تغيرت هذه الحكومة وجاءت الحركة الثورية وتنصبت انت وجميع في الحركة ولو كان قلبك علي الشعب السوداني اكبر درجة من حبكم للسلطة ولو باي طريقة لما خرجت بفكرت التحالف الذي ارتكنتم اليه في حزب الام بخيارك وبنتكم والناس تدعوا للحوار من الداخل مهما كان درجة مصداقيتها لم تكون في يوم الايام او بتقدير اي عاقل من مصداقية جماعة الحركة الثورية اصحاب الدعم الدولاري والفنادق والسفر بالطائرات لاي جيهة من دون هم للحجوزات واسعارها واسلحة وعربات ذات الدفع الرباعي والهواتف السيارة و...من اجل عيونهم السود اي مقابل فاذا كان هناك خير لهذا الشعب والسودان الارض البلاد لكان منذ اتفاقية السلام الشامل التي اسموها وكانت امضاءاتهم وعهودهم لابرامها مع د.قرن الذي بداوا بتنصل منها بقتله وتغير وجهة الجنوبين للانفصال بحجة واهية الوحدة الجازبة واسباب الجازبية لم يكون متعاونا لكي تعمل مظاهرها وانفصلوا واليوم يعلم بحالهم بعد الله كل العالم والحراحات التي يشلخ فيها الداني قبل القاصي ومن قام بتنفيذ قتل د.قرن يخرج موسفيني يحرِّض سلفا وباقان وربيكا قرنق ضد الخرطوم شن الرئيس اليوغندي يوري موسيفيني هجوماً كاسحاً على السودان بسبب لقائه بالفصائل المتحاربة في الصراع بدولة جنوب السودان التى طالبها بالمصالحة والتوحد لان شعب الجنوب يعاني بسبب التدخلات الاقليمية للدول المجاورة في الصراع ، واضاف موسفيني أن الاخطاء التى ارتكبتها قيادات دولة الجنوب كلفت الشعب والدول المجاورة ثمناً غالياً وانه حال استمرارها فان السودان يرغب في الاستيلاء على ثروتهم وانتم عبر الصراع تثبتون بانكم لا تستطيعون ادارة شؤونكم الخاصة ، وذكر موسفيني بانه دعا لهذا الاجتماع لانه بحسب زعمه بان السودان يحتفل لانه يرى القتال في جنوب السودان، وحضر اجتماع موسفيني الرئيس سلفاكير ومجموعة المعتقلين المفرج عنهم بقيادة باقان اموم وربيكا أرملة جون قرنق ومستشار الرئيس اليوغندي للشؤون الامنية والدفاعية الجنرال سالم صالح ، وفي السياق كشف ناشطون صوراً لمعدات عسكرية يوغندية متجهة لدولة جنوب السودان حيث تبدو الشحنات مغلفة بمشمعات بلاستيكية من ضمنها دبابات.وفي الوقت الايواء والسلع المينة لمعيشة الشب الجنوبي من السودان بامر من حكومة الخرطوم المهم يا الحبيب الامام الصادق المهدي امام كيان الانصار ورئيس حزب الامة القومي كما يحلولو لكم السياسة لم تكن في هذا الزمان ان يسيسها الا السادة وكل شئ اصبح سهل ومتاح وغير مقبش مثل زمانكم والا لم يظهر اليوم في الساحة ابناء الغبش باحزاب امة بحسميات مختلفة بعد ام انسلخوا من عباية سيدي في زمن ابائهم

[ibn kosti]

#1153229 [منتظر]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2014 05:20 PM
يا جماعة آخر كلمات الزعيم التاريخي .. الذي سيدخل المتحف عما قريب .. بالله أدوهو فرصة هذه المرة ونفذوها بحذافيرها .. هذا الرجل صوته بح من كثرة الكلام .. بالله جربوا هذه الوصفة .. فإن صدقت أقمنا له تذكاراً في المتحف وأن فشلت .. نكون قد أوقفنا الكلام المباح ..

[منتظر]

#1153175 [سام]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2014 03:59 PM
بالله عليكم اذا لم توافقو علي شراء المحاصبل حتي لا يتوقف الانتاج في المستقبل نتيجة للخسائر المتوقعة حال عدم بيع الانتاج باسعار مجزية
بالله اعرضوا هذا الموضوع للاستفتاء عبر موقعكم الاغر هذا بين قيام الانتخابات وشراء المحاصيل لتامين المخزون القومي ولتامين استمرار الانتاج مستقبلا وممكن تضيفوا تاجيل الانتخابات

[سام]

#1153124 [أبوالكجص]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2014 03:00 PM
هذا هو المفيد لكن الحكومة دي المفيد مابتقرب ليهو وشغلها كلو شو.

[أبوالكجص]

#1153121 [abu fadhel]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2014 02:59 PM
نريد انتخابات حره ونزيه فى حزب الامه اولا ثم ووووووووووووو
ايها الحيران

[abu fadhel]

#1153120 [المستعرب الخلوي]
4.50/5 (2 صوت)

11-19-2014 02:57 PM
دا كلام ناس عاقلين لان المؤتمر البطني بانتخابات بدون انتخابات فائز فائز فما في داعي لاهدار اموال الشعب ,,, اشتروها عيش وقمح ورز وسلموها للمواطن احسن من انتخاباتكم المخجوجة دي ( يعني الانتخابات ما بتملا بطن جيعان)

[المستعرب الخلوي]

#1153105 [ميرغني محمد]
3.50/5 (2 صوت)

11-19-2014 02:33 PM
حزب الامة بدون الصادق اكثر فائدة للشعب السوداني ملخص البيان المنشور يوجه نصائح يرجي منها تحقيق قدر من التفاؤل

[ميرغني محمد]

#1153091 [عادل جابر محمد دفع الله]
4.00/5 (1 صوت)

11-19-2014 02:16 PM
والله برا تنظيرك ده حاجه ضيعة البلد مافي .... نقطنا بسكاتك انت السودان ده ( واقع ليكم في عطاء ) .

[عادل جابر محمد دفع الله]

#1153023 [عبد الغفار المهدى]
3.50/5 (2 صوت)

11-19-2014 01:06 PM
لازالت مطالبات ودعوات حزب الأمة للحكومة مستمرة وستستمر ،ولازال السيد الصادق المهدى يسعى حثيثا لحل المشكل السودانى المعقد ،ولازال جزء كبير من حزبه أو شتاته أو أولى القربى منه متواجد فى السلطة وبقوة الا أنها دون فعالية ،وبرر السيد الصادق المهدى الذى نحترم طرحه الديمقراطى على مدى سنوات خبرته الطويلة فى الحكم الذى يأتيه طائعا مختارا وبانتخابات حرة ونزيهة يفوضه فيها الشعب السودانى بالسلطة ،ودائما يفشل ويتهاون ولم تقود تجاربه الى ديمقراطية حقيقية يطبقها على أرض الواقع ابان وجوده على سدة الحكم على قلة الفرص التى أتيحت له وتطيح بها الانقلابات العسكرية والتى يقدمون لها الفرص على طباق من ذهب،وذلك لأسباب دوما تتعلق بمكاسب شخصية أو حزبية ضيقة فى اطار ديمقراطية التقسيم بين الحزبين أو العائلتين ،وبهذا فشل السيد الصادق المهدى وفشل حزبه الذى تحول الى حزبيات جزء كبير منها يشارك السلطة على طريقة أبنائه ،وجود من دون فعالية تثبيت أكثر لأركان النظام الذى يدعونه ببيانا ومطالبات قدم منها الامام الكثير دون جدوى ،والسيد الصادق المهدى كان له القدح المعلى فى اهباط واحباط ثورة سبتمبر التى حتى الآن لم يتم القصاص لدماء شهدائها،مع احترامنا وتقديرنا لدور السيد الصادق المهدى ولدور حزبه الأمة ،عليه أن لايضيع الفرصة الذهبية التى واتته عبر اعلان باريس وينتهزها لتصحيح مسارها السياسى ومسار حزبه رغم تحفظنا فى وجوده ضمن صفوف المعارضة التى لاينقصها عجز وفشل حتى فى أبسط الأشياء وهى انشاء قناة فضائية يخرجون من خلالها جميعا كفارة لذنوبهم السياسية وحتى لو من حر مالهم الذى كسبوه من فضل هذا الشعب عليهم جميعا ومن ثمن معأناته وحتى لو ساهم السيد عبد الرحمن للاصلاح من داخل النظام بما يكسبه من أموال هذا الشعب والتى كانت وجهت فعلا لابعاد شبح الأزمة الاقتصادية التى تنتظر هذا الشعب المثقل كاهله ولأستثمرها هؤلاء المشاركون الحاضرون الغائبون،،،هذه فرصة نتمنى من الامام ومن كل حادب على مصلحة هذا الشعب الذى مل وسئم الحوارات والمفاوضات والمشاركات والنداءات والبيانات التى لم تكفيه شر البهدلة والتشريد والتجويع والتركيع وما عاد فيه مساحة للصبر أكثر من هذا،،،فلناذا لايبادر الامام ومعه بقية المعارضين من أموالهم الشخصية وعلاقاتهم الدولية فى انشاء قناة فضائية يخاطبون من خلالها هذا الشعب صاحب الوجيع والقضية لعله ينسى المحاسبات والمساءلات السياسية لجميع هؤلاء الزعما والسادة والقادة وتكون جزء من الغفران وتكون الوسيلة الأنجع لتحفيز هذا الشعب والذى سيقتلع هذا النظام فى أقل من عام ،،اصنعوا قناة فضائية وخاطبوه من خلالها وحينها هو كفيل بنجاح ما فشلتم فيه طوال ربع قرن من الزمان..
جربوا ولن تخسروا ،،فقد جربت المفاوضات والحوارات ومللتم وعود هذا النظام وأدمنتم تحمل فشله وأوزاره ،،،حفزوا أصحاب الشأن وسترون بأن أقصر الطرق لاقتلاع هذا النظام قناة فضائية خاطبوا من خلالها هذا الشعب وتفرغوا للتخلص من أخطاء الماضى وأعيدوا لهذا الوطن هيبته ولهذا الشعب كرامته،،،
الشعب يستولكم قناة فضائية
فهل هذه تستحيل على معارضة بهذا الحجم وهذا الكم؟؟؟

[عبد الغفار المهدى]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة