الأخبار
أخبار إقليمية
الإسلاميون جاهزون.. لأي شيء
الإسلاميون جاهزون.. لأي شيء
الإسلاميون جاهزون.. لأي شيء


11-25-2014 11:25 PM
محمد لطيف

ليس بالضرورة أن ثمة مسرحية تتواتر فصولها على المسرح السياسي السوداني.. وأبطالها هم الإسلاميون بجناحيهم الوطني والشعبي.. فهذا توصيف ساذج للمشهد.. ولكن المؤكد أن التطورات في الإقليم من جهة.. بدءا من انطلاقة الربيع العربي.. مرورا بانتصاره.. وانتهاء بانتكاساته.. ثم موقف حلفاء المؤتمر الشعبي في تحالف قوى الإجماع الوطني من تغيير 30 يونيو في مصر من جهة أخرى.. أعطت الضوء الأخضر.. بل المبرر الكافي لتقارب الإسلاميين المشهود حاليا!

عليه فإن ندوة نقابة المحامين التي نظمتها عشية أمس الأول بمتحدث رئيس أوحد.. لا يمكن أن تقرأ بمعزل عما أوردنا أعلاه.. ثم إن المؤكد أن الدكتور الترابي حين تلقى الدعوة لتلك الندوة.. وليس بالضرورة أن تكون المسألة قد تمت هكذا حرفيا.. بعثت النقابة بدعوة فقبلها الشيخ.. فمن الممكن جدا أن يكون الشيخ هو الذي بعث بالدعوة فقبلتها نقابة المحامين.. ولم لا..؟ فالشيخ ليس من ذلك النوع سهل القياد.. والشيخ كثيرا ما يحدد ملعبه.. ويختار ميقاته.. ثم يترك للآخرين شرف أو عبء ـ اختر ما شئت ـ تنظيم تلك المواجهة..!

نقول هذا افتراضا لا جزما.. وأحسب أنه لن يغير من أمرنا شيئا.

ولكن هل كان صدفة أن تكون أول إطلالة للشيخ ومن منصة محسوبة على المؤتمر الوطني عبر التعديلات الدستورية؟.. ثم أن تكون في هذه التعديلات أو أبرزها مسألة اختيار الولاة؟

ولا شك أن الناس يذكرون حين صدرت أول تصريحات من قيادة المؤتمر الوطني عن تعديل الدستور لمنح الرئيس صلاحية تعيين الولاة، كان أول رد فعل للدكتور الترابي يومها مفاجئا ومصالحا.. قال إن أمر تعيين الولاة لا يحتاج لتعديل الدستور!!

وعلى ذكر التصالح وعطفا على ما سبق.. فالدكتور الترابي وهو يدخل دار المحامين ليلتها.. كان يدرك أن هذه المنطقة ليست جزيرة معزولة تدير أمرها بحرية بعيدا عن سياسات الحزب الحاكم.. عليه كان يعلم أن دار المحامين سواء كان قد وجه الدعوة.. كما أعلن.. أو تلقاها كما افترضنا.. هو في الحالتين يعبر عن رضى عام يسود المراجع العليا في الحزب وفي الدولة.. لذا جاء حديثه معززا لتلك الأجواء عكس ما حاول أن يصور البعض أنها مواجهة قد وقعت!

فحتى حين تحدث الشيخ عن التعديلات منتقدا لها.. بدا مشفقا أكثر منه ناقدا أو معارضا.. فقد هجر عبارات من نوع (الطاغوتي السلطاني المستبد).. وبدا الشيخ حريصا على صورة تلميذه، الذي هو الرئيس، أكثر منه ناقدا.. وكيف أن صورة الرئيس في الخارج ستبدو وكأنه يسعى للهيمنة!

إذاً، الواقع أن الشيخ قد رد التحية بأحسن منها.. ففي وقت تلغى فيه الأنشطة السياسية منها وغير السياسية.. كان قادة الحزب والدولة هناك يصطفون لمتابعة ندوة الشيخ!

ويمضي الاستنتاج شوطا آخر.. حين ندعي أنه لم يكن صدفة أن تكون إطلالة الأحد تلك بالتعديلات الدستورية.. والكل يذكر ولا شك، أن التعديلات الدستورية هذه كانت هي قاصمة الظهر في معركة المؤتمرين الشهيرة بالمفاصلة.. والآن.. وحين يلتئم ذلك اللقاء تحت ذات العنوان.. فكأن الإسلاميين يقولون لخصومهم: "موتوا بغيظكم فها نحن قد تعافينا وتجاوزنا العقدة النفسية وقفزنا فوق جراحنا وبتنا جاهزين.. لــ(أي شيء)..!

وحقا.. في السودان توقع أي شيء..!

اليوم التالي


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 3054

التعليقات
#1158363 [وطني جريح]
0.00/5 (0 صوت)

11-27-2014 11:52 AM
اقتباس ( ليس بالضرورة أن ثمة مسرحية تتواتر فصولها على المسرح السياسي السوداني.. وأبطالها هم الإسلاميون بجناحيهم الوطني والشعبي.. فهذا توصيف ساذج للمشهد..) الآن من الساذج والله إنه أنت أيها المتحصف المأجور وكما يقول أهل اليسار ( غواصة ) إنه محمد لطيف غواصة النظام في الصحافة إذا كان انقلاب الترابي من أساسه هو مسرحية وهي على خشبة المسرح السياسي منذ 25 عاما وأكثر فلماذا لا يكون هؤلاء الماسونيون هم أبطال هذا المسرح العبثي إلى اليوم ، وأعلم أن الشعب السوداني ليس ساذجا ليتقل أكاذيبك الكثيرة التي تطرحها عبر الصحافة المأجورة التي جعلت من أمثالك يكتبون في هذه الصحف المأمورة وهي تمثل وجه السلطة القبيح الظالم الذي سرق السودان ذات يوم كان فيه حيفد المهدي الغافل رئيسا للوزراء ومسئولا عن بلد حررها الجد وباعها الحفيد لمن للمحفل الماسوني الدولي الذي أسسه اليهود والحزبان الآن فرع لذلك المحفل في السودان

[وطني جريح]

#1158344 [اريج الوطن]
0.00/5 (0 صوت)

11-27-2014 11:37 AM
محمد لطيف من من انتسب للصحافة في زمن الغفلة الزمن الذي أصبح فيه الترابي المأفون متحكماً في أمور السودان الهامل ولولا قربه من البشكير ونسبه لما عرف وانطبق علينا المثل ( بلداً ما فيها تمساح يقدل فيها الورل) ، ومن يمدح الحزبين البائسين ومن أصبح في حماهما من الأحزاب القزمة التي تبحث عن مكان لها في الساحة السياسية وهي مثل اللبلاب الذي يتسلق شجرة النيم ويعيش تحت ظلها ويعتمد على قوتها من يمدح هؤلاء فهو بالنسبة للشعب السوداني ينفخ في قربة مقدودة ، وقد واعى تماما ما يدور حوله ويعلم من هم أعداء الوطن الماسونيون الذين صنعوا من السودان الأرض اليباب ونشروا فيها الخراب وأصبحت مأوى كل طريد ومريض من دول الجوار ومن غيرها ، ومن هم الذين يحملون الوطن في حدقات العيون وهم قلة ، ولأن الوطن أصبح لا وجيع له رأينا مثل هذا الرويبضة يتكلم في أمر العامة ويكون له رأي ينشر في الصحف السيارة ويحمل لقب صحفي ، وربما غدا نقيب الصحفيين .

[اريج الوطن]

#1158134 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

11-26-2014 06:55 PM
ياتي يومهم لا يقيهم برا ولا بحرا لا يهمنا ولا نهتم من البداية الي النهاية ب اتفاقهم او اختلافهم ف شيخهم لا حجم ولا وزن له الا من خلال عبر الة الاعلام وهي تصنع من الفسيخ شربات فترابهم فسيخ ومعفن ومدعي ف صدقة بعض عرضحالجيات الصحافة و من كتاب الموبايل الذين يتلقون بة التوجيهات

[عصمتووف]

#1157929 [كمال حسين]
0.00/5 (0 صوت)

11-26-2014 01:57 PM
قصيدة / كِـدي قُـوّم اقـيّـف
وين الهجيج وين الرقيص
والعسكر اللآبسين نضيف
وتعظيم سلآم
والهيلمان والصولجان
والعظمة يا سيدي الرئيس ؟
يا حامي لدينا الحنيف
وين الجللآت والطلآقات
والهتافات والجِنس اللطيف ؟
يوم تمسى زي حمل الخريف
وتصبح عريس، وين يا رئيس ؟
يا سيدي قالوا الدنيا ما بتدي الحريف
كدي قُوّم اقيّف
خلِي النشوف الركبة
والشغل النضيف
مستشفى كيّر
إن شاء الله خير ؟
وسرير نضيّف
وغطاك حرير
وعشاك خفيف
ونومك لطيّف
وظِلّك وريّف
كدي قُوّم اقيّف
خلِي النشوف الرُكبة
والشغل النضيّف
ما كلموك، ما قالوا ليك
الدنيا برّا بِقت خريف ؟
كدي قُوّم اقيّف
وبالراااحة تاوِق يابا شُوّف
الصاقعة لا خلّت حِيط جالوص
ولا خلّت صرِيّف
ما كلموّك، ما قالوا ليك
الدنيا برّا بِقت خريف ؟
ما قالوا ليك،
كلّ الغلابا الكادحين
متوسدين طِين الوطن
متغتغتين بجناح بعوض
فوقهم تزمجِر يوّت رُعُوّد
والدنيا قايمة وقاعدة موّت
واطفال يشيلآ السيل يفُوّت ؟
قوليا ليّه ما قالوا ليك ؟
خايفين يزيدُوهو العليك
ما رضينا وجع الرُكبة ليّك
يا سيدي تبرا من الألم
غلطان يجيّك
غلطان يتاورك ويصطفيك
عميان من الخلق البُيوتا اتهدّمت
عميان من الخلق النُفوسا اتحطّمت
عميان من الخلق الهُموما اتردّمت ؟
ما يمشي يسكن في مواجعا يستكين
ويزيدا الآم فوق ألم يمسي ويصبّح
فوقا عشرات السنين
ما يمشي يسكُن في الأنين
ما يمشي يسكُن في نفوس الكادحين
البائسين الجائعين
ليه يعني يختار الرئيس ؟
ليه يحرم القايد المشير طعم الرقيص ؟
مستشفى كير
إن شاء الله خير ؟
يا سيدي لِسّع لِسّع الراجيك كتيّر
من المظاليم البيدعو عليك في حرّ الهجيّر
من المظاليم البيدعو عليك
في ليلاً شديد الزمهرير
من المكاليم البيدعو عليك
في المطر الغزير
يا سيدي لِسّع لِسّع الراجيك كتيّر
ما بين دُعاء المظلوم ورب العِزّة
ما مضروب حجاب
وفي الدِنيا قبل الآخرة
يا ما تضوق عذآب
دعوآت مظليم البلد
يا سيدي ما بتروح سرآب
حا يلآزمك المرض العُضال
لآمِن تعافك بُكرة أنجاس الـكِـلآب
ويكون في عِلمك يا ظلوُّم
الدنيا آخرتا كوم تُرآب

[كمال حسين]

#1157707 [التلب]
5.00/5 (1 صوت)

11-26-2014 12:47 PM
هو اصﻻ يا استاذ من قال لك هنالك خﻻف من اﻻصل ؟؟ هى سياسة مراحل !! وسياسة ( خج المخ ) .. اشبه بمتابعة لعبة كرة الطاوله ... او لعبة السيرك أو الحواه او شئ من هذا القبيل ...!! والهدف تشتيت تركيز الناس وارهاق قواهم الجسديه والفكريه !! وهى فكرة شيطانيه واعتقد ان ابطالها معروفون !!
وهى - فى تقديرى - مقروءة ومعروفه وليست خافيه على فطنة الشعب السودانى . .!! وفى رأئي عراب تلك (اﻻلاعيب ) هو الترابى نفسه... !! يمرق فﻻن يدخل عﻻن فﻻن فاسد علان صالح فﻻن يكون فى اﻻول عﻻن يمشى في اﻻخر .... !! والغريب فى اﻻمر مافى وﻻ واحد فيهم إختفى من المسرح منذ ذلك الزمان اﻻ بأقدار الله !! بما فيهم الشيخ نفسه .. !!
إذن بدأت بالشيخ فى المقدمه ... وسوف تنته به ... !! وربما تتكرر مسرحية السجن والقصر بس بالمعكوس !!
( هل تسمعنى يا محمد !!؟؟).

[التلب]

#1157747 [عثمان كريم]
5.00/5 (1 صوت)

11-26-2014 10:33 AM
أنت يا محمد الغير لطيف ... مفتون بالزنديق حسن الترابي,الداعية للداهية ... اترك التملق وكفى أنك معروووووف وسط وسطك الصحفي بما يقرف الليمون ؟!

[عثمان كريم]

#1157558 [اقلام رصاص]
5.00/5 (1 صوت)

11-26-2014 07:10 AM
يا محمد لطيف ...انت مفتون بالزنديق حسن الترابي,الداعية على ابواب جهنم... اترك التملق يا محمد لطيف

[اقلام رصاص]

#1157536 [المشروع]
5.00/5 (2 صوت)

11-26-2014 05:40 AM
واخيراً قلت (وحقا.. في السودان توقع أي شيء..!)
والصحيح يا محمد لطيف ان تقول (وحقا.. توقع من الاسلاميين أي شيء..!

فالذي يتلاعب بعواطف الناس بادعاءه الدين والتدين والحرص على الاسلام ويشتري به ثمناً قليلا وهو كرسي السلطة والسلطان نتوقع منه كل شئ ضد مصلحة البلد والأخرين لأنهم حريصين على مصالحهم الشخصية والحزبية حتى لو كانت مصالح التنظيم العالمي للأخوان المسلمين الذي بدأءه الكيزان في مصر واليمن وسوريا والسعودية قبل ان تكشف الاعيبهم واعمالهم التي تجري تحت الانقاض وفي الغرف المظلمة ..

فالتنظيم العالمي للكيزان هو الذي انتج القاعدة والحركات الجهادية المنتشرة في العالم بأسماء تفوح منها رائحة الدم وهو الذي انتج قاعدة مالي وبوكو حرام وهو الذي تفرخت منه فرق الخوارج الكثيرة في العالم بما فيها الصنيعة الاخوأمريكية المسمى داعش ...

الترابي ولغ في حب السلطة باسم الدين حتى اخمص قدميه ولن يتركها ولا بد ان يطل من جديد بثوب حتى لو كان قميص عثمان .. فهؤلاء القوم لا خلاق لهم ولا يرقبون في مؤمن إلا ولا ذمة..

[المشروع]

#1157501 [mahammed Hago]
5.00/5 (2 صوت)

11-26-2014 01:09 AM
يا محمد لطيف قوم لف ...عايز تعمل فيها محمد حسنين هيكل بتاع النظام بس النسب بتاع الرئيس...اما انك رجل بائس زى نسيبك...You are an empty-minded person.

[mahammed Hago]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة