الأخبار
أخبار سياسية
الرئيس الكيني يعلن الحرب على حركة الشباب الصومالية
الرئيس الكيني يعلن الحرب على حركة الشباب الصومالية



البعد مجزرة دامية
12-03-2014 07:19 AM
أعلن الرئيس الكيني أنه "لن يتردد لحظة" في شن الحرب على حركة الشباب الإسلامية الصومالية المتشددة.
وجاء تعهد الرئيس أوهورو كينياتا الثلاثاء في أعقاب هجوم دام للحركة أدى لمقتل 36 عاملا قرب مدينة مانديرا الشمال الشرقية ، قرب الحدود مع الصومال.
وفي خطاب عبر التليفزيون الرسمي اعتبر كينياتا هجمات حركة الشباب "حربا على كينيا والكينيين"، مضيفا "أنها حرب يجب أن يشارك فيها الجميع".
وقد عين الرئيس وزير داخلية جديدا بعد الهجوم في منطقة مانديرا.
كما استقال قائد الشرطة الكينية عقب الهجوم.
وقال الرئيس للكينيين "حان الوقت كي يقرر ويختار كل واحد منا .. هل أنتم في صف كينيا مفتوحة وحرة وديمقراطية تحترم حكم القانون وقدسية الحياة وحرية العبادة، أم تقفون مع المتطرفين القمعيين اللامتسامحين".
وكانت الحركة قد قالت إنها شنت هجوم مانديردا على ما وصفته بتدخل القوات الكينية في الصومال و"استمرار الفظائع التي يرتكبها هناك مثل الهجمات الجوية الاخيرة على المسلمين".
ويأتي الهجوم عقب هجوم مماثل وقع ليلة الاثنين ايضا في مدينة واجر قتل فيه شخص واحد واصيب 12 بجروح.
وكانت كينيا قد شهدت سلسلة من الهجمات منذ قررت في عام 2011 الاشتراك في قوة حفظ السلام الافريقية في الصومال ومحاربة الاسلاميين هناك.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 782


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة