الأخبار
أخبار إقليمية
لا بديل غير إسقاط النظام
لا بديل غير إسقاط النظام
لا بديل غير إسقاط النظام


12-02-2014 11:03 PM
خلاصة ما ذكره المشير عمر البشير رئيس النظام الحاكم أول أمس في لقائه ببعض رؤساء تحرير الصحف،تعني نسف المفاوضات حول وقف الحرب وإحلال السلام بمناطق الحرب، بالإصرار علي مرجعياته البائسة ،ونسف حواره الوطني المزعوم مع الآخرين والتمسك بانتخابات لا توفي بالحد الأدني من مطلوبات النزاهة، ومواصلة تقييد حرية النشاط السياسي والتعبير ورسم خطوط حمراء بحسب هوي الحزب الحاكم .

هل كان يمكن لرأس النظام عرض أي موضوعات تنم عن جدية الحزب الحاكم،في إيجاد حلول لأزمة السودان الشاملة ؟ لا علي العكس، فالممارسات اليومية تعكس المزيد من تعميق الديكتاتورية والشمولية في بلادنا ، ليس أولها مواقف وفد الحكومة في أديس أبابا من قضية وقف الحرب، وليس آخرها محاولات تعديل الدستور لتكريس المزيد من الصلاحيات في يد رئيس الجمهورية ، وبين هذه وتلك تجري إعتقالات يومية لسياسيين ومعارضين، ومنع لأي نشاط سياسي جماهيري معارض، وقمع بالقوة المفرطة لأي مظاهرة أو إعتصام وموكب في أي شأن .

ما يجري علي الساحة السياسية يؤكد ما سبق وأن أعلناه،بشأن عزم النظام كسب الوقت،وعدم جديته في إطلاق أي حوار يفضي لنزع فتيل أزمة البلاد،بما يعني تفكيك الديكتاتورية وصولاً لنظام سياسي تعددي، وأن الكرة في ملعب الشعب لإسقاط النظام بالوسائل الجماهيرية المجربة .

لم ولن يتعظ النظام من تجارب السودان الماضية،وما يجري في المحيط الإقليمي.وإن كان قادته في خضم النهب الشره يرون أنهم في مأمن قياساً لتوازن القوة العسكرية الراهن، فإن إنفجار الشارع يطيح بأي آلة عسكرية غاشمة، ولقد سبق السودان الآخرين حين إنتصر الشعب في أكتوبر 1964 ،وأبريل 1985 علي نظامين عسكريين باطشين،ولن يحول القمع دون إنتصاره المشهود علي هذه الشمولية الماثلة .

وكلما علت وتائر المقاومة،وتنوعت أشكالها،كلما إقترب يوم النصر المبين رغم إدعاءات المرجفين. .

الميدان


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 3967

التعليقات
#1162404 [اسماعيل عبداللة]
0.00/5 (0 صوت)

12-03-2014 11:43 PM
20 سنة وانتم تنادون باسقاط النظام ولم نرى اسقاط بل تمكين حقوا بعد دا تخجلوا من قصة اسقاط النظام دى وتشوفوا ليكم صرفة لان المصداقية خلاص تاهت وانت تهتم

[اسماعيل عبداللة]

#1162365 [hassan]
0.00/5 (0 صوت)

12-03-2014 10:44 PM
البشير بقي يفك اخرو ما عارف حا تجيهو من وين

دي بيسموها الجقلبة

خلوه يجقلب خلاص قرب الشعب يفتح بالجوكر

[hassan]

#1162234 [من الاقاليم]
0.00/5 (0 صوت)

12-03-2014 07:45 PM
لقد قفل هذا الديكتاتور كل منافذ الحياه
الكريمه لهذا الشعب الابى هو وحاشيته الفاسده
فاخذته العزه بالاثم ونخوه الجاهليه فاصبح
لا يعرف الى اى الكائنات ينتمى فحتما لن
تحتويه هذا الارض الطاهره حيا او ميتا
يوما ما.

[من الاقاليم]

ردود على من الاقاليم
[AL KIRAN] 12-03-2014 11:48 PM
Oh... sorry man > I meant to confutation... to : Abu Mohammed... downstairs... under neath yours,,, thanks

[AL KIRAN] 12-03-2014 11:24 PM
Abu Hammada... I think that's shitty question worse than a nasty
Because if you're not man enough to kick Albashir's ass > also you can't put your nonsuccess motives on others people > and also I think truly such people like you are : wanting peoples... brokens... shorts... defectives... faulties... minuses... nudes... and negatives in a volition > can not run after a nation of mouses... ever


#1162180 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-03-2014 06:48 PM
كلامك صح مية بالمية ..... مافعلته الانقاذ بالسودان واهل السودان الكثير والكثير .... لكن من الذي سيسقط الحكومة والنظام ؟ هل الذين يهرعون وراء محادثات اديس ؟ ولا ناس قريعتي راحت ديل؟

[ابو محمد]

#1161948 [فيصل احمد عمر / الرياض السعوديه]
5.00/5 (1 صوت)

12-03-2014 03:01 PM
كيف يسقط النظام ؟ ومن هو الذى سيسقط النظام؟ الشعب ام الشيوعيون؟ اذا كان كان

الشعب هو الذى سيسقط النظام فهذا لا يكون لان جل الشعب اصبح جزءا من النظام وبدليل

على ذلك عضوية المؤتمر الوطنى التى تجاوزت ثلث سكان السودان اما الشيوعيون فهؤلاء لا

يسقطون حائطا مائل ائلا للسقوط اصلا لان فاقد الشى لا يعطيه لاننى اعرفهم من ستينات

القرن الماضى وسبعيناته والشعب السودانى عرفهم ولفظهم بل قلعهم من سدة الحكم بعد ان

امضوا فيها ثلاثه ايام بلياليها وما اطولها فى عمر الشعوب فمرحبا بالانقاذ حاكما

وحكومه

[فيصل احمد عمر / الرياض السعوديه]

ردود على فيصل احمد عمر / الرياض السعوديه
[متأمل] 12-03-2014 06:29 PM
هو الحقيقه المشكله ليست في عدد عضويه المؤتمر الوطني
ولكن المشكله ان جل الشعب اصبح يفكر مثل المؤتمر الوطني
دي 25 سنه فتره طويله يعني اسه اي زول عمرو اربعين يكون تربيه الاسلاميين
يكون عمرو خمستاشر سنه لمن جات الحكومه دي

European Union [لقمان] 12-03-2014 05:03 PM
لهم دمر كل من شارك فى دمار الوطن الجميل
اللهم عليك بالكيزان فانهم لا يعجزونك
اللهم آآآآآآآآآآآآآآآآآآمين ,, اللهم أجعلهم يشتهون الماء ولا يستطيعون شرابها ويتمنون الموت من شدة الالم فلا ينالونه ,, اللهم عذبهم بكل أم بكت أنصاف الليالى على فلذة كبدها أو زوجها أو أبيها ,, اللهم عذبهم وزبانيتهم بحق كل فم جاااع ,, وبطن قرقرت ومريض مات من عدم أستطاعته توفير الدواااء اللهم عذبهم بحق كل زفرات شوق وبعاد يعانيها ابناء المهاجرين والمتغربين الفارين من الوطن بسبب سياساتهم وأفسادهم ,, اللهم أجعلهم يشتهون الطعام فلا يتذوقونه بحق كل شبر من أراضى السودان التى باعوها والتى حبسوا عنها الماء فصارت بووورا تشكوهم لربها ,,, اللهم أنا غير شامتين ولكن أمرتنا بالدعاء على من ظلمنا لذا دعوناك ,, فأن كنتم أيها السودانيين تظنون أن البشير والكيزان ظلموكم فعليكم بالدعاء فأنه أمضى سلااااح ,,أدعوا عليهم بالويل والثبوور وعظائم الامور من سرطان وأمراض

الترابى .. البشير .. على عثمان .. نافع .. الجاز .. الزبيرين .. ربيع .. امين حسن .. غندور
قطبى .. مصطفى اسماعيل .. بكرى .. الخضر .. احمدهارون .. عثمان كبر .. وقوش .. والمتعافى ودوسة .. وسبدرات .. ومامون حميدة .. وحاج ماجد سوار .. وكل باقى التنابلة
وكل من اشترك فى دمار وتشريد محمد احمد دافع الضريبة

Saudi Arabia [عبدو] 12-03-2014 04:16 PM
ما دام الحكومة عاجباك كده ما تقعد في البلد .. شردت مالك


#1161818 [الجندى]
0.00/5 (0 صوت)

12-03-2014 10:12 AM
لماذا لا ينظر للرجال امثال رئيس كينيا الوطنى الذى جاء بانتخابات حره فى نظام ديمقراطى ومع ذلك ابت نفسه الابيه الا ان يجنب ابناء وطنه شر العقوبات والمقاطعات فسلم نفسه بكل شجاعه للمحكمه الجنائيه وهو مدنيا وليس عسكريا كهذا الجبان الذى يلبس البذه العسكريه ويرص النياشين ويرقى نفسه لرتبة مشير، اعلى رتبه فى الجيش ويرتجف عندما يسمع اسم اوكامبو!!! يا شباب السودان اترضون مثل هذاومن معه ان يتحكموا فيكم لخمسة اعوام قادمه او اكثر ؟؟؟ وياليتهم يتحكموا فقط بل يسفكوا دماءكم ويستحيوا نساءكم كما كان يفعل فرعون وقومه ؟؟؟ لا يخيفكم تهديدات المدعو عطا اكبر كلاب الامن، صدقونى هو وكل الطغمه الظالمه الفاسده لا ينامون ليلهم من الهواجس والخوف. يقول سيعين 25 الف امنجى جديد عشان يحموهم من غضب الشعب فبماذا نفسر هذا غير الخوف والقلق الذى ينتابهم؟
الكلام الكتير لا يجدى ، تحدثنا كثيرا، شتمنا اكثر ، جاء وقت البيان بالعمل، توعية الشعب وتحريضه بكل الوسائل المتاحه، فيس بوك، تويتر، مواقع الكترونيه، منشورات تحريضيه فى الاماكن العامه، فى الجامعات، المدارس والاماكن الشبابيه فالشباب هو الذى يقوم بالتغيير كما حدث فى كل ثوراتنا السابقه. انظروا الى الشباب التونسى والمصرى كيف استفادوا من المواقع الالكترونيه فى اشعال ثوراتهم. طلاب الجامعات هم الطبقه المستنيره التى اشعلت كل الثورات السودانيه السابقه، كنا نتناقش ونخطط ونكتب المنشورات ونوزع حتى جاءت ساعة الصفر بخطا من النظام عندما داهمت قواته الحرم الجامعى فاشتعلت ثورة 21 اكتوبر 1964.

يلا استعدوا ياجماعه للاضراب السياسى والمظاهرات الليليه فى شتى الاحياء لتشتيت جهود الطغمه الظالمه . لتكن الخطه التوقف عن العمل خاصة اصحاب المواصلات لعدة ايام ، ثم الخروج فى مظاهرات صغيره ومتفرقه ومستمره فى الاحياء ليلا ، والهتاف الداوى : يا انقاذ غورى غورى وسوقى معاك لصوص كافورى .. لو شتتوا جهود كلابهم حتشوفوا لو ما ارتبكوا وارتجفوا وبداوا فى تهريب اسرهم ثم اللحاق بهم ، فهم جبناء اكثر مما تتصورون.

يقولون لو ذهب البشير منو يقدر يحكم البلد؟ ونحن نقول لهم هنالك اكثر من ثلاثين مليون فرد اى واحد من هؤلاء يمكنه ان يحكم ويعدل افضل بكثير من هذا الفاسد المفسد . ثم اليس لنا الحق ان نسالهم منو اليقدر يحكم البلد اذا مات البشير فجاة، فهل هو معصوم من الموت؟ هذا كلام فارغ المراد منه تثبيط همم الناس ليس الا.

لازم الشعب يكون لجان فى الاحياء لتضع خططا لقيادة الجماهير وان تكون اللجان متتاليه، وفى حالة اعتقال
احدى اللجان تتسلم اللجنه التاليه مهامها وذلك حتى لا تخمد الاحتجاجات بمجرد اعتقال القاده كما حدث من قبل . المعارضه السياسيه يجب ان تكون فى المقدمه هذه المره كما فعلت المعارضه فى الثورتين السابقتين 1964 و 1985 وكل حزب يتخاذل سوف يتم كشفه وتعريته عندما تاتى الانتخابات الحره باذن الله . وعلى رؤساء الاحزاب الذين غادروا البلاد عليهم بالعوده فورا بمجرد انطلاق الثوره والا سيعتبروا متخاذلين ويتم عزلهم شعبيا حتى لا يفوزوا فى اى انتخابات مقبله. اما المعارضه المسلحه فعليهم تقع حماية الثوار . وبدلا من الحرب فى الاحراش عليهم ان ينقلوها لداخل العاصمه ضد الجنجوبد وكلاب الامن الذين يدافعون عن النظام . فاذا تصدوا لهم مره او مرتين فسيولون الادبار لانهم مرتزقه وليست لهم قضيه يموتون من اجلها.اما بقية القوات النظاميه فبدون شك بل كما اكد الكثير منهم بانهم سيقفون بجانب الشعب كما فعلت القوات النظاميه فى الثورات السابقه، فهم ايضا اصابهم الكثير من الظلم والاهانه والتهميش.

الناس تخلى بالها حتى لا يفلتوا... التركيز على المطارات ومنافذ الحدود مع اثيوبيا ومصر وارتيريا وليبياو تشاد. اما جنوب السودان فالمجارمه لا يتجراؤن بالهروب اليه لانهم يعرفون مصيرهم هناك ... قوموا الى ثورتكم يرحمكم الله ويوفقكم.

[الجندى]

#1161766 [salah a taha]
0.00/5 (0 صوت)

12-03-2014 05:18 AM
حكومة الكيزان لا يهمها فى الوقت الحاضر السودان ولا شعبه همهم الاول والاخير بعد 25 سنه من نهب أموال وفساد وقصور عالية ومزارع كافوري وملايين الدولارات في بنوك ماليزيا ,,هو حماية لمصالحهم الشخصية ولذلك نشاهد هذة الهجمات المسعورة من رئس جهاز أمن النظام محمد عطا وأخيرا رئيس البلد عمر العر كلاهما يقولان للشعب الويل و العصاة لمن تحرك ضدنا وببساطة هؤلإ السذج يتخيلون أن سقوطهم يعنى مصادرة أموالهم و ممتلكاتهم فقط ,,كل من تكبر وتجبر كان مصيره الشنق وهذا سيكون مصيركم والهروب هو مخرجهم الوحيد

[salah a taha]

#1161721 [نزار عوض]
0.00/5 (0 صوت)

12-03-2014 03:40 AM
سبق السودان الآخرين حين إنتصر الشعب في أكتوبر 1964 ،وأبريل 1985 علي نظامين عسكريين باطشين،ولكن هل كان يملك عبود جينجويد ام كان لنميري مرتزقه نظاميين او كما يسميهم تجار الدين قوات التدخل السريع هل كان لنميري او عبود خطط ضد الشعب السوداني او الخطه ب نعم لقد تعامل الشعب السوداني معهم واطاحهم من الحكم لانهم كانوا مننا وفينا ولكن من اين اتى هؤلاء

[نزار عوض]

ردود على نزار عوض
Yemen [عادل الامين] 12-04-2014 01:49 AM
فكنا بلا اكتوبر بلا ابريل...اتغيير شنو انت هسة في 2014 ومع -نفس الناس-
الثورات الحقيقية في السودان برنامج وهي اتفاقية اديس ابابا 1972 واتفاقية نيفاشا 2005 الباقي عبث بتاع النخبة السودانية وادمان الفشل كان منتظر ابو عيسى والترابي والصادق المهدي يجيبوا ليك جديد


#1161708 [ود بلد]
3.00/5 (2 صوت)

12-03-2014 03:08 AM
اسمعوا يا ناس .. والله ملينا من كلامكم ده ... 25 سنة وتقولوا لا بديل الا اسقاط النظام ده .. مستنين شنو .. ابقوا رجال واطلعوا ... بقيتوا شعب بتاع كلام سااااي ههههههههه

كان فيكم راجل اطلعوا .. قر قر قر

[ود بلد]

#1161599 [دولار]
3.50/5 (3 صوت)

12-02-2014 11:15 PM
وكلما علت وتائر المقاومة،وتنوعت أشكالها،كلما إقترب يوم النصر المبين رغم إدعاءات المرجفين. . --------------

هلّا هلّا كلام زي الرصاص

[دولار]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة