الأخبار
أخبار إقليمية
المكتب السياسي لحزب الأمة يصادق على "نداء السودان"
المكتب السياسي لحزب الأمة يصادق على "نداء السودان"
المكتب السياسي لحزب الأمة يصادق على


12-23-2014 08:51 AM
الخرطوم: عبدالوهاب موسى

صادق المكتب السياسي لحزب الأمة القومي، على اتفاق "نداء السودان" الذي وقعه رئيس الحزب "الجبهة الثورية" وتحالف قوى الاجماع الوطني مؤخراً في أديس أبابا، وثمن الجهد الذي بُذِل لتوحيد القوى السياسية والوطنية، ووجه بالإسراع بإحكام التنسيق مع القوى الموقعة على النداء وتوسيعه ليشمل كل قوى المعارضة والتنظيمات المجتمعية, ووضع الآليات التنفيذية والبدء في العمل الجماعي في التعبئة لتحقيق أهداف النداء.

وأمن المكتب السياسي في اجتماعه أمس على الدور الذي ظل يضطلع به الصادق المهدي في قيادة التعبئة السياسية والدبلوماسية، والإشادة بمجهوداته الوطنية والفكرية.

كما إطلع المكتب على نتائج زيارة اللواء فضل الله برمة ناصر رئيس الحزب بالإنابة للولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة، وثمن الخطوات التي قام بها، والاتصالات التي أجراها، خاصة بمكونات الحزب هناك، ووجه الأمينة العامة بمتابعة تلك المجهودات وانزالها موضع التنفيذ

التغيير


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1224

التعليقات
#1175262 [كمندان]
0.00/5 (0 صوت)

12-24-2014 04:54 AM
إتلم التعيس علي خايب الرجا ...ﻻ أنتم وﻻ الإنقاذ ..وﻻ فاقد تربوي دارفور ..وﻻ ثورية عرمان ..تعجب هذا الشعب الغلبان ..طفل أغبر أغبش من أطفال معسكرات النازحين بأطراف مدن دارفور جدير ويستحق الاحترام أكثرك منكم يا وهم ..لعنة الله عليكم وعلي الحظ الجمعنا بكم .

[كمندان]

#1175009 [Productive Urbanization for One Nation]
1.00/5 (1 صوت)

12-23-2014 09:35 PM
01- شكراً جزيلاً يا [صالة المغادرة]... أبناء الأنصار ليسوا مُغالطين ... وهم لك من المُصدّقين ... إن كنت أنت من الصادقين ... أو لم تكن من الصادقين ... لأنّهم يعلمون علم اليقين ... أنّ هناك صراع على السلطة بين المدنيّين والعسكريّين السودانيّين ... مُنذ عهد عبّود العسكريّين ... مروراً بعهد نميري العسكريّين ة ... وصولاً إلى عهد بشير العسكريّين ... الذي قال إنّه يعرف ألاعيب السياسيّين ... ولذلك نحن نعرف أنّ سعادة برمة العسكريّين الأمنجيّين ... وسعادة صدّيق الشرطجيّين الأمنجيّين ... بغضِّ النظر عن كونهما أنصاريّيْن ... هما الرئيسان الحقيقيّان ... المُختطفان ... بل المستعمران ... لأجهزة حزب الأمّة القومي ... الأمنجيّة العسكريّة الشرطجيّة ... الموازية ... بل المُضادّة لأجهزة حزب الأمّة القومي ... المدنيّة المُنتخبة ... ؟؟؟

02- من الواقع المُؤكّد والموثّق ... هذا الجسم المضاد ... الذي يقوده سعادة البرمة العسكري ... وسعادة صدّيق الأمنجي ... كان يجاهد في إضعاف وإفقار وتدمير حزب الأمّة القومي ... ولقد أشار إلى ذلك ... المهندس الأمنجي الإخواني ... صلاح عبدالله (غوش ) ... عندما قال إنّ الإنقاذ قد صرفت على تدمير حزب الأمّة ... ما كان يكفي لإعادة مشروع الجزيرة إلى أفضل من سيرته الأولى ... ؟؟؟

03- ولعلّ ... بل بالتأكيد ... النابغة صلاح غوش ... كان يعلم علم اليقين ... أنّ إنقاذ الإخوان المُسلمين ... كانت تفرّغ المحتلّين ... بل المُنتحلين ... أنّهم مؤسّسات حزب الأمّة القومي ... في داخل السودان ... وفي كلّ أنحاء الدنيا ... وأنّهم لا يسجّلون أبناء الأنصار في تلك المؤسّسات ... ويضايقونهم في معايشهم ... ويموّلون كُلّ ذلك من الإموال التي كان ينبغي لها أن تذهب إلى خزينة دولة أجيال السودان ... ؟؟؟

04- لكن يبدو أنّ المفكّر العالمي ... السيّد الصادق المهدي ... (إمام كيان الأنصار ... أنصار الله وملائكته وكتبه ورسله ... وليسوا فقط أنصار محمّد أحمد بن عبد الله ... المهدي ) ... قد حوّل تلك الهزيمة إلى نصر ... عبر صبره الطويل ... ونصحه الجزيل ... إلى أن تحوّل كُلّ هؤلاء إلى كوادر أكيدة الولاء ... لحزب الأمّة القومي ... لا سيّما و أنّ هؤلاء ... من الكوادر الحربائيّة الولاء ... التي لا تحبّ الآفلين ... أفول الإخوان المُسلمين ... ؟؟؟

05- المطلوب من سعادة العسكري البشير ... أن يسبح في إتّجاه التيّار ... عشان نفتكّ من الحصار ... ولن يحسر شيئاً ... إنّما ستذهب الحقوق إلى أهلها ... وسوف يتم إنصاف المظلومين ... وسوف ترجع كُلّ الأموال ... إلى خزينة دولة الأجيال ... التي سوف تكون واحدة ... إذا ما أفرج البشير ... عن أبي عيسى ... وعن أمين مكّي مدني ... ونفّذ ما أمره به المفكّر نقد الدين ... ألا وهو ... إصدار قرارات جمهوريّة ... موجع للإخوان المسلمين ... وللرفاق الشيوعيّين ... الإقتساميّين ... تقضي بحل الحكومتين الإستعماريّتين ... وتجريم وتحريم إنقلابات العسكريّين ...ومن ثمّ إستغلال مجهودات وأموال كُلّ الأجيال ... في إعادة توحيد وبناء السودانيّن ... لمصلحة كُلّ أجيال السودانيّين ... دونما حاجة إلى إدخال الخوازيق ... في مُؤخّرات ... فلاسفة الإقتسامات الأيديولوجيّات ... العنقوديّات ... الفتنويّات ... الإستباحيّات ... التقتيليّات ... الله يكرم السامعين والسامعات ... ويُجير الخائفين والخائفات ... ؟؟؟

06- التحيّة للجميع ... مع إحترامنا للجميع ... ؟؟؟

[Productive Urbanization for One Nation]

#1174897 [مدحت عروة]
5.00/5 (1 صوت)

12-23-2014 07:38 PM
يالا يا ناس الامن امشوا اعتقلوا المكتب السياسى واى زول حزب امة اكان بتقدروا على ذلك!!!!!!!!!!!!!!!

[مدحت عروة]

#1174887 [صالة المغادرة]
5.00/5 (1 صوت)

12-23-2014 07:15 PM
يا ناس حزب الامة زمان كنتو بتقولوا مشكلتكم الامام الان الامام فى قلب المواجهه وخارج البلد عايزين نشوف البيان بالعمل بس اهم حاجة عندكم واحد نائب رئيس غواصة مزروع من ايام مايو فى اوساطكم تعملوا حسابكم ده زول خسيس ومؤتمر وطنى اكثر من نافع زاتوسامعه يا دكتورة مريم ويا سارة نقد الله وكان انا كضاب اسالوا مساعد الرئيس بتاع الفروسية والجرتق والصبحية الله يغطس حجرك يا غورباتشوف حزب الامة قال فريق قال ياخى ما تبطل الاحتيال انت عقيد بس وكان انا كضاب اسالوا ناس دفعتك الفى حزب الامة وفضل الله برمة ونابليون زاتو لكن الانقاذ خلقت منك رقم وقريبا ستكون صفر علىالشمال .

[صالة المغادرة]

#1174779 [Al-Ansari]
0.00/5 (0 صوت)

12-23-2014 05:20 PM
Excellent

[Al-Ansari]

#1174731 [الانصاري]
4.00/5 (1 صوت)

12-23-2014 02:50 PM
تيب !!

[الانصاري]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة