الأخبار
أخبار سياسية
لأول مرة.. الرئيس المصري يحضر قداس عيد الأقباط
لأول مرة.. الرئيس المصري يحضر قداس عيد الأقباط
لأول مرة.. الرئيس المصري يحضر قداس عيد الأقباط


01-08-2015 01:51 AM
في أول زيارة من نوعها، فاجأ الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي المسيحيين الأرثوذكس بزيارة لمقر الكاتدرائية القبطية في القاهرة يوم الثلاثاء أثناء قداس عيد الميلاد لدى المسيحيين الشرقيين وألقى كلمة قصيرة هنأهم فيها بالعيد، وأكد على مبادئ الوحدة الوطنية.
ويعد حضور السيسي للقداس فى احتفال عيد الميلاد حسب التقويم الأرثوذكسي للأقباط هو الأول من نوعه لرئيس مصري، فقد اعتاد الرؤساء المصريون أن يوفدوا من ينوب عنهم لحضور القداس.
وقال السيسي: "كان ضروري إن أنا أجيلكم عشان أقولكم كل سنة وأنتو طيبين.. وأرجو ان انا مكونش قطعت عليكم الصلوات بتاعتكم".
وزيارة السيسي للكاتدرائية لم تستغرق سوى دقائق معدودة، ألقى خلالها كلمة قصيرة حملت تهنئة ورسالة للعالم مضمونها أن مصر هي أرض الحضارة والإنسانية.
وتشير تقديرات غير رسمية إلى أن المسيحيين يمثلون نحو عشرة في المئة من سكان مصر البالغ عددهم حوالي 85 مليون نسمة. وعلاقة المسلمين والمسيحيين في مصر طيبة إلى حد كبير باستثناء حوادث يكون سببها عادة علاقات عاطفية او نزاعات على بناء كنائس.

وهنأ السيسي هنأ البابا تواضروس بالعيد قائلا: "هنبني بلدنا مع بعض وهنساع (سنستوعب) بعض وهنحب بعض .. هنحب بعض كويس وهنحب بعض بجد عشان الناس تشوف". وهتف الحضور "إيد واحدة.. إيد واحدة."
وغادر السيسي القداس بمجرد انتهائه من كلمته المرتجلة المقتضبة. وكان الرئيس المصري قد عاد قبل ساعات يوم الثلاثاء من الكويت التي زارها يوما واحدا.
وأثارت زيارة السيسي للأقباط ردود أفعال وتعليقات على صفحات التواصل الاجتماعي وسط ترحيب من المسلمين والمسحيين المصريين، فيما شنت جماعه الاخوان ومؤيدوها هجوما عنيفا على هذه الزيارة.
وفي عام 1965 وضع الرئيس الراحل جمال عبد الناصر حجر الأساس للكاتدرائية المرقصية الجديدة بصحبة البابا كيرلس السادس، وافتتحها عام 1968، ومن وقتها لم يحضر القداس أي من الرؤساء.
ورغم أن الرئيس الأسبق حسني مبارك هو من أصدر قراراً بإعتبار يوم 7 يناير أجازة رسمية في ديسمبر 2002، إلا أنه لم يحضر القداس بنفسه وكان ينيب نجله جمال مبارك.
وفي ظل حكم المجلس العسكري عقب ثورة 2011، أناب المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس وقتها، سامي عنان رئيس الأركان السابق في حضور القداس.
و في وقت حكم الإخوان، حضر رفاعة الطهطاوي رئيس ديوان رئيس الجمهورية الأسبق نيابة عن الرئيس المخلوع محمد مرسي، وهو ما فعله الرئيس الأسبق عدلي منصور بإنابة اللواء أركان حرب عبد المؤمن فودة رئيس ديوان الرئاسة الأسبق لحضور القداس.


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1055

التعليقات
#1184050 [Aola Taha]
0.00/5 (0 صوت)

01-08-2015 02:42 PM
بالمناسبة يا الاسمك اسامة المهاجر من انت عشان تقول انه مسلم او غير مسلم انت الافضل اتكلم عن نفسك اولا وحقا هذا هو الاسلام الحق ما صح الحاصل دا تسميه شنو طيب وصح والف صح ارهابييين اخوان الشياطين الذين يدعون بالدين وهم من الدين بعاد ربنا حرم قتل النفس ويعني في رسالة نزلت واحنا ما عندنا علم السيسي بطل والما عاجبوا يشرب من البحر

[Aola Taha]

#1184023 [ناصر كمال حسن احمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-08-2015 02:00 PM
لكم دينكم ولى دين

[ناصر كمال حسن احمد]

#1183755 [أبوأسامة المهاجر]
3.00/5 (2 صوت)

01-08-2015 08:32 AM
هاجم الإسلام في مايسمى بالمولد النبوي وقال إن الإسلام يتعارض مع الحياة ووصف المسلمين بالإرهاب وأنهم يريدو القضاء على البشرية ومن ثم قام بزيارة النصارى توددا للغرب الذي أتى به

هل هذا مسلم

هل الذي يريد تغيير الدين الإسلامي لمصالحه الشخصية يكون مسلماً

[أبوأسامة المهاجر]

ردود على أبوأسامة المهاجر
Russian Federation [اسامه الشايقي] 01-08-2015 05:51 PM
يا عامر علي الله يعينا علي وكلاء الله في الارض ديل جنو عديييل اصبحت المنطقه مليئه بالمهاويس والمنفصمين والذين يذبحون ابنائهم بسبب رؤيه ... الجرعه عالية شدييد الله يستر ... شوف اسمه المهاجر قال !! ماشي وين عندك جواز ولا ساي ترطع تهاجر ..شوف ليك لوتري ياعامر المنطقة ذاهبة الي الجحيم

[AMER ALI] 01-08-2015 11:14 AM
هذا مسلم غصبا عنك وعن ابوك ولست انت من تحدد اذا كان مسلما ام لا.يا ابو مهاجر ياارهابى



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة