الأخبار
أخبار إقليمية
الاتجار بالبشر : حقائق مرعبة....تورط مسؤولين أمنيين ..و دعم كامل من الحكومة السودانية
الاتجار بالبشر : حقائق مرعبة....تورط مسؤولين أمنيين ..و دعم كامل من الحكومة السودانية
الاتجار بالبشر : حقائق مرعبة....تورط مسؤولين أمنيين ..و دعم كامل من الحكومة السودانية


01-20-2015 03:23 AM
مصطفى عمر

الحكمة من التشريعات السماوية و الوضعيه تنظيم العلاقة بين البشر، الانسان بطبيعته يقع في الأخطاء فقد جاء في الحديث الشريف "‏ كُلُّ بَنِي آدَمَ خَطَّاءٌ وَخَيْرُ الْخَطَّائِينَ التَّوَّابُونَ ‏"‏‏ ..تترتب على أخطاء الانسان أضراراً تستوجب جبرها عن طريق ضمير الانسان نفسه باعتبار أنه يمتلك عقلاً و ضميراً ، و لكن يوجد من بين الناس من لا وازع لهم، و هؤلاء هم المخاطبون بالتهديد و الوعيد و بالقوانين في الأصل حتى تردعهم و توفر الحماية للضحايا المحتملين ، يوجد من بين بني البشر من يمتلكون أعلى درجات الأخلاق و النبل والرقي والأدب ، وكذلك يوجد من هم في أدنى الدرجات يتطبعون بصفات القسوة و الهمجية و الوحشية حتى صاروا أسوأ من كل المخلوقات الأخرى ، و هؤلاء إن لم تكن هنالك قوانين رادعة تعاقبهم حتى يكونون عبرة لغيرهم من الطبيعي أن يسود في المجتمعات ما هو أسوأ من شريعة الغاب، لأنه في شريعة الغاب تأكل الحيوانات المفترسة الأضعف منها بهدف الغذاء و لا تتجاوز ما يكفيها و يسد رمقها..، عدم وجود وازع الدين أو الضمير لمثل هؤلاء الأشخاص، مع عدم وجود السلطة التي تطبق عليهم أحكام القوانين هو السبب الرئيسي في تفشي الظلم و ضياع حقوق الناس ، أمًا أن تكون السلطة المناط بها وضع التشريعات التي تحمي الضعفاء داخل حدود سلطتها غير مبالية بما يحدث، أو أن يكون الأشخاص المكلفين بصيانة القانون وحمايته و تنفيذه هم نفسهم في أدنى درجات القسوة ، أو ضعفاء لدرجة أنهم لا يحركون ساكناً أو شركاء في الجريمة فهذه هى الكارثة الكبرى ...و أم الكوارث هى أن يتغول على هذه السلطة أناس فاسدين في أدنى درجات السلم ..هذا هو واقع الحال في السودان الذي ينطبق على ما نحن بصدد الحديث عنه هنا..

في الاسبوع الماضي بجدة إلتقيت بالصدفة بشابين أعرفهم جيداً سبق و ان التقيتهم آخر مرة بالسودان العام الماضي بحكم أنهم أبناء منطقتي و أعرفهم معرفة جيدة و أعرف أهلهم ، شدت انتباهي حالتهم التي يرثى لها، و الكدمات على الأجزاء الظاهرة من أجسادهم خاصةً الوجه و الرأس نتيجة لما تعرضوا له من تعذيب...سأشير إلى أسمائهم بالحروف مراعاةً لحقوقهم..تولى أحدهم الرواية بينما الآخر شارك في تذكيره بعض الأحداث، حكى لي (ح.م) و (ع.خ) طريقة وصولهم إلى جدة و قصة سفرهم الكاملة و كيف أنهم وقعوا ضحايا لعصابات الاتجار بالبشر التي يدريها بعض المنتسبين لقبائل الرشايدة و القبائل الأخرى في اليمن..سأتكلم بالدارجي حتى أستطيع ايصال الرواية كما سمعتها: يقول (ح.م): البالغ حوالي 35 سنة: قبل خمسة شهور جيت معاي نفرين (ذكرهم بالاسم ، و أعرفهم أيضاً ) جينا سواكن عشان نسافر السعودية بي السنبك ، و لاقينا ناس السنابك و اتفقوا معانا يوصلونا اليمن ..لقينا واحد رشايدة قال لنا أنا بوصلكم مجان ..نحنا بنمشي من هنا فاضيين و بنجيب بضاعة من اليمن، و السنبك لازم يكون تقيل عشان يكون ثابت في البحر الموج ما يقلبه..و في اليمن بنسلمكم لي ناس بنعرفهم يهربوكم لي السعودية..هم برضه بيمشو السعودية فاضيين بي عرباتهم عشان يجيبو بضاعة من هناك..، و فعلاً بعد يومين جأ رشايدي لاقانا في سواكن وودانا لي حتة جنوب سواكن مسافة ساعة و شوية بي البوكسي و معانا عشرة أنفار كلنا ركبنا معاه و العربية دخلت في حتى زي غابة و منها ودونا لي خيم قعدنا فيها و قالوا لنا السنابك بتتحرك بعد ما يتفقوا مع ناسن في الشرطة ..و بعد ما دخلونا في الخيم تاني ما في زول بيدخل و لا يمرق من الخيمة و حارسنها بي الكلاشات و قالوا لنا البحاول يهرب بنضربه طلقة لأنه بيكشفنا. ..قال لي المهم بعد ثلاثة يوم عايشين فيها علي الموية بس و لا أكل و لا شئ قدرنا أنا و الاتنين المعاي نمرق من الخيمة و نهرب لي غاية ما وصلنا الشارع ، بعد داك مشينا أهلنا..و ما عارفين الحصل شنو لي الناس الخليناهم قاعدين...أها بعد ما تميت زي خمسة شهور تاني جيت و معاي (ع.خ) دى و جينا لي واحد تاني في سواكن و اتفق معانا برضه يوصلونا مجان بي نفس التبرير..و يسلمونا لي ناس في اليمن يهربونا السعودية.. و جينا لي نفس الحتة حقت الخيم، قعدنا يومين والسنبك اتحرك...السنبك بكون واقف في مسافة بعيدة و الناس بخوضوا في الموية لي غاية الصدر حتى يصلوا..المهم اتحركنا ..السنبك فيه اكتر من مية نفر ... رجال و نسوان واحدات معاهن أطفال .. بعد يوم في البحر وصلنا لي جزيرة صغيرة قريب اليمن وقفنا فيها ، بعد شوية جأ سنبك تاني شايل أسلحة كلاشات و جيم تلاتة ، فرغ حمولته في السنبك الكنا راكبين فيه، و رجع السودان و نحنا ركبنا في السنبك الكان شايل السلاح و مشينا لي غاية ما وصلنا قريب الشاطئ في اليمن قال أنزلوا و تموا المسافة بي رجولكم الموية ضحيلة و الناس البهربوكم السعودية بيلاقوكم في الشاطئ...قال لي فعلاً نزلنا و الموية ما بتتجاوز البطن و لما وصلنا هناك لاقونا الناس المفروض يهربونا لي السعودية ركبونا في بكاسي و جابونا في حوش كبير و سوره عالي..نزلونا في الحوش و مشوا..بمجرد ما مشوا جونا ناس كانوا في الحوش فيهم زي عشرين واحدين شايلين بنادق وواحدين شايلين عصي و سياط قال لي لموا فينا ضرب شديد و في حفرة كبيرة في نص الحوش مليانة موية و فيها زيت راجع و جازولين دفرونا فيها و دوروا فينا ضرب بلا رحمة ..و قالوا لنا نحنا اشتريناكم .. و أي واحد فيكم.. لو دايرنا نفكه يكلم أهله يحولوا لنا قروش و يحددوا المحل البنسلمكن فيه..و ادونا تلفونات عشان نتصل علي ناسنا البنعرفهم يدفعوا ليهم و بعد داك يحررونا ، قال لي المهم لي حسن الحظ كنا حافظين تلفونات ناس في السودان ، كلمناهم و كلموا اهلنا في السودان و اتصلوا بي اهلنا في السعودية و ادوهم الرقم حق الناس الاشترونا و لي غاية الوقت داك شغالين فينا ضرب و أول ما التلفون يرن و يدوك ليهو يزيدوا في الضرب و يفتحوا الاسبيكر عشان الزول التاني يعرف معاناتك..و يسمع بي أضانو صراخ الناس...المهم قال لي حددوا مبلغ الدفع بي سبعة ألف ريال لي كل واحد فينا أنا و الزول المعاي في حالة التسليم جيزان، و تمانية الف ريال في حالة التسليم جدة و تسعة ألف في حالة التسليم الرياض..المهم اتفقوا معاهم انهم يسلمونا جازان ، بس قبل ما يسلمونا الدفع مقدم و لازم زولن يأكد ليهم انه استلم القروش ..حتى بعد داك يهربونا لي جازان..المهم قال لي قعدنا يومين بي الحالة دي اكلونا فيها مرة واحدة، و الموية بي غطاية الجركانه و مخلوطة بي جاز..لي غاية ما أقاربنا الفي السعودية عرفوا القصة و لموا القروش و سلموها لي زول ناس العصابة الحددوه ليهم في السعودية حتى بعد داك خلونا من الدق و التعذيب..و أدونا أكل و موية..قال لي بعد داك جأ واحد ساقنا نحنا الاتنين و معانا زي 20 تانيين بي بوكسي لي محل تاني مسافة نص ساعة تقريباً و جابنا سلمنا لي نفرين تاني، اتحركنا هم ورانا و نحنا قدامهم بي رجولنا الواطأ ليل ، كل واحد فيهم معلق بندقية علي كتفه و شايل معاه سوط و نحنا ماشين قدامهم و هم ورانا كاشيننا زي الغنم، البيرخي في المشي يقعوا فيه دق، المهم قال لي ماشين زي ثلاثة ساعات جينا في وادي هم وقفوا ، وقالوا لنا تقطعوا الوادي دى زحف بعد ما تقطعوا الوادي بلاقوكم ناس بي هناك منتظرينكم، قال لي ديل ما مشوا منتظريننا و قالوا لنا البيرفع راسه بنضربه طلقة لأنه حرس الحدود و الدوريات بتراقب ، قال لي المهم الوادي كله شوك و مسكيت و حجار و قطعناه زحف وواحدين ما قدروا قطعنا خليناهم.... المهم نحنا القطعنا الوادي فينا زي 17 نفر و لما وصلنا بي غادي لقينا نفرين تاني منتظريننا في الجانب التاني من الوادي ، ساقونا و مشينا قدامهم بي نفس الوضعية سلاح و سوط في حتة جبلية، الناس الما قطعوا الوادي خليناهم في واديهم داك..و بعد حوالي ثلاثة ساعات ماشين كان في تلاتة جيبات واقفه واحد ركبنا فيه نحنا و معانا خمسة تاني وودونا جازان فكونا هناك و مشو..

القصة دي ما قالوا و قلنا ..حكوها لي الناس العاشوها و كل ما ورد على مسؤوليني الشخصية..
بعد ما انتهت القصة ، قلت ليه طيب: ناس السنابك ديل كيف لاقيتوهم؟ قال لي عندهم محلات معروفة في سواكن..سألته: طيب في وكالات بتبيع تأشيرات مقيدة في السوق في السودان ما بتتجاوز العشرة مليون، ليه ما تشتروا تأشيرة منهن و تجوا ...الجابركم شنو علي كدى؟ قال لي لو عندنا عشرة مليون كان قعدنا في السودان، قلت ليه طيب إنتو هسي دافعين أكتر من 16 مليون و شفتوا الموت بي عيونكم ..قال لي نحنا ما كنا عارفين انه الرشايدة قايضونا بي السلاح و لا كنا عارفين انهم ببيعونا لي اليمنيين..لي غاية الوقت داك كنا مقتنعين بي كلام الزول القالوا لينا في سواكن، و لما اتصلنا علي أهلنا كانوا أمام الأمر الواقع إما يدفعوا وللا نموت..قلت ليه طيب: الناس الخليتوهم الحصل عليهم شنو..قال لي شفتأ بي عيني دي ناس ماتوا بي التعذيب و غطسوهم في الموية...باقي الناس والله ما عارفين البقى عليهم شنو...لكن الحالة الشفتها دي الما بيلقى زول يدفع لو و يمرقو بيقتلوه.... شفتأ بي عيني ناس رصصوهم قدامنا و رموا الجثث في الموية الخاتيننا فيها.

هذه القصة تتطابق كلياً مع ما أوردته العديد من التقارير الصحفية و الاخبارية الموثقة بالفيديو عن ممارسات الاتجار بالبشر من السودان بواسطة بعض المنتسبين لقبائل الرشايدة (بالطبع ليس كل الرشايدة سيئين، و ليس كل من يعملون بها من الرشايدة فقط)..تتحدث التقارير عن أنهم يختطفون ضحاياهم اختطافاً و لا ينتظرونهم لكي يأتوا إليهم بإرادتهم ..كما هو معلوم فإن قبائل الرشايدة تستوطن شرق السودان ، مركزهم في كسلا..و هنالك العديد من الأسباب الموضوعية التي جعلت من شرق السودان مورداً رئيسياً لتجارة البشر في العالم ، أهمها وجود معسكرات اللاجئين الاريتريين و الاثيوبيين، حيث تقول مصادر مفوضية اللاجئين بأنها أقامت تسع معسكرات كبيرة للاجئين في المنطقة، تضم لاجئين مسجلين بصفة رسمية (مفوضية اللاجئين تتحدث عن أن مواردها لم تزيد منذ العام 2004 على الرغم من أنها تستقبل اسبوعياً من 200-250 طلب لجوء جديد، و شهرياً ما بين 800-1000 طلب جديد..) و مع زيادة التدفقات و ثبات نفس الموارد تعقدت الاحوال الانسانية مما قذف بالكثير من اللاجئين في الشوارع خارج المعسكرات للبحث عن وضع حياة أفضل و لكنهم سرعان ما يقعون لقمة سائغة لدى عصابات الاتجار بالبشر...الفيديو التالي تم تصويره بواسطة قناة الجزيرة في شهر أغسطس الماضي في حلقة من برنامج تحت المجهر بعنوان بين الرمضاء و النار ، مادة الفيديو عبارة عن تحقيق في معسكر الشقراب ، يتحدث عن معاناة اللاجئين الاريتريين حيث تتحدث مفوضية الامم المتحدة لشئون اللاجئين عن استقبال عدد 250 طلب لجوء اسبوعيا ، و الأعداد اليومية من القادمين عن طريق التهريب عبر الحدود تفوق هذا الرقم..فهؤلاء كلهم يقعون ضحايات لعصابات الاتجار بالبشر من الرشايدة، لأن من يدخلون المعسكرات غير مسموح لهم بالخروج إلا عن طريق التهريب، النتيجة الحتمية أن هؤلاء الناس سيكونون لقمة سائغة للعصابات التي تهربهم بالسنابك لليمن و مقايضتهم بالسلاح كما تحكي القصة في بداية المقال، أو تهريبهم لمصر و تسليمهم لبدو سيناء ..و معاناتهم مع تجار البشر تبدأ من تهريبهم لداخل الحدود السودانية مقابل 3 مليون جنيه للفرد..معظمهم لا يذهبون للمعسكرات و انما يتم تهريبهم مباشرةً عبر الصحراء إلى سيناء و تسليمهم لعصابات الاتجار بالبشر في مصر أو بالسنابك لليمن ..بعدها إما أن يدفعوا و يطلق سراحهم أو تباع أعضاؤهم و يقلتوا..كما يظهر التحقيق الموثق في الفيديو من الدقيقة 28 و حتى الدقيقة 38....تتحدث عن اختطاف هؤلاء الناس بواسطة الرشايدة(اختطافاً )...و من داخل المعسكرات بخلاف من يغرر بهم خارجها..مع العلم أن هؤلاء الناس بحكم القانون الدولي هم مسؤولية الحكومة السودانية و حمايتهم واجب عليها.

http://www.youtube.com/watch?v=VNR5SGsJX8A
أما السلطات السودانية التي يحتم عليها الواجب و المواثيق و القوانين الدولية حماية هؤلاء ..فهى على النقيض تماماً..متورطه حتى النخاع في عمليات الاتجار بالبشر بصورة مباشرة حيث تعمل على رعاية و دعم هذه العملية الخطيرة و تشجيعها و تشجيع أجهزتها الأمنية على رواجها و يعمل منسوبيها ضمن من يمارسونها ، و الصمت عليها، و هذا ما يثبته تقرير هيومن رايتس ووتش الصادر بتاريخ 11 فبراير 2014، الذي أكد تورط أمنيين سودانيين في عمليات الإتجار بالبشر، التقرير من 79 صفحة بعنوان “تمنيت لو أرقد وأموت: يتحدث عن الإتجار بالإريتريين وتعذيبهم في السودان ومصر”، فيه توثيق شامل عن كيفية قيام العصابات التابعة للرشايدة و قبائل سيناء بتعذيب أشخاص إريتريين في شبه جزيرة سيناء، بما في ذلك عن طريق الاغتصاب والحرق والتشويه. كما يوثق أيضاً حالات تعذيب على أيدي عصابات الرشايدة في شرق السودان، و29 واقعة حيث قال ضحايا لـ هيومن رايتس ووتش إن مسؤولين أمنيين سودانيين ومصريين قاموا بتسهيل انتهاكات المتاجرين بدلاً من اعتقالهم وإنقاذ ضحاياهم. ..مادة التقرير تم أخذها من 37 مقابلة أجرتها هيومن رايتس ووتش مع الضحايا و ذكروا أن منتسبي العصابات عذبوهم لابتزاز مبالغ كبيرة من أقاربهم. و قال جميع الشهود الذين قابلتهم هيومن رايتس ووتش إنهم رأوا أو تعرضوا إلى الانتهاكات على يد العصابات، بما في ذلك اغتصاب سيدات ورجال، والصعق الكهربي، وإحراق الأعضاء التناسلية للضحايا وأجزاء أخرى من أجسامهم بالحديد المحمى والماء الساخن والبلاستيك والمطاط المذاب والسجائر، وضربهم بقضبان معدنية وبالعصي، وتعليق الضحايا من الأسقف، وتهديدهم بالموت، وحرمانهم من النوم لفترات طويلة. وقال 17 من الضحايا إنهم شاهدوا آخرين يموتون خلال التعذيب. قام أقارب الضحايا بعد سماع صرخاتهم عبر هواتفهم الخلوية، حسب الشهادات، بجمع وتحويل المبالغ الكبيرة التي طلبها المتجرون.( و دى نفس الرواية التي حكاها لي (ح.م)..يعني الشغلانة كلها واحدة سواء كان عبر البحر بالسنابك لليمن أو بالبر إلى مصر..) دى التقرير كامل في الفيديو أدناه على اليوتيوب، مع إنه قديم شوية لكن ما ورد فيه متطابق تماماً مع ما يحدث الآن و أشار إليه تقرير قناة الجزيرة في الفيديو الفات: http://www.youtube.com/watch?v=Y6uIkZBitZs
تقارير دولية أخرى تتحدث عن تورط الحكومة في الاتجار بالبشر فى السودان :

بخلاف التقارير القديمة و التوثيقات التي تحكي تهريب البشر من السودان إلى اسرائيل عن طريق مصر و بيع بعضهم و تشليح أعضاء البعض الآخر و دفهم....تصدر وزارة الخارجية الامريكية تقريرا سنويا عن الاتجار بالبشر يغطى كل الانشطة المرتبطة بقضية الاتجار فى البشر على مستوى العالم , صدر آخر تقرير فى يونيو 2014 حيث يقول جزء تمت ترجمته من التقرير..(يعتبر السودان مصدر و معبر ومقصد للرجال والنساء و الأطفال الذين يتعرضون للعمل القسري والاتجار بالجنس , يحدث الاتجار بالبشر داخل الأراضي السودانية , النساء و الفتيات السودانيات خاصة المنحدرات من المناطق الريفية أو المشردات داخليا “النازحات” هن على الدوام عرضة للسخرة كخادمات في المنازل في جميع أنحاء البلاد , بعض هؤلاء النساء والفتيات تم استغلالهن جنسيا من قبل الأعضاء الذكور البالغين من افراد الأسر التى يعملن بها أو يجبرن على الانخراط في أعمال الجنس التجاري,
تتعرض النساء والفتيات السودانيات إلى العبودية المنزلية في دول الشرق الأوسط مثل البحرين ومصر وقطر والمملكة العربية السعودية والاتجار بالجنس في البلدان الأوروبية, .. المواطنين السودانيين والإرتيريين عوملوا بوحشية من قبل المهربين من قبيلة “الرشايدة” في “سيناء” بما في ذلك الجلد والضرب والحرمان من الطعام والاغتصاب و تقييدهم بالسلاسل مع بعض, وبعض من هؤلاء الأفراد كانوا غير راغبين فى الهجرة الا انهم خطفوا من مخيمات اللاجئين فى السودان أو على المعابر الحدودية.
السودان هو أيضا بلد عبور ومقصد للنساء الإثيوبيات والأريتيريات بما في ذلك المهاجرين واللاجئين غير الشرعيين الذين يتعرضون للعبودية المحلية في السودان والشرق الأوسط, تعرض عمال المنازل الأجانب المعينين بواسطة وكالات التوظيف التى تتخذ من الخرطوم مقرا الى ممارسات استغلالية مثل عدم دفع الرواتب والاعتداء الجسدي, النساء الإثيوبيات و الأريتيريات والصوماليات يتعرضن إلى البغاء القسري في السودان, يقوم وكلاء بتعيين الشابات من الاثيوبيات ” الأوروما” و وعدهن بوظائف ذات اجور مرتفعة كخادمات في المنازل فقط لإجبارهن على ممارسة البغاء في بيوت الدعارة في الخرطوم...القوات المسلحة السودانية على سبيل المثال يقال انها جندت أطفال لا تتجاوز أعمارهم 13 سنة من مخيم “سقلي” للأشخاص المشردين داخليا في مدينة “نيالا” , كذلك تم التحقق من واقعة اطفال مرتبطين بقوات الدفاع الشعبي الموالية للحكومة(PDF ) خلال العام في كل من دارفور و المنطقتين جنوب كردفان والنيل الأزرق وكذلك مع الميليشيات الموالية للحكومة ..)التقرير طويل جداً و يتحدث عن فظائع كلها تطابق الروايات الموثقة.

..يمكن الاحلاع على التقرير بالانجليزية هنا: http://www.refworld.org/docid/51c2f3871c7.html يمكن الاطلاع على تقارير انتهاكات حقوق الانسان من الموقع الرسمي لوزارة الخارجية الامريكية http://www.state.gov/j/drl/rls/hrrpt/2013/af/220164.htm و كذلك التقارير السابقة http://www.state.gov/j/tip/rls/tiprpt/
يبقى السؤال المهم: ماذا نحن فاعلون في ظل الصمت المخزي من المؤسسات الدولية و منظمات المجتمع المدني العالمية التي تقول بأنها لا تمتلك الموارد اللازمة لمجابهة الظاهرة، و أن الحكومة السودانية ملزمة بالقوانين الدولية لمحاربة هذه الظاهرة و لكنها في نفس الوقت لم تحدد الآليات التي تجبرها على محاربة ما يحدث من فظائع ضد الانسانية؟
خاتمة القول: لا بد من اسقاط هذا النظام حتى نستطيع أن نبدأ ببناء كل ما دمرته أياديهم القذرة....
مصطفى عمر
[email protected]


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 9276

التعليقات
#1194779 [ارتري]
0.00/5 (0 صوت)

01-24-2015 11:59 PM
في البدء الشكر كل الشكر لصاحب التقرير والذي كان يجب ان يغطى من زمن لان هذا الامر يحدث ومثل هذه القصة تعد ولا شيء مقارنة بمئات والاف القصص تحدث لهؤلاء اللاجئين الذين استجاروا بالسودان اهل النجدة والكرم والمروءة والمعروف من صفات الانسان نجدة الملهووف واغاثته وحمايته لكن كان هذا في السودان سابقا وليس سودان اليوم الذي يكرم هؤلاء المجرمين ويمكنهم على حساب مكونات اصيلة من المجتمع السوداني ,, حقيقة القصة والمأساة تدمي القلب لكن ما يجعل المرء يأسف اكثر هو تعامي السودان حكومة ومعارضة ومنظمات مجتمع مدني وغيرهم عما يحدث وعدم تفاعلهم مع الموضوع واعتباره امر عادي ,,, التقرير تحدث عما حدث في طريق السعودية وهو امر هين مقارنة مع ما يحدث لمن يتم اختطافهم الى سينا وبيعهم للمصريين البدو وهؤلاء اسوأ من اليمنيين لانهم يغتصبون ويعذبون وياخذون الاعضاء كالقرنية والكلي وغيرها ,,, واليوتيوب مليئ بالصور وصفحة حمدي العزازي الناشط المصري ملييئة بقصص حقيقية من بعض الناجين وكلهم مر بشرق السودان والشجراب ,, وما حدث قبل ايام حينما حاول بعض المختطفين الهروب من عربة الرشايدة والقوا بانفسهم في مياه نهر عطبرة ووجدت بعض جثثهم في الماء لانهم اختاروا الموت بهذه الطريقة بدل الوصول لسينا , وهذا امر طبيعي ايضا لكن الامر المحير حقا ان تعامى حكومة ولاية كسلا ووالجهات الرسمية في السودان عن الامر وان تصمت الامم المتحدة وتتحدث عن مناطق اخرى هذا دليل كبير على التورط في هذه الجريمة الشنعاء ,,, ما اريد قوله هو ان المنطقة عاجلا او اجلاً ستشهد نزاعات مسلحة بين الارتريين (الشعب ) والرشايدة وقد يؤدي هذا الى تضرر ابرياء كثر من الرشايدة لذا يجب ان يتحرك عقلائهم ويتداركوا الامر ان كان هناك فرصة ولا اظن ذلك ,, اما عن حكومة ارتريا فهي المتواطيء الاول والمجرم الاول والمتسبب الاول فيما يحدث لشعبها وهي تتفرج وهي مسرورة بذلك لان هؤلاء الضحايا هاربون من جبروتها وخرجوا عن طاعتها واثروا الفرار بانفسهم من السجن الكبير (ارتريا) اسوأ دولة تنتهك حقوق الانسان في المنطقة ,,اتمنى ان يكون للاحرار في السودان دور في هذا الامر لانه يحدث في بلادكم وحماية اللاجئين المستجيرين بكم من ظلم حكوماتهم هو واجب تمليه عليكم القيم الاسلامية والانسانية,,, ولا اظنكم ترضون ان يحدث هذا للسودانيين اللاجئين في تشاد او اثيوبيا او مصر او غيرها,,, لكن للاسف لا يتفاعل السودانيين مع هذا الامر وما اكثر النداءات والاستغاثات التي سمعتموها ,,, ختاماً سيذهب النظام الغاشم الدكتاتوري في ارتريا وسيعود هؤلاء الضحايا لبلادهم ولكن تبقى المواقف ويبقى تذكر المآسي ويبقى الثأر والموت للظلمة من رشايدة وغيرهم

[ارتري]

#1193267 [Rahma]
0.00/5 (0 صوت)

01-22-2015 11:11 AM
والله شيء محزن ومؤسف ومخجل

[Rahma]

#1192451 [رهام علام]
0.00/5 (0 صوت)

01-21-2015 09:59 AM
الرشايدة قاعدين في بلدنا بعد ما شردوهم من بلدهم الاصلي وبعد ده كله بقولو علينا عبيد ولو في سوداني قال يعرس من بناتهم العفنات ما بدوه ده لو ما كتلوه ... نحن بلد هامل النيجيري , الغجري , التشادي والعربي يجي طافش هنا ويبقي سيد بلد ومسئول في الحكومة كمان .

[رهام علام]

#1192339 [alkhamjan]
0.00/5 (0 صوت)

01-21-2015 08:11 AM
طيب اين الحكومة الارترية مما يحدث لمواطنيها ، حكومة بدون برلمان وصحافة وجهاز قضائي المفروض
تحل مشكلة الحكم في المنبع " ارتريا" بذهاب الدكتاتور افورقي.

[alkhamjan]

ردود على alkhamjan
European Union [ارتري] 01-25-2015 12:05 AM
الحكومة الارترية تبارك لؤلاء المجرمين وتتمتع بعلاقات قوية جدا مع الرشايدة الذين يهربون لها ما تحتاجه من سلع من السودان وغيره ومبارك مبروك سليم سمى احد ابناءه (اسياس افورقي ) تيمنا بالطاغية افورقي , والاموال التي تؤخذ من اسر الرهائن احينا يتم تسليمها في ارتريا وجنرالات كبار في ارتريا مثل تخلي منجوس متورطين في الامر والشعب الارتري كله ضد الحكومة الارترية والمعارضة الارترية كالسودانية تماماً متشرزمة ومتفرقة ولا تجد دولة تستضيفها عدا اثيوبيا لان جميع دول الجوار تخاف من اسياس الابن المدلل لاسرائيل واكبر مناصر للنظام في ارتريا حكومتكم الاسلامية وهي التي اسهمت في افشال الانقلاب الذي قام به ود علي وصالح عثمان في فبراير 2013 وبعدها بايا قليلة ذهب البشير ليطمئن بنفسه على حليفه افورقي

European Union [nagatabuzaid] 01-21-2015 10:43 AM
الحكومة الارترية ليست باحسن حالا من الحكومة السودانية مع فارق ان حكومة ارتريا لم تدعى الحكم باسم الاسلام والشعب الارترى ليس بافضل حالا من الشعب السودانى فالشعبان منكوبان بحكومتان اجبرتهم على الهجرة والنزوح والشعبان يعانيان من تجارة البشر مع فارق ان الشعب الارترى يعانى خارج بلاده والشعب السودانى يعانى داخل بلاده والشعب الارترى يتعرض لذلك داخل الحدود السودانية فالسودان اصبح اكبر سوق للنخاسة فى العالم تحت رعاية وتقنين حكومة تدعى الاسلام
اما عن ( تحل مشكلة الحكم فى المنبع ارتريا بذهاب الكتاتور افورقى !!!! ) دى حلوة وضحكتنى لمن شرقت ابقوا انتم ازيلوا ابو الدكتاتورية فى السودان بعدين الارتريون سيفعلونها اقتداء بنا اصلا احنا كنا قدوة ( اب سنينة يضحك على اب سنينتين )


#1192136 [nagatabuzaid]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2015 08:25 PM
موضوع خطير ولكن لا حياة لمن تنادى والحكومة غرقانة غرقانة وما بعيد تكون هناك شركات كافورية لتجارة البشر باسم اولاد البشير ونافع وكل المجرمين والاتجار بالبشر مقنن وما اعلان وزارة العمل بصحيفة الانتباهة زمن الخال الرئاسى لنوعية نساء بمواصفات معينة للعمل بدولة عربية الا نوع من الاتجار بالبشر المقنن تحت الاشراف الحكومى والاعلام الحكومى وما بعيد يكون هناك بند فى الدستور السليمانى يشير بطريقة خفية ومجاز لشرعية الاتجار بالبشر والبلد بلدهم وهم اسيادها يبيعوا ويشتروا
كتبت فى تعليق سابق عن شخص ياخذ الاطفال من الا حياء الطرفية بحجة انه يرسلهم تشاد لدراسة الخلوة وعندما سالت ام احدهم هل ابنها يتصل بها وعمره 15 سنة قالت لا لكن الشيخ بحضر دائما من تشاد ويقول انه بخير وعندما نبهناها لخطورة الامر قالت طلب منى الباقين ورفضت والباقين ديل زغب صغار اكيد هى شبهة اتجار بالبشر او الاعضاء نظام خرد
الرشايدة اذهلونى بطريقة تهريبهم للبكاسى التجارية من جدة لسواكن شوف عينى شفتهم مفككين البكس جديد اخر موديل ومطبقنه زى لما تطبق ملاية وعاملنه شكل طرود فى شوالات ويدخلوهم سواكن فى الباخرة عاااادى واكيد السلطات فى الميناء عارفنهم ومتفقين معاهم كمان جابت ليها تجارة بشر ومقايضتهم بالسلاح ؟؟؟ حسبنا الله ونعم الوكيل فيك يا عمر البشير ودولتك الفاسدة . اعتقد منطقة الرشايدة دى هى المنطقة المقترحة لاسكان البدون سجم خشمكم يا البدون كل يوم حيكونوا هناك عشرات من خرج ولم يعد باتفاق حكومة السودان التى تكون قبضت من الكويت وتعمل فيها شاهد ما شافش حاجة والحقيقة انهم شارك فى كل حاجة وشاف كل حاجة

[nagatabuzaid]

ردود على nagatabuzaid
European Union [nagatabuzaid] 01-21-2015 08:26 PM
تسلمى يا امال الحكومة ما ساكتة على الحاصل وحسب الحكومة مشاركة فى الحاصل وباصمة بالعشرة

[آمال] 01-21-2015 12:32 AM
صدقتي يا استاذة نجاة ما قلتي اﻻ الحق و اصلو ما شفت حكومة بتكره شعبها قدر حكومتنا بدليل سكوتها على كل الحاصل بدون ما تعمل شيء، اما الرشايدة فهم اساس البلاوي و المشاكل دي بقوة عينهم و افعالهم السيئة و ناسيين انهم اغراب و البلد اصلا ما بلدهم و نحن اسيادهم


#1192104 [آمال]
5.00/5 (1 صوت)

01-20-2015 07:05 PM
(*النساء و الفتيات السودانيات خاصة المنحدرات من المناطق الريفية أو المشردات داخليا “النازحات” هن على الدوام عرضة للسخرة كخادمات في المنازل في جميع أنحاء البلاد , بعض هؤلاء النساء والفتيات تم استغلالهن جنسيا من قبل الأعضاء الذكور البالغين من افراد الأسر التى يعملن بها أو يجبرن على الانخراط في أعمال الجنس التجاري,*تتعرض تتعرض نساء والفتيات السودانيات إلى العبودية المنزلية في دول الشرق الأوسط مثل البحرين ومصر وقطر والمملكة العربية السعودية والاتجار بالجنس في البلدان الأوروبية, . )


المرأة السودانية كانت معززة و مكرمة قبل قدوم الحكومة الفاشلة دي و ما اشتغلن خدامات في البيوت او استغلوهن جنسيا اﻻ في زمن اﻻنقاذ الساكتة على اﻻفعال الشنيعة الحاصلة في حقهن بس حيجيهم يوم و يشوفوا ده كله في بناتهم

[آمال]

#1192023 [bluenile]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2015 04:17 PM
الامر فى غايه الخطوره وضد القيم والاخلاق السودانيه طول عمرنا نسمع بالتهريب فى الشرق وكنا نسمع عنه فقط فى تهريب التجاره وغيرها واناث المواشى وغيرها لكن الان اصبحت تجارة بشر وخلفها منظمات وناس ذات ارتباط قوى ومتصل مع بعض فى الثلاثه او الاربعه دول وهى مافيا ممتده من ارتريا وشرق السودان واليمن وجنوب السعوديه وهى قبيله متصله مع هذه الاربعه دول ولها نفوذ قوى جدا وسمعنا انهم من قبل يتاجرون بالبشر وبيع اعضائه من كلى وعيون وكبد وطوحال ووووووو يعنى يعتبرونهم اسبيرات
وانا لا اجد مبرر يا استاذ مصطفى لشخص يخاطر بمثل هذه الصوره ويعرض حياته للخطر وياتى ويقول مثل ما سردته فى مقالك المميز فالقانون لا يحمى المغفلين اليست كذالك
لكن رغم ذالك هى مسؤليه الحكومه ومن قبل حدثنى شخص يعمل بالخليج ان هنالك اعداد كبيره من اجانب دول الجوار بالسودان يحملون جوازات سودانيه اخذوها عبور الى دول اخرى ومعظمهم الان بالخليج واروبا
لكن الاتجار بالبشر هو ما تقوم به الحكومه الان مع مكاتب الاستقدام التى انتشرت ب1السودان وصارت اخطبوط وسرطان يتغلغل فى اجسام المجتمع انظر اى الاطباء الذين يهاجرون كم يدفعون من مبالغ هل تصدقون اكثر من 15مليون يدفعها الطبيب الواحد وكل هذه التاشيرات تاتى من قبل وزارت الصحه بالخليج يعمى عقود رسميه تاتى مجانا وتكون هنالك امتحانات لكل المتعاقدين من اطباء وكوادر صحيه واكاديميه من اساتذه جامعات وغيرهم كيف تقوم مثل هذه المكاتب بابتزاز هولائى الشباب بمثل هذه الصوره حدثنى شخص من دول اسياء فى جنوب افريقيا انهم فى بلادهم الحكومه لاتسمح بمثل هذه الاشياء السخيفه التى تستنذف قيم واموال الناس وان المكاتب تاخذ فقط مبالغ لا تتعدى ال 250دولار نظير الخدمات من مكاتب الدوله لكن مايجرى فى السودان شى سخيف وعدم ذمه وابتزاز والعجيب فى الامر بعلم الحومه
اضف الى ذالك حكى اى احد الاطباء بعد ما تعب من العمل فى الخليج وسوء المعامله والمبالغ العاليه التى يصرفها فى ايجار واكل وشرب ورخصه عمل وتزاكر سفر لاسرته جعلته ياتى الى جنوب افريقيا وكان يحكى الى وهو متحسر حينما قال الى انه سافر الى دول الخليج ودفع اكثر من 18مليون جنيه من اجل العمل وحينما ذههب هو واسرته وطفاله تمه توزيعه الى منطقه بعيده عن المركز تخيل حتى ان تستخرج صوره لابده ان تسافر اكثر من 150كيلومتر ابسط المستلزمات لاتوجد فى منطقته وقال انه كان ياخذ راتب حوالى 10الف لكنه يدفع فى السكن 20الف ريال سنويا قلت له لماذا هذه المنطقه منطقه نائيه قال الى تخيل احد ابناء ذالك البلد وهو شخص يعمل معنا ذهب الى ابناء منطقته حينما تحدث اليهم وقال يا ناس لا ناجروا بيوتكم بالرخيص مهما كلفكم الامر لانوا الاطباء والمهندسين الاجانب يتقاضون بدل سكن اكثر من 20الف ريال سنويا وبالفعل ارتفعت الايجارات بصوره جنونيه مبالغه لا تصدق
يعنى بصراحه قال الشروط صارت قاسيه ولا يوجد قانون رادع ينصف الاجانب
وحدثنى اخر طبيب وهو يتاثر الما حينما قال لى انه هو واسرته عندما سافر الى دول الخليج كان فى غايه السعاده لكنه حينما وصل تعب تعب شديد وبات ايام جعان وناموا فى الارض هو واطفاله لانهم لم يجدوا سكن حتى المرتبات تدفع بعد ثلاثه اشهر يعنى انت مثلا تاتى من السودان وتدفع الى مكتب الاستخدام فى السودان اكثر من 15 مليون وعن اى طفل زياده تدفع 2مليون وتبيع بيتك وتاتى عشمان الى السعوديه وانت طبيب مرتبك بعد ثلاثه اشهر وخلاف ذالك معظم مصاريف العمل تدفعها بنفسك خلاف امتحانات الرخصه الصحيه وغيرها مثل التامين ضد الاخطاء الطبيه ويتجاوز ال 5000الف ريال وعيق اشياء كثيره لا تحصى ابدا
فانا اعتقد اجمل فتره عاشه المغترب السودانىكانت فى عهد نميرى لانه رفض اى معلمه او طبيبه او اى انسانه سودانيه تسافر الى العمل فى الخارج الى بواسطه محرم اب او اخ او زوج وكانت شروط التعاقد الى جميع دول الخليج تتم بواسطه مكتب العمل الخارجى حيث كان يضمن مقياس الراتب والاعاشه والسكن والاجازه وملحقاتها
لكن الان انظر بنات فى مقتبل العمر وصلنا فوق الثلاثين ولم سيق لهن الزواج يسافرن لوحدهن يعنى مثل هذه تسافر وعمرها 32سنه وتعمل سنتين من غير زوج وتاتى اجازه وهى وصلت ال 35سنه اليست انها وصلت مرحله العنوسه وقله حظوظ الانجاب لا قدر الله وانا من قلبى اتمن الذريه الى كل بناتنا السودانيات
يعنى موضوع هجرة البنات المفروض تكون مشروطه بواسطه محرم ويا حبذا الزوج ولو ما كانت متزوجه تتزوج حتى ان تحافظ على النوع بدلا من تاتى وتعيش فى ندم وتقول ياريت لو تزوجت من زمان
يعنى انا اطلب من اهل الدين واهل المجتمع ان يقنعوا الطبيبات والاكاديميات بالزواج ونسال الله التوفيق لهن بايجاد الزوج الصالح لهن جميعا
اخ مصطفى انا فتحت اليك نافذه للتنماقشها فى حلقات متعدده عن الاغتراب وغياب الحكومه عن رعايتها لابناء الوطن جميعآ وجشع مكاتب الاستخدام باخذ اموال خرافيه من ابنائنا وبناتنا المغتربات الى دول الخليج

[bluenile]

#1191761 [ملتوف يزيل الكيزان]
5.00/5 (2 صوت)

01-20-2015 11:42 AM
"لإعلان الصريح باعتبار النظام ومنسوبيه أهدافاً مشروعة طالما تمَّ المساس بأي مواطن في أي بقعة من السودان!"
نعم هذا ما ينبغي.
1- ليست حكومة و حزب و دين ، انما عصابة نهب وفساد و تقتيل.
2- مكافحتها يجب ان تكون عصابات لتبيدهم فردا فردا. اي بحرب عصابات المدن.
3- الاداة هي خلايا المقاومة بالاحياء في كل عواصم السودان.
4- الاسلوب السرية التامة و التحرك وسطهم كلاشباح حتى يخاف كل منهم من ظله.
وثورة حتى النصر.

[ملتوف يزيل الكيزان]

#1191737 [أسير ورهينه بالصين]
5.00/5 (1 صوت)

01-20-2015 11:26 AM
انا سودانى اعمل موظف بشركة بالصين لصاحبها من السودان تم وضعى كرهينة لمديونية الشركة. لحين سدادها حيث تم حظرى من السفر خارج الصين السفارة السودانية تعلم بذالك بل تطالب السلطات بعدم سفرى خارج الصين لحين تسديد المديونية وصاحب الشركة موجود معنا بالصين لا انه قريب السفير لدى السفارة متعاونة معه لصالح شركته حيث تعرضت للضرب والحبس وغيرها من انواع التعذيب وهنالك اكثر من خمسه سودانين يعلنون من نفس المشكلة فان الاتجار بالبشر له انواع كثيرة الهم اخلص لنا حقنا منه ومن زريته ووالديه

[أسير ورهينه بالصين]

#1191662 [المنسي]
3.00/5 (2 صوت)

01-20-2015 10:26 AM
الاحباش والفلاتة والتشاديين يمشوا يشوفوا بلادهم

[المنسي]

#1191620 [جركان فاضى]
5.00/5 (1 صوت)

01-20-2015 09:59 AM
نعم مصيبة وايما مصيبة...وحتى الخرطوم فقد انتشرت فيها عمليات الاتجار بالبشر...انظر لعدد المفقودين فى العاصمة من شباب وشابات...انظر الى صورهم على جدران الشوارع والمحلات والطلب لمن يعثر عليهم...يؤخذوا الى اماكن استخلاص الاعضاء ثم تدفن جثثهم فى اى مكان...ويقال ان الاستخلاص وصل الى اخذ القلب مما يعنى ان هناك اطباء مهرة وتقنية عالية تستخدم فى ذلك...وانا شخصيا اتنفس الصعداء عندما يكتمل عقد افراد الاسرة فى المساء...وهل سمعتم بمفقود فى ولاية الخرطوم رجع الى اهله؟

[جركان فاضى]

#1191583 [حضرة صول]
5.00/5 (1 صوت)

01-20-2015 09:29 AM
هذه حقائق وممارسات حاصلة في السودان ولا يستطيع أحدا نفيها الا شيطان أخرس وماأكثرهم اليوم وللأسف منهم تولي أمر المؤمنين وتسلط علي رقابهم

[حضرة صول]

#1191578 [السودان الوطن الواحد .]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2015 09:26 AM
السلطة المطلقة مفسدة مطلقة والفساد يحمى بعضه البعض الى ان يصل لأصغر فاسد فى الدولة من الأمنيين وغير الأمنيين من حثالة الرشائدة الذين جاؤا إلى هذه البلاد مطرودين ومطاردين من الجزيرة العربية واستضافتهم هذه الأرض ولكن أبو إلا أن يقلوا أدبهم والملك عبدالعزيز رحمة الله عليه وطيب الله ثراه كان محقاً فى قتلهم وتشريده

[السودان الوطن الواحد .]

#1191565 [سراجا الدين الفكى]
0.00/5 (0 صوت)

01-20-2015 09:14 AM
(الحكومة السودانية ملزمة بالقوانين الدولية لمحاربة هذه الظاهرة)
اخى المحترم مصطفى: اولا اتقدم لك باعظم اياة الشكر والعرفان بهذا التقرير الرصين الواثق من سطورة. وبنفس القدر اعاتب عليكم بما ورد فى العبارية اعلاة. فكيف من صنع الشر ان يحاربة؟
الحكومة السودانية الفاشلة هذه, هى الراعى لهذه الظاهرة, وذلك مما ورد بين اسطر التقرير, بان الجهات الامنية على علم ودراية, وهذا مخطط مدروس من الحكومة, والدليل معلومية الجهات الامنية.
وهذا ليس بغريب على هذه الطغمة الفاشلة المستبدة, والتى دمرت السودان والسودانين, بل هدمت تماما الاخلاق والمثل والكرم والرجولة والنخوه, كل ذلك بفعل فاعل والفاعل هو سياسة الحكومة, وكل ذلك ينصب لمحصلة واحدة, هى ضمان ديمومتهم فى السلطة مهما بلغ من السودان والسودانين مبلغا. وكل اول لة اخر.

[سراجا الدين الفكى]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة