الأخبار
منوعات سودانية
السبحة.. آخر صرعات الموضة في أيدي الشباب
السبحة.. آخر صرعات الموضة في أيدي الشباب



01-26-2015 10:44 PM

السبحة كانت من الموروث الديني التي كانت تعلق على جدران المنازل، والتي كان في السابق يحملها المسنون؛ يذكرون ويسبحون بها. حيث انتشرت في الآونة الأخيرة الى أيادي الباحثين عن الرونق الجميل لتصبح مكملاً لهم في هندامهم، أؤلئك الذين باتوا يبحثون عن أشكالها وألوانها الجذابة وأصبحت من ضمن كمالياتهم المتممة لأناقتهم؛ حيث صار الحرفيون يتفننون في صناعتها، فابتكروا منها نوعيات جديدة تناسب وأذواق الشباب الذين أصبح طلبهم عليها متزايداً بشكل ملفت، وكانت قديماً تشكل مظهراً لتقوى وإيمان المشايخ وكبار السن

الخرطوم: أميرة صالح

"إن السبحة أصبحت زينة للشباب وخاصة للبنات"، هكذا يقول محمد البدري في بداية حديثه لــ(التغيير)، ويضيف أضحوا يلبسونها مع الزي أو مع الحذاء حتى، وباتت السبحة بالألوان (بقو يطقموا بيها مع ملابسهم) ومعروف أن المجتمع السوداني بطبيعته يحب التقليد.

لكن زهرمان أبوبكر فترى أنها أصبحت رياء بين الناس وبالأخص فئة الشباب، بأخص في فترة الامتحانات. وتقول إنها لا تجوز شرعاً، وإن التسبيح يتم باللفظ واليد. حيث أصبحت مكملاً لأناقة الشباب وصاروا يقلدون المشاهير في كثير من الأشياء التي لا تتماشى مع عاداتنا.

وتقول الهام الطيب، وهي طالبة (إنها شيء جميل وليست موضة كما يدعي البعض)، بل بالعكس تذكر الشخص بالأذكار لأننا أصبحنا في زمن (ربنا يعلم بيهو).

استنكار

ويقول عمار عبد الله: استخدام السبحة عند الشباب أصبح عادة اجتماعية وباتوا يقبلون عليها بشكل كبير ويتفاخرون بها باقتناء الأنواع الفاخرة منها، ويقول (ما شفت لي زول شايل سبحة قاعد يسبح بيها). لقد تحولت إلى مظهر من مظاهر الترف رغم ارتفاع أسعارها إلا أن ذلك لم يصرف النظر عنها.

التغيير



تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1612

التعليقات
#1196964 [التصفية والتربية]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2015 07:34 PM
السبحة من البدع إن كانت مظهراً من مظاهر العبادة، لأن القاعدة تقول: إذا كان المقتضي لها في زمن النبي صلى الله عليه وسلم موجوداً ولم يفعلها مع انتفاء المنع من فعلها، فهذا يدل على بدعيتها، أما إن كانت مجرد موضة فهي ظاهر خاطئة وتدخل في إطار المعصية، والمعصية أهون من البدعة؛ لأن صاحب البدعة يتدين بها، أما صاحب المعصية فإنه يعرفها خطأها ولكن يفعلها مجاراة مع اعتقاده بأنها خطأ، فنسأل الله أن يهدي الفريقين للعمل بالسنة، وترك البدعة والمعصية، فإن هذا هو السبيل الصحيح والطريق القويم.

[التصفية والتربية]

#1196545 [القعقاع]
5.00/5 (1 صوت)

01-27-2015 10:33 AM
حتى لو أصبحت من الموضة كما يشير البعض فإنها حميدة لأنها ستدفعك إلى ذكر الله لا محالة ، والرياء لا يعلمه إلا الله فلا داعي للدخول في نوايا الناس ونحسب كل من يحمل سبحه أنه يحملها لتعينه على أذكاره .

[القعقاع]

#1196491 [ميدو]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2015 09:47 AM
فى اعتقادى السبحة اصبحت موضة شوفوني شايل سبحة الافضل انك تسبح بى اصايعك فانه تشهد لك وتبعدك من الرياء كمايزعمون بعض اصحاب الطرق بحمل السبح بي انواعة

[ميدو]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة