الأخبار
أخبار إقليمية
من أجل السودان الوطن..!
من أجل السودان الوطن..!
من أجل السودان الوطن..!


01-31-2015 02:43 PM
هويدا سرالختم

نسبة مطمئنة من الوعي السياسي تنتظم منذ فترة مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة بكل القوالب الصحفية "الكاريكاتير الساخر، والتعليقات اللاذعة، والتصريحات السياسية المدبلجة بصورة نقد سياسي عنيف، والدردشات السياسية الحافلة بالمعلومات الغزيرة والموضوعية.. والنكات التي تسخر من الواقع السياسي باحترافية عالية..!

أقولها بكل بصدق: عن نفسي قمة في السعادة بما أتابعه على المواقع الإسفيرية.. نعمة كبيرة تلك التي أوجدها لنا التطور التقني وأفرزتها العولمة.. فقد ساهمت بدرجة كبيرة في رفع الوعي السياسي والاجتماعي والثقافي كذلك.. بيد أننا أحوج ما نكون لرفع الوعي السياسي وهو الأساس الذي تبنى عليه بقية أعمدة المجتمع.. فلن يستقيم الظل والعود أعوج.. ولم أكن يومياً قلقة على المتداخلين اليوم في المواقع الإسفيرية.. فالنسبة الأعلى منهم.. من المثقفين الذين يتمتعون بالوعي السياسي المطلوب.. جل همي كان يتركز في رفع هذه النسبة من الفئات الأخرى بعضهم أمي وبعضهم جاهل والبعض الآخر مغيب.. وقد نجحت مواقع التواصل الإسفيرية في الوصول إلى نسبة مقدرة من هؤلاء والأهم من ذلك السرعة الكبيرة والمجال الواسع والأسلوب السهل الممتع المتنوع الذي تتحرك به هذه التوعية الإسفيرية.. الآن الكاريكاتير والمسادير الناقدة يتم تداولها بين ربات البيوت والأطفال وهناك وسط الحقول والمراعي.. وفي مجتماعات السريّحة وعمال اليومية..

اليوم الكل يتحدث في السياسة.. نحتاج إلى المزيد من التوعية وتنظيم الصفوف.. مواقع التواصل حققت 50% من المطلوب ولكننا نحتاج إلى مزيد من الخطوات نحو الأمام.. المطلوب خطوات عملية تقف حائط سد منيع أمام الانهيار الذي تشهده البلاد.. وتحقق التغيير المطلوب في المشهد السياسي والواقع الخطير في البلاد.. أول خطوة: رفع وصاية الأحزاب السياسية والكيانات الانتفاعية عن الشعب والبلاد ويتم ذلك بقناعات وإيمان داخلي بأن هذا الوطن ملك لكل الشعب السوداني وهو الوصي الحقيقي على هذا الوطن.. الخطوة الثانية: ثورة الشباب ونزولهم الى أرض الملعب السياسي ويتم ذلك عبر كيانات سياسية ناشطة من الشباب حدودها كل ولأيات السودان بتنسيق واتصال "وكما سبق وذكرت التواصل الآن أصبح سهلاً".. والمقصود بثورة حتى لا أتهم بالتحريض على الانتفاضة.. التصدي لكل القضايا المصيرية والتي تهدد هذا الوطن الغالي مثلاً: الدستور وهنا مطلوب من الكيانات المقترحة أن تتصدى للبنود التي تؤسس (للفرعنة) وضرب الشعب في مقتل.. بكل الوسائل التي يكفلها الدستور للشعب في الحق والعام.. القرارات الجائرة في حق الشعب والوطن.. التعدي على المال العام.. وفي هذا هناك نماذج عديدة مثبتة بالوثائق ولم يحرك المجتمع تجاهها ساكناً.. بعض الجرائم التي تحدث في المجتمع تجاه شخصيات عامة تجاهد من أجل هذا الوطن بعضهم اغتيل، وبعضهم اختفى تاركاً علامة استفهام، وبعضهم تعرض للأذى الجسيم.. وقضايا أخرى لمواطنين فقدوا أرواحهم بسبب حق التعبير وبعضهم فقدوا مصدر رزقهم وكرامتهم بسبب الوقوف في وجه الظلم والفساد وفي أحيان أخرى بدون أسباب..!!

هذه البلاد لن يخرجها من أزمتها غير شعبها من الشباب والمعاشيين والنساء في المقدمة فهن أقدر على صنع المستحيل..لا تنتظروا مباحثات أديس ولا الحوار الوطني ولا تنتظروا عودة الصادق أو الميرغني أو عودة الحركات المسلحة.. الشباب في الخرطوم وفي دارفور وفي شرق السودان وشماله وجنوبه قادرون على وضع الأمور في نصابها الصحيح.. تملكون العزيمة والشجاعة والإصرار تحتاجون فقط لمن يكسروا حاجز الصمت بتكوين أول كيان شعبي من أجل الوطن.

الجريدة


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 1756

التعليقات
#1199445 [الناهة]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2015 12:56 PM
مواقع التواصل الاجتماعي اصبحت هي البرلمان السوداني الحقيقي
حيث المعارضة الرشيدة وغير الرشيده للنظام الحاكم
حيث الوالاة العمياء للنظام والموالاة الموضوعية
حيث تجد المواقف البيضاء والسوداء كما تجد المواقف الرمادية
ولكن من الملاحظ
ان المعارضة للنظام على ارض الواقع اصبحت الاغلبية العظمى
والموالين للنظام اصبحت اقلية تتوارى بارائها على خجل ولا تكاد تكشف عن رايها الا بتجميع كلماتها على شاكلة الحروف المتقاطعة
الا ان اغلظ الالفاظ مثل لحس الكوع وشذاذ افاق وبغاث طير ورجاله وحمرة عين والداير يقلعنا يشيل سلاح تظل هي من اقوى الفاظ التحدي على الاطلاق ولكن يقابلها البعض باستفزاز فتفرز ردودهم الفاظا غير معهودة ايضا مع ان كلاهما غير منطقي وغير محبذ ولكنه البرلمان الحر الذي قد يؤدي الخلاف الى ان يتلاكم اعضاء البرلمان ويشتمون بعضهم البعض
ولو كنت مكان الحكومة لا ستعضت بمواقع التواصل الاجتماعي عن البرلمان الباهت هذا وغير المسئول الذي لايجيد غير الصياح بصوت كورالي نعم نعم ولم يقل لا في حياته (منتهى النوع) فيبتعد عن الحقيقة ويبعد الحق

[الناهة]

#1199335 [أبوقرجة]
5.00/5 (1 صوت)

02-01-2015 09:48 AM
كلامك جميل جداً والله .... والله يديك العافيه ... وأنت بنت بستين راجل والله

[أبوقرجة]

#1199194 [سكران لط]
1.00/5 (1 صوت)

02-01-2015 03:31 AM
كلامك بحق الشباب جميل ومطلوب بس لما تعزليهم من خبرات الكبار من المعارضين بتكوني جنيتي على الثورة التي تدعين لها لانها سوف تمنح هؤلاء الابالسة من الاسلاميين الذين يمسكون بمقدرات البلاد فرصة العودة مرة اخرى وتصدر الثورة زي ما عملو في مصر يجب ان يحترم الشباب ويدعموا عمل الكبار فالكبار ليس دور هم الشارع بل الشارغ مهمة الشباب وهذا ما كنا نفعله في كل حركااتنا السابقة ضد الانظمة الشمولية والعسكرية مثل كلامك الاخير دا هو عين ما يريده النظام لتكون حركة الشباب بدون قيادة واعية خبيرة بادارة الدولة فتحدث الفوضى كما الحال في ليبيا وغيرها انظري الان لتونس كيف نجحت لانو الشباب احتفظو للكبار بحقوقهم وربنا يوفقكم

[سكران لط]

#1199159 [سالوم عوض]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2015 11:55 PM
القلم الذى تيحاور وينتقد بقوة فى جوانب شتى من دفعه قوي لشباب السودان للتغير بث الأمل والخروج إلى الحسن السودان لا اسكت الله لك صوتا كل صباح اطلاع الجريدة لإقرار ما فى بين سطور هويدانقد بناء رؤيته ثاقبه منير تنتقد كل ما فى اضابير هذا النظام المركب

[سالوم عوض]

#1199088 [الداندورمي]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2015 08:16 PM
كلاااااااام جميل ولمحة أمل في الشباب
وكل محبي الوطن ،لنهوض السودان من كبوته
والتطلع إلي الغد المشرق وكلنا نتفائل بالمستقبل لو،،،وضعنا
الوطن نصب أعيننا .أتمني للوطن العزه والشموخ .

[الداندورمي]

#1199074 [COUR]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2015 07:27 PM
هيا يا شباب همو كما شباب بوركينااسو تحررو من تجار الافيون الدينى

[COUR]

#1199062 [صديق عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2015 06:47 PM
كلام جميل جداارجو تعميم هزا الموضوع على كل المواقع للشباب الفنجرى وصحى النوم

[صديق عبدالله]

#1199054 [حموري]
0.00/5 (0 صوت)

01-31-2015 06:23 PM
الشباب غعلا لابد ان يتحرك لسبب بسيط و بحسابات الربح و الخسارة --- الشياب هم الخاسر الاكبر من استمرار هذا النظام الفاشل و الفاسد و المستبد ---
تعليم ردئ - عطالة -- فقر - مستقبل مظلم - حياة جافة و كئيبة - عزوبية و عنوسة قاتلة و محطمة للنفوس - ازلال و اهانة يومية تحسها في نظرات الناس اليك يا شاب يا عاطل --- و السبب الرئيسي هو حكومة الكيزان و اعلموا جيدا ان حالكم لن ينصلح ابدا في وجودهم --- و فرض عين علي الشباب الوطني ان يتحد و يقتلع الكيزان من الجزور .

[حموري]

#1199022 [مالك الحزين]
5.00/5 (1 صوت)

01-31-2015 04:46 PM
كلام تمام يلا يا شباب

[مالك الحزين]

#1198973 [كردفاني]
5.00/5 (1 صوت)

01-31-2015 03:00 PM
الشباب فهم معول النجاح ونهضة السودان ولكن ماذا تفعل الإيد الواحدة وكما يقال الإيد الواحدة مابتصفق فالشباب غايب عن السياسة وملهي بالفن والكورة ولكن حينما يفيق فيحنها سوف تصبح هذه الحكومة في خبر كان وحينها الرماد كال حماد ولاينفع الندم علي البن المسكوب

[كردفاني]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة