الأخبار
منوعات سودانية
يحيى أدروب : تكريمي من قبل الشيخ "زايد" والرئيس "صدام حسين" من أبرز الذكريات العالقة بذهني



لم يكن في الحسبان أن أتزوج أكثر من مرة وكنت أرى أن التعدد ظلم ..!
02-09-2015 11:49 PM
الخرطوم : مصعب الهادي
ماتزال رحلتنا مع (يحيى أدروب) في سبر أغوارها تبحر لتكشف العديد من المكنونات التي لم يكن بخلد إنسان أن يعي تلك الشخصية، ففي هذه الجزئية نتلمس عن حياته الشخصية، ومواصلة لما باح به في الجزء الأول، فهنا يتطرق ليفصح عن رحلته بشقها الآخر، وسير حياته وعشيرته، وتلك التقلبات التي شكلت منه جزءاً كبيراً، لعل أبرزها حكاية الزواج والحب، بجانب رأيه في الأغنية الشرقية وفنان الشرق فرداً منه، ورحلته الممتدة بين ربوع السودان والأثر الذي تركته به، وحكاية تعدد اللهجات لقبائل مختلفة في شخصيته، لن أسهب كثيراً وإلى مابين الأسطر:
أجدادك من كسلا وتغني بالهدندوي ما الرابط في ذلك؟
أنا آبائي "هدندوة" وخيلاني "أمرأر" ، ولدت في أحضان تلك القبائل البجاوية التي عُرف عنها حبها للأدب والفن، إلى جانب شهرتهم في مضمار الفروسية التي يقف عليها التأريخ شاهد عيان، وللعلم أخبرك أن "عثمان دقنة" جدي أحد محاربي المهدية، إلى ذلك تجد فيهم الاهتمامات الدينية ومساهمتهم المقدرة في نشر الإسلام، وأنا أعزي سهولة ذلك لأن القيم التي نادت بها الأديان السماوية تتطابق كلياً مع الشخصية السودانية بالفطرة.
حدثنا إذن عن أسرتك ؟
لديَّ ثلاث زوجات الأولى من كسلا وتوفيت إلى رحمة مولاها، والثانية من البحر الأحمر، والأخيرة من شندي، ولديَّ ابن يعمل مهندساً وهيبات طبيبة وضابط إداري، و4 في الجامعات يتوزعون مابين دراسة الهندسة الكهربائية والمدنية والحاسوب، ولديَّ من زوجتي الأخيرة ولد وبنتان الولد بتعلم في الكلام والبنات في الروضة، وأضاف: ماداير اعترف أني كبرت لكن بشوف أني أعقل شوية لأني كبرت واعتزلت الزواج حتى تتزوجني واحدة أن وجدت.
هل كانت كل تلك الزيجات عن حب؟
الزواج شراكة، فالحب يمكنه أيضاً أن يأتي بعد الزواج.
من خلال حديثك تبدو "مشوكش"؟
أنا اتشوكشتا وشاكشتا، يعني "حبيت" و"اتحبيت"، لكن الأقدار هي من تحدد الأشياء، والحمدلله اتزوجت بـ(3 نسوة) "حسينة" و"عائشة" و"آمنة"، وانجبت 10 من الأبناء الذكور و5 من الإناث، وللحقيقة لم يكن في الحسبان أن أتزوج أكثر من مرة وكنت أرى أن التعدد ظلم، لكن المكتوب على الجبين لابد تشوفوا العين.
وماهو موقفك أن أراد أحد أبنائك أن يسير على دربك ؟
لديَّ تجربة في ذلك، فولدي صدام كان بغني في الحفلات، لكنه توقف بعد أن أصبح ضابطاً إدارياً، لم أمنعه، بل كنت أوصيه لأن كل شئ في الحياة يحمل طابع الثنائية الشيء وضده، - وكشف في قوله - أنا أولادي بحبو الغناء ولدينا جلسة بنقعد نغني مع بعض وأنا بعزف ليهم وبالمناسبة أصواتهم جميلة.
برأيك ما الذي ينقص الساحة الفنية كي ماتكون مكتملة الأوجه لتحوي كل الأقاصي؟
الانصراف عن العولمة بحد الكفاية، فنحن تهنا بين المحافظة على المنتوج والمواكبة ، نحتاج إلى بعض التمييز بين الصالح والطالح.
أغنية تمنيت لو أنها ملك لك؟
"آسيا وأفريقيا" للدكتور والشاعر تاج السر الحسن التي عملت في مؤتمر باندونق وغناها الكابلي.
شاعر تتمنى أن تتعامل معه ؟
كان المرحوم ابن خالتي أبو آمنة حامد ، تمنيت أن أغني له وبالفعل أداني أغنيات لكنها لم تكتمل.
لو لم تكن مطرباً ماذا كنت تتمنى أن تكون ؟
أبقى زولاً ليهو قيمة أسعد الناس بـ(غناي).
تتحدث أكثر من لهجة محلية ولغة عالمية حية كيف جمعت بينهم؟
من خلال اطلاعاتي الشخصية ومحبتي للغات والألسن فإلى جانب غنائي بالبجاويت لسان الهندندوة والبني عامر ناطقاً بلسانهم أغني بالتكرنج والأمهرنج لغة الأحباش ، أغني بأكثر من 10 لهجات سودانية على سبيل المثال (الشلك والدينكا والنوير) من الجنوب و(دنقلاوي ومحسي وحلفاوي) من الشمال وبرنو وفلاتا وهوسا (من دارفور) ومن كردفان عاشرت البقارة فهم عرب بنسبة 100% تجد غناهم في سلالم الموسيقى فالاسكيلس بتاعهم دبيكل من فنون الجزيرة العربية، فهم في فنهم أكثر عروبة من بقية العرب بالسودان ، فنحن في البحر الأحمر نجاور الجزيرة العربية لكن لو داير تسمع غناء عربي أمشي كردفان ، - ليؤكد بقوله – "السودان بتعدد إحساسه وألسنه يعني كثير من القيم المشتركة التي تجمع بيننا في وطن يمثل قارة" والتنوع لايعني الاختلاف بقدر ما يعني التمييز.
هل تعايشت مع قبائل تلك المناطق التي تتقن لهجاتها ؟
نعم أنا سافرت السودان كلو.
ذكرى مازالت عالقة بذهنك ؟
تكريمي من قبل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتكريمي من قبل صدام حسين التكريتي في مهرجان بابل الدولي في عام 1992م.
إذاً ماهي أبرز مشاركتك ؟
شاركت في مهرجانات كثيرة بعدة دول بالأردن وإثيوبيا وتشاد وغيرها من المشاركات القومية والمحلية والدولية.
الأغنية الإثيوبية والأريترية بدأت تغزو ...(حينها قاطعني متجهماً) وقال ؟
احنا الناس ديل جيرانا والجيران أهل، مافي حاجة اسمها غزو دا تبادل ثقافات، طيب احنا دايرين غنانا يشوفو العالم ومانشوف غناء الناس التانين.
وهل ذلك يصب في مصلحة الأغنية أم يضر بها ؟
أكيد من مصلحة الثقافة والتنوع قاعدة توحيد بين البشر، فالفن دوماً رسالة محبة للتواصل وعدم الانقطاع.
أدروب بعد كل هذه السنوات هل تشعر بأنك قدمت؟
اعتقد بأنني وفقت بقدر ماقدمت على أقله نيلي رضاء أهل السودان عموماً، ورسالة الشرق بخصوصيتها، لكن عليَّ أن أتواصل مع كل أهل السودان قاطبة، ومن هنا أوصي كافة أهل الإعلام من "إذاعات ، تلفزيونات" أن يلتفتوا إلى الأقاليم بالتوثيق لوجود الإبداع فيهم قبل مايروحوا، لأنه زي مابقولوا "كل ماندفن زول كبير تدفن مكتبة بأكملها، لا أخصص مجال الأغنية، بل كل ضروب الإبداع المختلفة.
بما أنك صاحب باع إلا أنك الآن الحاضر الغائب؟
أنا بعرف أغني وحافظ غناء كتيير من كل الاتجاهات وجد القبول، ولكنني لم أعرض نفسي مغنياً، احتراماً لمكانة الأسرة الدينية.
وأين أنت من مهرجان كسلا ؟
لم يتم استدعائي، وذلك لعدم استقراري جغرافياً، فأنا موجود فيزيائياً وأسافر بين الفينة والأخرى متنقلاً في الداخل والخارج، لكن اعتقد أنني أن شاركت في هذه المهرجانات سأقدم شيئاً، ضف لأنني في غير الشرق أقدم أقوى من داخله، ولكن لم تحن الفرصة وأنا عبركم أحيي ولاة الشرق خاصة كسلا والبحر الأحمر على إحداث حراك له مابعده يعكس مايحمله إنسان الشرق من إبداع.
ما الذي يحضِّر له أدروب؟ الجديد شنو؟
إعادة تحديث القديم ، إلى جانب ذلك نعمل أنا والدكتور الخضر الخواض وبعض الشباب وبحكم معرفتي بالبجاوية لفك طلاسم اللغة الهيروغلوفية لغة الفراعنة، التي تمثل لغط وجدل في التأريخ، فنسعي لفك طلاسمها بالاستفادة من مجموعة من دكاترة الانثروبلوجي، لأننا وجدنا أنها الأقرب للبجاوية والبجاوية تشترك معها في دلالات لكثير من الأسماء، وفي الغناء هناك أغنيات جديدة خليط مابين البجاوي والعربي ولديَّ كثير من الأغنيات أفاضل بينها فى الغناء الوطني.
(…………….)؟
رغم أن أمهاتنا أميات إلا أنهن يسمعن لأحمد المصطفى في رائعته ويدندن خلفه "وين ياناس حبيب الروح وين ياناس أنا قلبي مجروح".
فى الختام؟
أنادي بالتوحيد بين الناس، والتحية لكل من قرأ سطراً في هذا اللقاء، وأتمنى أن أكون في مستوى رضا القارئ وفي مستوى الزول السوداني، وهذا فخر يكفي لأن السوداني يقرأ كما أول آية نزلت (اقرأ) والحمدلله نحن مؤتمرين بالدين ونعمل بما نادت به القيم السماوية وهذا فخر وشكراً لكم.

التيار


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1918

التعليقات
#1205652 [ابوالذيك]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2015 08:03 PM
كلامه بخصوص البقارة صحيح

[ابوالذيك]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة