الأخبار
أخبار إقليمية
الشلا شالا الخلاسي الوسيم
الشلا شالا الخلاسي الوسيم
الشلا شالا الخلاسي الوسيم


02-11-2015 09:31 AM
محمد آدم عثمان

هو ال"شالا شالا " لأن "شالا شالا" هي لفظة شعبية قد يطلقها بعض الكوريين على الشخص المهجن ذي الدماء المختلطة والمتعدد الأعراق وقد كان أقرانه وأصدقاؤه الكوريون في المدرسة يطلقون عليه اسم الشالا شالا الأفريقي. وهو الخلاسي لأن خلاسي هي كلمة عربية تطلق على الشخص المهجن ولكن في العادة ليس على كل شخص مهجن وإنما في العادة على الشخص الذي يكتسب الصفات الجميلة من مختلف الأصول العرقية التي ينتمي لها كما في قصيدة الشاعر السوداني الشهير محمد المكي إبراهيم التي يقول فيها " ألله يا خلاسية . يا بعض زنجية. يا بعض عربية. يا بعض أقوالي أمام الله. " أو في قصيدة الشاعر الآخر محمد سعيد دياب والتي سارت بها الركبان عندما تغنى بها الفنان المبدع النور الجيلاني التي يقول فيها " الأم سليلة أمهرا. والوالد من قلب أثينا. الشرق أتى. والغرب أتى. وحصاد اللقيا مادلينا". وهو الوسيم لأن ذلك هو ما أكدته العديد من زميلاته وزملائه حسب الموضوع الذي نشره عنه الصحفي الكوري Kim Se-jeong في صحيفة "كوريا تايمز بمناسبة فوزه بالجائزة الكبرى في مسابقة The 3rd Korea Multicultural Youth Award حيث وصفه بأنه Walking Statue وقال إنه كفتى مراهق “ إزميلي " الملامح ضارب للسمرة رشيق وطويل ومرن القامة يبدو مثل نجم من نجوم البوب الكوري.

والفتى المراهق الذي سعد بفوزه بذلك الشرف الرفيع الكثيرون من أهله الكوريين كما جاء في المقال المشار إليه، وكذلك من أهله السودانيين كما جاء في عدد من الصحف السودانية الورقية والإلكترونية ومنها موضوع جميل كتبه الصحفي السوداني إبراهيم مصطفى الذي يعمل في وكالة الأنباء الكورية "يونهاب" اقتطف منه ما يلي: "بطاقته تقول : إنه مزيج من جينات بعانخي السوداني وسيجونغ الكوري ،تشكلت طينته من وهج الشموس السودانية وبرودة الثلوج الكورية ،وجاء إلى الوجود بسموق النخيل وصفاء النيل وعزيمة وإرادة تهدر كما الماكينات الكورية ..الاسم السوداني : محمد عماد الدين جوهر والكوري "بارك جي هان". والده الدكتور السوداني في العلوم السياسية عماد الدين جوهر وأمه الصحفية الكورية عائشة بارك . أكمل من سنين عمره سبعة عشر ربيعا . تم اختياره عن استحقاق وجدارة من بين 200 ألف متسابق من الأسر متعددة الأعراق والثقافات على امتداد كوريا الجنوبية لجائزة كوريا للشباب متعدد الثقافات التي خصصتها وزارة المساواة بين الجنسين وشئون الأسرة بالتعاون مع صحيفة كوريا تايمز ذائعة الانتشار ...في احتفال مهيب تعانق فيه العلمان السوداني والكوري يحكيان عظمة الحضارتين المروية السودانية وشيلا الكورية ، تسلم محمد الجائزة من وزيرة المساواة وشئون الأسرة... محمد استوفى كل مطلوبات الجائزة من قدرات وصفات وميزات أكاديمية وثقافية ورياضية وأخلاقية ومشاركة مجتمعية ايجابية فكانت الجائزة أهل له وهو أهل لها".

كنت عند سماعي نبأ فوز الفتى الخلاسي بذلك الشرف الرفيع على وشك المغادرة لقضاء إجازة قصيرة في السودان واعتقدت أنني سوف أتابع الأمر بعد عودتي من السودان لكنني سعدت كثيرا عند وصولي السودان في اليوم التالي عندما فاجأني ابني الأوسط عمرو وبعض أصدقائه الطلاب بمعلومات كاملة وتفاصيل لم أكن أعلمها إذ استقوها من معلومات تناقلتها بعض المواقع الإسفيرية وتحدثوا عن الأمر بكل فخر وسعادة.

محمد عماد واسمه الكوري Park Jin-han كما أسلفنا هو نموذج للنجاح الذي قد ينجم عن بعض الزيجات الدولية المختلطة. فالفتى المهجن أثبت نجاحات متعددة في مجالات مختلفة فهو لاعب كرة سلة ممتاز ويتقن التايكوندو ويمارسه على الطريقة الكورية ليس كمجرد رياضة وإنما كفلسفة وثقافة ومنهج تربوي أخلاقي وهو ما دفعه وحفّزه للقيام بعدة مهام تطوعية خيرية نال عنها شهادة تقدير خاصة في العام الماضي وهو فخور ومعتز كما يقول بأصوله وتراثه العربي والإسلامي والأفريقي والكوري ويحرص على توضيح وتصويب الكثير من المفاهيم المغلوطة لدى بعض الكوريين عن الإسلام والعروبة وأفريقيا والسودان.

محمد عماد أو بارك جين هان أو الشالا شالا الأفريقي أو سمه ما شئت لأنه يقول إن الأسماء لا تهمه وإن ما يهمه هو السعي للمساهمة قدر استطاعته في خلق مجتمع عالمي متكامل ومتسامح ومتفاهم ومتمازج ويقول إنه ليس وحده وإنما يشاركه ذلك الهم شقيقه الأكبر جوهر الذي يحمل بعض الأفكار المماثلة كما جاء في مقال آخر كنت قد كتبت عنه أيضا قبل بضعة سنوات تحت عنوان " أوباما الكوري" .




الكاتب : محمد آدم عثمان-سيئول- كوريا
نقلا عن راديو وتلفزيون كوريا الدولي KBS
[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 3358

التعليقات
#1206843 [منصور]
0.00/5 (0 صوت)

02-12-2015 11:27 AM
والله الافريقانية دي وراكم وراكم ما تتخلصو منها ليوم الدين اﻻ كان الواحد يقتل ويتخلص منها ومن شكلو الشين مرات كوؤيين ومرات اندنوسيين ومرات باكستانيين ومرات هنود لكن النتيجة الشنانة الشنانة

[منصور]

#1206441 [سيف الاسلام - فيتنام]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2015 09:19 PM
التحية والتقدير للبطل محمد وللاسرة الكريمة الدكتور عماد قامة سامقة ومعلم سوداني بكوريا الجنوبية وكذا الاستاذة عائشة بارك السودانية سبقاً والكورية ثانياً. لهذه الأسرة ولنا أن نفخر الفخر كله على هذا النجاح المستحق . أدام الله عليكم التوفيق وسداد الخطى.
سيف الإسلام محمد - هانوي - فيتنام

[سيف الاسلام - فيتنام]

ردود على سيف الاسلام - فيتنام
United States [سيف الاسلام فيتنام] 02-12-2015 07:24 AM
كما ارجو أن أوجه التقدير والثنا ليراع أستاذنا الجليل محمد ادم صاحب الحضور الإعلامي الطاغي في ذالك البلد المعجزة.
دمت لنا فخراً أستاذي الجليل


#1206321 [الاستاذ شلهته]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2015 05:17 PM
إزميلى الملامح ,,, دى كيف يعنى فهمونا ,, ما هو الولد شكله كورى ميه100% وعيونو صغاااااار شبه أمه بالضبط ,, ولايشبه أبوه أب صلعه ده ,,

[الاستاذ شلهته]

#1206145 [قرفان من الكيزان]
0.00/5 (0 صوت)

02-11-2015 01:33 PM
وين الصور

[قرفان من الكيزان]

#1206137 [صادميم]
5.00/5 (1 صوت)

02-11-2015 01:26 PM
الفتى الخلاسي! الفتى الهجين !الفتي الازميلي! ده كلام شنو يا جماعة الخبر ده كله كان يكون في جملة واحدة:
شاب من أب سوداني وأم كورية يحصل على جائزة الشباب متعددي الأعراق في كوريا

[صادميم]

#1205967 [12548]
5.00/5 (1 صوت)

02-11-2015 10:15 AM
الدكتور عماد الدين جوهر -- استاذ رائع درسنا فترة قليلة في كلية الاقتصاد جامعة الخرطوم في النصف الثاني من التسعينات - له تحياتنا وحترامنا وكان نعم المعلم .

[12548]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة