الأخبار
ملحق التكنولوجيا والصحة والعلوم والبيئة
آفاق جديدة في جراحة الأوعية الدموية الدماغية وقاع الجمجمة
آفاق جديدة في جراحة الأوعية الدموية الدماغية وقاع الجمجمة


02-24-2015 09:06 AM

جدة: د. عبد الحفيظ يحيى خوجة
اختتمت يوم الخميس 12 فبراير (شباط) الماضي أعمال المؤتمر السنوي الخامس للمستجدات في جراحة المخ والأعصاب الذي أقامه مستشفى الملك فهد بجدة على مدى 3 أيام، تحت شعار «آفات وجراحات الأوعية الدموية الدماغية وقاع الجمجمة» الذي عقد برعاية مدير الشؤون الصحية بمحافظة جده الدكتور مبارك بن حسن بن ظافر، بالتعاون مع الجمعية السعودية لجراحة المخ والأعصاب SANS ، وكلية الطب جامعة الملك عبد العزيز، وقسم الأشعة التداخلية بمستشفى الملك خالد مدينة الملك عبد العزيز الطبية للحرس الوطني بجدة، ومستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بجدة.



وقال الدكتور سقاف السقاف رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر استشاري ورئيس قسم جراحة المخ والأعصاب إن المؤتمر حظي بمشاركة مجموعة من خبراء جراحة المخ والأعصاب والأشعة التداخلية على مستوى العالم، وفي مقدمتهم رئيس الاتحاد العالمي لجمعيات جراحة المخ والأعصاب البروفسور يونغ - كوانغ تو Yong - Kwang Tu‬ من جامعة تايوان الوطنية. كما شارك المركز السعودي لزراعة الأعضاء بمحاضرات وندوات وورش عمل للتعريف بزراعة الأعضاء، وإلقاء الضوء على موت الدماغ. وتركزت محاور المؤتمر هذا العام على محورين أساسيين، هما المستجدات في جراحات قاع الجمجمة ودور الأشعة التداخلية في تشخيص وعلاج آفات وتشوهات الأوعية الدموية الدماغية.

* الأشعة التداخلية العصبية

* وفي لقاء حصري لملحق «صحتك» مع الدكتور عبد الرحمن محمد الشامي استشاري أشعة وتخصص دقيق في الأشعة التداخلية العصبية في مدينة الملك عبد العزيز الطبية للحرس الوطني بجدة، عرف الأشعة التداخلية العصبية بأنها تخصص دقيق في علم الأشعة، تطور في نهاية القرن العشرين مع تطور التكنولوجيا، وقدم خيارات جديدة لعلاج بعض الأمراض، خاصة أمراض الأوعية الدموية في الجهاز العصبي المركزي.
وأضاف د. الشامي أن التدخل الجراحي كان هو الخيار الأول والوحيد، سابقا، لمعالجة معظم الحالات المرضية، مثل: تمدد الأوعية الدموية، التشوهات الخلقية الوعائية وانسداد شرايين الرقبة والدماغ. أما الآن، ومع تطور الأشعة التداخلية العصبية فقد أصبح بالإمكان تفادي العملية الجراحية من خلال تقنية «قسطرة شرايين الدماغ».
يقوم الطبيب المتخصص في هذا المجال بإدراج أنبوب القسطرة في شريان أعلى الفخذ، ويتم قيادة هذا الأنبوب إلى موقع تمدد الأوعية الدموية في الدماغ، ويتم ذلك بمساعدة الصبغات الملونة تحت الأشعة التلفزيونية، يتم بعد ذلك تمرير لولب من سلك بلاتيني من خلال القسطرة، ويتم إقفال التمدد الشرياني (كيس أم الدم) Aneurysmقد يحتاج هذا الإجراء، في بعض الحالات، إلى وضع دعامة معدنية ليتم ترميم جدار الشريان بشكل أفضل.
وبالإمكان أيضا أن تستعمل تقنية القسطرة بالطريقة نفسها لعلاج التشوهات الوعائية في الدماغ، فيتم توجيه مادة غرائية إلى موقع التشوهات، حيث تتصلب وتمنع تدفق الدم، وبهذه الكيفية يتم العلاج.

* السكتة الدماغية

* يضيف الدكتور عبد الرحمن الشامي، أن الأشعة التداخلية العصبية تمثل مفصلا جوهريا للعلاج والوقاية من السكتة الدماغية. فعند حدوث جلطة في أحد شرايين الدماغ تتوقف تروية الدماغ من خلال هذا الشريان، وعليه يجب التدخل السريع لإذابة الجلطة أو سحبها لتفادي التلف الدماغي. ويجب أن يتم التدخل في وقت قياسي لا يتعدى 4 إلى 6 ساعات من لحظة حدوث الإصابة. يقوم الطبيب المتخصص بتحديد موقع الجلطة الدماغية من خلال الصبغة الملونة، ثم يقوم بوضع دعامة خاصة لمحاولة سحب أكبر جزء من هذه الجلطة. ويمكن الاستعانة بحقن دواء مساعد لإذابة الجلطة ويتم تروية الدماغ وتفادي موت الخلايا العصبية.
ويكمن الدور الوقائي، هنا، بتفادي حدوث الجلطة الدماغية خاصة في حالات تصلب الشرايين السباتية في الرقبة، حيث توجد ترسبات على جدار الشريان تسبب تضيقا يكون مصدرا للجلطات الدماغية. يقوم الطبيب المتخصص بوضع مصفاة صغيرة عبر القسطرة لتفادي انسياب الجلطات إلى شرايين الدماغ، ثم يقوم بتوسيع المنطقة الضيقة ووضع دعامة معدنية لتثبيت الترسبات وتوسيع الشريان، وبعد الانتهاء من ذلك، يقوم بإخراج المصفاة من الشريان.

* آلام الظهر

* تمثل الأشعة التداخلية العصبية دورا مهما في علاج آلام الظهر، وخاصة كسور الفقرات الناتجة من هشاشة العظام. يتم تحديد الفقرة المحددة للعلاج عن طريق الأشعة التشخيصية ثم يقوم الطبيب المتخصص بوضع إبرة بمساعدة الأشعة التلفزيونية في الفقرة، ويقوم بحقن مادة إسمنتية لتثبيت الكسر، وللقضاء على الألم بشكل فعال وفوري.
ومن وظائف الأشعة التداخلية العصبية أن محاورها مختلفة ومتعددة، منها إيقاف نزيف حاد سواء نتيجة حادث أو ورم في منطقة الرأس أو الوجه، مساعدة جراحة الأورام بتخفيف التروية وجعل الجراحة أسهل وأسرع، علاج بعض الأورام السطحية في الوجه.
لا يزال هذا التخصص في التوسع مع التطور المستمر للتكنولوجيا وتطوير طرق جديدة لمساعدة المرضى.

* تشوهات الجمجمة الوعائية

* أوضح البروفسور يونغ كوانغ تو رئيس الاتحاد العالمي لجمعيات جراحة المخ والأعصاب والأستاذ بكلية الطب ومستشفيات جامعة تايوان الوطنية - تايبيه، أن التشوهات الشريانية والوريدية داخل الجمجمة Intracranial arteriovenous malformation (AVM) تسبب للمرضى صداعا مزمنا، نوبات صرع، ونزيف.. إلخ. ويتركز الهدف الرئيسي في إدارة علاج هذه التشوهات الوعائية داخل الجمجمة على القضاء الشامل لهذه الآفة لمنع حدوث أي نزيف خطير في المستقبل. ولتحقيق هذا الهدف، هناك 3 طرق مختلفة للعلاج تشمل: الجراحة المجهرية، الانصمام، والجراحة الشعاعية.
بالنسبة للجراحة المجهرية microsurgery، فإن المرضى الذين يعانون من حالة مثل سبتزيلر مارتن Spetzler - Martin، وهي واحدة من التشوهات الشريانية - الوريدية داخل الجمجمة AVM)) من المرحلة الأولى إلى الثالثة يكون لديهم خطر منخفض بالنسبة للجراحة، فعليه يتم العلاج جراحيا. أما في المراحل المتقدمة من المرض فتكون نسبة الوفاة عالية وقد تتأثر نوعية حياة المرضى بعد الجراحة، وعليه يتم اختيار حالات محددة فقط للتدخل الجراحي، كما يتم تكييف القرار الجراحي لكل مريض على حدة.
أما الانصمام embolization، فمن النادر أن يؤدي إلى انسداد كامل للأوعية الدموية في الدماغ. في معظم الحالات، يتم استخدامه بمثابة مساعد قبل الجراحة للحد من النزيف، أو لتجنب حدوثه.
والطريقة الثالثة، الجراحة الشعاعية radiosurgery، فإن مفعولها يقتصر على التشوهات الشريانية - الوريدية AVM ذات الأحجام الصغيرة والمتعمقة داخل المخ. ويدعي بعض جراحي الأعصاب أن التشوهات الوعائية داخل المخ AVM كبيرة الحجم يمكن معالجتها أيضا عن طريق الانصمام أولا للحد من حجمها، ثم يلي ذلك استخدام الجراحة الشعاعية.
وقد شارك في المؤتمر أيضا ورئيس الجمعية الإماراتية لجراحة المخ والأعصاب الدكتور محمد العلماء، والبروفسور جاك موريه رائد التداخلات الشعاعية - الوعائية العصبية في فرنسا، والبروفسور بيرت لانفي من ألمانيا، وهو من المتخصصين في العمليات التداخلية لآفات الأوعية الدموية الدماغية، والبروفسور ن. ثون من ألمانيا، وعدد من أساتذة الجامعات في جراحة المخ والأعصاب والأشعة التداخلية من ألمانيا وفرنسا وتركيا ومصر وتونس، إضافة إلى عدد كبير من الأطباء أساتذة الجامعات والمتخصصين في عدد من المدن الطبية والمستشفيات التخصصية والمرجعية والرئيسية من مختلف أرجاء المملكة.

الشرق الاوسط


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 641


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة