الأخبار
منوعات
كردي طبخه "دواعش" العراق وأطعموا لحمه لأمه مع الأرز
كردي طبخه "دواعش" العراق وأطعموا لحمه لأمه مع الأرز
كردي طبخه
(تعبيرية)


03-03-2015 02:47 AM
جاءت الأم الكردية تولول إلى "دواعش" الموصل، باحثة عن ابنها الأسير لديهم، واسترحمتهم أن تراه، وأن يطلقوا سراحه، فطمأنوها وأجلسوها لتستكين، وطلبوا منها الانتظار حتى يأتوا به من حيث كان محتجزاً.

جاؤوا إليها بكوب شاي ضيافة منهم، وأتبعوه بطبق من لحم مطبوخ "يخنة" مع الأرز المفلفل، وقالوا لها ما معناه: "لا بدّ أنك متعبة، فاستريحي، وكلي واشربي وقري عيناً" ففعلت، ثم سألتهم عنه مجدداً حين انتهت، فقهقهوا ساخرين، وقالوا لها: "لقد أكلت للتو من لحمه".

هذا الملخص الدموي ورد اليوم في صحيفتين بريطانيتين، ورواه الكردي ياسر عبدالله، الذي سافر من مقاطعة غرب "يوركشاير" في شمال إنجلترا إلى العراق للقتال ضد "داعش"، بعد أن علم أن مقاتليها اقتربوا من قريته في كردستان مهددين باحتلالها.

وانضم ياسر إلى مئات الأكراد و"البيشمركة" وتصدّوا للتنظيم الإرهابي، ولما اطمأن على قريته عاد الأسبوع الماضي إلى بريطانيا وأخبر صحيفة "الصن" البريطانية بما رآه من فظائع "داعش" في العراق، ومنها قصة الأم التي جاءت باحثة لديهم عن ابنها الذي خطفوه، فأشبعوها أملاً بأنها ستراه، وبأنهم سيطلقون سراحه.

الرواية نفسها نشرتها الاثنين صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية أيضاً، قائلة إن الأم لم يخطر ببالها أنها كانت تأكل من لحم ابنها وأعضاءه حين قدموا لها الطعام، وظنت أنهم يعاملونها بلُطف تمهيداً لإطلاق سراحه، إلا أنها وجدت نفسها تأكل فلذة كبدها من دون أن تعلم.
image

العربية.نت


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 3632

التعليقات
#1219349 [رانيا]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2015 11:55 AM
معقولة هؤلاء بشر ؟! ما قادرة أستوعب الحصل !
لا حول ولا قوة إلّا بالله .
يا لطيف ألطف بنا وبكل المستضعفين والمظاليم في الأرض .

[رانيا]

#1219262 [هيثم]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2015 10:18 AM
لا حول ولا قوة الا بالله
الاسلام منكم برئ
يارب عليك بهم يالله يا الله يا الله

[هيثم]

ردود على هيثم
[جني] 03-03-2015 10:51 AM
لا تصدق كل ما يقال فالكثيرون اليوم هوايتهم الفبلركة على الانترنت في وجه داعش وهذا ليس دفاعا عنهم ولكن دعونا لا نكون سذجا يغرر بنا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة