الأخبار
منوعات سودانية
أهلي شندي يخلط الأوراق في أسبوع الأهداف بالدوري السوداني
أهلي شندي يخلط الأوراق في أسبوع الأهداف بالدوري السوداني
أهلي شندي يخلط الأوراق في أسبوع الأهداف بالدوري السوداني
البرازيلي مدرب شندي


03-06-2015 10:55 PM
خرجت مباريات الأسبوع السابع من بطولة الدوري السوداني الممتاز لكرة القدم عن المألوف تماما فيما يتعلق بنتائج المباريات السبع التي لعبت بنجاح وبدون أي تأجيل, بل أن ذات المباريات حملت بين طياتها العديد من المفاجآت, وظلت فصول الإثارة مستمرة بدون توقف, وإبتسم مدربون وحزن اخرون وجاءت ردة الفعل من الأندية الممثلة أفريقيا سعيدة عن البعض ومحزنة لآخرين.

مفاجآت الأسبوع السابع الإحصائية أكدت على رغبة الفوز من كل الأندية سواء في ملعبها أو خارجها, ليتحقق الفوز في ست مباريات, بينما حدث التعادل في مباراة واحدة بوفرة في الأهداف.

التعادل الوحيد في الاسبوع السابع, وكان جيدا, خرج به مريخ الفاشر الثائر بملعب مضيفه الأمل من مدنية عَطْبْرة شمال السودان ليحافظ هذا الفريق على سجله خاليا من الخسائر لأربع مباريات متتالية.

الفوز الأكبر قيمة هو ذلك الذي حققه الأهلي شندي على ضيقه الكبير المريخ بهدف الدولي السوداني عماريه, والملاحظ أن الأهلي شندي رغم تعثره في المباريات السابقة إلا أنه رفض التزحزح عن ترتيبه الرابع الذي يحتله الآن برصيد 11 نقطة.

وقد قضى فوز الأهلي شندي على أفراح المريخ بفوزه الملحمي على أزام التنزاني بنتيجة 3-0 وتأهله إلى الدور الثاني, في مهدها, حيث لم يستفق جمهور المريخ من تلك الافراح إلا على وقع صدمة الخسارة من الأهلي شندي.

التراجع المخيف في الترتيب والنتائج كان من نصيب المريخ الذي تلقى خسارته الثانية على التوالي وعجز خط هجومه عن إحراز ولو هدف واحد في مباراتين متتاليتين بالبطولة أمام مريخ الفاشر في الأسبوع السادس, وأمام اهلي شندي يوم الأربعاء الماضي, ويحتل الفريق الآن الترتيب الخامس ولكن ليس بشكل نهائي لأنه يتخلف عن بقية الأندية بفارق مباراة وفي حال فوزه بها يمكن أن يعود للترتيب الثاني.

التراجع المخيف في النتائج والترتيب كان صاحبه الأهلي الخرطوم الذي تجرع الخسارة الثانية على التوالي
وكانت بملعب هلال كادقلي بجنوب السودان بنتيجة 1-2, وقد أدت الخسارة الجديدة إلى إخماد ثورة الفريق التي إنطلقت في الاسبوعين الرابع والخامس بعد تعادله مع المريخ بجدارة 2-2, وفوزه التاريخي في الاسبوع التالي على الأهلي شندي.

لكن فوز الأهلي شندي على المريخ تحديدا خلط أوراق البطولة وترتيب الفرق في منطقة المقدمة بمن فيهم الهلال المتصدر حاليا.

وقدم الأهلي شندي هذا الموسم سجلا نظيفا في عدم الخسارة بملعبه من طرفي القمة في هذا الموسم إلى حين إنطلاق الموسم القادم في 2016.

الترتيب الثاني وصل إليه فريق الخرطوم ويعتبر قفزة للفريق في هذا الموسم, حيث تعافى سريعا من خروجه الأفريقي المبكر على يد ديناموز الزامبي بعد فوزه أمس الخميس على هلال الفاشر 3/1.
ويتشارك مريخ الفاشر صاحب السجل الجيد النقاط مع الخرطوم ولكنه يتخلف عنه في الترتيب بفارق الأهداف.

وقد إستفاد مريخ الفاشر والخرطوم من تداعيات فوز الأهلي شندي على المريخ وثبتا موقعيهما في الترتيب الثاني والثالث.

أفضل نتيجة في الأسبوع كانت من نصيب الهلال الذي حقق فوزه الأول خارج ملعبه بالبطولة هذا الموسم وذلك بعد مرور 6 اسابيع وجاء الفوز على حساب صاحب الأرض الميرغني بمدينة كسلا شرق السودان وذلك بنتيجة 3-1, ولأول مرة يحرز هجوم الهلال ثلاثة أهداف, ولكن بالمقابل إستقبلت شباكه أول هدف منذ بدء البطولة, وأكرمه الأهلي شندي بالفوز على المريخ, ما جعل الازرق يتنسم عبير صدارة الترتيب لأول مرة هذا الموسم.

نتيجة فوز الهلال على الميرغني كانت الأسواء في الأسبوع بالنسبة لفريق يلعب على ملعبه مثل الميرغني الذي تجرع خسارته الثانية على التوالي.

ورغم مفاجأة إستقبال الهلال لأول هدف في الموسم التنافسي المحلي ولكن بات الفريق صاحب افضل سجل لأنه الوحيد الذي لم يتجرع الخسارة حتى الآن

واصبح فريق النسور آخر المتذوقين لطعم الفوز بعد ما فاز وبنتيجة كبيرة بلغت 3-1 على فريق الرابطة كوستي القوي, وكاد سجل الفريق في عدم تحقيق الفوز في ثماني مباريات متتالية يماثل سجله في الموسم الماضي لكن الفريق تغلب على المصاعب هذا الموسم, حيث تعادل في أربع مباريات وخسر مباراة واحدة وعاد ليحقق الفوز الأول في الاسبوع السابع ليرفع رصيده إلى 7 نقاط, قافزا بقوة إلى الترتيب التاسع.

وإستعاد هلال الاُبَيِّض حيويته بسرعة وهو يحقق فوزه الثاني 2-1بملعبه والذي جاء على حساب مريخ كوستي في مباراة الوافدين على البطولة, وكشف مريخ كوستي عن تذبذب في النتائج فلم يحدث له أبدا أن حقق نتيجتين إيجابيتين متتاليتين, ليحتل الابيض الترتيب 11 بعدد 6 نقاط.

ولا يمكن تقليل حجم الإثارة في هذا الأسبوع من حيث معدل الاهداف التي أحرزت والتي بلغت 22 هدفا
بمعدل أكثر من ثلاثة أهداف في المباراة الواحدة وهذا ظاهر في جميع المباريات التي لعبت فلم تنتهي أي مباراة لعبت في مجموع أهدافها عن ثلاثة أهداف, وتفوقت نسبة الأهداف في هذا الأسبوع على الأسبوع السادس الذي لم يهنأ في التباهي بعدد أهدافه ال13 كأعلى معدل منذ إنطلاق البطولة في 26 يناير الماضي سوى بضعة أيام , ليتفوق عليه معدل هذا الاسبوع وبفارق 9 أهداف كاملة.

من أحداث الأسبوع السابع للممتاز السوداني عودة شغب الجماهير على الملاعب.

وينطلق الأسبوع الثامن بسرعة وذلك يوم بعد غد الأحد وفيه يعود الهلال المتصدر لملعبه ويستضيف الأهلي مدني, بينما يلعب المريخ بملعبه في أم درمان مع الأمل عطبرة.

كووورة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1733


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة