الأخبار
أخبار إقليمية
ديوان الزكاة: التحصيل من أموال أصحاب المناصب العليا (ضعيف)
ديوان الزكاة: التحصيل من أموال أصحاب المناصب العليا (ضعيف)
ديوان الزكاة: التحصيل من أموال أصحاب المناصب العليا (ضعيف)


03-10-2015 10:37 AM
الخرطوم: سعاد الخضر
اشتكى ديوان الزكاة من ضعف تحصيل الزكاة من دخول أصحاب المناصب العليا بالدولة، والمبعوثين للخارج وفوائد ما بعد الخدمة، بجانب ضعف تحصيل الزكاة من المنبع خاصة في العقارات المستأجرة بواسطة الوحدات الحكومية والبعثات الأجنبية والمنظمات الدولية.
وأوضحت ورقة (محور الجباية) التي قدمت خلال فعاليات المؤتمر الدولي لتقويم وتطوير مسيرة الزكاة بالسودان وتحصلت (الجريدة) على نسخة منها أمس إن جباية الزكاة من الأموال المستفادة تواجه عقبات تشمل ضعف تحصيل زكاة الدخول السنوية للعاملين بالدولة (أصحاب المناصب العليا والمبعوثين للخارج من السودانيين وفوائد ما بعد الخدمة بسبب عدم وجود الرصد الصحيح للحوافز والمكآفآت والبدلات من قبل المخدم والذي ألزم قانوناً بتحصيل الزكاة واستقطاعها من جملة الدخل السنوي.
وكشفت الورقة عن تعارض بعض مواد قانون الزكاة مع بعض المواد في قوانين الوحدات والسلطات الحكومية الملزمة حسب قانون الزكاة الذي ينص على عدم إكمال بعض المعاملات إلا بعد إبراز شهادة إبراء الذمة من الزكاة مثل تسجيلات الأراضي والعقارات وترخيص وسائل النقل والمركبات والآليات وتحويل ملكيتها.
وشددت ذات الورقة على ضرورة ربط جميع المعاملات الحكومية وتسجيلات الأراضي، واستخراج الرخص التجارية ورخص المركبات العامة وتقديم الخدمات والتخليص الجمركي وأسماء الأعمال وتجديد تسجيلها بإبراز شهادة إبراء ذمة من الزكاة.

الجريدة


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 1478

التعليقات
#1224439 [khalid karfis]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2015 03:11 PM
ديل ما العاملين عليها

[khalid karfis]

#1224437 [عزمي سند صالح]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2015 03:09 PM
قانون الزكاة .!!!!!!
قانون الزكاة .!!!!!!
قانون الزكاة .!!!!!!

دا قانون تاني غير القانون بتاع ربنا البنعرفوا الذى اوضح فيهو جل وعلا ماهية ومعنى الزكاة
ومن هم المكلفين بالزكاة وكيف تجمع الزكوات وماهي المصارف الشرعية التي حددها الله من فوق
سبع سماوات ؟!!! وبعدين تقولوا دولة اسلاميه !!! ويجي بشكيركم السفاح الارهابي يقول ليك
اتعهد بتطبيق شريعه اسلاميه نظيفه وكأن هناك شريعه اسلامية نضيفه وشريعه اسلاميه وسخانه .!!!!


وشددت ذات الورقة على ضرورة ربط جميع المعاملات الحكومية وتسجيلات الأراضي، واستخراج الرخص التجارية ورخص المركبات العامة وتقديم الخدمات والتخليص الجمركي وأسماء الأعمال وتجديد تسجيلها بإبراز شهادة إبراء ذمة من الزكاة.

ياويلكم من غضب الله ومقته ياايها اللصوص يامن ترؤسون ديوان الزكاة وتدعون انكم علماء للمسلمين

هل وصلت بكم الجرأه والفجور والسفاله الي هذا الحد ؟ تحرفون كلام الله وتفسرونه طبقا لأهوائكم
الدنيئة ؟!!!!! وتضعون انفسكم في مكانة الله ؟ تبا لكم وياويلكم من غضب الله .!!!

ابراء ذمة المسلم من فريضة الزكاه أمر يعود لمشيئة الله فمن شاء غفر له ومن شاء عذبه
ثم هل امركم الله ان تربطوا جميع المعاملات الحكوميه وتسجيلات الأراضي واستخراج الرخص التجاريه ورخص المركبات العامه وتقديم الخدمات والتخليص الجمركي واسماء الأعمال وعلي كافة العقود
هل امركم الله بذلك ياسفله يالصوص ؟

لقد دعا النبي الكريم عليه الصلاة والسلام هذا الدعاء العظيم :« اللَّهُمَّ مَنْ وَلِىَ مِنْ أَمْرِ أُمَّتِى شَيْئًا فَشَقَّ عَلَيْهِمْ فَاشْقُقْ عَلَيْهِ وَمَنْ وَلِىَ مِنْ أَمْرِ أُمَّتِى شَيْئًا فَرَفَقَ بِهِمْ فَارْفُقْ بِهِ » رواه مسلم ..

لقد دعا النبي عليه الصلاة والسلام على من ولي من أمر أمته (شيئاً) فشق عليهم .. بأن يشق الله عليه .. فماذا ينتظر من (شقّ) على المسلمين في أمورهم ، فضيق عليهم في (دينهم) أو (دنياهم) أو في (كليهما) ؟!
قال النووي في شرح هذا الحديث : (هَذَا مِنْ أَبْلَغ الزَّوَاجِر عَنْ الْمَشَقَّة عَلَى النَّاس ، وَأَعْظَم الْحَثّ عَلَى الرِّفْق بِهِمْ ، وَقَدْ تَظَاهَرَتْ الْأَحَادِيث بِهَذَا الْمَعْنَى).

وفي حديث آخر للصادق المصدوق عليه افضل الصلاة والسلام:

« مَا مِنْ عَبْدٍ يَسْتَرْعِيهِ اللهُ رَعِيَّةً يَمُوتُ يَوْمَ يَمُوتُ وَهُوَ غَاشٌّ لِرَعِيَّتِهِ إِلا حَرَّمَ اللهُ عَلَيْهِ الْجَنَّةَ » مُتَّفَقٌ عَلَيْهِ.

[عزمي سند صالح]

#1224398 [المتجهجه بسبب الانفصال]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2015 02:16 PM
أصحاب المناصب العليا منو غيركم ،،،،، على ديوان الزكاة أن يعيد لعبة الكرتلة وتوتو كورة لمزيد من الجمع ولا اعتقد ان فقه الضرورة الذي سمى القرض من الصين البوذية (قرض حسن) سيعجز من ايجاد التكييف الفقهي لاعادة الكرتلة وتوتو كورة ومعهما كمان سباق الخيل ودمج كل ذلك كبند يدخل في جيب ميزانية المؤتمر الوطني وسرك في بئر تم عليها الحول،،،

[المتجهجه بسبب الانفصال]

#1224368 [الحقيقة]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2015 01:25 PM
المواطن صار بقرة حلوبة للجبايات وإنتزاع الأموال بإسم الدين والزكاة شرعا لا يجب إستخراجها إلى بعد أن يحول الحول على المال المكتنز أو الذهب وخلافه فكيف يدفع الشخص زكاة من مرتبه الشهرى يمث عشاء أولاده وأسرته.

بعدين أموال الزكاة دى بتمشى وين؟ لقد جاء فى الأخبار أن الوحدات الحكومية فى الولايات تستخدم الزكاة لتسيير أعمالها بينما يجب إنفاق الأموال شرعا على المنافذ الثمانية التى حددها الله تعالى فى القرآن الكريم، صرف الزكاة فى غير مصارفها يفتح الباب واسعا للفساد والنهب المصلح وهو ما يحدث الآن بخصوص أموال الأوقاف والحج والعمرة حتى إطعام الحجاج لم يسلم من الفساد.

[الحقيقة]

#1224364 [الحجاج]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2015 01:19 PM
اذا تركت الدولة المحسوبية وبسطت العدل بين اهل السودان لانزال الله علينا بركات من السماء لكن الدولة نفسها غير عادلة وليس فيها قانون واحد مطبق .

القانون في السودان معطل تماما ويجب اذا رادتم تقدم البلد عليكم بمحاسبة الكل دون تحيز لفئة مهما كان مركزه او مكانته في الدولة واذا لم يتم ذلك الله رقيب عليكم جميعا يا حكومة .

ومش تطبقوا القانون على والدي واخي وعلى العامل والسابق والطبقة العاملة فقط ، طبقوا القانون على الجميع دون فرز يا وزارة العدل انتم محاسبون امام الله يوم تقبرون لا محالة .

[الحجاج]

#1224287 [زول]
5.00/5 (1 صوت)

03-10-2015 11:47 AM
هي اساسا الزكاة دي ماشة ليهم فكيف تستقطع منهم ؟؟

[زول]

#1224278 [الفيلسوف السوداني]
0.00/5 (0 صوت)

03-10-2015 11:35 AM
ديل غلابه ماعندهم حاجه ..ما زينا نحن ...... .والله لو عندهم ( درداقات ) يا ناس الزكاة كان تتملو قروش ملئ ...

[الفيلسوف السوداني]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة