الأخبار
منوعات سودانية
وصفة فنانين" النجومية الزائفة.. حق مهضوم وضوء مستلب
وصفة فنانين" النجومية الزائفة.. حق مهضوم وضوء مستلب
وصفة فنانين


03-11-2015 11:24 PM
الخرطوم – سارة المنا

تمور الساحة الفنية بالكثير من الفنانين، منهم الصالح ومنهم الطالح، ومع ازدياد وسائل الانتشار الإعلامية والجماهيرية، وجد بعضهم مساحات رحبة، وأرضاً خصبة مكنتهم من صعود سلم النجومية بسهولة ويسر، وهو ما لم يجده آخرون، وسيطرت على الموقف أسماء معينة.

وضعية الساحة الفنية الحالية واحتشادها بالكثير من الأحداث جعلت جملة شكوك تحوم حول البعض واتهامات يصعب إثباتها، لكن ذهب بعضهم إلى أن العلاقات الشخصية والمصالح المشتركة هي من تتحكم في ذلك، فهل هي المادة التي لم تتح لهم وضع خطوة واحدة على سلم النجومية أم أن هناك أسباباً أخرى حالت دون ذلك؟، هذا ما سيوضحه الاستطلاع التالي:

لا ظهور دون إنتاج

عدم ظهور المطرب شكر الله عز الدين عبر الأجهزة الإعلامية في الآونة الأخيرة لا يعني غيابه عن الساحة الفنية، هكذا دافع شكر الله عن غيابه لإحدى الصحف الأسبوع الماضي. وقال: أنا لا أحبذ الظهور على شاشات التلفاز أو البرامج الإذاعية دون إنتاج جديد، ورغم ذلك أنا موجود يومياً وسط جمهوري الذي أحيي حفلاته المختلفة سواء أكانت حفلات زفاف أو تخريج إحدى الدفع الجامعية. وأكد شكرالله انشغاله بوضع اللمسات الأخيرة لعدد من الأعمال الجديدة التي سيعلن عنها قريباً.

بعيداً من الفوضى

وصف الفنان محمد خضر بشير بعض المطربين الذين يظهرون باستمرار على وسائل الإعلام بـ (النكرات الفنية). وتابع: وهذا إن دل إنما يدل على عدم علاقتهم بالفن. وأشار إلى أنهم يدفعون مبالغ مالية مقابل ذلك للأجهزة الإعلامية التي تعمل على الترويج لأعمالهم دون غيرهم، مؤكداً أنه بعيد كل البعد عن ما يحدث من فوضى داخل الساحة الفنية.

"ليس كل الكلام جديد"

يُعد الظهور الكثيف عبر الوسائط الإعلامية خصماً على الفنان، هكذا ابتدرت الفنانة سمية حسن حديثها، وترى أن الأعمال الجديدة هي التي تستحق تسليط الضوء عليها، وليس على الفنان في شخصه، لذلك يجب على الفنانين أن لا يفرضوا أنفسهم على وسائل الإعلام المتعددة، ونبهت زملاءها إلى ضرورة اختيار الكلمة الجيدة التي تعبر عن الناس حتى يتفاعل معها "ليس كل الكلام جديد". وأضافت: وعن نفسي لا أفضل الظهور على الوسائل الإعلامية دون لازمة لا تلك الخطوات ستخصم الكثير من رصيد الفنان.

انعدام الثقة

من جهته، أرجع المطرب بهاء جنرال، ترويج البعض لأعمالهم بكثافة، لانعدام الثقة لديهم، وفي أحيانٍ أخرى لعدم جودة الأعمال التي يتم تروجيها بعد دفع مبلغ مقدر من المال. وأضاف: بينما تفرض الأعمال الجيدة نفسها في السوق وتجبر الإعلام فيما بعد على البحث عن صاحبها، وعن نفسه قال لا يفضل الظهور باستمرار على الوسائل الإعلامية، وأترك للجمهور فرصة تقييم أعمالي بعد الاستمتاع بأعمالي الفنية عبر الحفلات الجماهرية.

نجومية زائفة

في السياق، أكد الفنان الواثق كمال أن هناك من يتضرر من الظهور الإعلامي الكثيف قبل أن يثبت أقدامه على أرض صلبة بأعمال خاصة، فيجد نفسه يدور في حلقة مفرغة، لأن نجوميته لم تبن على أساس متين، مشيراً إلى أن الأموال وحدها لا تصنع فناناً. وقال الواثق إن تسليط الضوء على أسماء بعينها، يحرم كثير من الأصوات الجيدة أن تجد حظها في الظهور، خاصة الأصوات الشبابية التي تحتاج إلى المساندة، ولاسيما أنها تمتلك أعمالاً تؤهلها للتسجيل في الإذاعة والتلفزيون بحسب شروط اتحاد المهن الموسيقية، لذا ينبغي تغليب المصلحة العامة على الخاصة وفتح أبواب الإعلام أمام الشباب صاحب الإنتاج الخاص والرائع، لكل ما ذكر يرى بعض المراقبين أن هناك حالات خاصة في الوسط الفني تستغل الظهور الإعلامي للترويج عن أعمالها، وهو ما يشكل خطراً على مستقبل الفن في البلاد.

اليوم التالي


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1743

التعليقات
#1226010 [الداندورمي.]
5.00/5 (1 صوت)

03-12-2015 01:15 PM
الإعلام السوداني يصنع من الفسيخ شربات.
يعملق الأقزام ، ويقزم العمالقه ،لا،،،أمانه ولامهنيه صحفيه
مرتشين متملقين وصوليين إنطباعين متسلقين ،،،لايوجد إعلام حقيقي.

[الداندورمي.]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة