الأخبار
منوعات سودانية
(قرصون) فيلم سينمائي في الطريق
(قرصون) فيلم سينمائي في الطريق



03-18-2015 11:04 PM
الخرطوم/ آلاء عبدالحليم

بمناسبة الذكرى المئوية للسينما السودانية فرغت مجموعة من الشباب الطموح من تصوير أول فيلم سوداني طويل يعرض في دور العرض، يحيى عن الواقع والقضايا التي يعيشها المجتمع الشبابي الآن.

ولمزيد من إلقاء الضوء التقت آخر لحظة بفريق العمل الذي يضم كل من طارق خندقاوي بطل الفيلم، والمخرج عادل عبد القادر، والمؤلف فخري محمد الفاضل، يقول طارق خندقاوي بطل الفيلم:



٭ القصة من واقع المجتمع ويمكن أن تكون حصلت لينا أو لغيرنا زي ما حصلت لبعض من أصحابنا، وبعد التفكير الطويل جمعت قصة الفيلم من خلال فخري محمد الفاضل.

٭ تدور الأحداث عن المخدرات وأضرارها، وعن عدد الأصدقاء والعداوة في المجتمع، كما يحتوي الفيلم على عدة أغاني (راب) من كلمات وألحان فخري محمد الفاضل.

٭ اسم القرصون متداول بين الشباب وخصوصاً في الشارع العام، ويعني التآمر وفرض الرأي حتى لو كان خطأ مع الإصرار على تنفيذه.

٭ ويضيف.. كما اعتمدنا في تصوير مشاهد الفيلم على كاميرا واحدة ومايكرفون وكشافة للإضاءة، أما المكان ما بين أم درمان والخرطوم بعضها داخل منازل الأصدقاء، والشارع العام، ولم نعتمد على أي شركة إنتاج، إنما بذلنا مجهوداتنا الذاتية للإنتاج الذي استغرق أربعة أيام للتصوير.

٭ ضم الفيلم 36 ممثلاً من الجنسين كأول ظهور لهم على الساحة الفنية بينهم عدد من طلاب كلية الدراما، كما وزعت الأدوار بين الثانوية والكومبارس، وتضمنت البطولة خمسة من بينهم حسام جوهر كأول ظهور، وطارق خندقاوي نجم مسلسل (حلوين)، والذي تم عرضه بقناة أم درمان والبحر الأحمر كان في رمضان الماضي بمشاركة شرحبيل أحمد، وبلقيس عوض، ونشوى مصطفى.

٭ تراخر لحظةكزت أهداف الفيلم حول سبعة محاور المخدرات، وتغيير النفس، التفكير الإيجابي، واختبار الصديق، ولماذا كثر أعداء النجاح، ولماذا يكره البعض البعض.

٭ أما هدفنا الأساسي حل القضايا الاجتماعية من خلال المسرح وتغيير المسرح السوداني.

٭ الإعلان عن الفيلم روجنا له في البداية عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، لأنها أصبحت في متناول يد المجتمع، وبعدها اتجهنا إلى الصحف ثم الإذاعات منها (إذاعة بكرة- وراديو الرابعة)، وبعد ذلك إلى التلفزيون، أما عن الترويج خارجاً فكان اعتمادنا على العلاقات الشخصية بين الصحف والإذاعات العالمية.

٭ سيعرض الفيلم بشكل خاص في شركة دال بحضور عدد من نجوم المسرح والإعلام السوداني والعربي، وسيكون هناك مؤتمر صحفي يوم 25 مارس الجاري، وبالنسبة لعدم وجود دور عرض كثيرة لذلك لم يتم تحديد موعد العرض الرئيسي بعد.

٭ أسباب نجاح الفيلم طبعاً يعتبر أول فلم سوداني طويل مدته ساعتان ولأول مرة يعرض وبعد عدة عقود، والفيلم شبابي يعرض بطريقة مختلفة، وذوق شبابي مختلف، والأهم من ذلك يعرض أهم قضايا الشباب الحالية.

٭ ويضيف طارق خندقاوي أن مهرجان (ترهاقا) أضاف لي تجربة سينمائية ناجحة قدمت فيها فيلم (الأصبع الخارق).. مدته 6 دقائق.. وتعرفت على أعضاء الفيلم.

٭ في الفيلم لم نلجأ لجهة لدعم الإنتاج، لأننا لم نجد دعماً مناسباً، والمجتمع السينمائي ليست لديه امكانات ويوجد عدم تمرس في التصوير، وكذلك القنوات السودانية ليست لديها ميزانية للتمويل.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 665


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة