الأخبار
أخبار إقليمية
صحافة الرجل اللبلاب !
صحافة الرجل اللبلاب !
صحافة الرجل اللبلاب !


03-19-2015 04:18 PM
عبد المنعم سليمان

لا يزال النظام يواصل تسليتنا بليالٍ جديدة تفوق ليالي ألف ليلة وليلة فكاهة وظرفاً .. وأشكره على إخراجه مسرحيات بهذه الحبكة الدرامية العالية.. مسرحيات لو دخل بها في مهرجانات عالمية لقضت على كل المسرحيات بالضربة الفنية القاضية وأنزلتها إلى قاع المسرح .. وآخر هذه المسرحيات الفكهة عرضت في دار رائد المسرح الحديث ببلادنا : الممثل المخضرم / حسن عبد الله الترابي – أمد الله في عمره ومتّعنا بفنه !

حيث قال بطل المسرحية في ندوة بمقر المؤتمر الشعبي أول أمس: ان الصحافة في بلادنا تعيش أسوأ مراحلها بسبب التضييق على حرية التعبير واصفاً قوانينها بـ (المعيبة) – أي والله هكذا قال .. ولعمري فان الرجل بالإضافة إلى أجادته للدور .. فانه ايضاً سلب عقلي وأزاح عن قلبي ممثلاً لطالما أحببته واعتبرته ممثلي المُفضل .. وهو الممثل الكوميدي المصري عادل امام .. وأشهدوا منذ اليوم بان ممثلي المفضل هو: الصادق الرزيقي رئيس تحرير صحيفة (الإنتباهة) ورئيس إتحاد الصحفيين – المُنتخب - وعين الصحفيين فيها عود و(كمنجة) !

ولا أخفي عليكم ان أول سؤال تراقص علي مقدمة لساني حين قراءتي لتفوهاته هو : لماذا لم تنتبه تلك الجهات العالمية المرموقة القائمة على أمر الجوائز التي تُقدم للمدافعين عن حرية الصحافة وحرية الرأي والضمير والتعبير .. لماذا لم تنتبه لهذا الرجل ؟! وشخصياً سأرشحه لنيل جائزة الدفاع عن حرية الضمير والتعبير للعام 2015 .. لأنه ورغم إنتمائه العلني للنظام القمعي .. الا ان هذه الحقيقة المُخجلة لم تتطأطئ رأس (الرجل اللبلاب) .. ولم تُغيّر في موقفه (المُدافع!) عن حقوق الإنسان المدنية والسياسية تماماً كما نص عليها العهد العالمي .. والحمد والشكر لله ..

ان (نقيب الصحفيين!) الذي ظل يتحذلق يومياً في مقاله بصحيفته وكأنه بديع زمانه وهمذانه .. مشيداً برئيسه واطيئ المقام وبنظامه.. يريد ان يستغفل القراء مرة أخرى بتصوير نظامه كنظام منفتح يسمح بمثل هذا النوع من الإنتقادات (المُنفسة) .. ولكنه تناسى ان هناك حقائق لن يستطيع ليّ عنقها كما تعود .. مهما تحذلق وميّع لغته وتمايع معها .. ومهما أستخدم من مخزون مفردات لغته الأزهرية الماسخة .. لأن القراء وبتجربتهم الخاصة يعلمون ان هذا النظام وكما يقدم لهم الماء من خلال المواسير ممزوجاً بـ (الخراء) فانه ايضاً يقدم لهم (مواسير) إعلام الهراء .. ولأن الرجل لو كان محترماً أمام نفسه وصادقاً معهم فلماذا لا يتقدم بإستقالته ؟! قدم إستقالتك يا صادق .. ان فعلتها أنت الرجل ..

متلازمة البشير – الرزيقي التي أصيب بها مجتمعنا ووصولهما معاً للرئاسة كل في مجاله عن طريق إنتخابات (الخج والرج) .. ذكرتني بقصة الطفولة المُستعادة .. والتي تحكي عن الوحش الذي قام بربط الأسد عندما وجده نائماً تحت الشجرة.. ولما استيقظ الأسد ووجد نفسه مقيداً طفق يزأر.. فظهر امامه حمار ، سأله الأسد بان يحلَّ قيوده.. قائلاً له : حل قيودي يا حمار وسأُعطيك نصف الغابة .. تردد الحمار ولكنه تحت إغراء التملّك قام بفك القُيودَ .. ولمّا هب الأسد واقفاً ، قال له : لقد تراجعت عن وعدي ولن أُعطيك نصف ﺍﻟﻐﺎبة .. فنهق الحمار باكياً .. هنا ضحك الأسد قائلاً له : لا تحزن خذ الغابةَ كلها .. لأنني لا أُريد غابة الربطُ فيها للوحش والحل بيد الحمار.

وكذلك نقول للرجل : واصل تمثيلك .. لأننا لا نريد صحافة الربط فيها لعمر البشير ، والحل بيد الصادق الرزيقي؟!

[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2513

التعليقات
#1230990 [صياد]
0.00/5 (0 صوت)

03-20-2015 03:02 PM
الصادق الارزقي

[صياد]

#1230701 [AburishA]
4.75/5 (3 صوت)

03-19-2015 07:09 PM
مقال رهيب بليغ..يستحق ان نسميه "أم المقالات".. لك التحية والتقدير..

[AburishA]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة