الأخبار
الملحق الرياضي
​باريس سان جيرمان يحسم الكلاسيكو أمام مارسيليا ويستعيد الصدارة
​باريس سان جيرمان يحسم الكلاسيكو أمام مارسيليا ويستعيد الصدارة
​باريس سان جيرمان يحسم الكلاسيكو أمام مارسيليا ويستعيد الصدارة


04-05-2015 11:13 PM
كووورة
عاد نادي باريس سان جيرمان لكرة القدم، من ملعب "فيلودروم" بأغلى ثلاث نقاط بعد فوزه على مضيفه مارسيليا بثلاثة أهداف مقابل هدفين الأحد، في الكلاسيكو رقم 86 ومباراة مثيرة ورائعة بالمرحلة 31 من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

سجل بليز ماتويدي هدف باريس سان جيرمان الأول في الدقيقة (35) بتسديدة رائعة بقدمه اليمنى، وأضاف البرازيلي ماركوس كوريا "ماركينوس" الهدف الثاني في الدقيقة (49)، واختتم مدافع مارسيليا جيريمي موريل ثلاثية الضيوف بالخطأ في مرماه في الدقيقة (51)، بينما سجل الفرنسي أندري جينياك هدفي مارسيليا في الدقيقتين (30 و43) لينتزع وصافة صدارة هدافي الليغ 1 برصيد (18 هدف) من منافسه زلاتان ابراهيموفيتش الذي تراجع للمركز الثالث برصيد (17 هدف).

وانتزع باريس سان جيرمان صدارة الليج 1 ،والتي افتقدها لمدة يوم من منافسه ليون (61 نقطة)، بعدما رفع رصيده الى (62 نقطة) ،في المقابل تجمد رصيد مارسيليا عند (57 نقطة) في المركز الثالث.

ونجح باريس سان جيرمان في الاطاحة بأحلام غريمه مارسيليا حاسما "الكلاسيكو" ومحققا الفوز رقم (34 مرة) مقابل الخسارة في (32 مرة) والتعادل في 20 مباراة امام مارسيليا خلال 86 كلاسيكو.

لعب الأرجنتيني مارسيلو بليسا ، مدرب مارسيليا، بطريقة (4-4-2) معتمدا على أندي جينياك واندريه آيو في الهجوم مع مساندة وتقدم ديميتري بايت وفلوران توفين وماريو ليمينا واليكسيس روماو، ودفع بليسا بالبدلاء ميشي باتشواي وأوكامبوس وليساندريني على حساب جينياك وتوفين وايو.

في المقابل لعب الفرنسي لوران بلان بنفس طريقة منافسه ونظيره بليسا معتمدا على الثنائي الهجومي زلاتان ابراهيموفيتش وادينسون كافاني مع مساندة لاعبي الوسط خافيير باستوري وبليز ماتويدي وتياغو موتا وماركو فيراتي، وأجرى بلان تبديل اضطراري مبكر بعدما تعرض المدافع البرازيلي ديفيد لويز للإصابة حيث دفع بفان دير فيل ، قبل ان يدفع بالبديلين لافيتزي وادريان رابيو على حساب كافاني وباستوري.

جاء اللقاء مثيرا وعامرا بالأهداف، وأقتسم الفريقان السيطرة والاستحواذ خلال شوطي المباراة حيث كان أصحاب الارض الطرف الأفضل في الشوط الاول الذي انهوه بالتقدم (2-1)، في المقابل كان الباريسيون الأفضل والاكثر خطورة وفاعلية في الشوط الثاني وتمكنوا من تحويل تأخرهم بهدفين الى فوز بالثلاثة.

جاءت بداية اللقاء هادئة من الفريقين، وطالب ابراهيموفيتش بركلة جزاء بعد اعاقته من جيرمي موريل، مدافع مارسيليا، الا أن حكم المباراة رودي بوكييه طالب باستئناف اللعب (3)،ورد بايت بتسديدة عشوائية مرت فوق العارضة (7)، ومرر فيراتي كرة سحرية لزميله باستوري ، الذي انفرد بمرمى ستيف مانداندا ، حارس مارسيليا، وسددها برعونة لتمر بجوار القائم (11).

وأهدر كافاني فرصة أخرى للضيوف بعدما مرر باستوري كرة سحرية فشل في استغلالها المهاجم الاوروجوياني (19)، ورد توفين بتسديدة كانت في متناول حارس الضيوف سلفاتوري سيريجو (29).

جاء الهدف الأول في اللقاء عبر عرضية سحرية من بايت لزميله جينياك الذي استقبله برأسية قوية سكنت شباك سيريجو ،حارس الباريسيين، في الدقيقة (30)، وجاء رد الضيوف سريعا عبر تسديدة صاروخية بالقدم اليمني من اليساري بليز ماتويدي استقرت في شباك مرمى مارسيليا محرزا هدف التعادل للضيوف في الدقيقة (35).

وتمكن جينياك من استغلال خطأ من باستوري وانتزع الكرة لينفرد بمرمى سيريجو ويسددها صاروخية ارتطمت في يد الحارس الباريسي والقائم قبل ان تتهادى داخل الشباك محرزا الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة (43)، وواصل مارسيليا تفوقه وهجومه وبعدها انتهى الشوط الاول بتقدم أصحاب الارض بهدفين مقابل هدف.

وفي الشوط الثاني، دخل الباريسون الملعب بحثا عن هدف التعادل الذي لم يتأخر كثيرا بعدما تمكن البرازيلي ماركينيوس من ادراكه بعد متابعته كرة ثابتة سددها ابراهيموفيتش ارتطمت في دفاع مارسيليا قبل ان تتهيأ لماركينيوس الذي سددها في شباك مانداندا في الدقيقة (49).

وشكل ابراهيموفيتش خطورة امام مرمى مارسيليا وتسبب في الهدف الثالث للباريسيين بشكل غير مباشر عبر خطأ دفاعي من جيريمي موريل الذي حاول ابعاد الكرة قبل ان تصل لابرا الا ان تسديدته دخلت بالخطأ في مرمى فريقه ليهدى الهدف الثالث للضيوف (51).

حاول أصحاب لأرض استعادة الريادة والاسبقية عبر تسديدة ايو التي تصدى لها سيريجو ببراعة (55)، بعدها طالب لاعبو مارسيليا بضربة جزاء بسبب لمس الكرة يد أحد مدافعي الضيوف الا ان الحكم طالب باستئناف اللعب (56)، وتصدى مانداندا ببراعة لتسديدة قوية من ماتويدي (60)، بينما مرت تسديدة باستوري بجوار القائم (66).

وبحث أصحاب الأرض عن هدف التعادل من خلال التبديلات الهجومية التي لم تسعف المدرب بليسا، وسدد بايت كرة قوية تصدى لها سيريجو (80)، ورد ابراهيموفيتش بتسديدتين قويتين ارتطمت الاولى في القائم بينما تصدى مانداندا للثانية ببراعة (18 و83).

وفشل مارسيليا في ادراك التعادل خلال الدقائق الاخيرة للقاء في المقابل هدد لاعبو باريس سان جيرمان مرمى منافسهم خلال الوقت بدل الضائع لتنتهي المباراة بعدها بفوز ثمين لباريس على مارسيليا (3-2) استعاد به الصدارة واحبط من محاولات فريق الجنوب الفربنسي في المنافسة على اللقب.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 428


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة