الأخبار
منوعات
سيلفي يفتح حربا ضد العنصرية في السعودية
سيلفي يفتح حربا ضد العنصرية في السعودية
سيلفي يفتح حربا ضد العنصرية في السعودية
الصورة سلطت الضوء على ظاهرة العنصرية تجاه الفقراء والأقليات


04-08-2015 02:34 AM
صورة طفلة في حاوية القمامة تثير غضب السعوديين وناشطون يطلقون دعوات ومبادرات لمحاربة العنصرية ضد الفقراء والأقليات والتضامن معهم.
العرب

الرياض – تحولت قضية السيلفي التي التقطها شاب سعودي لطفلة في حاوية قمامة، إلى قضية رأي عام في السعودية، وتسببت في استياء عدد كبير من النشطاء والمغردين، الذين صبوا جام غضبهم على المصور، ووصلت إلى حد المطالبة بمحاكمته وعقابه، جراء فعله الذي وصف بـ“العنصري”.

وأكد الأمين العام للجمعية الوطنية لحقوق الإنسان، أن مصور الطفلة وسط النفايات بجدة، قد يتعرض للمساءلة القانونية، خصوصا بعد تداول صورتها بشكل واسع في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأوضح القانوني خالد الفاخري، أن للقضية وجهين، الأول يتمثل في اعتذار من قام بهذا الفعل دون رفع شكوى، وانتهاء الأمر عند هذا الحد شرط قبول الاعتذار، بحسب وسائل الإعلام المحلية.

وأضاف: أما الوجه الثاني وهو المهم فيتمثل في تقديم الطفلة أو ذويها شكوى ضد المتسبب، وهو ما قد يعاقب عليه حتى لو اعتذر؛ لأنه لو سقط الحق الخاص يبقى الحق العام وهو ما ينظر فيه شرعا وقانونا.

غير أن الناشطين انتقدوا أيضا جمعية حقوق الإنسان، فغرد أحد الناشطين، “شر البلية ما يضحك… ما يهمهم هو التصوير ولم يهمهم ماذا تحتوي الصورة… إنسان فقير يأكل من القمامة”. وعلق آخر، “أمانة جمعية حقوق الإنسان تركت قضية الطفلة التي في القمامة وأمسكت بالشاب… كم ترك الحمار وأمسك بالبردعة… اتركوا عنكم الشاب وعالجوا قضية الفتاة التي هي من مسؤوليتكم…”.

وسخر ناشط من الجمعية ودورها قائلا، “حقوق الإنسان كيف حالكم طيبين؟ أموركم بخير؟ بشروني عنكم؟ سمعنا أنكم تهتمون بالموظفين المتعسفين من قبل مدراء ورؤساء الأقسام صحيح؟ سمعنا أيضا أنكم تتابعون مع الخدمة المدنية الضغوط التي يتعرض لها صاحب الراتب “الخنفشاري” وتقدمون له جلسات استرخاء من ضغوط الحياة، صحيح؟ بصراحة دوركم في المجتمع مهم جدا”.
لكن الموضوع أخـذ اتجاهات أخرى فقـد سلط الضوء على ظاهرة العنصرية تجاه الفقراء والأقليات في المجتمع واعتبر بعض الناشطين أن ما فعله الشاب يعتبر إساءة حقيقية للطفلة وهي في الأساس من أبناء الأفارقة الذين يمارسون هذا العمل يوميا لسد حاجتهم في الحياة، وهذا الموضوع مهم جدا حتى لو رآه البعض تافها، لأنه يمثل خصوصية ومشاعر إنسان بغض النظر عن جنسيتـه أو وضعـه، وأيضا قد يكون درسا وعبرة للجميع للإحساس بهؤلاء البشر، ومساعدتهم قدر الإمكان، والانضمام إلى بعض العائلات في المجتمع السعودي، والأفراد الذين يقدمون لهم الأكل والملبس ولحوم الأضاحي والمال.

ودخل مشجعو كرة القدم على خط الجدل الساخن باعتبار أن المشجع الأهلاوي أساء إلى جمهور الاتحاد عبر تصوير الطفلة التي ترتدي تيشرت النادي، وانهالت التغريدات الغاضبة بين مشجعي الفريقين، فقال أحد الناشطين، “غضب تويتر وانتفض من أجل صورة سيلفي لمشجع أهلاوي، تظهر فيها طفلة ذات بشرة سمراء ترتدي تيشيرت نادي الاتحاد في حاوية قمامة، تبحث في ما يبدو عن لقمة عيش، وسارع الشاب بالاعتذار من الطفلة وأهلها ومن نادي الاتحاد، وجعل الله من هذه الصورة سببا في خير كثير بانتظار الطفلة”.

تقديم الطفلة أو ذويها شكوى ضد المصور يعرضه للعقوبة حتى لو اعتذر لأنه يبقى الحق العام

وأعلن موثق الصورة المؤثرة، اعتذاره من الطفلة ومن الوسط الرياضي السعودي ونادي الاتحاد. حيث أكد أنه لم يقصد الإساءة للنادي وإنما قصد أشخاصا معينين من مشجعي الاتحاد بعد خسارة ناديهم أمام النصر.

وأبدى كثير من المعلقين استياءهم من ناشر الصورة منشئين هاشتاغا ساخطا من تصرفه ومطالبين بمحاسبته، فكتب خالد السهيل ‏“اعتذار الجاني؛ الذي قام بتصوير الطفل، لا يعني إعفاءه من المساءلة”.

من ناحية أخرى أبدى نشطاء تعاطفهم مع الطفلة واستعدادهم للتبرع لها، ووصلت قيمة التبرعات إلى أكثر من 100 ألف ريال سعودي. حيث أعلن بطل الراليات السعودي يزيد الراجحي تبرعه لها بمبلغ 50 ألف ريال وطلب مساعدته في التوصل إليها.

وقال الراجحي عبر حسابه الرسمي في موقع تويتر “أعلن تبرعي بخمسين ألف ريال للطفلة التي لم تتجه إلى الحرام واتجهت إلى الحلال للبحث عن لقمة العيش.. من يدلني عليها؟”.

وأضاف د. خــالـد آل سـعـود “أُعلن عن تقديمي مبلغ 50.000 ريال لأبنتنا الطفلة التي تم تصويرها – داخل إحدى حاويات القمامة – بمدينة جدة من يتكرم ويصلني بها؟”. وتابع طلال البكيري ‏“سأتكفل بمصروف شهري لها”.

وترى أماني الشعلان “في هذه القصة كلها سبحان الله الوهاب من ساق للطفلة الرزق من سابع سماء بتصرف غير مقصود من شخص”. ويوافقها الرأي عيسى سوادي “أرادها تعصبا رياضيا وسخرية، فسخّر الله لهذه الطفلة المسكينة، رزقا لم يكن يحلم به!”.

قضيتنا مع الفقر فإخواننا في صناديق النفايات يبحثون عن لقمة. من جهته طالب نايف الصحفي “ليكن شعار المجتمع من اليوم لن نسمح لأنفسنا أن يدخل إخواننا صناديق النفايات من أجل لقمة العيش بعد اليوم”.


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 3071

التعليقات
#1242960 [ماسورة]
5.00/5 (2 صوت)

04-08-2015 12:46 PM
قبل فترة هنا في الخرطوم تم القبض علي صحفي دخل علي احد الوزراء وبيده مستندات تثبت وقوع تجاوزات وفساد مالي في الوزإرة بتهمة حيازة مستندات سرية !!
واعتقد ان البعض غاضب من المصور لانه قام بفضح وتعرية المجتمع والجهات المسئولة وليس دفاعآ عن سمعة وكرامة الفتاة واهلها !
من يقتاد علي القمامة شخص مذبوح لن يؤلمه السلخ ولأ التقطيع .
التحية للمصور الذي كشف سوءات مجتمع وايقظ ضمائر نائمة.

[ماسورة]

#1242756 [سوداني]
5.00/5 (1 صوت)

04-08-2015 08:25 AM
السعوديون شعب اصيل وكريم .. ربنا يوفقكم ويديكم الصحة والعافية ويديم عليكم نعمة الامن والسلام .. كم انت شعب ابي وكريم..

[سوداني]

#1242687 [quickly]
4.75/5 (5 صوت)

04-08-2015 07:10 AM
حقيقة تطور كبير للوعي في المجتمع السعودي مثير للاعجاب في السنوات الاخيرة
بينما نحن تدحرجنا للخلف وزادت العنصرية والقبلية والجهوية ابتدأ من رأس الدولة

[quickly]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة