الأخبار
أخبار سياسية
صالح يتخلى عن الحوثيين بعرض مبادرة لنزع أسلحتهم
صالح يتخلى عن الحوثيين بعرض مبادرة لنزع أسلحتهم
صالح يتخلى عن الحوثيين بعرض مبادرة لنزع أسلحتهم


04-12-2015 02:25 AM
أكدت مصادر يمنية مطلعة لـ«الشرق الأوسط» أمس, أن الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح بصدد طرح مبادرة لوقف إطلاق النار في اليمن تتضمن انسحاب الحوثيين من العاصمة صنعاء ومدينة عدن الجنوبية، وتسليم أسلحتهم، في تخلّ واضح من صالح عن حلفائه الحوثيين.

وأوضحت المصادر أن أبو بكر القربي، وزير الخارجية السابق والأمين العام المساعد لحزب المؤتمر الشعبي، بزعامة صالح، غادر اليمن في جولة خارجية تشمل عددا من العواصم لنقل المبادرة. وقالت إن هذه المبادرة تتضمن وقف العمليات العسكرية وخروج الميليشيات المسلحة من الوزارات والمؤسسات الحكومة في صنعاء وعدن، وتسليم سلاحها إلى المكونات العسكرية التي لم تشارك في القتال، إلى جانب انطلاق الحوار في ظل المبادرة الخليجية.

إلا أن الدكتور رياض ياسين، وزير الخارجية اليمني المكلف، كشف لـ«الشرق الأوسط»، عن أن الجهات المختصة في بلاده سهلت خروج القربي من اليمن إلى جيبوتي شريطة الالتزام بالشرعية اليمنية، أو التزام الصمت وعدم ممارسة أي عمل سياسي. واضاف أن القربي غير رأيه فور خروجه من اليمن، وقرر القيام بجولة دولية، {لاستكمال أعمال الرئيس المخلوع صالح في حزب المؤتمر الشعبي العام». وأكد أنه وجه جميع الممثليات الدبلوماسية في الخارج بعدم استقبال أي شخص موال لصالح.

في سياق منفصل, أكد مصدر رفيع في الحكومة اليمنية الشرعية، لـ«الشرق الأوسط»، أن الرئيس عبد ربه منصور هادي سيصدر اليوم قرارا بتعيين نائب لرئيس الجمهورية، وهو سياسي يعمل في الحكومة اليمنية، ووصل إلى العاصمة السعودية الرياض الأسبوع الماضي.

ميدانيا، شهد جنوب اليمن معارك دامية قتل فيها 50 شخصا من المتمردين والموالين للرئيس هادي.

في غضون ذلك، أكد المتحدث باسم «عاصفة الحزم» العميد ركن أحمد عسيري وجود «أدلة على أن إيران تدرب وتسلح وتدعم ميليشيات الحوثي اليمنية». وقال عسيري إن التحالف الجوي نفذ حتى ظهر أمس 1200 طلعة جوية، بمعدل 80 طلعة يوميًا، وأقصى حد يومي للطلعات الجوية بلغ 120 طلعة.

وفي وقت اندلعت فيه اشتباكات حدودية في نجران، أعلنت وزارة الدفاع السعودية {استشهاد} 3 ضباط صف في المنطقة إثر تعرض دوريتهم لقذيفة هاون أُطلقت من اليمن.كما أكدت الوزارة أن خسائر الحوثيين على الحدود اليمنية ارتفعت إلى 500 قتيل في قطاعي جازان ونجران، منذ اندلاع «عاصفة الحزم».

الشرق الاوسط


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2211

التعليقات
#1245026 [جاد الرب]
0.00/5 (0 صوت)

04-12-2015 09:19 AM
الرئيس المخلوع صالح دمر اليمن بتحالفه مع الحوثيين في امل العودة الي رئاسة الحكومة اليمينية ها هو يقدم نوع اخر من المراوغة بالحوثيين ليغدر بهم كما غدر بي المبادرة الخليجية من قبل ولكن هيهات لكن يجب ان نعترف بان الولاء القبلي في اليمن يشكل عقبة كبيرة فصالح وعلي الرغم من وقفه الخاطئ تجاه الشعب والدولة لكن اغلبية انصاره لم يتخلوا عنه حتي الجيش الذي شكل سدا منيعا لصالح فتارة يقودهم للتحالف مع الحوثيين ويصدر أوامره بتسليم اللواءات والمقار الحكومية للحوثيين ومع علي تابعية إلا السمع والطاعة
انا في وجهة نظري المتواضعة الجيش لا يمكن ان يساعد في ظل وجود علي عبد الله صالح ولا يرجي منه فطالما صالح مراوغ لا نستبعد ان يكون الجيش ان قبل بي الابتعاد عن صالح في انه يراوغ ايضا
عليه يجب الاعتماد علي القبائل والمقاومة الوطنية سواء في الجنوب او في الشمال وبذلك يتم ضرب حلف الحوثي وصالح وتاسيس نواه لجيش وطني غير قابل للوالات القبيلة

[جاد الرب]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة