الأخبار
أخبار سياسية
مجلس الأمن يحظر السلاح على الحوثيين ويوسّع القائمة السوداء
مجلس الأمن يحظر السلاح على الحوثيين ويوسّع القائمة السوداء
مجلس الأمن يحظر السلاح على الحوثيين ويوسّع القائمة السوداء


04-15-2015 04:02 AM


القرار الحاصل على تأييد 14 عضوا، يطالب 'انصار الله' بتنفيذ 7 مطالب رئيسية بما في ذلك الانسحاب من صنعاء.


ميدل ايست أونلاين

روسيا تمتنع عن التصويت

الأمم المتحدة - أدرج مجلس الأمن الدولي الثلاثاء اسمي نجل الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح وزعيم حوثي على القوائم السوداء وفرض حظرا على تزويد جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران والتي تحكم معظم اليمن بالسلاح.

ووافق المجلس على الحظر بتأييد 14 عضوا بينما امتنعت روسيا عن التصويت نظرا لأن بعضا من مقترحاتها للقرار الذي صاغه الأردن عضو المجلس وبعض دول الخليج العربية لم تكن ضمن نص القرار.

وتطالب النسخة المعدلة من مشروع القرار الدولي جماعة الحوثي بتنفيذ 7 مطالب رئيسية، وهي "الكف عن استخدام العنف، وسحب قواتهم من جميع المناطق التي استولوا عليها، بما في ذلك العاصمة صنعاء، والتخلي عن جميع الأسلحة الإضافية التي استولوا عليها من المؤسسات العسكرية والأمنية، والتوقف عن جميع الأعمال التي تندرج ضمن نطاق سلطة الحكومة الشرعية في اليمن، والامتناع عن الإتيان بأي استفزازات أو تهديدات ضد الدول المجاورة، والإفراج عن اللواء محمود الصبيحي وزير الدفاع في اليمن، وعن جميع السجناء السياسيين، وجميع الأشخاص الموضوعين رهن الإقامة الجبرية أو المحتجزين تعسفيا، وإنهاء تجنيد الأطفال واستخدامهم وتسريح جميع الأطفال المجندين في صفوفهم".

وقال مندوب روسيا بالأمم المتحدة فيتالي تشوركين للمجلس بعد التصويت "رفض رعاة (القرار) إدراج الشروط التي أصرت روسيا عليها والموجهة لكافة أطراف الصراع لوقف إطلاق النار سريعا وبدء محادثات سلام".

وقال تشوركين "أكدنا أن حظر الأسلحة يجب أن يكون شاملا.. من المعروف أن اليمن يزخر بالأسلحة.. يجب الا يستغل القرار الذي اعتمد في مزيد من التصعيد للصراع المسلح".

كما عبر القرارعن قلقه من "الخطوات المزعزعة للاستقرار" التي اتخذها الرئيس السابق صالح "ويشمل ذلك دعم تحركات الحوثيين".

وكان مجلس الأمن الدولي قد أدرج والد صالح وهو الرئيس السابق علي عبد الله صالح واثنين آخرين من كبار قادة الحوثيين هما عبد الخالق الحوثي وعبدالله يحيى الحكيم على القائمة السوداء في نوفمبر تشرين الثاني. ويقاتل جنود يمنيون موالون للرئيس السابق الى جانب الحوثيين.

وفرض القرار حظرا على تزويد الرجال الخمسة بالأسلحة "ومن يتحركون نيابة عنهم أو بتوجيهاتهم في اليمن" اي المقاتلين الحوثيين والجنود الموالين لصالح.

وبدأت السعودية ضربات جوية ضد الحوثيين في اليمن في مارس/آذار وتقود تحالفا تتصدر المشاركة فيه أربع دول خليجية. وقالت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي إنها تسرع من وتيرة إمداد التحالف بالأسلحة.

ميدانيا، قال شيخ قبلي يمني إن الاشتباكات العنيفة تواصلت الثلاثاء بين مسلحي القبائل وجماعة أنصار الله الحوثية في محافظة مأرب شرقي البلاد.

وقال الشيخ القبلي إن الاشتباكات العنيفة لاتزال مستمرة في منطقة الجدعان بالمحافظة، إلى جانب منطقة صرواح، مشيرا إلى أن هناك خسائر بشرية كبيرة في صفوف الطرفين، إلا أن "خسائر الحوثيين أكبر".

وأوضح أن الحوثيين مازالوا يسيطرون على معسكر ماس في منقطة الجدعان، مؤكدا أن القبائل ستقاتل قدر استطاعتها حتى خروج آخر حوثي من تلك المنطقة.

وتعتبر محافظة مأرب من المحافظات المهمة في اليمن، كونها تحوي خط أنابيب النفط الرئيسية، ومحطة مأرب الغازية التي تعتبر مسؤولة عن تشغيل الكهرباء في صنعاء ومحافظات يمنية عدة.

وتستمر تلك الاشتباكات في ظل انقطاع تام للكهرباء منذ الاثنين عن العاصمة صنعاء ومحافظات يمنية أخرى.

واتهم الشيخ القبلي الحوثيين بتخريب أبراج الكهرباء خلال المواجهات المسلحة في منطقة الجدعان.

وقال إن "قبائل مأرب منذ سنين وهي تحمي أبراج الكهرباء من أي اعتداء واليوم تتعرض هذه الأبراج للتخريب من قبل جماعة الحوثي التي لاتزال تسيطر على منطقة الجدعان ومفرق الجوف".

وانقطعت الكهرباء عن العاصمة صنعاء والعديد من المحافظات اليمنية الأخرى منذ فجر الاثنين، فيما أعلنت وزارة الكهرباء أن سبب الانقطاع هو تعرض خطوط نقل الكهرباء في منطقة الجدعان للتخريب.

وتوقعت وزارة الكهرباء استمرار انقطاع الكهرباء نتيجة توقف محطة مأرب الغازية عن العمل، وانعدام وقود الديزل المخصص لعمل محطات الكهرباء المحلية في العاصمة والمحافظات الأخرى.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 935

التعليقات
#1247013 [مواطن.]
5.00/5 (1 صوت)

04-15-2015 05:41 AM
هذا نجاح اخر للسعودية ودول الخليج النجاح في اطلاق عاصفة الحزم والنجاح في كبح جماح روسيا واقناعها بعدم استخدام حق النقض على هذا القرار نتمنى ان يكون ذلك بداية لنهاية عبث الحوثيين وعبث وغرور علي عبدالله صالح ، شكرا للسعودية وللدول المتحالفة معها والعقبى لسوريا والعراق بأذن الله .

[مواطن.]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة