الأخبار
منوعات سودانية
التونسي محمد عثمان الكوكي في حوار مثير: المدينة سيشكّل خطورة بالغة على دفاع الترجي
التونسي محمد عثمان الكوكي في حوار مثير: المدينة سيشكّل خطورة بالغة على دفاع الترجي
التونسي محمد عثمان الكوكي في حوار مثير: المدينة سيشكّل خطورة بالغة على دفاع الترجي


05-02-2015 09:55 PM
تونس ـ وائل السر

أدلى التونسي محمد عثمان الكوكي مدرب المريخ السابق والمدير الفني الحالي لفريق نجم المثلوي بالدوري التونسي بتصريحات مثيرة للصحيفة وأشار إلى أن فرص تأهل المريخ إلى مجموعات الأبطال تبقى قائمة بنسبة كبيرة لو بنى مدرب المريخ خطته على ضرورة الاستفادة من المشاكل الكبيرة الموجودة في المنطقة الخلفية للترجي لتسجيل هدف آخر في شباكه لكن الكوكي عاد وأشار إلى أن غارزيتو سيفقد نتيجة المباراة وسيودع البطولة حال فكّر في الدفاع عن تقدمه الهش في جولة الذهاب بالخرطوم لأن التفكير في التعادل يعني الخسارة كما تحدث عن الكثير الذي نطالعه عبر السطور التالية.

في البدء تحدث الكوكي عن اختلاف مواجهات الترجي بالأندية السودانية هذه المرة وأبان أن الترجي وإلى جانب خسارته للكثير من عناصر قوته مع تقدم أعمار بعض لاعبيه سيفقد أهم ميزة كانت ترجّح كفته في المباريات التي يلعبها على أرضه والمتمثلة في قاعدته الجماهيرية العريضة وأضاف: الترجي ومهما اجتهد وتحايل لن يستطيع أن يحشد أكثر من 18 ألف مشجع لأن زيادة العدد عن هذا الحد غير مسموح بها من قِبل السلطات الأمنية التي ستكون أكثر تشدداً في السقف الذي حددته حتى لا تكون مسئولة عن أي انفلات يحدث وهذا العدد من الجماهير سيفقد الترجي المساندة الجماهيرية الكبيرة.

الباشا أميز لاعب سوداني

أبدى الكوكي دهشته لغياب نجم الفرقة الحمراء المميز أحمد الباشا عن المشاركة في التشكيل الأساسي للمريخ في الفترة الأخيرة وقال إن لكل مدرب وجهة نظره لكن الباشا وبحُكم متابعتي لمستواه عن قُرب يعتبر أحد أهم مفاتيح اللعب الموجودة في المريخ ولو قُدر للباشا خوض تجربة احترافية في وقتٍ مبكر لكان الآن من أبرز اللاعبين في الدوريات الأوروبية وأشار الكوكي إلى أنه وعندما عاد إلى تونس كان يفكر بجدية في انتداب الباشا لخوض تجربة احترافية مع أحد الأندية التونسية لكنه وجد صعوبة كبيرة في ذلك بسبب التضارب في التوقيت في التسجيلات بين السودان وتونس.

سليم شيبوب جعل الترجي مكروهاً في تونس

استبعد الكوكي أن يُحظى المريخ بمساندة جماهيرية أمام الترجي من قِبل الجماهير التونسية برغم أن غالبيتها تكره الفريق التونسي وأشار الكوكي إلى أن كراهية الترجي في تونس حدثت في عهد رئاسة سليم شيبوب للنادي لأنه كان يركّز على شراء الحكام بصورة أدت إلى ظُلم العديد من الأندية التونسية والأفريقية أمام الترجي حتى أصبح هذا النادي مكروهاً جداً بالنسبة للجميع وأكد الكوكي أن الترجي الآن لم يعد يعتمد على التأثير على الحكام في ظل الحديث الكثير عن التحكيم الأفريقي واستبعد أن يحصل الترجي على أي مساعدات من حكم المباراة الجنوب أفريقي نظراً لتشدد الكاف في مثل هذه المباريات التي تُحظى باهتمام كبير.

مشاكل الترجي في دفاعه تصعّب مهمته

قال الكوكي إن النجاعة الهجومية التي يتميز بها الترجي تجعل من السهل جداً أن يسجل الفريق هدفين في شباك المريخ لكن الكوكي عاد وتحدث عن المشاكل الكبيرة الموجودة في دفاع الترجي وقال إن الفريق التونسي حتى ولو سجل تبقى مهمته صعبة لأنه يمكن أن يقبل هدفاً في أي لحظة في ظل المعاناة الكبيرة في المنطقة الخلفية والتي كاد المريخ أن يستفيد منها في جولة الذهاب في تسجيل أكثر من هدف، ورأى الكوكي أن معدل أعمار لاعبي المريخ بعد الإضافات الأخيرة أصبح أصغر بكثير من معدل أعمار لاعبي الترجي وتوقّع أن تمنح هذه الميزة أفضلية كبيرة للمريخ وأن تسهّل من مهمته في خطف بطاقة الترشح على حساب الترجي.

غارزيتو سيدير المباراة بامتياز

رأى الكوكي أن أفضل طريقة لتأهل المريخ أن يركّز غارزيتو بإصرار من أجل الوصول لشباك الترجي لأن الوصول لشباك الترجي مرتين أسهل بكثير من حرمانه من تسجيل هدفين ولكن الكوكي عاد وقال: في النهاية المريخ يشرف على تدريبه مدرب كبير وقدير ويعرف المطلوب منه جيداً ويعرف كل نقاط الضعف الموجودة في الترجي ويستطيع استثمارها بصورة تمكّن فريقه من التأهل للمرحلة المقبلة، ورأى الكوكي أن النتيجة التي انتهت عليها مباراة الذهاب صعّبت مهمة الفريقين لأن الترجي مُطالب بتسجيل هدفين دون اهتزاز شباكه في حين تتعقد حسابات المريخ حال تسجيل الترجي لأي هدف ومن هنا تأتي صعوبة المهمة بالنسبة للفريقين على ضوء النتيجة التي انتهت عليها جولة الذهاب، ورأى الكوكي أن المريخ كان بامكانه أن يحسم التأهل من جولة الذهاب لو استثمر نصف الفرص التي أُتيحت له في تلك المباراة والتي كانت تكفي لتسجيل ثلاثة أهداف على الأقل ووقتها كانت مهمة المريخ ستكون أسهل بكثير مما عليه الآن.

تأثرت بالمشاكل الإدارية

ذكر الكوكي أنه كان يمكن أن يحقق نجاحات كبيرة عندما تولى مهام تدريب الفرقة الحمراء لكنه عاد وأشار إلى أن عهده كان المريخ يمر بأزمات إدارية حادة بعد ابتعاد الرئيس جمال الوالي فضلاً عن وجود صراعات داخل المجلس وبالتالي لم يستطع أن يحقق نتائج طيبة مع المريخ وأبان الكوكي أن الأحمر الآن في وضعية أفضل بكثير عن التي كان عليها في وقتٍ سابق بعد أن دعم صفوفه بعناصر مميزة من المحترفين الأجانب واللاعبين الوطنيين وتوقع الكوكي أن يلعب بكري المدينة دوراً كبيراً في تأهل الفرقة الحمراء للمرحلة المقبلة من دوري الأبطال.

اليوم التالي


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1971


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة