الأخبار
أخبار إقليمية
رسالة من والد الشهيد ابوالعاص حول اعتقاله وابنه
رسالة من والد الشهيد ابوالعاص حول اعتقاله وابنه
 رسالة من والد الشهيد ابوالعاص حول اعتقاله وابنه


05-06-2015 03:12 PM
يشرح فيها ملابسات اعتقاله مع ابنه محمد شقيق الشهيد
رسالة من الاستاذ حامد ابوالقاسم والد الشهيد ابوالعاص الذي قتل في أحداث جامعة الجزيرة يناير 2008

بتاريخ الامس الأحد 5/4/2015 وفي تمام الساعة الثانية ظهرا تم اعتقال الابن محمد ابو العاص حامد أبو القاسم من قبل جهاز امن البشير بالابيض وقد علمت بذلك الساعة الرابعة عصر وعندها ذهبت الي مكان اعتقاله وعند سؤالى عن محمد ابني قابلونى كانهم وحوش وغير انسانيين وبداوا بتوجيه الاساله لى مع التهديد من اخبرك باعتقاله ورفضت ان اخبرهم بمن اعلمني بخبر اعتقاله وبدات بتهديدهم بان ابني خط احمر اذا تعرض الى اى ضغوط او اى اذى جسيم سوف ترون ما لا يحمد عقباه ثم احضروا لى الضابط المسؤؤل عنهم وبدا معى. بالتهديد والوعيد وقال لى :لازم نعرف من اخبرك بالاعتقال وعندما رفضت بدأ يصرخ ويصيح باعلى صوته، ورفعت صوتى عليه وقال لى :
سوف اعتقلك واضعك بالحراسة وقلت له اتحداك ان تضعنى بالحراسة وعندها شاط غضبا وطردنى خارج مكاتبهم وعندها اتصل بمدير الجهاز للحضور والظاهر ملكه معلومات كاذبه ،وانا عندما طردت من مكتبهم وجدت الابن ايمن حامد بالخارج ،وحاول ايمن تهدات غضبى وعندما عرفوا ايمن بانه ابنى صاروا يتحدثوا معه لكى يهدانى، وعلى الفور اتصلت بام سلمه زوجتي وابلغتها وطلبت منها الحضور ومعها الاولاد لمكاتب الجهاز لكى نقف وقفه احتجاجيه حتى الافراج عن محمد وزملائه وفعلا تحركوا من المنزل وفى تلك اللحظة وصل مدير الجهاز ونزل من عربته المظللة وجاءنى مسرعا وانا جالس فى كرسى وصرخ فى وجهى وقال لى: قوم فوق قلت له انت منو حتى اقف لك قال انا المدير قلت له انا ما عسكرى عندك حتى تدينى تعليمات وايمن قال لى ابوي قف ووقفت،
فعلا وقفت ومدير جهاز البشير بدا يصيح ويقول لى انت مالك جايط وعامل فوضى
قلت له :عندى ولدى معتقل عندكم واسمه محمد حامد ابو العاص قال لى: الكلمك منو قلت له عرفت عن طريق مصادرى قال: لازم توريني الكلمك منو قلت له: ما بكلمك قال لى ولدك ما عندنا ويلا امشى من هنا قلت له: انا ما ماشى ولعلمك والدته واخوانه جاين عندكم هنا حتى يطلع من هنا وزعل وصاح وقال لى: هل انت عارف ولدك جبهه ديمقراطية وشيوعي قلت له عارف واحسن ما يكون مؤتمر وطنى، طوالى صيح شديد وقال لافراد الجهاز امسكوه ودخلوه المعتقل،
واثناء دخولي معهم تذكرت محفظة الفلوس والبطاقات فى جيبى حاولت ارجع الى ايمن لاسلمه لها
ولكت اثنين منهم امسكونى بقوة ومديرهم ضغط على ارجلى بقوة وتعاركت معهم حتى انقطع حذائى الذى كنت البسه ووصلت الباب وقذفت المحفظه لايمن واستلمها ولكن مدير الجهاز استلمها من ايمن وان قلت له المحفظة بها مبلغ من المال وسلم ايمن الفلوس وبعدها قال لعصابته ودوه المعتقل واضعوه فى الشاشة، وقلت له: بدل الشاشة دخلنى فى زجاجة واخذونى لحائط كبير واحضروا كرسى وقال اجلس ووجهك متجه للحائط وبعد جلوسى على الكرسى قامو بتفتيش المحفظة وجدوا فيها عدد كثير من البطاقات ووجد بطاقة للاستاذ علي محمود حسنين قال لى: يعنى معارض كبير وشايل بطاقة وصورة لعلى حسنين! قلت: معارض وفتش بتجد غيرها وبعدها وجد بطاقة الدكتور شعراني قال لى: انت خطير وعايز الضرب قلت ما بتقدر سوف تندم وبعدها جاء قريب عندي قال لى طلع اى حاجه فى جيبك ومسك بطاقة التامين الصحي قال الحكومة بتعالجك معارض لشنو قلت له :عندى حق المواطنه والحكومة تقدم لى جميع الخدمات كمواطن وبعدين انت مهمتك ليس الدفاع عن الحكومة مهمتك وطنية تحمينى انا كمواطن وانت مؤتمر وطنى قال لى انا قاعد احمي المواطن قلت: لماذا انتم كجهاز ما حميتوني مع اسرتى وقتلتم ابننا والاستاذ على حسنين راجل وبطل وكان من ضمن المحامين الذين رافعوا فى قضية ابنى قال لي نحن قتلنا قلت له: نعم ابنى ابو العاص جامعة الجزيرة ؛
والله خاف وانهار وقال لى انت والد الشهيد ابو العاص قلت له نعم واولادى الان لعلمك خطا احمر وسوف نموت من اجلهم ،والله يا عمر خاف وانزعج شديد وصار يعتذر ويرتعش وقال نحن متأسفين وما عارفين محمد شقيق ابوالعاص وقال لي احكى لي عن القضية قلت له نعطيك تلفون اللواء عبدالعادل والعقيد عبدالعظيم الذين احالوهم للصالح العام بسبب هذه القضية او اسال الاساتذه مجدى سليم او الاستاذتين هنادى او سهير وعرفته بان المخطط للاغتيال خالد شعرانى ومن جهاز الامن عاطف الفاضل والمدير بمعرفتى لهذه التفاصيل خاف شديد وبدا يتاسف ويعتذر للمعاملة التي عاملونى بها وقال انت واولادك ولن يمسهم احد ،وقال لى:
محمد سوف يطلع معاكم الان بعد انا او محمد يكتب تعهد ان لا يمارس نشاط خارج الجامعة ،
وبعد صلاة المغرب تشاورنا معه واتفقنا على ان اكتب انا التعهد،
وبعد صلاة المغرب استدعانى المدير لمكتبه وجلست معه لوحدنا وعرفنى بانه من الجزيرة وهو يعرف تفاصيل قضية ابو العاص وبيعرف كل المحامين وبيعرف تفاصيلها كاملة،
وقال ما كان عارفنا نحن من الأبيض وقال لى انشاء الله ما فى شخص تاني يتعرض لك انت واولادك قلت له: للمره الثانيه اولادى خط احمر وسوف ناخذ حقنا بايدينا،
قال لى انا قبل الصلاة مشيت
قال لى من حقك تقول اى شى وقال لى يا عمى شبشبك انقطع هااك شبشبى البسه قلت له شبشبى حالبسه سوف يكون دليل لاستعمال العنف معى وقال انا اسف علي ذلك وقلت له الحصل دا معى سوف انزله فى كل مواقع التواصل، وبراديو دبنقا والله انزعج شديد خالص من كلامى وقال لى متاسف وسوف يطلع محمد الان هو وزملائه وبالفعل تم اطلاق سراحهم حتى زملائه الذين كانوا مطالبين باطلاق سراحهم بالمنشور الذى ضبط معهم وطبعا محمد وزميله تم القبض عليهم داخل مكتبة بالسوق وهم بيطبعوا منشور مطالبين فيه اطلاق سراح زملاهم تم القبض عليهم يوم الجمعة تاريخ 3/4 والحمدلله تم اطلاق سراحه ووصل المنزل الساعة العاشرة مساء مع خالص سلامنا وتحياتنا،،
حامد أبو القاسم حامد

A message from Father of the Martyr Abolaas, who has been assassinated in the events of the University in January 2008.
“On the 5th of April 2015 at 2:00 PM my son Mohammed Abolaas has been detained by the Security people in the city of Elobeid in the state of North Kordofan, Sudan.
I got to know this at 4:00 PM the same day, and then I went to the place where he was detained, there, I asked about my son Mohammed Abolaas, the security people fiercely, just as monsters and beasts received my inquiries about my son”.
They asked me “ who told you that we detained your son “ , I refused to tell them who did , I started threatening them that my son is “ red line” and that if is exposed to any pressure or body injury , the adverse consequences will be unpleasant , at that moment an officer came in and started threats and vowing to inflect harm, he repeated the same questions who told me that they detained my son , and how did I get to know the news .., I refused to tell , the officer raised his voice , yelled at me saying that he will detain me and throw me in the custody, I said “ I dare you to put me in custody” , then he flew into rage and expelled me out of the office , at that time I knew that he called the chief office in charge of security in the city of Elobeid , during the call he misled the officer in chief , when I was expelled out of the office , I found my son Ayman waiting outside , calmed my anger , when they knew that my son Ayman was doing so, they requested him to cool me down, then I called my wife Om Salama to come down w with all family members to where we were in order to protest against such in humanitarian behavior till they release my son and his class mates , at that time the security officer in chief reached the area , came out of his sunshade car and rushed towards me where I was sitting down on a chair , he started yelling at me saying “ standup “, I said “ who are you to standup for? “ , he said “ I’m the chief officer “ , I told him that I’m not a soldier to obey his commands , my son Ayman appealed that I stand up, so I did .
The Chief officer started shouting at me saying why you are making trouble and chaos , I said “ you detained my son, his name is Mohammed Abolaas” , the officer repeated the same questions , such as who told you that we detained your son , I told him that I got to know this through my own resources , he insisted to know who told me , I refused, he said “ we do not have your son here and go out of here “, I told him that I’m going anywhere and you must know that his mother and his brothers are coming now , we will not leave till you release him, then he shouted “ do you know that your son affiliates to the Democratic Front and he is a communist ( these are political students’ groups in the university), I told him that I know and he better does not affiliate to the National Congress ( the governing party), then he shouted and ordered his people to hold me and put me in detention, they did, while they were pulling me , I remembered that my wallet was in my pocket with my money , ID cards and business cards for some of friends, I tried to get back to my son Ayman to give it to him but two of his people forcibly held me , the officer in chief pressed me leg, I fought till my shoes were torn , I reached the door of the office and threw the wallet to my son Ayman, but the officer pulled out of my son’s hand , I told him that wallet contains an amount of money , he gave the money to Ayman and his junta to throw me in the custody and put me in the screen, I told him to put me in a bottle instead…, they put me to the wall and asked me to sit on a chair , they searched the wallet to find a business card for the prominent lawyer Mr. Ali Mahmoud Hasanain , he said “ that means you are a big opponent carrying a business card and a picture of Ali Mahmoud Hasanain “ , I told him that I’m opponent , continue searching , you find other cards, then he found a business card for Professor Sharany , he said “ you are dangerous , you must be spanked “ , I said “ you can’t , you will regret “, then he found the health insurance card, commenting that the government takes care of you , so why you are opposing it ? “, I said “ as a citizen , it is my right and it is the government’s duty towards citizens and that you are supposed to protect me, not to defend the government “, he said I do protect the citizens, I said “ why you did not protect me and my family and that you killed our son Abolaas … I continued , Mr. Ali Hasanain is an indeed man and a hero , he was been part of the lawyers who plead in the case of my son whom you assassinated “ , he said “ we assassinated your son? “ , I said “ yes , my son Abolaas , that was in the University of Aljazeera”, the officer got feared and collapsed , he asked “ are you the father of martyr Abolaas ?”, I said “ Yes , and my sons are red line , we will die for the sake of their lives “ , then he started apologizing and shacking saying “ we are sorry , we do not know that Mohammed is the brother of Abolaas”, he said to me “ tell me about the case of your assassinated son” , I said “ I give you telephone numbers for General Abdulaal and Colonel Abdulazim who were fired out because of this case or you can ask lawyers who were involved with the case such as Majdy Salim , Hanady ,or Suhair “ , I also told him that I’m aware of the conspiracy of the assassination itself , mentioned Khalid Sharani and Atif Alfadil from security junta and that I know all the details of serial of facts that related to the assassination of my son and how the ruling over the case was obviously bias and prejudice “ , then he repeated apologies and fears of what he heard from me, pretending his soreness hearing these details and apology as to the conduct of his people in connection with the detention of my son Mohammed Abolaas, he said “ your son and his class mates will be released now, he asked Mohammed to write and sign an undertaking not to practice any activities anymore outside the university , I and my son studies the deal and decided that I should write and sign it , then the officer called me in , I went to him where was alone at his office, he started introducing his self that he is from Aljazeera state and that he also knows the details of my son’s case ( Abolaas whom they assassinated), he said that they did not know that we are from the city of Elobeid, he also said that no one will approach me and my family anymore, I reiterated that my sons are red line, and that we will retaliate by our hand if any harm inflected us .
The officer in chief appealed that I wear his shoes as my shoes were torn in the fight I mentioned before, I told him that I will go with my shoes that evident the violence and cruelty of your people, he repeated his apologies again and again, I told him that I will publish what happened today via all information mediums, Radio DABANGA and others, he said “your son and his class mate will be released now “, then they were all immediately freed.



تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 8503

التعليقات
#1262144 [عمر عبد العزيز]
5.00/5 (1 صوت)

05-07-2015 09:56 PM
أنت رجل شجاع الله يرحم الشهيد وربنا يصلح الحال

[عمر عبد العزيز]

#1261768 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2015 11:03 AM
وايه الدخل جهاز الامن فى معتقدات وتوجهات السودانيين الفكرية والحزبية؟؟
ولا انتو بتفتكروا ان اى سودانى ما مع الانقاذ او الحركة الاسلاموية لا حق له فى السودان؟؟؟؟
ما هذا العهر والدعارة السياسية والامنية!!!
بصراحة كده ناس الحركة الاسلاموية لا يستحقوا الحياة على وجه هذه البسيطة لانهم لا اخلاق لهم اسلامية او انسانية !!!
الانقاذ او الحركة الاسلاموية مفروض تكون فى السجن وتحاكم بتهمة التمرد المسلح على سلطة مدنية شرعية وليس اى احد غيرها !!!
والله قوة عين عجيبة وغريبة !!!!!

[مدحت عروة]

#1261736 [المتجهجه بسبب الانفصال]
5.00/5 (1 صوت)

05-07-2015 10:20 AM
لك التحية ايها الوالد الشهم،،،، اما نحن فنستحي من انفسنا،، لو كلنا بنقيف مع بعض عند انتهاك حق اي فرد هؤلاء سيخافوا جميعا كخوفهم منك لانك لم تنكسر لهم،،،

[المتجهجه بسبب الانفصال]

#1261714 [Babiker Shakkak]
5.00/5 (1 صوت)

05-07-2015 10:04 AM
والله كل يوم نسمع قصة تجعل الولدان شيبا

[Babiker Shakkak]

#1261585 [حمدالنيل]
5.00/5 (2 صوت)

05-07-2015 08:12 AM
لك الاجلال والتعظيم أيها البطل والد الشهيد الذي دغمست الحكومة قضيته وأهملت دمه والآن اعملت كلابها تقتيلا في ابناء دار فور بسبب موت احد منسوبيهم بأيديهم.
لو أن كل سوداني وقف هذا الموقف لحماية ابنائه وممتلكاته وحقوقه لما كنا وصلنا لهذا الدرك المهين.. ولتكن يا أبوالعاص رمزا وقدوة لكل سوداني .. والنصر آت بإذن الله وعزيمة أمثالك.

[حمدالنيل]

#1261525 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-07-2015 07:21 AM
التحية لوالد الشهيد واسرته والتحية للمعتقلين مهعم واسرهم والتحية لمدير امن الابيض الذى اعتذر لوالد الشهيد واطلق صراح المعتقلين على حسب اعتقادى ان هذا الضابط ابن ناس ودخل مع ابناء الحرام بالخطا

[محمد]

#1261519 [محمد خضر بشير]
5.00/5 (1 صوت)

05-07-2015 07:14 AM
المجد والخلود لشهداء الحرية والديمقراطية والحركة الطلابية
المجد والخلود للشهيد أبو العاص أبوالقاسم
الإجلال والسمو لأسرة الشهيد أبو العاص

ماهو الوليد العاق ** لا خان ولا سراق
والعسكري الفراق ** بين قلبك الساساق
والدايرو ما بنتم ** وفي الآخر هو البندم

عاش نضال الشعب السوداني
ثورة ثورة حتى النصر

[محمد خضر بشير]

#1261382 [alazza bit wad almsaad]
5.00/5 (2 صوت)

05-06-2015 10:19 PM
سلام تعظيم كبير لأبو الشهيد العاص / والله نحن خجلانين من أنفسنا - نحن شعب نستاهل كل ما يجري لنا / يحفظك ويحفظ أولادك ربنا / العلي القدير .. الكبير فوق كل كبير وتذكر أن لهم يوما أسود سيرونه / فإن الله يمهل ولا يهمل / لك التحية أيها المعلم

[alazza bit wad almsaad]

#1261309 [abdou]
5.00/5 (3 صوت)

05-06-2015 07:12 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
اصلي واسلم على من ارسل هدى للعالمين
اولا التحيه لموقع الراكوبة . صوت المظلومين ومنبر الاحرار
ثم تحية خاصه الاخ ابو الشهيد العاص الاستاذ حامد ابوالقاسم الرجل الشهم الاب الحنون
اقول له ان دفاعك عن ابنك المعتقل محمد هو دفاعك لكل ابناء وشباب السودان
حقا يا استاذ انت الاب المثالى والمواطن الشجاع وانت جدير بالتكريم ،
اسأل الله جلاءوعلاء ان يحفظك انت واسرتك الكريمه .
ابو محمد السوداني بانك

[abdou]

#1261246 [الواضح ما فاضح]
5.00/5 (5 صوت)

05-06-2015 05:21 PM
لك التجلة والتحية ياوالد الشهيد، فأنت وأسرتك وأبنك الشهيد أفضل منا جميعا.
العار للبشير والإنقاذ والزبانية والمجد لشعب السودان.

[الواضح ما فاضح]

ردود على الواضح ما فاضح
European Union [ودالباشا] 05-06-2015 06:32 PM
بل العار ثم العار ثم العار لنا نحن الشعب السودانى الذى رقد على بطنه لتجار الدين الذين خاف على الشعب السودانى منهم رجل الدولة بحق المحجوب قبل سنين عددا عندما كان يخاطب الترابى


#1261219 [كاره العنصرية]
5.00/5 (3 صوت)

05-06-2015 04:29 PM
(هل انت عارف ولدك جبهه ديمقراطية وشيوعي قلت له عارف واحسن ما يكون مؤتمر وطنى)

إنو في ناس لاعبين بالدين
وناس لاعبابا الأمريكان
الله يصرف الأمريكان
الله يصرف الصرفيكان
ما خلوني نشدتك منك
كيفن حالك والخرتوم
كيف المصنع والعمال
حالم لسع نفس الحال ؟

أنا مأزوم .. مأزوم .. مأزوم
يا خرطوم وينك وينك
يا خرطوم شن شبّ وقلبك وسلبك
حلبك ؟ زنجك ؟ بجتك ؟ نوبتك ؟ عربك ؟
أنا مأزوم .. مأزوم .. مأزوم


شرقت شمس اليوم التاني
كنا حداشر ونوباوية
متهمنا بالتخريب والتحريض والشيوعية
البوليس صاقع شيوعية
وفاكر نفسو بنبذ فينا
هي آ بوليس أمك مسكينة
البوليس عمدني شيوعي
التحقيق طلعني مدان
التحقيق طبعاً تحقيقهم أو تحقيق الأمريكان
اسبوعين عشناهم جوه
اسبوعين زادننا قوة
ست الدار ما تشفقي خالص
ست الدار أنا ياني الزين
ست الدار سامعاني كويس ؟

والتحية للاستاذ حامد ابو القاسم

[كاره العنصرية]

#1261208 [كاره الكيزان محب السودان]
5.00/5 (3 صوت)

05-06-2015 04:05 PM
كلاب الامن المتواجدين في الولايات مفروض الناس تأخذ حقها منهم بأيديها.

[كاره الكيزان محب السودان]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة