الأخبار
أخبار إقليمية
حكاية ما قبل الموت..
حكاية ما قبل الموت..
حكاية ما قبل الموت..


05-09-2015 12:28 AM
أسعد التاي

كان ياما كان
في سالف العصر والاوان
وفي مثل هذا اليوم قبل 14 سنة تم اغتيال علي البشير امام منزله و تحت سمع وبصر زوجته واطفاله.. (طفلته فقدت القدرة على النطق وما زالت خرساء حتى الان)..
علي البشير كان من ضباط جهاز الامن..تم تكليفه بتولي التحقيق مع كبار قادة الامن والدولة المتورطين في قضية (محاولة اغتيال الرئيس المصري حسني مبارك)..
والتي تمت باشراف ورعاية من بعض قادة الامن والدولة (حسب شهادة الدكتور حسن الترابي).
وحسب شهادة الترابي تم تصفية معظم المشاركين لمحو اثار الجريمة..
علي البشير بحكم توليه للتحقيق كان من القلائل المطلعين على خفايا الحادثة.
عند مفاصلة الاسلاميين اختار علي البشير الانضمام لمعسكر المنشية وانهى بذلك خدمته بجهاز الامن قنصلا بجمهورية تشاد.
في مثل هذا اليوم سنة2001 استقرت في راسه رصاصة اطلقها احد جنود جهاز الامن والمخابرات الوطني.
كان من الواضح ان مقتل عي البشير جاء في اطار التخلص من تبعات هذا الملف
ادانت المحكمة الجندي وحكمت عليه بالاعدام...
في اغسطس 2008 اكرمني الله بزيارة خاطفة لسجن كوبر لمدة ثلاثة اشهر ونيف.. فالتقيت بالمتهم باغتيال علي البشير الذي كان حينها محكوما عليه بالاعدام و لكن كان الحكم تحت نظر محكمة الاستئناف.
سالته عن تفاصيل الحادثة.. فتحدث عنها بحسرة.
اذكر انه افاد بالاتي:
+بعد المفاصلة تم تكليف تيم من الامن بجمع العربات التي تخص تنظيم الحركة الاسلامية من اعضاء الحركة الذين اختاروا معسكر المنشية
+غالب هذه السيارات كانت غير مقيدة بالسجلات الرسمية للمرور، بعضها كان مصادرا من المغتربين (العائدين من الكويت وغيرهم) و بعضها مصادر من ممتلكات الاحزاب..
+شاهد احد افراد التيم عربة بوكس 93 معروضة للبيع في دلالة المريديان يقودها احد اقطاب المؤتمر الشعبي..فطلب منه تسليمها.. فطلب الرجل من فرد الامن ان يركب معه ليتوجها لمباني الجهاز... فقام العوير (حسب تعبير الراوي) بالركوب معه..و لكن السائق لم يتوقف الا في الصحافة وقام بانزال فرد الامن هناك و ذهب لا يلوي على احد.
+اصبحت السيارة هدفا لتيم البحث.. وبعد ايام شوهدت في احد شوارع العاصمة وكان يقودها الجمري صاحب محلات العماري الشهيرة... فافاد بانه تحصل عليها في عملية مقايضة طرفها الاخر اسمه علي البشير يسكن الدروشاب.
+شوهدت عربة الجمري في شوارع بحري لينطلق تيم الامن خلفها في مطاردة بشارع الانقاذ...ولم يتوقف علي البشير الذي كان بصحبة عائلته الا امام منزله بالدروشاب.. وقام بانزال الاسرة
+يقول الراوي ان علي البشير رفض الامتثال لتعليماتهم بالنزول ومد يده لطبلون العربة واخرج طبنجة.
+قام الجندي باشهار طبنجته من نافذة السيارة طالبا من المتهم النزول.
+ثم قام بالتعمير... لتنطلق (رغما عنه) رصاصة استقرت في رأس سائق العربة
+حكمت عليه المحكمة بالاعدام وكان حينها في انتظار بت محكمة الاستئناف في القضية
.
.
لاحقا تم الغاء حكم الاعدام وتم الافراج عن المتهم...وانتهت القضية (مؤقتاً)



* ملاحظة: الجندي الذي انطلقت منه رصاصة خاطئة يقول زملاءه انه من امهر قناصة جهاز الامن.


فيسبوك


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 7991

التعليقات
#1263106 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2015 08:48 AM
بالله شوفو فاقورة البشير دي بقت قدر شنو فاقت حسني مبارك زاتو الليهو عشرات السنين بيرعو من غير قيد


ابشر يا الدودو امانة ما حتاكل من البشير ما طاب ما شحم ولحم ودهن وودك

[زول]

#1263034 [zohair]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2015 06:28 AM
اها موضوع قنصلية جدة حصل فيهو شنو ؟ ان شاء الله اخدت حقك منهم ؟

[zohair]

#1263020 [سكران لط]
0.00/5 (0 صوت)

05-10-2015 05:18 AM
برضو مقبوله تعال واحكي كل سفالات الناس دي وبرء ساحتك وزمتك ان خلوك حي لحد ما الشعب النايم يصحى افاتك دي بتبقى ليك مخرج وان لحقوك قبل دي تبقى بريت نفسك وطهرتها وتركت وثائق لمن يخلفو تدينهم استمر في مشوارك وانت لا تنقصك الشجاعة والله حفيظك

[سكران لط]

#1262933 [aymn]
0.00/5 (0 صوت)

05-09-2015 09:28 PM
قوم لف كده ولا كده
عليكم الله يا ناس الراكوبة
الماسورة ده ما تجيبو لينا اخباره

[aymn]

ردود على aymn
European Union [ياسر] 05-10-2015 03:04 PM
دجاجي يلقط الحبّ و يجري و هو فرحان !


#1262689 [ســـــــــــــــارى الــلـــيــــــل]
0.00/5 (0 صوت)

05-09-2015 11:51 AM
ديننا الحنيف يأمرنا بالرحمه لمواتنا و موتى المسلمين أجمعين و عليه نسأل الله له الرحمه و المغفرة و أن يبدل سيئاته الى حسنات و يلحقه بالصالحين .
روايتك لما حدث فيها من تفاصيل غير مكتملة الاركان و ما تلاها من تصفيات دموية لكوادر الحزب الفاشستى و هذه ظاهرة تعتبر غريبه على مجتمعنا السودانى و لم تحدث مثل هذه التصفيات فى كل الحقب السالفه منذ الاستقلال المجيد الذى فقد لونه و طعمه و رائحته و الاحساس بأننا أحرارا ؟
النظام الفاشستى الموغل فى انتهاك الحقوق و جمد الدستور و حتى حقوق الانسان و حقوق المواطنه اصبحت حبرا على ورق غير مفعله و القانون هو كلاب الامن و قائدهم المتعاطى الاعتباطى وما يسنه من فريمانات و قرارات و توجيهات تنفذ فورا دون الرجوع الى راس النظام او المجلس التشريعى او البرطمان و تطرح على طالة النقاش و تعدل او يوافق عليها البرلمان و ترفع للمجلس التشريعى و من ثم لرأس النظام للتوقيع عليها و تكون ملزمه لجهات الاختصاص بالتنفيذ ؟
زيارتك للسجن العتيق بكوبر قلعة الصمود سابقا و استراحة محارب و مدرسة تخرج منها كبار الساسه و دهاقنتها و اذكر السرايا الصفراء و التى جمعت عددا من الزعماء عليهم الرحمه و شهدت نقاشا و حوارات و منها كان تصدر التوجيهات الى القواعد و اعلان العصيان المدنى و التظاهرات لاسقاط النظام القائم حينها و كانوا جميعهم من العسكر ؟
كيف سمح لك بالجلوس و متهم محكوم عليه بالاعدام و من المفترض أن يكون هذا المجرم حبيس فى زنازين السجن الشرقيه الانفرادية و مفصوله بحوش و غير مسموح لاى كائن كان بزيارته الا اقرب الاقربين و فى حدود الاسرة من اب و اخ و زوجه و عيال؟
جلوسك و استماعك اليه بكل اريحيه دليل أنك عضو نافذ و من القوات المسلحه ذان ما هى العلاقه بين القوات المسلحه و كلاب الامن وهم الذين يمتلكون كل مفاتيح اللعبه و يمنحون التصاريح يمنعون من يمنعون و يسمحون لمن يريدون ؟
كل الذين اهدر دمهم و هم جزء لا يتجزأ من هذا النظام السرطانى يمتلكون اوراق ذات اهميه و اذا ما تم تسريبها ستعرض الكثيرين منهم الى المسأله انيا و القصاص لاحقا بعد أن تنجلى هذه الغيمه عن سماءنا و تنفرج الاسارير و تعلو البسمه الجباه و نشاهد بام اعينونا كل الارزقيه و أخوان الشواطين مقيدين فى سلاسل و مرحلين الى بيوت الاشباح التى من صنعهم ليروا جزء من العذاب الذى طال الشرفاء و الاحرار و الحرائر من بنى وطنى الحبيب ؟
تعاطف معك عدد من الطير المهاجرة و كانوا صادقين بكل كلمه خطها بنانهم و نابعه من وجدانهم
و احاسيس فياضة و هذا هو الشعب السودانى الذى لا تعرفه و لن تعرفه ابدا و انت ربيب ابليس الاشر و تابع لاجندة و برمجيات البعير الذى لا يخاف الله و لا يرحم صغيرنا و لا يقر كبيرنا عليكم اللعنه أجمعين الى يوم الدين و لعلمك أن الجرائم التى ارتكبها هؤلاء الاشرار و انت منهم موثقة و لن تسقط بالتقادم لان الكبائر ملازمة لابن ادم حتى قيام الساعه ؟
وعليه ما تمتلكه من حقائق لم تنشر عليك بتجهيزها لحاجتنا اليها و ما يهمنا المواطن قط وليس كوادر الحزب ور فقاك فى بؤرة العفن ؟؟؟؟؟؟؟

[ســـــــــــــــارى الــلـــيــــــل]

ردود على ســـــــــــــــارى الــلـــيــــــل
European Union [العطار] 05-09-2015 08:38 PM
صحفي مزروع وسط المساجين الصحفين والاعلامين عامه هم اعين النظام والضراع الايمن للاستخبارات والامن لانهم رخاص وجيبهم فاضي مساكين


#1262686 [العطار]
0.00/5 (0 صوت)

05-09-2015 11:48 AM
حسي مبارك الترابي نافع علي نافع ارهابيان من مصر شارع 41 العمارات الحدود الاثيوبيه الدكتور في اديس خوجلي عثمان ضابط مجنون علي البشير

[العطار]

#1262591 [إيدورد سنودن]
5.00/5 (1 صوت)

05-09-2015 08:26 AM
تصفية علي البشير مرتبطة بالدرجة الاولى بتصفية قائده ابراهيم شمس الدين الذي كان يقود ثورة تصحيح داخل النظام.

[إيدورد سنودن]

ردود على إيدورد سنودن
European Union [العطار] 05-09-2015 12:08 PM
ابراهيم شمس الدين سجن الترابي البشير ابومصعب الطيب مافي الطياره 20 مع ابراهيم والانقلاب والاعدام في الخرطوم والطيار والعراقي وطه الحلفاوي امدرمان ابراهيم فرفر شيلو الترابي شالو الترابي قلب السحرمات الساحر كيف مات وقد قميصه من دبر او قبل ومن الكاذبون وشهد شاهد ولكن ليس من اهله ولكن


#1262548 [basheer lomay]
3.00/5 (1 صوت)

05-09-2015 03:39 AM
Allah akbar seer ya basheeer

[basheer lomay]

#1262546 [ودابوك]
4.00/5 (2 صوت)

05-09-2015 03:29 AM
صراع كلاب علي فريسة عليهم اللعنة اعداء الشعب

[ودابوك]

#1262540 [غريبه]
5.00/5 (1 صوت)

05-09-2015 02:03 AM
عادي كلو فخار يكسر بعضه وانتهي الامر بعدين يالتاي انت بعد ماسردت حكايه ضربك في قنصليه السودان بجده قبل شهرين انا شخصيا تعاطفت معاك اتاريك انت برضو دبيب ليل من الجماعه اياهم وكمان مؤتمر شعبي برضو فخار انت بعدين ماحكيت لينا عمليه شنق الطيب محمد عبد الرحيم الشهير بالجزار هو من منطقه قوز الريف بالنيل الابيض ومالو حكم عليه بالشنق شن سوي؟

[غريبه]

ردود على غريبه
[سير الاحداث] 05-09-2015 12:42 PM
ياغريبة انت متعاطفة مع اسعد التاي ام مع جهاز الامن (بأمانةكدا)

[صالح عام] 05-09-2015 06:52 AM
شكرا غريبه فعلا قزاز يكسر بعضه وحيتكسر كلو ويا ما ح تطلع اسرار والليالى حبلى بالكثير والمثير



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة