الأخبار
أخبار إقليمية
إكمال النهضة, كيف وأين؟
إكمال النهضة, كيف وأين؟
إكمال النهضة, كيف وأين؟


05-11-2015 01:52 AM
سم الله الرحمن الرحيم

د. سعاد إبراهيم عيسى

النهضة تعنى الانتقال من وضع إلى ما هو أفضل منه. والبلاد الناهضة هي تلك التي تسير في طريق النمو والتطور بخطوات ثابتة ومقصودة, ووفق تخطيط علمي اثبت جدواها. بحيث تقود إلى تحقيق الهدف المنشود دون هدر للمال أو الجهد أو الوقت.
المعلوم لكل من تتبع الكثير من المشروعات التي قصد منها تطور أيا من جوانب الحياة بالسودان, لا يخالجه أدنى شك في ان الطريقة التي تتبع لتحقيق ذلك, لا تخرج عن طريقة المحاولة والخطأ. بمعنى ان يتم الإقبال على تنفيذ المشروع قبل دراسة جدواه, ومتى اثبت المشروع عدم جدواه, فإما ان يسدل الستار عليه, أو الاتجاه إلى معالجة ما لحف به من أخطاء فتضاعف من إهدار الوقت والجهد والمال. والأمثلة لمثل تلك المشروعات على قفا من يشيل.

والمعلوم أيضا, ألا مجال للنهوض بأى جانب من جوانب الحياة بالبلاد, قبل ان يتم النهوض بالإنسان الذى تقع على عاتقه مهمة إحداث تلك النهضة, ومن ثم المستفيد من عائداتها, بمعنى القيام بتأهيل وإعداد الكوادر بالصورة التي تمكنها من تحقيق النمو المطلوب في اى من جوانبه. إذ في غياب مثل ذلك الإعداد تكثر الأخطاء التي تجبر على تكرار المحاولة, وما يتبعها من خسائر وفى أكثر من جانب.

فالمشكلة الأساسية التي تواجه إمكانية النهوض بالسودان حاليا, ان الجيل الجديد الذى يقع على عاتقه تحقيق تلك النهضة, لم يتم تأهيله وإعداده ليفعل ذلك. فحكومة الإنقاذ, وفى بداية عهدها أعلنت بأنها بصدد إعادة صياغة الإنسان السوداني, وقد فعلت ذلك دون شك, ولكن فقط بالصورة التي تخدم هدفها في التمكين من الانفراد بالسلطة والثروة, فدورات الدفاع الشعبي التي فرضت على الكبار والصغار على حد سواء, كانت الوسيلة المعتمدة لتحقيق إعادة الصياغة المطلوبة التى تجعل من الإنسان السوداني خاضعا لها ومطيعا لأوامرها.

أما الشق الأهم والأخطر في تلك الصياغة هو, ان أدخلت السلطة الحاكمة في روح كوادرها الشابة, بأنها فوق الجميع وتعلوا عليهم درجة, ومن ثم يمكنهم ان يخضعوا الآخرين لإرادتهم تماما كما تفعل قياداتهم ببقية المواطنين. وما العنف الطلابي الذى تصاعدت وتيرته أخيرا وتزايدت مشاكله واتسعت دائرتها, إلا حصادا لما غرسته الإنقاذ من مفاهيم خاطئة في عقول كوادرها, من العسير محوها أو حتى التقليل من تأثيراتها السالب على المؤسسات العلمية أو الحياة العامة للمواطنين, الذين يتعرض أبناءهم لعنف تلك الكوادر, في حين تبدو السلطة الحاكمة وكأنها مباركة لمثل ذلك السلوك الشائن, إذ لم نسمع بان أيا من قياداتها وقد أدانت سلوك طلابها أو سعت لإرشادهم للسلوك القويم الذى لا يعطيهم أدنى حق في التسلط على الآخرين.

فهؤلاء الطلاب الذين جعلوا من العنف وسيلة لفرض آرائهم على الآخرين, لم يصبحوا لم يصبحوا كذلك, إلا بعد ان غذتهم قيادات حزبهم الحاكم بكل الأفكار التي تباعد بينهم وبين زملائهم الآخرين, حيث يذكرهم احد قياداتهم بأنهم (من طينة مختلفة) يعنى من غير طينة الآخرين, فما الذى يمنعهم من النظر إلى الآخرين الذين من غير طينتهم على أنهم دونهم, ومن حقهم أي كوادر الإنقاذ, ان يفعلوا بالآخرين ما يشاءوا ويختاروا وعلى الآخرين الخضوع التام لمشيئتهم واختيارهم.

ان المشاكل الجارية الآن بين طلاب المؤتمر الوطني وأبناء وبنات دارفور ببعض الجامعات بولاية الخرطوم, هي بداية لفتنة كبيرة, على السلطة الحاكمة إما ان تسارع لوأدها في مهدها قبل ان تتمدد لتشمل كل مؤسسات التعليم العالي بالسودان, ومن ثم تستعصى على الحلول, أو ان تسمح للجامعات بان تصبح ساحات للعنف والعنف المضاد, ومن بعد تفقد رسالتها الأساسية في إعادة صياغة طلابها بالطرق العلمية الصحيحة التي تجعل منهم مواطنين صالحين لوطنهم ولأسرهم ولأنفسهم.

والنهضة التي يتحدثون عن إكمالها, وان سلمنا جدلا ببداياتها, أو تلك التي سيشرع في تنفيذها مستقبلا, لابد من ان تهدف جميعها إلى الوصول إلى إمكانية توفير الحياة الآمنة والمستقرة والهانئة للمواطنين. فكيف نتحدث عن نهضة لبلد لا زال مواطنوه يفتقرون لأهم الخدمات الأساسية, التي يجب ان تتقدم غيرها من الخدمات الأخرى, كخدمة المياه والكهرباء. فقد فشلت الإنقاذ فشلا ذريعتا في توفير تلك الخدمتين حتى تريح المواطنين مما يكابدون من عناء في غيابهما, وخاصة عندما تتمدد ساعاته,
فالكهرباء, التي بشروا المواطنين بان علاج كل مشاكلها التي عايشها المواطنون زمنا طويلا, سيتم علاجها بمجرد افتتاح سد مروى, غير ان تلك المشاكل وان خفت حدتها إلا أنها لا زالت تعمل على تذكير المواطنين بين حين وآخر, بأنها لا زالت قائمة. وتمارس ذات عربدتها القديمة من انقطاع, للتيار الكهربائي دون سابق اتزار, وخاصة خلال فصل السيف, ودون ان يجد المواطن جوابا لماهية السبب الذي أدى لانقطاع التيار, والوقت الذى على المواطن يلزم الصبر فيه لحين عودته. وان علمنا بان التيار الكهربائي لا ينقطع منفردا بل عادة ما يفعل ذلك وبصحبته المياه, فأي عذاب يتعرض له المواطنين بسبب عجز السلطة الحاكمة عن معالجة كليهما على امتداد ربع قرن من الزمان؟.

لكن ما يحتار المرء في أمره هو عدم الاهتمام باستخدام الطاقة الشمسية كمصدر اضافى للكهرباء من جانب المسئولين أولا ومن جانب المواطنين ثانيا. في الوقت التي نشاهد فيه الكثير من الدول التي تعجز شمسها ان تنافس شمس السودان في حرارتها وطول أمدها كتركيا مثلا التى تستخدم فيها الطاقة الشمسية وبصورة كبيرة جدا. بينما عجزت المحاولة التي تمت عبر مدخل كوبري بحري فانتهى اجلها وأسدل الستار عليها وانتهت المحاولة.

أما محاولة النهوض بأى مشروع عبر طريقة المحاولة والخطأ, فيجسده جهد ولاية الخرطوم في معالجة مشكلة المواصلات بها. فكانت فكرة إعداد مواقف عامة لتلك المواصلات. وقد قلنا أكثر من مرة بأنه لا توجد مواقف عامة للمواصلات الداخلية في اى بلد كان, حيث لا يجوز ان تتوقف المواصلات وتتكدس بمثل تلك المواقف لأي مقدار من الوقت, بينما يتكدس فيه المواطنون بالطرقات المختلفة انتظارا لها.

فقد بدأت فكرة المواقف العامة هذه بالإعلان عن تشييد موقف باسم كركر, وهو المشروع الذى قيل فيه ما يكفى لغض الطرف عن فكرته نهائيا, لكن سلطات الولاية رأت السير في طريق تنفيذه بكل ما أحاط به من مشاكل وفساد. والآن وبعد أن تكشفت أخطاء وعورات ذلك المشروع, وبدلا عن التخلي عن الفكرة ذاتها جملة وتفصيلا, رأت سلطات الولاية ان تعيد تشييده مرة أخرى ودون إشارة إلى ما صرف عليه من مال راح هدرا بسبب إصرار المسئولين على رأيهم.

ورغم الرفض الصريح لفكرة المواقف العامة, ورغم فشل الموقف الأول في تحقيق اى قدر من انفراج مشكلة المواصلات, فقد أعلنت الولاية بأنها بصدد تشييد موقف آخر هو موقف شرونى, الذى قيل بأنه سيكون, محطة ربط سريع, يعنى أن يترجل المواطن من مركبة عامة ليصعد إلى الأخرى دون توقف أو انتظار,و لذلك تم إعداد الموقف دون التفات لأي من الخدمات التي يحتاجها المواطن في مثل هذه المواقف, مهما كانت سرعة استخدامه لها, ثم عادت الولاية مرة أخرى إلى تكملة النقص بالموقف, من مظلات إضافة إلى دورات المياه.

وقد لاقى هذا الموقف اعتراضا شديدا خاصة من سكان الإحياء المحيطة به, وكالعادة سدت السلطات المعنية إذنيها عن سماع اى رأى مخالف لرأيها, وقامت بتنفيذ الفكرة. وعند الاستخدام الفعلي للموقف تكشف لها عدم تحقيقه لما هدفت إليه هو الآخر, إذ لم يصبح محطة ربط سريع, بل أصبح عالة على المواطنين الذين ان أرادوا الذهاب إلى اى من المناطق التي حددت للمواصلات به, عليهم إما ان يقطعوا المسافة بينه وموقف كركر اما مشيا على الأقدام, أو ان يتكفلوا بتوفير قيمة اى مواصلات أخرى توصلهم إليه.
ويبدو ان موقف شرونى سيلحق يكركر من حيث عدم خدمته لأغراضه, إذ ظلت سلطات الولاية تعمل على تغيير وظيفته من جعله حصريا لبصات الولاية, إلى أن أصبح اليوم, وأكثر من نصف مساحته خالية تماما من اى وسائل مواصلات, بينما يتوقف خارجه التكاسى والبكاسى والأمجاد يعنى أصبح موقف لكل وسائل المواصلات.

على كل ان أرادت سلطات الولاية معالجة مشكلة المواصلات التي استعصت على كل الحلول التي قدمتها سابقا, وعلى رأسها العمل على زيادة وسائلها التي يتضاءل دورها في علاج المشكلة بسبب إصرار ذات المسئولين على ان تتوقف بمثل هذه المواقف العامة, فان العلاج الوحيد والمعمول به بكل الدول الناهضة, هو العمل بالخطوط الدائرية التي لا ندرى سبب رفضها من جانب مسئولو الولاية رغم قبولهم لطرق المحاولة والخطأ؟
.


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 5582

التعليقات
#1264226 [sulieman]
0.00/5 (0 صوت)

05-12-2015 01:29 AM
CRY THE BELOVED COUNTRY

[sulieman]

#1264169 [البصيرة ام حمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-11-2015 08:44 PM
تسلمي يادكتورة، الغريبة الناس ديل عاملين استراتيجية عشرية وقوميةوربع قرنية وووو وعندهم مجلس اعلي للتخطيط الاستراتيجي،الناس الشغالين فيهو عشان يحللو قروشهم مدورين تنظير فارع، والله نحن الموظفين كرهونا كلمةاستراتيجية وملينا من مصطلحات التخطيط الاستراتيجى الماعندها قيمة عندنا في السودان، شابكننا الرؤيا والرسالة والأهداف المااتحققت ليها26 سنة.ناس مجلس الوزراء مرة ناقشوا موضوع عن الانزار المبكر ودرء الكوارث قدمتوا الوزارة المعنية، بعد سته شهور جات الامطار والسيول قضت غرضها وفاتت. علموناالكذب والنفاق، كل ما يقولوا دايرين التقرير الشهري او حتي السنوي ونحن نكون ما انجزنا حاجة في الخطة، اما صياغة الانسان السوداني ده الشئ الوحيد النجحوا فيهوا،اول حاجة افقروناوبقينا شايلين هم الأكل والشراب، طرطشونا وجهجهونا وبشتنوا حالنا، دي الصياغة البعرفها، اما كوادرهم الشابة فديل حكايتهم حكاية، ديل بيدخلو علي الطلبة وهم ممتحنين وبشرطواالامتحانات وبيطردوا الطلبة من القاعة، ده حصل أكثر من مرة في الجامعة الأهلية، قصة الضرب استاذوا وعملو وزير وسفير معروفة للجميع،اما قصة شبابهم المن طينة مختلفة ده حاصل، اذكر اننا سافرنا خارج السودان مع احد قيادات شبابهم، نحن كنا في درجات قيادية عليا نزلونا في احد الفنادق ،القيادي الشبابي احتج على الفندق وقال انا بدرجة وزير ليه ينزلوني في فندق ذي ده!!!ليهو حق، تلفوناتهم خطوط و بياخدوا ليهم عربات فارهة بكذا مليار جنية، داهية تخمهم.

[البصيرة ام حمد]

#1264148 [جديد لنج]
0.00/5 (0 صوت)

05-11-2015 07:16 PM
- كيف تكون هناك تنمية او نهضة اوتطوير للأنسان السوداني لكي يَقدّم ما يفيد لتطوير نفسه ووطنه،، وكل خبرة هؤلاء الحكام لا تتجاوز اتحادات الطلاب التي فرختهم بكل مآلاتها المائلة فيما كانوا يمارسون فيها من سخف من مؤآمرات،، وعنف،، وتسويف وتزوير ووو الخ،، فإذا كان هذا كل تاريخهم وخبرتهم فمن أين يأتون،، بما هو خير للسودان والسودانيين،،
- فسياستهم وأدارتهم للبلاد اصبحت (رزق اليوم باليوم) يجربون ويتعلمون فينا تعليم الحجامه فى روؤس اليتامى ،، تخبط وارتباك،، بل عنجهية في الفارغة،، وفق ذلك رهنوا كل خيرات السودان وموارده لكل الأرزقية والإنتهازيين داخل وخارج البلاد،، قاتلهم الله

[جديد لنج]

#1264131 [الكرور الافندي]
0.00/5 (0 صوت)

05-11-2015 06:25 PM
حزب سارق لوطن غارق .أجمل تعليق الاخ علي شكرا . والجماعة ديل يبدو انهم استكملوا دورتهم وفي تقديري الخمسةسنوات دي النار سوف تتقد من وباجسادهم وبينهم انشاء الله ولن يبقي من يرد كيدهم عن بعض . فصبرا شعبي الابئ

[الكرور الافندي]

#1264063 [فكوووووووووها يا حسين خوجلي]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2015 03:53 PM
سياستهم كدة بدون تأهيل ولا تدريب يا دكتورة ... ما في نهضة ولا قفذة والسودان في كف عفريت..مضت 26 سنة على حكم الانقاذ وقد شاخ الشعب وهرم أما الحكام فلا زالوا هم الحكام ولا زالت اجسامهم ندية وسيتم الاحلال بهولاء الشفع اليفع مرحليا خلال ال26 سنة القادمات والانقراض شيء عادي كان في الشعب ولا الحكام بمعنى ديل يحاسبهم الله سيظلوا ما سكنها رغم انف الجميع عنوة وبالجبروت طالما الشعب في غفوته ونومته العميقة سيتم التمكين لربع قرن جديد. الشهداء أكرم منا جميعا لا بد من مليون شهيد لوضع جديد.

[فكوووووووووها يا حسين خوجلي]

#1264024 [faisal]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2015 02:47 PM
they will never listen for the right issu, it is similary what they did with the time, no need for african country to addopt summer and winter time, why ? because we do not have big diffrent between summer and winter day in the tropical and equatorial countries. and they insist to conrinu with this stupid heurs system. if they made the calcule in summer we creat one heur diffrent from the rest of northen countries, what will give half a day less work per week and at winter the diffrent increase to 2 heurs accause of winter time in Europe, so we lose as well 8 heurs a week what mean one working day per week so we can calcule how many working days we lose per year.

[faisal]

#1264016 [على على]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2015 02:38 PM
نقود الفارهات نستكمل السرقة
حزب سارق لوطن غارق

[على على]

#1263986 [التاج]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2015 01:59 PM
اللهم يا ناصر الحق ومقيم دولة الحق عليك بالتمكينين المناصرين لخمينية ايران والمناصرين لشيعة ولاية الفقيه والمتحالين الاستراتيجيين مع من يسب الصحابة وآل بيته الكريم
اللهم بحق النبي الكريم خاتم الانبياء والمرسلين عليك بأنصار من يسب الرسول والصحابة اللهم عليكم بهم وبمؤامراتهم التي يحيكونها ضد الشعب الابي المسكين باسم الدين .اللهم لا ترفع لهم راية واجعلهم لمن خلفهم اية
ياكريم يا جبار السموات والارض اللهم عليكم بهم بقدر الدماء التي سالت والشعب الذي تشرد وتنصر في مشارق الارض ومغاربها وكل من كره الاسلام بسببهم

[التاج]

#1263942 [الناهة]
5.00/5 (2 صوت)

05-11-2015 12:40 PM
نعم .. نعم .. نعم .. ثم نعم
كل ماذكرت الدكتورة سعاد بارك الله فيها هو عين الحقيقة
اين الكوادر التي تحقق النهضة ؟ واين الانسان السوداني الذي هو عصب النهضة؟
هل يعتقد المؤتمر الوطني اولئك الذين وضعوا على رؤوسهم العصابات الحمراء هم من يحققون نهضة السودان؟ وماذا بعد ان اتيحت لهم 26 عاما ولم تتحقق نهضة كناتج لسياسة التمكين البغيضة فهل يستطيعون تحقيق نهضة خلال ال5 سنوات القادمة؟ المعلوم ان دل كوادر المؤتمر الوطني من الشباب ليس لهم برناكج نهضوي اقتصادي او ثقافي او اجتماعي بل هم حشد امني يعملون على حماية حزبهم المؤتمر الوطني للبقاء في السلطة ومعظمهم لا يفكر الا في كيف له ان يجد وسيلة لممارسة الفساد للجني الاموال والتسلط لحماية نفسه من العقاب .
سنعيدها سيرتها الاولى ..هي جملة يكثر من استخدامها منسوبي وقادة المؤتمر الوطني .. وهي تعنيانهم بصدد اعادة تاهيل ما تم تدميره من مشاريع مثل مشروع الجزيرة وسودانير وسودان لاين والخدمة المدنية ...الخ
الشعب السوداني لا يريد من المؤتمر الوطني نهضة ولا تنمية ولا اعادة شئ الى سيرته الاولى وقد عبر الشعب السوداني عن رايه هذا صراحة وبوضوح بمقاطعته لانتخابات المؤتمر الوطني
وعليه الامر يتوقف على صحوة ضمير من المؤتمر الوطني لترك ما تبقى من وطن للشعب السودانى ليخدث نهضته وتنميته كما يريد

[الناهة]

#1263936 [الصعب]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2015 12:23 PM
اللهم آمين أجب يارب

[الصعب]

#1263915 [ابومحمد]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2015 11:34 AM
حقيقة مافي مجال واحد نجحت الحكومة فيه لماذا لانهم ليسوا اصحاب وجعة هم انتهازيين زمنتفعين حزببين جاوا بالولاء قبل الكفاءة لهذا دمروا السودان

[ابومحمد]

#1263671 [العجـــــــــــــــــــــــــــــــــــوز]
5.00/5 (1 صوت)

05-11-2015 06:07 AM
اللهم دمر كل من شارك فى دمار الوطن الجميل والشعب الجميل
اللهم عليك بالكيزان فانهم لا يعجزونك
اللهم آآآآآآآآآآآآآآآآآآمين ,, اللهم أجعلهم يشتهون الماء ولا يستطيعون شرابها ويتمنون الموت من شدة الالم فلا ينالونه ,, اللهم عذبهم بكل أم بكت أنصاف الليالى على فلذة كبدها أو زوجها أو أبيها ,, اللهم عذبهم وزبانيتهم بحق كل فم جاااع ,, وبطن قرقرت ومريض مات من عدم أستطاعته توفير الدواااء اللهم عذبهم بحق كل زفرات شوق وبعاد يعانيها ابناء المهاجرين والمتغربين الفارين من الوطن بسبب سياساتهم وأفسادهم ,, اللهم أجعلهم يشتهون الطعام فلا يتذوقونه بحق كل شبر من أراضى السودان التى باعوها والتى حبسوا عنها الماء فصارت بووورا تشكوهم لربها ,,, اللهم أنا غير شامتين ولكن أمرتنا بالدعاء على من ظلمنا لذا دعوناك ,, فأن كنتم أيها السودانيين تظنون أن البشير والكيزان ظلموكم فعليكم بالدعاء فأنه أمضى سلااااح ,,أدعوا عليهم بالويل والثبوور وعظائم الامور من سرطان وأمراض

الترابى .. البشير .. على عثمان .. نافع .. الجاز .. الزبيرين .. ربيع .. امين حسن .. غندور
قطبى .. مصطفى اسماعيل .. بكرى .. الخضر .. احمدهارون .. عثمان كبر .. وقوش .. والمتعافى ودوسة .. وسبدرات .. ومامون حميدة .. وحاج ماجد سوار .. وكل باقى التنابلة
وكل من اشترك فى دمار وتشريد محمد احمد دافع الضريبة

[العجـــــــــــــــــــــــــــــــــــوز]

ردود على العجـــــــــــــــــــــــــــــــــــوز
European Union [سراجا الدين الفكى] 05-11-2015 09:43 AM
امييييييييييييييييييييييييييييييييييييييين يارب العالمين, رجائنا يالله استجابة دعائنا, اننا المظالم, ياعزيز ياجبار ياناصر المظلوم, ارنا فيهم يوما عاجلا لا اجلا, اللهم فرق صفهم اللهم شتت شملهم, اللهم ارنا فيهم باخذك اخذ العزير المقتدر ياحى ياقيوم بك نشتعين والحمد لله رب العالمين, اميييييييييييييييييييييييييييييييين. وكفلى ..............................

European Union [muhmmd555] 05-11-2015 08:04 AM
امين امين امين اللهم استجب دعاءنا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة