الأخبار
منوعات سودانية
الضعف الجنسي.. انهزام الرجولة وعذابات الأنوثة...د. الغزالي: العلم تطور ومعظم الحالات يمكن علاجها
الضعف الجنسي.. انهزام الرجولة وعذابات الأنوثة...د. الغزالي: العلم تطور ومعظم الحالات يمكن علاجها
 الضعف الجنسي.. انهزام الرجولة وعذابات الأنوثة...د. الغزالي: العلم تطور ومعظم الحالات يمكن علاجها


تردد عالٍ في العيادات وإعلانات تتجاوز الخطوط الحمراء
05-12-2015 05:52 PM
د. شلتوت: ليس هناك إثبات علمي لفاعلية الأعشاب في العلاج

تحقيق: هويدا حمزة
قد يعتبر البعض تناول هذا الموضوع بالنقاش حتى وإن كان الهدف نشر مزيد من الوعي نوع من قلة الحياء خاصة إذا كان من قام بطرح الموضوع (فتاة)، كما في مثل حالتنا، ولكن ذلك لن يثنينا عن بحث الأمر خاصة وأن إعلانات علاج الضعف الجنسي وغيره من الأمراض الشبيهة قد تخطت كل الحواجز لتمنح الأمل حتى وإن كان كاذباً لكثيرين احترقت صدورهم بأحزانهم في ظل مجتمع لا يرحم من يتحدث عن علته حتى وإن كان من يتحدث أمامه هو الطبيب، ليس ذلك فحسب هو دافعنا لتناول الموضوع المسكوت عنه بل لأن كثيراً من الحالات هي عبارة عن أوهام أو مرتبطة بحالات نفسية من السهل جداً علاجها لدى الأطباء وليس عند الدجالين وبائعي الوهم.

عجز وضعف

بداية ما هو الفرق بين العجز الجنسي والضعف والبرود ؟ يجيب على هذا السؤال دكتور عصام الغزالي اختصاصي الأمراض التناسلية والجنسية بقوله: ليس هناك فرق، كلها كلمات تعني الضعف الجنسي وهو يعني عدم وجود انتصاب كاف مستمر لإكمال العملية الجنسية، وإذا أردنا تفسير (عجز) لغوياً فهو يعني الاستمرار وليس له علاج بغض النظر عن الأسباب، و(ضعف) يعني مؤقت ولكن كلها في النهاية تعني عدم المقدر على الاستمرار وهذا الضعف لابد أن يكون متكرراً فإذا كان في يوم مثلاً قادراً وفي يومين آخرين غير قادر فلا يمكن أن نسمي ذلك ضعفاً، البرود يمكن تفسيره بعدم الرغبة تجاه الطرف الآخر لأسباب كثيرة قد تكون نفسية أو بسبب التنشئة في الطفولة أو لأسباب مادية كأن تكون الهرمونات المسؤولة عن الرغبة لديه قليلة.
لكن في الأخير يعني الضعف الجنسي وهناك فرق بين الضعف الجنسي والأمراض الجنسية التي يدخل فيها البرود والضعف وسرعة القذف وعدم الوصول للنشوة والآلام أثناء العملية الجنسية .

هذه الإفادة أخذناها من اختصاصي الأمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة والعقم دكتور عصام عثمان الغزالي، وقد أضاف إليها معلومات وافية عن موضوع التحقيق .
أسباب نفسية

إذا أصيب الرجل بالضعف نتيجة لأسباب نفسية هل يعود سليماً إذا زالت تلك الأسباب؟ الإجابة نعم حسب دكتور عصام وقد قسم أطباء الأمراض التناسلية والذكورة والعقم الأمراض الضعف الجنسي لأربع حالات أولها التنشئة هناك عوامل تؤثر على الطفل ليصاب بالضعف الجنسي عندما يصير رجلاً مثلاً الطفل يزجر عندما يلعب بعضوه حتى ولو كان يبلغ من العمر عامين، أيضاً العلاقة بين الوالدين قد تكون نموذجًا سيئاً جداً، وأحيانا تمر بالرجل أشياء تجعله كارهًا للجنس كأن يتعرض لمضايقات جنسية أو معلوماته خاطئة أو ضعيفة في هذا المجال، ثانياً الأسباب النفسية كالقلق أو الأرق، أيضاً إذا كانت العلاقة بين الرجل والمرأة سيئة فبالتأكيد سينتج عنها ضعف جنسي كأن تكون المرأة غير مهتمة بنفسها أو ليس لديها رغبة لكن إذا كانت الأسباب نفسية فسيعود الرجل طبيعياً إذا زالت تلك الأسباب وليس هناك عجز كامل إلا إذا كانت هناك أمراض منذ الطفولة مثلاً عند الطفولة لم يتقدم ليصبح رجلاً لأسباب متعلقة بالهرمونات أو الأعضاء أو (خلقة) فهذا ليس له علاج، لكن الآن إذا كان الرجل بالغاً ويتمتع بأعضاء تناسلية سليمة وبالحجم الطبيعي فلن يحدث له عجز لأن هناك (علاجات) كثيرة .
تلقيح صناعي

هل يستطيع الضعيف جنسياً الإنجاب ويجيب دكتور عصام قائلاً:(أكيد طبعاً، هناك أشياء كثيرة يمكن أن تساعده، فلنفرض أن رجلاً مصاباً بشلل أطفال ولا يستطيع أن يصل زوجته بالطريقة الطبيعية بسبب رجله أو غيرها ولكن بقية الأشياء لديه طبيعية في هذه الحالة يمكن أن تؤخذ منه الحيوانات المنوية ويتم تنشيطها وتحقن في المرأة وقت التبويض وليس مباشرة تذهب للبويضة فالحيوانات المنوية تعيش لـ(24) ساعة في الزوجة ويحدث حمل عن طريق التلقيح الصناعي فإذا لم ينجح يمكن اللجؤ لأطفال الأنابيب فإذا لم ينجح فالحقن المجهري فعال وهكذا ).
*حكايات من الواقع
سابقاً كانت حالات الضعف الجنسي من المسكوت عنه ولا يتم التعاطي معها مع أقرب الأقربين عدا الزوجة بل أن المريض لا تحدثه نفسه بالذهاب للطبيب لتلقي للعلاج ولكن الآن رغم أن المرضى يحجبون أسماءهم إلا أنهم يتواصلون مع الأطباء عبر أجهزة الإعلام بل تشهد العيادات المختصة ترددًا عالياً من قبل المرضى وهذا نوع من الوعي كما اعتبره دكتور عصام الغزالي بينما اعتبره بعضهم (قلة حياء) إذ يرى اختصاصي الأمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة والعقم دكتور صالح شلتوت أن أجهزة الإعلام ليست المكان المناسب للتعاطي مع هذه القضية، يقول دكتور غزالي ان المشكلة غير المرئية ظهرت على السطح وهناك من يسكتون عن مشاكلهم الجنسية ويسبب لهم هذا الأمر مشاكل اجتماعية كبيرة وعندما يجد المريض أناساً يتحدثون عن هذا الموضوع المسكوت عنه وأن هناك أطباء يعالجون هذا المرض بالتأكيد سيتشجع ويذهب للطبيب لأن هناك أشياء بسيطة الناس غير منتبهة لها ويمكن علاجها بكل سهولة، ويضرب دكتور غزالي أمثلة مثل ذلك الرجل الذي يعيش وزوجته في الخرطوم وقد شاع حوله أنه ضعيف جنسياً وذهب به أهله للشيوخ وقرأوا له ولم يسفر ذلك عن أي نتيجة لمدة عام كامل وعندما جاء لعيادتي وأجرينا له فحص الهرمونات والانتصاب لم نجد فيه عيباً فطلبنا منه إحضار الزوجة وبدأنا نسألها عن ختانها وكيف كانت ليلة الدخلة وهل كان هناك خوف؟ وعند الكشف عليها اتضح أن لديها ضيقاً في المجرى التناسلي نتيجة لللختان غير الطبيعي وبكل سهولة أجريت لها عملية توسعة في 5 دقائق وبعد أيام عادت الأمور لطبيعتها (الراجل جاتو خوفة مع كواريك الزوجة وقال أن حا أعمل يها شنو؟) ومع الخوف هناك إفراز لمواد كثيرة ضد الانتصاب والخائف والقلق لا يستطيع فعل شيء . عدم المعرفة أيضاً سبب لحدوث لكثير من الأمراض الجنسية ، يقول دكتور عصام الغزالي :( مرت علي حالة لن أنساها جاء رجل وزوجته من يشتكيان من عدم الإنجاب وبعد الكشف عليهما لم نجد مانعاً لدى أي من الزوجين واتضح انهما(ما شغالين صاح) العملية الجنسية تتم في غير موضعها. ومن الطرائف أن أحدهم اشتكى من ان زوجته تناديه بـ(يا أختي) وهي كلمة (شينة جداً وعملت ليهو عقدة مبالغ فيها) وحتى لو بدأ يتحسن عندما تناديه بهذه الكلمة ينتكس فالزوجة مطلوب منها ان تأخذ بيد الزوج وعليها أن تقوم بدورها لتشجيع الرجل لأن بعضهم إذا مرت أمامه زوجته وهي من غير ملابس يخاف، أحدهم جاء وقال إنه يخاف أن تنقل له زوجته مرضاً وهو (نضيف ولو خش في حاجات زي دي حا تجيب ليهو بلاوي ) هذه معلومات خاطئة. .
*تردد عالٍ
التردد على العيادات المختصة حسب أطباء أمراض الجلدية والتناسلية وأمراض الذكورة والعقم كبير بل يشكل مرضى الضعف الجنسي نصف عدد المترددين والعلاج في معطم الحالات فهناك بدائل حدثنا عنها دكتور عصام الغزالي قائلا: (العلم تطور لدرجة أن بعضهم يشتكي من ضعف الانتصاب لأسباب مادية ولا علاج لها يمكن أن تزرع له دعامات في العضو تجعله يؤدي أداء جيدًا وقد نجحت التجربة في السودان وهناك حقن موضعية وأشياء أخرى الناس لا يعلمونها .
التنشئة الاجتماعية التي تستهجن الحديث عن هذه المواضيع سبب أساسي في الحيلولة دون العلاج ولكن دكتور عصام يقول ان الزوجين يفضفضان أمام الطبيب بدون خجل بل ان الزوجة أحياناً تكون أكثر شجاعة من الزوج فتتحدث عن مشاعرها كأن تشتكي أن زوجها لا يكفيها أو لديه سرعة قذف وهي لا تصل للنشوة مثله لذلك يفضل ذهاب الزوجين معاً للعيادة لأن بعض الأشياء مخفية .
* ليس دائماً
هل يمكن أن يقود ضعف الرجل جنسياً الزوجة للانحراف؟ السؤال يقود لسؤال آخر كبير: هل المرأة يمكن أن تصبر على عدم العلاقة الجنسية أم يمكن أن تذهب و(تكابس برة) ؟ حسب دكتور الغزالي الإنسان يمكن أن يتحكم في عاطفته ورغبته إذا لم يكن الوقت مناسباً، ثم ان الشرع نهى عن الممارسات الخاطئة خارج النطاق الشرعي لذلك المرأة يمكن أن تتحكم في رغباتها إلا إذا كان سلوكها كذلك أو مجنونة رغم أن الفتاة التي لم تسبق لها علاقات جنسية أكثر احتمالا من تلك التي ذاقت حلاوة العلاقة الجنسية ولكن في النهاية أشياء (بتفرملا).
*العلاج بالأعشاب
هناك إعلانات في الوسائط الإعلامية وغيرها من المنابر عن أعشاب قيل إنها تعالج الضعف الجنسي وغيره من الأمراض الجنسية، هل هي مجدية فعلياً من ناحية علمية ؟ السؤال طرحته على أخصائي الأمراض الجلدية والتناسلية الدكتور عصام الغزالي فأجاب: (فليقولوا ما يريدون ولكن ليس هناك إثبات علمي) أن عشبة بن علي مثلاً تجعل الرجل أو المرأة ينجب؟ من أتى بهذا الأمر الوكيل أو غيره عليه أن يثبت ذلك سواء عشبة بن علي أو غيرها وإذا كان لديهم إثبات فعلاً لأخرجوه للرأي العام، إذا قالوا مجموعة في أمريكا أو هيئة الصحة العالمية أثبتت عبر دراسات أن العشبة
الفلانية تحتوي على المادة (الفلانية) التي تزيد الإنجاب أو الخصوبة فليبرزوا هذه الدراسات وفي النهاية هي شيء تجريبي قد ينجح وقد يفشل، وقد يأتي أحدهم ليقول لي إن هذه العشبة أحضرها من جبال النوبة وإنها نفعت مع فلان فهل أخذ هذا الحديث كقاعدة علمية؟ بالتأكيد لا .
*أوهام العمل والسحر
اختصاصي الأمراض الجلدية والتناسلية والذكورة والعقم دكتور صالح شلتوت انتقد الطريقة التي يتم بها التسويق للأدوية والأعشاب في القنوات الفضائية وأجهزة الإعلام عمومًا دون حرج، وقال: (ده كلام فارغ !) لأن معظم الحالات داخل العيادات هي حالات نفسية خاصة للمقبلين على الزواج فالدعاية والتسويق تتخطى الحواجز رغم أن المعلومة الدينية يمكن أن تصل في المسجد وليس كالتلفزيون الذي يعرض بطريقة تتنافى مع ثقافتنا، ومعظم الحالات من الشباب الذين يخشون من الفشل في العلاقة الجنسية، ومن أسباب الضف الجنسي ممارسة العادة السرية قبل الزواج خاصة وسط
الأولاد وجزء كبير من الأسباب مرتبط بضغوط الحياة فالرجل دائمًا باله مشغول ونفسياته (تعبانة)، كما أن البعض سببه أمراض عضوية كمريض السكري لفترة طويلة .
أحد الأسباب التي تؤدي لتفاقم الحالات حسب شلتوت أن المريض يلجأ للشيوخ متوهماً أن بعضهم عمل له (عمل) أو سحر ويقول: (خالتي كانت عاوزاني لبنتها )..إلخ
وعن الأعشاب يتفق شلتوت مع الغزالي بأنه ليس هناك ما يثبت فعالية الأعشاب في علاج الضعف الجنسي فالعملية الجنسية نفسها مرتبطة بالقوة البدنية والعصبية والحضور الذهني وأيضاً بالطاقة وقد يتوهم أحدهم أنه ضعيف لأنه سمع من أحدهم أنه يمارس عدة مرات في الليلة الواحدة وهو لا يستطيع أن يصل لذلك العدد فيتوهم ضعفه رغم أن الأمر مرتبط بالطاقة البدنية، كما أن مشاهدة الأفلام الإباحية وعدم وصول الشاب لما رآه قد يشعره بالضعف أو يتوهم ذلك .
*انهزام الرجولة

اختصاصي التأهيل النفسي والاجتماعي دكتور ياسر موسى أدلى بدلوه لـ(الصيحة) حول موضوع التحقيق فقال:(يعتبر موضوع الضعف الجنسي من الموضوعات ذات الخطورة الاجتماعية في المجتمع الشرقي بشكل عام ومجتمع السودان بشكل خاص وذلك لطبيعة الثقافة الذكورية السائدة والتي تجعل من الرجل فارسًا قوياً مهابًا ملهمًا ومركزاً للإعجاب والهيام يمثل فتى لأحلام الفتيات كل هذه الهالة من الزهو والكفاءة لا تعني شيئاً في حالة الفشل الجنسي والضعف حسب اختصاصي التأهيل النفسي دكتور ياسر محمد موسى في حديثهٍ حيث تتضاءل كل هذه الأمجاد وينكمش الفرد منسحباً إلى قاع نفسه مكتئباً ضعيفاً وحيداً بل كانت هذه الحالة وإلى وقت قريب سبباً مباشراً للانتحار وبخاصة عندما ينتشر خبر المشكلة اجتماعياً وتعتبر الأخيرة وهي معرفة الآخرين بخلاف الزوجة مشكل يؤدي إلى الطلاق بين الزوجين وأحياناً بين الأسرتين، ويعتبر الضعف الجنسي في المفهوم الاجتماعي نقصاً كبيراً في الرجولة ومسبباً أكبر للاضطراب الاجتماعي .. لكن من الملاحظ أن هناك تغييراً قد اجتاح هذه المشكلة وهناك أيضاً تغييرات كثيرة على الصعيد الاجتماعي فأصبحت المشكلات الجنسية يتم التعامل معها بطبيعية ودون توتر بل إن الإعلان عن كثير من منتجات التغذية ومستحضرات التجميل والوصفات العشبية يتم ربطها بمراكز القوة والضعف الجنسي بل إنها تجد القبول والتسويق، والدجالون والمشعوذون يجدون باب الضعف الجنسي مدخلاً للكسب والإدرار المالي ويركزون على حالة الذكور لما لها من تأثيرات اجتماعية سبق وأن تحدثنا عنها ويمكن أن نوجز مشكلة الضعف الجنسي في التعريف التالي:
الضعف الجنسي أو العجز الجنسي أو ضعف الانتصاب أو العنة الجنسية هو عدم القدرة على الحصول على انتصاب كاف للعلاقة الزوجية الكاملة (الإدخال أو الإيلاج) أو عدم القدرة على الاحتفاظ به لفترة كافية لإتمام العلاقة الزوجية، على أن يكون ذلك في الغالبية العظمى من محاولات العلاقة الزوجية وليس استثناء عابرًا، يُفهم من ذلك أن الفشل العابر المؤقت بين الحين والآخر هو أمر طبيعي ولا يعامل على أنه ضعف جنسي. فمن الطبيعي أن تمر بكل رجل بين الحين والآخر فترة من الزهد في العلاقة الزوجية أو من ضعف الانتصاب نتيجة الاعتياد على الطرف الآخر أو نتيجة ضغط العمل وما إلى ذلك من المؤثرات النفسية السلبية.
ويكون الضعف الجنسي لأسباب نفسية أو عضوية أما النفسية فهي الأكثر انتشارًا عبر اضطرابات الاكتئاب وعدم الثقة بالنفس والمفاهيم الخاطئة حول العلاقة الجنسية والتجارب الجنسية السابقة وحالات القلق وقلق الشخص من أدائه الجنسي وذلك بمراقبته لنفسه درجة صلابة الانتصاب، عملية الإيلاج ، القلق من حجم العضو ورضا الطرف الآخر وتعتبر هذه الهواجس من أكثر مسببات الضعف الجنسي عند الرجال).

الصيحة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 11719

التعليقات
#1265095 [RABSO]
2.88/5 (6 صوت)

05-13-2015 11:23 AM
عليكم بأكل لحم التمساح وبعدين تشوفوا النتيجة من الطريقة البتفككم عن الكف من ممارست الجنس ما تلاقوها ....

[RABSO]

#1265025 [nagid]
3.88/5 (6 صوت)

05-13-2015 09:57 AM
ما تروح تخطب بنات وداد ولا علي عثمان ولا تبقي من لوا نافع

[nagid]

#1264811 [جبران]
4.19/5 (6 صوت)

05-13-2015 12:35 AM
ياالناسك عيب السجم والشؤم تعلنها علي الملاء وانا كنت منتظر منك تتقدم علي كريمتي
الحمد الله الله ستر مافتحت خشمي معاك هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
انت ما عاجز انت قهران من حكومة البشكير ومثلك كثير وانا منهم قهران من الحكومة ومنتظر
الحكومة ترحل من التسعينات بقول الحكومة قربت علي الرحيل وبعداك أقوم اتزوج تخيل الي
الان منتظر الحكومة ترحل هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

[جبران]

ردود على جبران
[د. هشام] 05-13-2015 08:33 AM
إنت يا زول بتهضرب مالك؟ مرة تقول داير تزوج بتك للناسك و مرة تقول إنت ذاااااتك ما متزوج؟؟؟


#1264786 [الناسك]
3.94/5 (9 صوت)

05-12-2015 10:02 PM
العاجز الجنسى هوالشخص الذى لا يستطيع القيام بالعملية الجنسية - طيب الشخص الذى ليس لديه القدرة المالية على تكاليف الزواج وفتح بيت لظروفه الصعبة والقاهرة و لديه وازع دينى واخلاقى يمنعه من أرتياد الفاحشة - اذن هذا الشخص لايستطيع القيام بالعملية الجنسية لعدم توفرها له قهو عاجز جنسيا - و كذلك البنت القاعدة فى بيت أبوها فى أنتظار النصيب اوالذى غالبا لا يأتى - هى أيضا عاجزة جنسيا لأنها لا تجد طريقة للعملية الجنسية - و على هذا المفهوم كتير كثير مننا نحن السودانيين عاجزين جنسيا - وأنا أولهم و واحد منهم فقد بلغت من العمر 45 عاما و لا بصيص أمل فى زواجى اذا استمرت الحالة والمعيشة الصعبة دى - و أنا اعلنها للملا -- يا ناس أنا عاجز جنسى و خلاص .

[الناسك]

ردود على الناسك
United States [quickly] 05-13-2015 01:41 PM
البلد بقى ما فيها غير الفقر انصحك بالسفر الى اي دولة مجاورة اتزوج هناك وأكسب باقي عمرك

United States [جاد الرب] 05-13-2015 11:09 AM
هههههههههههههههههههههههههه كلامك ثمح الله يطول عمرك لكن يا اخي سل الله من فضله

European Union [بامكار] 05-13-2015 09:34 AM
انت اصلا لو ماديا ما مرتاح لن تكون مرتاح نفسيا اذن الضعف الجنسى ملازم لك اذا ما عندك المقدرة الماديه معناها عندك مشكله كبيرة فخليك زى ما انت عشان ما تفشلنى مع بنات الناس

European Union [الداندورمي.] 05-13-2015 03:06 AM
الله يعين كل من يريد الحلااااااااال .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة