الأخبار
أخبار إقليمية
مديرة ادارة الاوبئة: تحديد عام 2022 للاعلان بخلو أربع ولايات من مرض الحمى القلاعية
مديرة ادارة الاوبئة: تحديد عام 2022 للاعلان بخلو أربع ولايات من مرض الحمى القلاعية
مديرة ادارة الاوبئة: تحديد عام 2022 للاعلان بخلو أربع ولايات من مرض الحمى القلاعية


05-12-2015 03:59 PM
(سونا) قالت الدكتورة حنان يوسف مديرة ادارة الاوبئة بوزارة الثروة الحيوانية والسمكية والمراعي أن اعلان خلو السودان من امراض الحيوان يتم تدريجيا وقد تم تحديد عام 2022 لاعلان المنطقة (أ ) والتي تشمل أربع ولايات بخلوها من مرض الحمى القلاعية .
وأضافت أن الولايات التي ستعلن بانها خالية من الحمى القلاعية هي البحر الأحمر والشمالية والخرطوم ونهر النيل مبينا انهم يستهدفون تطعيم 500 ألف حيوان بالتركيز على القطاع الاستراتيجي المنتج للألبان .
وأوضحت أن استراتجيتهم في مجال مكافحة الأمراض تهدف الى إعلان السودان خاليا من الأمراض موضحا بان ذلك سيترتب عليه رفع المستوى المعيشي لصغار المربين وتحقيق الامن الغذائي والترويج للصادر لدعم الاقتصاد .
وأكدت التزامهم بتنفيذ استراتيجية مكافحة الأمراض وفق دستور صحة الحيوان المواكب للمعايير العالمية
واشارت الى التزامهم بتدريب العاملين بإدارة صحة الحيوان والمنتجين ومربي الحيوان حول عمليات المسح والتقصي والمسح المناعي للحيوانات والتدريب في تشخيص الامراض وتبادل المعلومات مع مربيي الحيوان في كافة أنحاء الولايات .
يذكر ان منظمة الأغذية والزراعة العالمية (فاو) بالسودان بدأت بالشراكة مع حكومة السودان مشروعا لمراقبة وتشخيص مرض الحمى القلاعية لإنفاذه مع وزارة الثروة الحيوانية ومصائد الأسماك والمراعى، بتمويل قدرة 491000 دولار امريكى بدعم من المنظمة ولأكثر من عامين.
وحسب تقرير الفاو فان المرض يصيب الماشية والأغنام والماعز والإبل مما يتسبب فى خسائر اقتصادية هائلة وهو عقبة رئيسة للتجارة الدولية.
وقال ممثل منظمة الأغذية في السودان إن المرض يعد من الأمراض العابرة للحدود لذلك تبذل المنظمة كل ما فى وسعها لتقديم الدعم التقني لمكافحته .
وأشار تقرير الفاو إلى أن المشروع يقوم بتحسين القدرات الوطنية اللازمة لكشف ومراقبة تفشىي المرض للمنظمات الوطنية والإقليمية في الدولة وستتولى حكومة السودان قيادة الأنشطة الجارية لمرض الحمى القلاعية فى نهاية فترة المشروع. وحسبما أورد التقرير فان الهدف العالمى للفاو بان يكون العالم خاليا تماما من مرض الحمى القلاعية بحلول 2020م، . وأنشئت خمس مراحل تقنية لمساعدة البلدان على تحقيق هذا الهدف .


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1628

التعليقات
#1265217 [جمال علي]
0.00/5 (0 صوت)

05-13-2015 02:06 PM
إدارة مكافحة الأوبئة تعد أهم إدارة في الثروة الحيوانية. خلو البلد من أمراض الحيوان يعني سمعة جيدة للماشية و اللحوم السودانية.
كان هناك في الثمانينات مشروع الحملة المشتركة لمكافحة الطاعون البقري بين السودان و إثيوبيا. آمل أن يكون تم القضاء علي وباء الطاعون البقري و أعلن أن المنطقة خالية من الطاعون.
كنا بذلنا مجهوداً كبيراً مع إخواننا البياطرة في تنفيذ هذا المشروع و ذلك ايام عملنافي الثروة الحيوانية في رئاسة الوزارة.
تحياتي لدكتور حنان و إن كنت لا أعرفها شخصياً و تحياتي لكل زملائي من البياطرة و الزراعيين و الإقتصاديين و الفنيين الذين قضيت معهم أيام جميلة في وزارة الثروة الحيوانية.

[جمال علي]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة