الأخبار
أخبار إقليمية
محاكمة "10" مسؤولين بوزارة العمل بتهمة الاعتداء على المال العام
محاكمة "10" مسؤولين بوزارة العمل بتهمة الاعتداء على المال العام



05-12-2015 05:47 PM
الخرطوم : سوزان خير السيد

قال المراجع وشاهد الاتهام في قضية محاكمة "10" مسؤولين بوزارة العمل بتهمة الاعتداء على مبالغ مالية، حمد عبد الله الشيخ، إنه أعد تقريرين الأول يختص بالشكوى والثاني أوضح أنه بطرف وزير العدل. وقال الشيخ إنه استشار زملاءه من ناحية فنية في التقريرين وإنه تم تصعيد الملف حسب التدرج الوظيفي، لافتاً إلى أنه سلم التقريرين لجهات الاختصاص وليس لديه منه نسخة منهما، مؤكداً أن كل التقرير قبل فصله ضم مخالفات بما فيها أمانات الوكيل، موضحاً أن وزارة العدل طلبت منه فصل التقرير، وأشار المراجع إلى أن المراجع القومي رفض فصل التقرير، وقال إنه في الجلسة الأخيرة بمحكمة المال العام بالخرطوم شمال برئاسة القاضي د. صلاح الدين عبد الحكيم تمكن من معرفة جملة المبلغ المورد فعلياً إلى وزارة المالية من مسؤول إيرادات الوزارات الاتحادية وتبلغ (2,079148) مليار جنيه، وقال إن الإيرادات الكلية لشهر ديسمبر التي تم توريدها للوزارة جزء منها مال مجنب، وأشار الشاهد أثناء مناقشته من قبل الدفاع إلى أن هنالك خطأ في الجمع بمعنى أن الجمع غير سليم في الصحفة الأولى من التقرير وأن ما يترتب عليه غير سليم لأنه مبني على الحسابات السابقة، بالإضافة إلى أن الجدول الخامس من مصروفات الحوافز عملية الطرح فيه غير صحيحة وناقصة مبلغ "21"جنيهاً فضلاً عن خطأ في الطرح في جملة المبالغ، لافتاً إلى أن هنالك مبلغاً قدره (43,105) ألف جنيه لم يتم توريده لوزارة المالية أوضح أنه إيراد مجنب تمت تسميته باسم "أمانات الوكيل" مما يتسبب في الصرف غير المرشد بالإضافة إلى مخالفة التصرف في مال لم يتم توريده لوزارة المالية، وأشار إلى أن مبلغ (40533) ألف جنيه تم صرفه حوافز على أفراد معينين تجاوزوا لائحة الخدمة، وحددت المحكمة جلسة أخرى لمواصلة القضية.

الصيحة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2487

التعليقات
#1265227 [adil a omer]
0.00/5 (0 صوت)

05-13-2015 02:26 PM
بس !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

[adil a omer]

#1265011 [المتغرب الأبدي]
0.00/5 (0 صوت)

05-13-2015 09:45 AM
عشرة مسئولين بس ؟
والبقية وين ؟؟

[المتغرب الأبدي]

#1264893 [سراجا الدين الفكى]
0.00/5 (0 صوت)

05-13-2015 07:40 AM
سبق لو يذكروا الاخوه القرأء والمعلقين, ان كتبت تعليقا من ذى قبل على ان ( السياسة بمنظورها واطارها العامة للدولة, تسقط تماما على السياسات الكلية لكل السلطات اتنفيذية, التشريعية والقانونية, وذلك يتمثل فى بعض من كل.
علية, مسألت التعدى على المال العام من اى موظف او موظفين باى جه حكومية, ليس عيب فيهم وانما سياسة عامة للدولة مسقطه عليهم, وهنا ايضا نرجع لبعض من كل.
اما الفارق الشاسع بين العرف والسياسة العامة للدولة, وبين اعتبار اى جزئية جريمة,وهنا يمكننى ان اسميها "الجريمة العامة" ووفق السياسة العامة للدولة, لاتعتبر جريمة, انما "سلطات" ممارسة من كبار شخصيات الدولة, ويستوجب على منسوبيهم او اتباعهم السكوت عليها, والتى توضع فى خانة الاجريمة.
تعتبر جريمة عندما يطبقوها الصغار, والصغار هنا مقصود بها من درجة وكيل فما دون, عندها لهى جريمة كبرى يحاكم عليها مرتكبها, بل الاكثر من ذلك مهم جدا ان يشهر بة وينكل بة واخير يحاكم ويدان ويأخذ العقوبة المشددة وذلك بعد ارجاع المنهوب, وكل ذلك لاضائة صورة الدولة الحريصة جدا عن ممتلكات ومقدرات واموال الشعب, صورة سريالية للدولة.
هذا كل ما امر "الجريمة العامة" ووفق سياسات هذا النظام المتردى فعلا الى الدرك الاسفل, النظام الضال الضليل والفاسد وصاحب كل المفاسد بمختلف مشاربها.
ومساكين المحكوم عليهم, وكما نقول بالعامية (الرايحين بين الرجلين). وكفى ...............

[سراجا الدين الفكى]

#1264767 [المهند]
5.00/5 (1 صوت)

05-12-2015 08:42 PM
ادا كان بالبلد قانون عادل وفي دولة قانون يجب محاسبة كل من يخطيء او يسلب مال الدولة لكن للاسف الدولة نفسها عاوزة اطبقوا عليها القانون اي القابضين على القرارات معظمهم يستحقون تطبيق القانون عليهم ، والمؤسف البلد يحكمها قانون الغاب ولا توجد بها عدالة ولا قانون ولهدا السبب تحطم السودان وتدهور للحضيض لعدم تطبيق القانون على الجميع دون فرز .


ابسطوا العدل والخير سينزل علينا من السماء ابسطوا العدل ربنا يرفع عنا الغلاء والبلاء والمطر ، انتم مسئولين امام الله يوم تقبرون يا ياوزير العدل ويا قضاة السودان لا تفتكروا الموت بعيد والله اقرب من حبل الوريد .

[المهند]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة