الأخبار
بيانات، إعلانات، تصريحات، واجتماعيات
بيان من فرع الحزب الشيوعى السودانى مدينة ادمنتون – كندا
بيان من فرع الحزب الشيوعى السودانى مدينة ادمنتون – كندا



05-13-2015 09:34 PM

بيان من فرع الحزب الشيوعى السودانى

مدينة ادمنتون – كندا

في هذه الأيام التي تشدد فيها جماهير شعبنا من مقاومتها الباسلة لنظام الانقاذ الدموي وترفع من وتيرة نضالها من أجل اسقاط النظام الفاشي المتأسلم. وفى مواجهة هذه الهبة التي انتظمت جماهير شعبنا في مختلف أنحاء السودان لم يتردد النظام في استعمال آلة القمع فى تجلياتها المختلفة من قتل و اعتقال و تعذيب، و هو ما ظهر على نحو واضح فى استهداف طلاب دارفور فى الجامعات.

وفى محاولة يائسة للبقاء فى السلطة و مواصلة لنهج النظام فى مناطق النزاع بدارفور ، جنوب كردفان و النيل الازرق و التى أدت لاتهامه من قبل المجتمع الدولى بارتكاب جرائم الابادة الجماعية، جرائم الحرب و الجرائم ضد الانسانية، لجأ النظام الى قصف المدنيين و ملاحقة النازحين من ويلات الحرب فى معسكرات النزوح بالقتل و الاختطاف.

و شمل القصف ضرب مستشفى تابع لمنظمة ( أطباء بلا حدود) ما دعا المنظمة الى اغلاق المستشفى و مغادرة البلاد، واشارت أصابع الاتهام الى النظام باستعمال القنابل العنقودية فى قصفه اليومى على مناطق جنوب كردفان.

و جريا على سلوك النظام الفاشى فى قمع الحريات، واصل عداءه للرأى الآخر بمصادرة الصحف و اعتقال الصحفيين و استدعائهم بصفة شبه يومية لجهاز الأمن و المخابرات الوطنى.

أن الضائقة المعيشية التى تواجه الأسرة السودانية فى حياتها اليومية دليل ساطع على فشل سياسات النظام الاقتصادية التى افقرت شعبنا و راكمت المعاناة على الشرائح الفقيرة. و كانت تلك السياسات تنفيذا لبرنامج الشريحة الطفيلية الحاكمة و خضوعا لأوامر صندوق النقد الدولى.

لقد ظل فرع الحزب بامنتون- كندا يرصد محاولات النظام و اجهزته الامنية لضرب و تفتيت قوى المعارضة السودانية بالمهجر و خاصة بامريكا الشمالية والتى اتخذت اشكالاً مختلفة بدءاً بالتهديد المباشر، المناورة لافراغ نداء السودان من محتواه، زرع الاختلاف بين مكونات قوى المعارضة المنضوية تحت مظلة نداء السودان ، و ليس انتهاءا بتهديد رئيس البرلمان السودانى باطلاق يد جهاز الامن الخارجى و سن قوانين رادعة ضد المعارضين للنظام بالمهجر.

و من أجل انهاء هذا النظام الذى اورث شعبنا هذا الحصاد البائس من الحروب و الفقر، و مواصلة لنضال قوى المعارضة بجميع فصائلها، و الذى كان من ابرز نتائجه بيان وزراة الخارجية الكندية بادانة الانتخابات الكسيحة و رفض شعبنا لها، يدعو الحزب الشيوعى السودانى فى مدينة ادمنتون الكندية شعبنا بالمهجر إلى:

أولاً :

انخراط كل قوى المعارضة السودانية بفصائلها من احزاب و حركات مسلحة و قوى المجتمع المدنى و التنظيمات الشبابية و الشخصيات القومية و الناشطين السياسين كافة تحت مظلة (نداء السودان).

ثانياً :

الإنتباه لمؤامرات السلطة التي لا تتوقف ولا تكل ولا تمل ممارسة شعارها( فرق تسد) لتمزيق هذه الوحدة بالإغواء والإغراء والإرهاب وغيرها من الأساليب التي أدمنت ممارستها.

ثالثاً :

النضال اليومي المثابر عبر الاعتصامات والتظاهرات والوقفات الاحتجاجية وغيرها من أشكال العمل المنظم لكشف و تعرية النظام الفاشي امام المجتمع الدولى.

عاشت ذكرى شهداء الثورة السودانية من أجل الحرية و الديمقراطية و السلام.

الخزى و العار لنظام ألابادة الجماعية و النهب.

الحزب الشيوعى السودانى

فرع مدينة ادمنتون – غرب كندا

3 مايو 2015م


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2729


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة