الأخبار
أخبار إقليمية
توقف"17" مصنع نسيج واستيراد "300" مليون متر قماش من الخارج
توقف"17" مصنع نسيج واستيراد "300" مليون متر قماش من الخارج
توقف


05-19-2015 10:31 PM
الخرطوم: عاصم إسماعيل

كشف نائب رئيس غرفة الغزل والنسيج باتحاد الغرف الصناعية د. الفاتح عباس عن توقف صناعة الغزل والنسيج بالبلاد، مؤكداً عمل مصنع واحد فقط حالياً من جملة "17" مصنع غزل ونسيج بطاقة "63" ألف طن توقفت عن العمل.

وقال عباس في حوار مع "الصيحة" ينشر لاحقاً، إنه لا يوجد مصنع غزل ونسيج وطني واحد يعمل حالياً، ما أدى إلى تجمد صناعة النسيج في البلاد، وأشار إلى أن الطاقة الاستهلاكية للنسيج تصل لـ "300" مليون متر تستورد من الخارج، يتم خلطها بإنتاج السوق المحلي.

ونعى عباس صناعة الغزل والنسيج في السودان، وعزا الأمر إلى تراجع إنتاج القطن في البلاد، وقال إن إنتاج القطن في البلاد في أحسن حالاته لا يتعدى "400" ألف بالة، لافتاً إلى أن إنتاج متوسط البلاد من القطن في السابق كان يصل أكثر من مليون بالة، لافتاً إلى تدهور الإمدادات والتسعيرة والنوعية، وقال إن السودان فقد ميزته التفضيلية، وأضاف: "للأسف البرنامج الخماسي لم يتطرق إلى تحريك الطاقات المتعطلة".

وحذر من الأقمشة التي تدخل البلاد وقال إن أغلبها لا يخضع لفحص علمي دقيق ما تسبب في مشاكل التنفس والأمراض الجلدية والبواسير، وأشار إلى ظهور أسواق بدول الجوار قال إنها بدأت تسحب البساط من الأسواق السودانية في مجال الغزل والنسيج والجلود وأشار إلى أن هذه الجهات أضحت تصدر غزلها ومنتجاتها إلى السودان.

الصيحة


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1988

التعليقات
#1269918 [أحمد سكاك قطيه]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2015 06:15 PM
بلد يحكمه الحراميه والمرتشين والمنافقين ,, قطاع الطرق ,, السماسره ,, هؤلاء الذئاب المعفنه لايشبعون ,, ولايخافون يوم الحساب ولايتذكرون بأن هنالك موت وهنالك حساب ؟؟ بالله كيف يتثنى لهؤلاء معدومى الضمير أن يحمكوا بلدا بحجم السودان , ويقطعون أوصاله ,, ويدمرون المصانع , والمواطن ,, ولاأحد يتكلم ,, حتى دول أفريقيا الفقيره ثارت على حكامها ,, ورمتهم في مزبلة التأريخ ,, ونحن لانزال نرزح في ظلم هؤلاء الطغاة المتجبرين ,, إلى متى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

[أحمد سكاك قطيه]

#1269890 [لقمان باشا]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2015 05:17 PM
مافي داعي لتشغيل هذه المصانع ، لأنها بتنتج أنواع قماش زبالة لا يصلح حتى ستارة أدبخانة . إستبدلوا المصانع دي ، بمصانع أخرى يستفيد منها الخلق. إن شاء الله مصانع تعليب قعونج أو بيتزا أو هوت دووق لأسرة عمر البشير.

[لقمان باشا]

#1269845 [كمال الهدع]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2015 04:00 PM
في الايام الخوالي ذكر تجار امدرمان بأنهم ذهبو ه الي يوغندا وفي سوقها وجدوا بضاعة جيدة من البفتة وطبعا سألوا عن سعرها فقال لهم تجار يوغندا بأن هذه البفته وهي طبعا دمورية من النوع الجيد اعلا درجة من الدمورية العادية وكنا زمان نقشر بيها نخيطها قمصان في هذا الزمن الجميل فقيل لهم هذه البفته من السودان ، شوف المفارقة مصانعنا التي كانت تعتمد على قطن جبال النوبة وجودتها التي ليس لها مثيل يسطو عليها ناس الجبهه.

[كمال الهدع]

#1269732 [Shafo]
5.00/5 (1 صوت)

05-20-2015 01:02 PM
وأشار إلى أن الطاقة الاستهلاكية للنسيج تصل لـ "300" مليون متر تستورد من الخارج، يتم خلطها بإنتاج السوق المحلي.

ما فاهمين حاجة يا سعادتك
كلامك ملخبط
انت ما اساسا قلت مافي انتاج !!!!
كيف يتم خلطها بانتاج السوق المحلي ؟؟؟؟
كلام خارم بارم

[Shafo]

#1269539 [الدنقلاوى]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2015 09:53 AM
من عجائب الاشياء ان تدثر مثل هذه الصناعات التى كانت تقدم انتاجها للشعب فضلا على انها كانت تاؤى عدد من العاملين والمهندسين والفنيين والله حرام فقط فى بورتسودان كان هنالك 3 مصانع غزل تعمل وتصدر وبها مايقارب 4.000 علمل ومهندس وفتى وادارى من المسئول عن مصنع شرف والغزل والنسيج الدولى الذى اصبح حطام من المسئول هن مصنع بورتسودان للغزل حرام ياانقاذ دا دليل واضح بعدم قدرتهم على فهم الصناعه ومايعنى الانتاج وماهو دور الصناعه

[الدنقلاوى]

#1269498 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

05-20-2015 09:35 AM
ال الكيزان ما بيعرفو شي اسمه انتاج
بيعرفو قروش سريعة تطلع

بيسرقو اي شي وياكلو ويملو كروشهم الكبيرة عشان مؤخراتهم تشتغل وتفرم وترمي بره

[زول]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة