الأخبار
أخبار إقليمية
بعد فشل علي عثمان ونافع في اغتيال مبارك: حزب الترابي يهدد السيسي!!
بعد فشل علي عثمان ونافع في اغتيال مبارك: حزب الترابي يهدد السيسي!!
بعد فشل علي عثمان ونافع في اغتيال مبارك: حزب الترابي يهدد السيسي!!


05-24-2015 09:42 AM
بكري الصايغ

١-
مقدمة:

(أ)-
جاءت الاخبار بالأمس السبت ٢٣ مايو الحالي ٢٠١٥ وأفادت، ان (حزب المؤتمر الشعبي) قد قام بتوجيه رسالة تهديد إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، قال فيها: (إذا كان السيسي يعتقد أنه يستطيع أن يعدم إخواننا ونحن في السودان نكتفي بالنظر إليه، من الأفضل أن يفكر في شيءآخر).

(ب)-
هو خبر لا يمكن باي حال من الاحوال ان يمر مرور الكرام عند الكثيرين ، هو تهديد خطير للغاية يجب ان نقف عنده باهتمام شديد، خصوصآ انه قد صدر من حزب الترابي (وما ادراك من هو الترابي)، الذي نعرف انه اصل البلايا والرزايا اللتين ابتلينا بهم، هو صاحب انقلاب ٣٠ يونيو ١٩٨٩..هو من اسس (بيت الاشباح)..كان وراء فكرة (ساحات الفداء) وارسال الشباب اليفع والتلاميذ الصغار الي (الجهاد!!)، وان استشهدوا فان حوريات الجنة الشقراوات والسمر في الانتظار علي احر من الجمر!!،

(ج)-
الترابي هو احد من كبار المسؤولين بشدة عن مصرع نحو ٥٧ ألف من شباب البلاد في حرب لا ناقة لهم فيها ولا جمل، تم اقتيادهم قسرآ من الجامعات والمدارس وارسلوا الي غابات واحراش الجنوب، اغلبهم اصلآ ما رجعوا ولااحد يعرف اين دفنوا؟!!- (بعد توقيع اتفاقية السلام عام ٢٠٠٥، نشرت جريدة "الرأي العام" المحلية تحقيق عن الحرب التي جرت في البلاد في زمن حكم الجبهة الاسلامية، وافادت الجريدة، ان عدد الضحايا من الشباب وطلاب المدارس قد كان قد قدر نحو ٥٧ الف قتيل)- ...

الـمدخل الاول:
*********
(أ)-
ان خبر تهديد حزب الترابي للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي يجعلناان نعجل مرة بفتح ملف محاولةاغتيال الرئيس المصري السابق حسني مبارك ، والتي جرت في يوم ٢٦ يونيو ١٩٩٥ في مدينةاديس ابابا، وان الذي خطط لعمليةالاغتيال هو علي عثمان تلميذ الشيخ الترابي والرجل الاول في (الجبهة الاسلامية)!!،

(ب)-
رغم ان محاولة الاغتيال قد تمت من وراء ظهر الترابي وبدون علمه،الا ان الخطأ الكبير الذي قام به حسن الترابي، انه نصح الرئيس عمر البشير عدم اتخاذ اي عقوبات او محاسبة ضد علي عثمان وزير الخارجية وقتها ونافع مدير جهاز الأمن، لان اي اجراءات ضدهما يعني ان النظام الحاكم في السودان متورط في عملية محاولة اغتيال مبارك.البشير عمل بنصيحة الترابي، تم نقل علي عثمان الي القصر عام ١٩٩٨ حيث اصبح نائب اول لرئيس الجمهورية..ونافع مساعد البشير...كان الغضب المصري كبيرآ، وبسبب رعونة علي عثمان ونافع فقد السودان منطقة (حلايب)،واثيوبيا وضعت يدها علي كامل منطقة(الفشقة)...

الـمدخل الـثاني:
**********
(أ)-
***- هل حياة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي فعلآ في خطر؟!!

***- هل يعيد التاريخ نفسه، ويقوم احد من جماعة الترابي - كما حدث في عام ١٩٩٥- بتنفيذ عملية محاولة اغتيال؟!!

***- هل هناك تنسيق عملي واتصالات قد تم ما بين فلول الاخوان المصريين في الخرطوم مع حزب الترابي علي تنفيذ ضربة ضد الرئيس المصري- علي غرار التنسيق الذي تم عام ١٩٩٥ بين علي عثمان و(تنظيم الجماعة الاسلامية)المصرية التي نفذت الهجوم علي سيارة حسني مبارك في اديس ابابا؟!!-...

***- لماذا لم تعتقل الحكومة من يقومون في حزب الترابي علانية - وجهارآ نهارآ- بتهديد رئيس دولة؟!!، الا يعني هذا، ان السودان فعلآ دولة ارهابية ، اليس هذا دليل كافي، ان اسم السودان سيبقي في قائمة (الدول الراعية للارهاب)؟!!

***- نشرت جريدة (اليوم التالي) خبر جاء تحت عنوان:
(حزب الترابي : "إذا كان السيسي يعتقد أنه يستطيع أن يعدم إخواننا ونحن في السودان نكتفي بالنظر إليه، من الأفضل أن يفكر في شيء آخر")..

هنا نسأل:
***- لماذا لم تصادر رقابة الامن هذا الخبر باعتباره يسئ الي العلاقات بين البلدين؟!!...لماذا لم تعترض الحكومة علي المسيرة التي خرجت في يوم الجمعة تندد بالاحكام في مصر، في الوقت الذي اعلنت فيه الحكومة، ان ما يجري في مصر شأن داخلي يخصها؟!!

الـمدخل الـثالث:
************
(أ)-
هل هناك دول او دولة ما (وكل لبيب بالاشارة يفهم) وراء محاولة تصعيد التوتر بين الخرطوم والقاهرة؟!!...هل تهديد مدفوع الاجر؟!!

(ب)-
***- هل حقآ حزب الترابي مهتم فعلآ بقصة الاحكام التي صدرت ضد اسلاميين في القاهرة.؟!!..ام هو نوع من انواع الرغبة في الظهور الاعلامي بعد ان خبأ نجم الحزب الفاشل كثيرآ ؟!!

***- لماذا لم يندد (حزب المؤتمر الشعبي) بالمجازر التي تجري هذه منذ اسابيع طويلة في دارفور وجبال النوبة، والتي هي مجازر احداثها اسوأ الف مرة من احكام مصر؟!! لماذا لم يناشد الترابي البشير بوقف القصف الجوي الدائم علي السكان في المنازل والحقول والكهوف؟!!

***- لماذا تجاهل (حزب المؤتمر الشعبي) حال المسلمين المزري في دارفور وكردفان، وراح يبكي حال المسجونين في مصر؟!!

الـمدخل الـرابع:
**********
بعد التهديد الذي وجهه حزب الترابي الي الرئيس عبدالفتاح السيسي، هل يقوم الحزب لاحقآ في يوم الثلاثاء ٢ يونيو القادم بتنظيم مسيرة تندد بزيارة الرئيس السيسي الي الخرطوم اثناء المشاركه في حفل تنصيب البشير ؟!! ...وهل تقوم الحكومة بعدم الاعتراض علي هذه المسيرة؟!!

الـمدخل الـخامس:
**********
في يوم الثلاثاء ٢٦ مايو الحالي ٢٠١٥- اي بعد يومين-، تمر الذكري ال٢٣علي حادث الضربة التي تلقاها حسن الترابي في مطار (اتاوا) بكندا، وهي (اللكمة) التي اثرت علي كثيرآ علي صحته منذ ذلك الوقت حتي اليوم ،وغيرت مجري حياته. لا نستبعد اطلاقآ ان تكون كل القرارات السياسية الخاطئة التي اتخذها بعد الحادث قد جاءت بسبب صعوبة التركيز وضبابية التفكير.

بكري الصايغ
[email protected]



تعليقات 17 | إهداء 0 | زيارات 9574

التعليقات
#1272718 [بكري الصايغ]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2015 12:13 PM
للتـوثيق والذكري والتاريخ:
حزب الترابي :
"إذا كان السيسي يعتقد أنه يستطيع أن يعدم
إخواننا ونحن في السودان نكتفي بالنظر إليه،
من الأفضل أن يفكر في شيء آخر"
**************************
المصـدر: -الراكوبة - اليوم التالي-
05-23-2015 09:35 PM
الخرطوم - المقداد سليمان
------------------
***- طالبت الحركة الإسلامية بالسودان، الأمم المتحدة والقوى العالمية والأحرار في جميع أنحاء العالم، بعدم السكوت على الأحكام الصادرة ضد محمد بديع مرشد جماعة الإخوان المسلمين، ومحمد مرسي الرئيس المصري المخلوع، وإخوانهما المسلمين، وقال الزبير أحمد الحسن، الأمين العام للحركة الإسلامية، إن الحكم الصادر في حق مرشد الإخوان المسلمين والرئيس مرسي لن يعطي حكومة السيسي إلا مزيدا من سخط العالم الإسلامي، وقال إن ما يفعله السيسي يدل على أنه لا علاقة له بالثورة المصرية والشعب المصري، مستنكراً صمت منظمات حقوق الإنسان والليبراليين والعلمانيين الذين قال إنهم يدعون الحرية، من جانبه وجه كمال عمر الناطق الرسمي باسم حزب المؤتمر الشعبي رسالة إلى السيسي، قال فيها: "إذا كان السيسي يعتقد أنه يستطيع أن يعدم إخواننا ونحن في السودان نكتفي بالنظر إليه، من الأفضل أن يفكر في شيء آخر"، وأضاف أن الذي يحدث في مصر قضاء عسكري لا علاقة له بالدين والقانون، وتساءل أين القوى السياسية في البلاد التي تتحدث عن حكم القانون؟ لافتاً إلى أنهم قادرون على تولي قضية الإخوان بمصر، بينما وصف الطيب مصطفى رئيس منبر السلام العادل، ما حدث بمصر بأنه فصل جديد من فصول الفراعنة، وبداية لمعركة بين الباطل والحق.

[بكري الصايغ]

#1272305 [M.Makki]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2015 09:19 PM
يا ناس الراكوبة احترموا عقولنا فالسيسي دكتاتور وسفاح شانه شان البشير, و 30 يونيو المصرية انقلاب شانها شان 30 يونيو السودانية....اهل اليسار في السودان لم يكونوا مبدئين في التاريخ السياسي السوداني الحديث يوماً.

[M.Makki]

ردود على M.Makki
European Union [زول] 05-25-2015 09:44 AM
نحن في موضوع السودان
والسيسي طهر مصر من رجس اخوان الشيطان

[بكري الصايغ] 05-25-2015 02:26 AM
أخوي الـحبوب،
M.Makki- م. مكي،
(أ)-
تحياتي الطيبة، سعدت بمرورك الكريم،

لكن ما علاقة تعليقك بالمقال؟!!..
نحن بصدد الحديث عن تهديد موجه من حزب الترابي الي الرئيس المصري، تهديد خطير لم يجد اي اعتراض عليه من قبل الحكومة، بل نشر في الصحف المحلية دون ان يجد من يمنع، او ينزعه من المطبعة، او مصادرة الاعداد التي فيها خبر التهديد!!...وقع لك المطلوب؟!!


#1272294 [احمد عبد الحميد]
4.75/5 (3 صوت)

05-24-2015 08:41 PM
الاخ بكرى الصايغ إنهم دواعش السودان فماذا تتوقع منهم ؟, انظر إلى الخبر التالى:

مصادر: أغلب الأجانب المنضمين لـ"أنصار بيت المقدس" سودانيون

البوابة نيوز
الخميس 12-02-2015|
قالت مصدر مقربة من تنظيم "أنصار بيت المقدس" الإرهابى: إن أغلب العناصر الأجنبية المنضمة للتنظيم من دولة السودان، مؤكدًا أن أغلب قيادات الصف الثاني والثالث للتنظيم من محافظتي الشرقية والإسماعيلية.

وأشار المصدر الذي طالب عدم ذكر اسمه، إلى أن رأس التنظيم في سيناء أجنبي، مؤكدًا أن ذلك كان أحد شروط تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميًا بــ"داعش" لقبول بيعة الأنصار، وإمدادهم بالمال والسلاح وتدريب عناصرها في الأراضي السورية.
وأوضحت المصادر، أن الضربات الأمنية التي استهدفت عناصر التنظيم، الذي يصل عدد مقاتليه لـ1000 فرد.

وأوضح أن استراتيجية التنظيم تبدلت لتصبح أشبه باستراتيجية حروب العصابات، مؤكدًا أن "أنصار بيت المقدس" بدأ التدريب على تلك الاستراتيجية منذ يونيو الماضي بعد عودة أحد كبار قيادات الأنصار من سوريا للاتفاق مع داعش على موعد البيعة قبل إعلانها رسميًا في نوفمبر الماضي.

وأكد المصدر أن أغلب العناصر الانتحارية التي نفذت العمليات في سيناء ضد قوات الأمن أجنبية تأهلت نفسيًا على القيام بمثل هذه العمليات في سوريا والعراق.

[احمد عبد الحميد]

ردود على احمد عبد الحميد
[بكري الصايغ] 05-25-2015 02:39 AM
أخوي الـحبوب،
احمد عبد الحميد،

مساكم الله تعالي بالعافية، وشكرآ علي القدوم والمشاركة.

لكن يا حبيب، ليه مستغرب من وجود سودانيين متطرفين في منظمات ارهابية؟!!..الجامعات السودانية اصبحت مؤسسات لتفريخ وتخريج كوادر ارهابية، هذا الكلام ليس من عندي انما صرح به مدير جامعة الخرطوم من قبل، ولفت انظار المسؤوليين في الدولة الي الانهيار في الجامعات بسبب وجود منظمات مسلحة وميليشا في كل جامعة سودانية.

لا تنسي كمان الطلاب السودانيين الذين تركوا لندن والتحقوا بتنظيم "داعش"!!...واخيرآ ناس كباااار وشيوخ كمان اعضاء في حزب الترابي بدل ما يكونوا قدوة للشباب، راحوا بلا خجل ويمارسوا الارهاب!!


#1272248 [صلاح حسن]
5.00/5 (3 صوت)

05-24-2015 07:14 PM
يا أستاذ بكرى , هذا النظام بطبيعته نظام إرهابى إستبدلدى فاشى لا يمكن له ان يغير من جلده , ف الحية لا تلد حمامة .

فلا تخدعك اقوالهم بل أنظر إلى أفعالهم على الأرض اليوم عندما يقتلون بنى جلدتهم بدم بارد فى الجامعات و عندما يقصفون بالطائرات مواطنيهم فى جبال النوبة و جنوب النيل , هذا مايفعلوه بشعبهم فما بالك بمواطنى الشعوب الاخرى !!

النظام القائم فى السودان هو جزء أساسى فى تكوينة الأخونجية (مهما حاول البشير التنصل من أخوان الشيطان) و إلا فلماذا يسمحون بمظاهرات و إحتجاجات ضد رئيس دولة أجنبية ؟؟ و أمن النظام قام بقتل شباب شهداء سبتمبر 2013 الذين خرجو فى تظاهرات سلمية !!

النظام يطالب المجتمع الدولى و امريكا بأن يزيل إسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب و فى نفس الوقت يقوم (عبر إحدى منظماته من الدبابين)بإرهاب و تهديد رئيس دولة أجنبية !! أليس هذا هو الإرهاب بعينه ؟؟

هذه المسألة يا أستاذ بكرى فى غاية الخطورة على البلاد و على شعبها ان تقوم دولة عبر منظمات إرهابية ان تهدد الامن و السلم فى دول أخرى , و أكيد سوف لن يمر هذا مرور الكرام سوى من مصر او دول أخرى ..

[صلاح حسن]

ردود على صلاح حسن
[بكري الصايغ] 05-25-2015 03:23 AM
أخوي الـحبوب،
صلاح حسن،
(أ)-
وصلتني رسالة من أخ عزيز في القاهرة، وكتب:

(..لولا دعم الحزب الحاكم والبشير شخصيآ لما استطاع حزب الترابي ان يوجه هذا التهديد الي الرئيس المصري!! ولا وجد التهديد البذئ له مكانة في الصحف المحلية!! الادانة يجب ان توجه اولآ للمؤتمر الوطني وفيما بعد لتابعه حزب الترابي)...


#1272208 [حساس أفندي]
4.50/5 (2 صوت)

05-24-2015 05:44 PM
كان المفروض عمر البشير يعتقل الترابي فورا ويبصق في وجهه 10 مرات ويقول ليهو ( يا معتوه أنا قلت لناس الخليج ما عندي تنظيم أخوان مسلمين ، وصلحت علاقتي وإستطعمت بعض من آتي ، ليه تصرح بهذا التصريح ، عقبال السيسي يعدم الاخوان في السودان كمان ما عندنا مانع )

[حساس أفندي]

ردود على حساس أفندي
[بكري الصايغ] 05-25-2015 02:43 AM
أخوي الـحبوب،
حساس أفندي،

تحية طيبة حارة لشخصك الكريم،

والله تعليقك عجبني شديد لانه مليان فهم وكلام منطقي، لكن فات عليك يا حبيب ، ان الحكاية عبارة عن تقسيم ادوار بين البشير والترابي!!


#1272196 [عائد عائد يامرسي]
5.00/5 (2 صوت)

05-24-2015 05:23 PM
سيعيد اخوان السودان اخوان مصر للحكم
وستقوم دولة وادي النيل الاسلامية لاعلاء قيمة الجهاد وسيملأ الدبابون الارض زرعا وخضرة
وعلى الشعب المصري ان يمعن النظر ويدرس ما وصل اليه الشعب السوداني من مستوى معيشه وبحبوحة ورفاهية والخير مع حكم الاخوان المسلمين دائما والله اكبر وهي لله

[عائد عائد يامرسي]

ردود على عائد عائد يامرسي
[بكري الصايغ] 05-25-2015 03:46 AM
أخوي الـحبوب،
عويس سعيد،
تحية الود، والاعزاز بمرورك المقدر،

والله يا حبيب، عمليات "غسيل المخ" للشباب السوداني وصلت مرحلة خطيرة للغاية، الان عندنا نوع من الشباب من نطلق عليهم تساؤل:
(هؤلاء!! من هم؟!! ومن اين جاءوا؟!!)...

[بكري الصايغ] 05-25-2015 03:40 AM
أخوي الـحبوب،
عائد عائد يامرسي،
(أ)-
تحية الود، والاعزاز بقدومك الكريم،
لا تعقيب عندي علي تعليقك لانني ما فهمت ماذا تقصد ب(دولة وادي النيل الاسلامية)!!..

(ب)-
قائمة دول حوض النيل مرتبة ترتيبا أبجديا عربيا:
إريتريا...أوغندا...إثيوبيا..السودان...الكونغو الديمقراطية...جنوب السودان... بوروندي... تنزانيا...رواندا...كينيا...مصر.

European Union [عويس سعيد] 05-24-2015 05:56 PM
هههههههههههههههههههههههههههههههههه
عارفك ما جادي ..


#1272102 [كاسـترو عبدالحـمـيـد]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2015 02:16 PM
يجب على منظمة الوحدة الأفريقية والكونجرس الأمريكى وضع حزب المؤتمر الشعبى وزعمائه فى قائمة المنظمات الأرهابية وتوقيع العقوبات عليهم بمنعهم من السفر والحجز على اموالهم فى البنوك واعتقالهم وتقديمهم الى محكمة الجنايات بتهمة الآرهاب والقتل لرؤساء الدول الأمر الذى يفضى الى فوضى ومعارك وخلافات بين الدول ويهدد السلم والأستقرار بين الدول . كما يجب على الكونجرس الأميركى عدم رفع اسم النظام من قائمة الدول الأرهابية والداعمة للآرهاب مالم يحظر نشاط هذا الحزب وجماعة الأخوان المسلمين .

[كاسـترو عبدالحـمـيـد]

ردود على كاسـترو عبدالحـمـيـد
[بكري الصايغ] 05-25-2015 04:28 AM
أخوي الـحبوب،

كاسـترو عبدالحـمـيـد،
(أ)-
صباحك نور وافراح بان الله تعالي، مشكور كتير علي الحضور والمساهمة المقدرة.

(ب)-
حول الفقرة التي قلت فيها:
( كما يجب على الكونجرس الأميركى عدم رفع اسم النظام من قائمة الدول الأرهابية والداعمة للآرهاب مالم يحظر نشاط هذا الحزب وجماعة الأخوان المسلمين)...

افيدك علمآ، ان واشنطن لن تزيح اسم السودان الا بعد ان يصبح نظام البشير كالخاتم في اصبح واشنطن، الحكومة تطبق نظرية (العصا والجزرة) مع البشير، وهذه النظرية بدأت في التطبيق، بعد ان قال البشير تصريحه الشهير عام ٢٠٠٨:(اميريكا تحت جزمتي!!)، سبعة اعوام والنظرية الامريكية نجحت في تاديب النظام في الخرطوم...واصبحنا نعرف من هو تحت الاخر: البشير ام اوباما؟!!


#1272096 [الحقيقة]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2015 02:08 PM
استريحوا الرئيس السيسى سوف لن يشارك في مهزلة تنصيب البشير وتلك رسالة سيفهمها السعوديون والخليجيون فورا وحتشوفوا البشير حيسافر إلى السعودية مرة أخرى بعد تنصيبه مباشرة شايلو قرعة كبيرة، لقد استلموا 500 مليون دولار كوديعة لكنهم نسفوها في دقايق وفاتحين خشومهم لزيادة لكن الخطة طرشقت فكو إيران عكس الهواء وما قادرين يلحقوا السعودية،، تهديد السيسى بالقتل جريمة لا تغتفر وحتى راعى الضأن في الخلائ يدرى أن الحكومة متورطة.

[الحقيقة]

ردود على الحقيقة
[بكري الصايغ] 05-25-2015 04:37 AM
أخوي الـحبوب،
الحقيقة،

صباح الخير والانوار، الف شكر علي الحضور الكريم،

لا اعتقد ان الرئيس المصري سيزور السودان في يوم ٢ يونيو القادم مثله مثل الاخرين الكثر رؤساء عرب وافارقة، الذين وصلوا الي قناعة راسخة، ان البشير لا يستحق ان يكون الرئيس، والانتخابات مزورة..وحفل التنصيب ضحك علي الدقون ...ومسرحية سخيفة!!

[بكري الصايغ] 05-25-2015 04:13 AM
أخوي الـحبوب،
موسي،
تحية طيبة، والف شكر علي المرور الكريم،

بالفعل يا موسي ، كلامك مضبوط ١٠٠% في تعقيبك ردآ علي اخونا الحقيقة وكتبت:
(احتمال كبير يحدث ولو ما حدث يكون المصريين اغبياء ولا يستفيدون من جهل الجاهل عدو البلد وعدو نفسه ..لان حزب الترابي وضع البيضة للمصريين على طبق من ذهب)...

الحزب ورط نفسه شديد، لو حصل اي مكروه للرئيس السيسي، بعدها ناس الترابي الا ينتحروا!!

[موسي] 05-24-2015 04:28 PM
توقعك احتمال كبير يحدث ولو ما حدث يكون المصريين اغبياء ولا يستفيدون من جهل الجاهل عدو البلد وعدو نفسه .... لان حزب الترابي وضع البيضة للمصريين على طبق من ذهب ... ادوها ليهم مقنطرة .... ولا مكانة في السياسة للاغبياء.....


#1272095 [بكري الصايغ]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2015 02:07 PM
أخـوي الـحبوب،
شاهد اثبات،
(أ)-
التحايا الطيبة والسلام الحار لشخصك الكريم.
(ب)-
الحكومة المصرية بالطبع لن تسكت علي تهديد (حزب المؤتمر الشعبي)، مثل هذا الموضوع لا يمكن السكوت عليه باي حال من الاحوال خصوصآ ان الامر يتعلق برأس الدولة.

١-
***- اذا قامت الحكومة المصرية بفتح ملفاتها القديمة والجديدة عن الترابي وحزبه، ونشرت كل الحقائق عن خفايا واسرار خطيرة ، يا تري ماذا يفعل (حزب المؤتمر الشعبي) عندها؟!!...

٢-
***- اذا صعد الاعلام المصري هجومه السياسي والاعلامي ضد حزب الترابي، بالتالي سيصعده ايضآ ضد البشير الذي لم يقم بادانة التهديد، فهل يقوي الاعلام المسيس في الخرطوم الرد علي الهجوم المصري، ام يعتذر المؤتمر الوطني للقاهرة - والكالعادة- (جر واطي!!) ، لكن بعد ان يكون الرشاش قد اصاب الجميع؟!!

٣-
لو افترضنا جدلآ، ان احد المصريين في القاهرة قام بمحاولة اغتيال الرئيس المصري، عندها اصابع الاتهام تتجه علي الفور نحو الخرطوم، ونرجع مرة اخري الي مربع عام ١٩٩٥...هل فكر الترابي في مثل هذه الفرضية واحتمال حدوثها.. والخطورة التي ستقع علي بلده من جراء التهديد المتهور؟!!

٤-
***- كلنا في السودان وخارجه يعرف، ان (حزب المؤتمر الوطني) قد اشتري (حزب المؤتمر الشعبي) بمبلغ ثلاثة مليار جنيه، نشرت الصحف المحلية خبر البيع :
( قام المؤتمر الوطني بمنح حزب الترابي "المؤتمر الشعبي" مبلغ ثلاثة مليارات جنيه!!، فقد كشف البروفيسر ابراهيم غندور نائب رئيس المؤتمر الوطني عن اتفاقهم مع الشعبي على منحهم ثلاثة مليار تسدد على ثلاثة مراحل، الاولى مع دخول المؤتمر الشعبي للحوار والثانية عند التقديم للانتخابات والثالثة مع الدعاية الانتخابية، وقال ان ذلك من اجل ضمان مشاركة الشعبي في الانتخابات ومضى يقول: “ان تأييد الترابي لنتيجة الانتخابات يجلب لها تأييد كل الحركات الاسلامية في التنظيم العالمي للاخوان المسلمين” ، لافتا الى انه ليس شرطا ان تكون هناك وحدة في تنظيم واحد لان الهدف هو وحدة الاسلاميين ضد التيارات العلمانية التي تستهدف الاخوان في كل العالم!!)..

***- بحكم ان (حزب المؤتمر الشعبي) قد اصبح تابعآ لسيده الجديد، هل يمكن اعتبار ان تصريح التهديد يشكل خطورة علي المالك؟!!

[بكري الصايغ]

ردود على بكري الصايغ
[بكري الصايغ] 05-25-2015 04:05 AM
أخوي الـحبوب،
عادل سراج،

تحية طيبة، ومشكور علي المرور، سعدت بالمشاركة الدسمة، وسعدت ايضآ بالمعلومات التي وردت في التعليق...لا تعقيب عندي يا حبيب، واكرر شكري علي المجهود المقدر.

European Union [عادل سراج] 05-24-2015 07:10 PM
القائمة السوداء للمشاركين في حكومة الانقاذ
August 25, 2014 at 11:21am ·
(( By the way الترابي اصيب بضربة قاتلة))..
هكذا اخبر القيادي في الحركة الاسلامية (غازي صلاح الدين) من كانوا بمنزله وهو يحزم حقائبه متوجها الى ابوجا 1 .... قال جملته الاخيره بكل برود ثم غادر مسرعا للحاق بالطائرة...
محاولة اغتيال الترابي في كندا 25 مايو 1992... فما الذي حدث؟؟؟
.
.
انقل لكم ادناه ما تناوله بعض الناشطون بصفحة السائحون عن القضية
******************************
حملت الانباء الانباء ان هاشم بدرالدين بطل العالم السابق في الكاراتيه قد اعتدى علي الدكتور حسن عبدالله الترابي ومرافقيه داخل مطار اوتاوا في كندا . علي إثر هذا الاعتداء تم نقل الدكتور حسن الترابي الي المستشفى في حاله حرجه..
يسود اعتقاد لدى البعض ان ما حدث مؤامرة كاملة الدسم وراءها اشخاص نافذين وفي الصف الاول ، وفي المقابل يستبعد البعض ان وراء محاولة الاغتيال اشخاص من داخل الحركة الإسلامية، لكن قطعا يتفق الجميع على ان بعضهم حاول الاستفادة من هذه المحاولة لأقصاء الشيخ من المشهد.
بعد تلك الحادثة حدث تحول كبير في السياسة السودانية .. هناك كثير من الاسلامين ظنوا ان الترابي سيفارق الحياة وان عاش فبعاهة‘ ووطنوا انفسهم وامورهم لما بعد ذلك .. بل حتى قيادات كبيرة في الدولة لم تكترث لمصاب الشيخ ومحنته بكندا.
لماذا ذهب الترابي الى امريكا و كندا
• يرى حمزة عبدالله ان الدكتور حسن بعد أن أطمئن على السودان بوجود الإنقاذ (باعتبار ما كان) ، قرر ان ينتقل بالعمل الإسلامي إلي خارج السودان، ضربة هاشم بدرالدين للأسف أوقفت انتشاره وتحركه خارج السودان، وهو الذي يجيد لغات الغرب ويعرف تاريخه وثقافته.... الإعتداء كان مدبر وحقق نتأئجه بعدول الشيخ عن مواصلة تحركاته الدولية و عودته إلى السودان..
زيارة الشيخ لأمريكا سبقتها زيارة هيرمان كوهين مسؤول القرن الأفريقي بالخارجية الامريكية بعد دخول اسياس اسمرا وزيناوي أديس أبابا..وقبل لقاء اي مسؤول ذهب الى كسلا وعاد وقابل الشهيد الزبير ومحمد الامين خليفة.. ثم طلب لقاء الشيخ وعندما اثار موضوع دعم السودان لكل من اسياس وزيناوي أوضح له الشيخ بان الحكومة حتى اذا أرادت الا تدعمهم لا تستطيع لان القبائل متداخلة والجيش متحمس لهم بل بعض أبناؤهم ضباط في الجيش وان عليهم الا ينظروا للأمر في إطاره السياسي فقط فعندما ضربت المجاعة اثيوبيا لم يذهبوا الى أمريكا بل لجأ ملايين منهم الى السودان !!!
الأمريكان بداوا يتأكدوا انهم امام شخص يدرك ماذا يريد لذلك دعوه لمخاطبة لجنة الشؤون الخارجية
• الشيخ قال لهم اذا كانت لديكم مصالح مشروعة فلنا مصالح ايضا ويمكننا ان نتعامل بالاحترام المتبادل وقال لهم أنتم أمة جديدة فلا تخلقوا لأنفسكم تاريخيا استعماريا مثل أوروبا القديمة وتعادوا تطلعات الشعوب.
• فى تلك الزيارة شبهت احدى صحيفة الغارديان البريطاني الترابى بمثل(النبى فى بدلة رمادية The Prophet in the grey suit ) ..فقد كان يحدثهم عن ارتباط حياة البشر بطاعة الله .. و قدم السيخ الترابي مرافعات مهمة عن النظام اﻻسلامى فى الحكم و اﻻجتماع و اﻻقتصاد و غيره ابان زيارته للوﻻيات المتحدة.
• وردت تحذيرات للدكتور الترابي قبل وصوله الي كندا ان يأخذ حذره من محاولة اغتيال وبالتحديد من لاجئ يدعي هاشم بدرالدين...الذي يرى صديق محمد عثمان انه كان (مجرد اداة نضيفة بالنسبة للمخابرات الامريكية).
• هاشم بدر الدين حضر ندوة لعلي عثمان محمد طه في مدينة نيويورك تقريبا عام 1987 وشارك بمداخلة الي ان تم قطع حديثه من مدير الجلسة.. وهذه الندوة موثقة في تسجيل فيديو...
• كان يترصد الترابي منذ ان كان في الولايات المتحدة قبل وصوله لكندا
• فمن هو هاشم بدر الدين
*****************
هاشم بدرالدين
يقول عنه طارق محمد خالد:
• استاذ ويحمل ارفع درجه (7 او 6دان) في الكاراتيه (الشوتوكان) وهي يابانيه ..يستخدم فيها كل اجزاء الجسد ويصبح سلاحا قاتلا
رأيته مره واحده عندما اتي زياره للسودان تقريبا 88 او 87 بناديه الام (الخريجين ) وسخريه القدر ان عصام الترابي ايضا ينتمي للنادي والشوتوكان
كان بمثابه اسطوره حيه لنا ..وكان عمنا المدرب القدير ابوزيد النور مطر يفاخر به كثيرا (مكان نادي الخريجين الآن اصبح البنك الفرنسي) بشارع القصر
اخطر مرحله يصلها لاعب الشوتوكان هي اجاده اسلوب اسمه (الكالو) وهو فن تكسير العظام وطبعا الجمجمه هي اهم جزء ..ويمكن تحطيمها بضربه واااااحده ...هاشم بدرالدين تعدي هذه المرحله منذ زمن مبكر.. والضربه التي تقتل بعد معاناه والم فظيع تدعي (سِيكن)وتستهدف القلب مباشرة ولديها تكنيك وطريقه معينه ولابد من اختيار الزمن المناسب لحظة خروج الهواء بالزفير توجه مثل لدغة الكوبرا ومن اضيق الامكنه ..وسيعاني المضروب كأن ازمه قلبيه المت به ونادرا ما يعيش اكثر من دقائق.
لو كان يمارس اي رياضه غير هذه الشوتوكان لقتله فورا ..ولكنها تسمو بالاخلاق وعدم ايذاء الضعيف او المستسلم ابدا لذلك ارسل (مواشي يجري ) وجاكي زوكي ) لدكتور الترابي وعند آخر لحظه تغلبت اخلاقه الشوتوكانيه وعلي ما تدرب وتربي عليه علي دوافعه السياسيه .. اقسم بالله لو انه اردا قتله لقتله بنصف ضربه فقط في المكان المناسب..كان قائدا للقوات الخاصه للجيش الشعبي
ومما يروى عنه ايضا:
• متصوف و شارك في الهجوم على همشكوريب
• و شارك في تدريب القوات الخاصة الليبية
• وادخل يونانى الاسلام ابان عمله فى الامارات وسمى نفسه محمد هاشم بدر الدين
• فتح مدرسة فى الولايات المتحدة لتعليم الفنون القتالية.
• وقد زارت والدته الترابى وقد عفى عنه .
• هو الان موجود مابين اديس...نيروبي... وتورنتو بكندا..
• تعاقد مع الحركة الشعبية في تدريب قواته الخاصة واصبح برتبة العقيد وكان يتم التدريب في معسكرات الماساي في كينيا تم فسخ العقد قبل استغلال الجنوب بفترة
• لم يعود للسودان ابدأ حتى بعد قدوم امه واباه- وعدد من كبار اسرته ووجهاء قبيلتة بل ورموز سياسيه من الكيان الذي تنتمي ليه اسرته تاريجيأ -للشيخ وطلبو منه العفو والمسامحة وقد كان
فماذا يقول هو عن نفسه:
• هاشم بدرالدين - انتميت لتنظيمات كثيرة جدا فباكرا جدا انضممت للجبهة الديمقراطية لفترة قصيرة لانني لم اكن افهم مضمون دعوتها وتركتها بعد اربعة شهور، ثم انتميت بعدها لحزب الامة لانني انحدر من اسرة انصارية وتكون حزب الامة في بيتنا بام درمان فجدي هو المؤرخ محمد عبدالرحيم ، وانتميت في السعبينات ايضا لحزب البعث بأمل ان يكون وعاء بديلا يستوعب ابناء الانصار وغرب السودان ولكنه خذلنا ايضا لانه ارتبط بالعراق اكثر من ارتباطه بالسودان، كما ان القومية العربية نفسها اصبحت فكرة غريبة جدا بالنسبة لنا ، شعرنا باننا نتناقض مع مكونات المجتمع السوداني حسب فهم الحزب لها، لذلك هجرته، وعدت مرة اخري لحزب الامة، اثناء فترة عملي كمدرب بقوة دفاع ابوظبي وعملت معه اثناء فترة الانتفاضة ، ولكني عندما شعرت بانه خذل الشعب السوداني وقبل بحكم المجلس العسكري لمدة عام.. واتجه للتحالف مع الجبهة الاسلامية وقبل بقانون تنظيم الاحزاب وذهب في تسليح قبائل البقارة لمواجهة الحركة الشعبية بدلا عن الحوار معها، فشعرت بانه يريد ان يرث نظام مايو دون ان يجري علىه اي تعديل جوهري في مؤسسات الدولة القومية، وكنت قد سمعت الصادق المهدي في خطبة صلاة العيد عام 1982 يطالب باجراء ذلك التغيير حتي ينقذ البلاد ولكنه عندما تولي السلطة لم يفعل ذلك، لذلك فان حزب الامة خذلنا.
• هل كان خيارك لمعارضة نظام الانقاد هو الحركة الشعبية مباشرة ام ا نتقلت عبر تنظيمات اخري؟
- درست الخيارات المطروحة امامي جميعها، اتفقت مع الحركة الشعبية في اشياء كثيرة، واختلفت معها في اشياء كثيرة ايضا ولكن قدر الاتفاق الموجود بيني وبينها هو الاتفاق الموجود عادة بين أى تنظيم سياسي ومنتسبيه، فهو التنظيم الذي وجدت انه يعبر عني كثيرا واستطيع ان اعمل من خلاله وفي نفس الوقت هو تنظيم ديمقراطي لا يطلب مني ان اتبع قائده تبعية عمياء واتبني كل افكاره مثل شيخ الطريقة مثلا.
* عرفت ان لك موقفا معارضا داخل الحركة الشعبية لعملية السلام هذه، هل انت ضد السلام؟
- انا لست ضد السلام ولكني ارفض اي صيغة او اي حل يبقي على نظام الجبهة الاسلامية في السلطة لانها هي المشكلة ولايمكنها ان تكون جزءا من الحل.
• وانت مقبل على تنفيذ ضربتك للترابي، الم تنقسم داخل نفسك وتتردد في انه رجل كبير في السن؟
- لم اكن احمل نوايا مسبقة لضرب الترابي، فقد كانوا امامي وكنت اهتف ضدهم، فبادروني بالعنف!!
* كيف بادروك بالعنف؟
- نعم هم من بادر بالعنف بغض النظر عن حجم العنف الذي تعرضت له ولما لم يكن بيني وبينهم محبه لم يكن هناك ما يدفعني للرأفه بهم، كما ان الترابي كان يتمتع بحراسة ضخمة وهم لم يذكروا ذلك واظهروه وكأنه كان في طواف حول الكعبة.
1- تقدمت عدد من المنظمات الإسلامية بعرض توفير حراسة لدكتور الترابي أثناء زيارته في الولايات المتحدة وبعضها تم من خلال كوادر أمة الإسلام Nation of Islam لكن مجموعة من قادة مسلمي أمريكا حذروا الترابي بوضوح من مغبة زيارة كندا نسبة لعدم تمكنهم من تنظيم حماية له هناك وهذه سمعتها مباشرة من إبنة أحد هذه الشخصيات إلا أن الترابي أصر علي الزيارة.

2- إتهمت بعض الشخصيات الإسلامية هاشم بدر الدين بأنه كان يتابع بعض ندوات الدكتور الترابي في الولايات المتحدة قبل وصوله لكندا وذكر لي أحد الناشطين أن هاشم بدر الدين تعرض مرة للدكتور جمال بدوي (داعية إسلامي معروف في أمريكا الشمالي) في نقاش حاد وفي مرة ثانية للداعية الإسلامي المشهور إمام سراج وهاج Siraj Wahhaj والذي علق للشباب الذين قص عليهم القصة كيف أن هاشم رجل طويل القامة وقوي البنية وهذه حكاها لي هذا الشاب وهو ممن يحضرون حلقات إمام سراج (شفاه الله حيث يعاني من مرض السرطان حاليا)
الدوافع
• يقول عثمان العطا (الذي حرض هاشم بدرالدين قيادي اسلامي اجتمع مع هاشم في نفس المطار قبل عام من زياره الترابي لكندا).
• تدل الكثير من الحيثيات المعلومة لدى الجميع انه بعد وقبل هذه الحادثة أراد عدد من القيادات التخلص من الدكتور الترابي لعدة أسباب أولها استحقاق الانتخابات والعودة للشرعية الدستورية وثانيها الضغوطات الخارجية الغربية والخليجية.. يقول كمال يوسف: في ذلك الوقت والله كلنا لم نصدق ان التلاميذ يمكن ان يتورطوا في اغتيال شيخهم ولكن بعد ذلك وفي اوقات متفرقة ظللنا نسمع عبارات على شاكلة الشيخ خرف أو انه يقرب فلان على فلان أو نه يقرب منه ابناء جهة محددة وسمعنا حجج ان السودان ليس جاهز للديمقراطية وسمعنا الكثير عن شيطنة فتاوي واجتهادات الشيخ والطامة الكبرى بعد المفاصلة الشهيرة وفي مكاتب الامن العام ودوائر اتخاذ القرار انبرى احدهم وهو معروف ومشبوه (الشيخ دا انا بجيب ليكم خبروا بس ساعتين تلاتة)..
• Bushra Gaber Ali ..أنا لا أعتقد بصحة هذه الروايه ياودالأمين..فالولاء والحب الذي يتمتع به شيخ حسن من تلامذته ليس له نظير!! صحيح ظهرت علي السطح هنات وهنات وتم نشر غسيل كثير علي حبل المفاصله..إلا أن الثابت والذي لا جدال فيه أن شيخ حسن كان محاطآ بعناية وإهتمام من أبنائه في التنظيم أكثر من إهتمام أسرته به سواء كان أسرته الصغيره أو الكبيره في ودالترابي..جلست في حوار مطول مع السيده وصال في عام 2008 وكان الحوار لصالح صحيفه عربيه وكنت برفقة صحفي كبير..وللحقيقه السيده أفصحت عن كثير و وضحت أن هذا للنشر وهذا ليس للنشر..وعندما سألناها خارج الحوار عن إشتباه في كون ان حادثة كندا فيها مؤامره داخليه من التنظيم هنا..أستبعدت هذا الإتجاه بثقه..إلا أن عصام أبنه في حوار آخر بدأ متقبلآ للفرضيه التي استبعدتها والدته..ولا نلومه علي ذلك فلربما كان هناك غبن بينه وبين بعض قيادات الصف الأول بحكم إلتصاقهم بوالده كثيرآ!! من تينك المقابلتين وأنا بعد صحفي صغير تبين لي أن أسرة شيخ حسن لا تعرف كثيرآ عن أسرار مكتبه ونشاطه السياسي وأنه في البيت أب من الدرجة الأولي فقط ولايحب أن يناقش نشاطه السياسي أو أن يرتب له أحد متعلقاته الشخصيه كالحقائب والكتب والمذكرات الداخليه وترتيب حجرته ومكتبه داخل البيت!! ولعل السيده ربما تكون الأكثر دراية بنشاطاته علي قلة درايتها !!.. لدي تسجيل صوتي في شريط كاسيت للسيده وصال وآخر لعصام وقد نفت السيده أن يكون الحادث مدبرآ من هنا بينما بدأ عصام مرتاحا لنظرية المؤامره تلك..وقد تعرفون ان عصاما متقلب الأمزجه وسريع الغضب وربما كان يطلق التهم جزافآ في وقت من الأوقات!!


تفاصيل ما حدث
• المرحوم الدكتور احمد عثمان مكي أيضاً اصيب في الاعتداء
• الترابي لم يكن معه طاقم حراسة في أتوا
العودة الى الديار
• لشيخ عندما أفاق كان يدرك أنه لا يزال هدفا سهلا داخل المستشفي وأن المراد لم يتم رغم أن الشرطة الكندية فرضت حراسة علي المستشفي..أصر إصرارا شديدا علي العودة العاجلة للسودان لكن دون الإعلان عن شفائه لأسباب معلومة..في المقابل وأحد الذين فكروا في الأمر ذكر لي ذلك حين سألته في 1997 اي قبل المفاصلة وبالتالي دون شبهة اعادة تفسير التاريخ انهم ما كانوا يرغبون في عودة الشيخ خاصة وهم يعتقدون أنه مشلول أو فاقد للمقدرة علي الحديث والحراك
• بعد الحادثة اتصل نائب الترابي و تلميذه وابنه المدلل علي عثمان بالسيدة وصال المهدي واخبرها ان الترابي تعرض لحادثة ان نجا منها سيعيش بلا ذاكرة وانهم رتبو امره ان يعيش ما تبقي من عمره في سويسرا وانهم سيتكفلون بكافة مصاريف اقامته.
• الشيخ أصر علي العودة للسودان لكن دون أن يعلم الجماعة في السودان بشفاءه.. وهو الأمر الذي لم يكن مرغوبا فيه في هذه الفترة بواسطة القيادة في الخرطوم ..كان هناك احساس حسب شهادة السنوسي التي سمعتها منه في خواتيم يوليو 1997 أن الشيخ أصيب إصابة بالغة وعودته للسودان بعاهة بائنة عليه ستثير الشماتة الكبيرة عليه وعلي الحركة الخ
• تم السفر من أوتوا الي لندن كمحطة أولي وكان السفر من لندن عبر طائرة سودانير ويقودها الكابتن شيخ الدين محمد عبدالله
• حسب الشهادة اثناء التوقف بلندن التقاهم وزير الدولة بالخارجية البريطاني وإن كان الاسم الذي سمعته هو دوغلاس هيرد الذي كان وزيرا للخارجية وقتها.. اثناء المقابلة كان يحاول (جرجرة) الشيخ في الحديث.. كان الكابتن شيخ الدين يحاول الإجابة عنه الا ان الشيخ أشار اليه بالعربية انه يدرك ماذا يريد الرجل
• ثم جاء التوجه صوب الخرطوم الأمر الذي أثار ثائرة الثائرين بالخرطوم وكان هناك تهديد بمنع الطائرة من دخول الأجواء السودانية الا ان الشيخ أصر إصرارا شديدا حتي لو دخلت الطائرة دون إذن.
• وصول الطائرة لمطار الخرطوم كانت أشبه بفيلم مخابراتي، وصلت الطائرة ليلا و تم تغيير طاقم برج المراقبة بطاقم كله من الاخوان.. هبطت الطائرة وتم توجيهها لطرف قصي ومظلم من المطار ..تم منع طواقم المطار الأرضية من التعامل مع الطائرة واستقبلها عدد محدود ومختار من الناس
• الدكتور علي الحاج
• الاستاذ علي عثمان محمد طه
• الدكتور عوض الجاز
• الاستاذ ابراهيم السنوسي
• تم استقبال الواصلين وبالتحديد الشيخ دون تبادل كلام يذكر..تم تقسيمهم في 3 سيارات خرجت من بوابة غير البوابة الرئيسية للمطار.. الشيخ في سيارة كان بها السنوسي..السيدة وصال المهدي في سيارة انطلقت بها للمنزل بالمنشية..وسيارة أخذت البروفيسور دفع الله الترابي لمنزله بالمنشية رغم احتجاجه الشديد وقتها علي ما تم من إجراءات.
• ذكر ابراهيم السنوسي انهم انطلقوا بالشيخ الي منزل بالطائف تقريبا وطيلة الطريق لم ينطق احد بكلمة.. و عند سؤاله لماذا؟ قال ما معناه كانت لحظات عصيبة وما كنا ندري حقيقة حالة الشيخ ظنناه اول الامر سينزل بكرسي متحرك ثم لم نجرؤ علي تبادل السلام معه فما كنا ندري ان كان يستطيع الحديث، وبالطبع قرن كل ذلك بكل سنوات ارتباطهم به الخ
• جاءتهم المفاجأة عند توقف السيارة امام المنزل المذكور..نطق الشيخ قائلا: (This is not my house) ..هذا ليس منزلي.. ولكم ان تتخيلوا وقع الكلمات علي سامعيها في تلك اللحظات
• بقي الشيخ بهذا المنزل عدد من الأيام ، وكانت النية ان يبقي به علي الأقل أسبوعين ومنع عنه الضيوف ..مرة اخري أصر إصرارا
• شديدا علي العودة لمنزله
موقف كندا
• في الحقيقة هاشم بدر الدين خرج منها بناءا علي نقطة فنية،وذلك بالطبع لا يعني براءته.. ومعلوم ان مستوي الدليل المطلوب في القضايا الجنائية اعلي من المدنية..اضف لذلك غياب المجني عليه من المحاكمة..والدكتور الترابي ما كان لديه رغبة فيها ربما ليقينه بان الرجل مجرد اداة لا غير.
• هاشم لم يبراء من خلال ادلة خاصة بكاميرات مراقبة وهذه فيها نظر حتي وإنما بسبب تضارب أقوال اثناء المحاكمة
• ما قاله الأخ هاشم لأحد الصحف قد خلص الي البراءة من التهم الموجهة اليه وقال تحديدا ... (البراءة من التهم الثلاث: الإعتداء مع تسبيب الأذى الجسدى لكلاٍ من الترابى و أحمد عثمان مكى و الحارس الصومالى. كسبنا القضية تحت حق الدفاع عن النفس. أثبتنا أن حراس الترابى هم الذين بادروا بالإشتباك لكنهم خسروا النتيجة. فالقانون لا يحتم فى أىّ عراك أن المنتصر هو المعتدى و أن المهزوم هو الضحية؛ إنما ينظر إلى كل الحيثيات. الصورة التى قدمها مرافقوا الترابى فى المحكمة هى خليط من الكذب الذى بلغ حد المرض والخبث والغباء و الجهل بالقانون الغربى. ).. لم يحسن رفقاء الترابي التعامل مع القضية .. لذا ..كسبها هاشم بحجة الدفاع عن النفس .. قطعا هناك أمور خفية لم يذكرها هاشم صراحة .
ردود الافعال
• لأخبار التي وصلت الخرطوم عند إصابة الشيخ واضح أنها كانت مقلقة وربما مشوشة في ذات الوقت، ولعل ذلك يوضح بجلاء كما اثبتت أحداث لاحقة عبر السنوات اللاحقة ضعف الأعداد والمعرفة بإدارة الأزمات
• تصرف المدعو هاشم بدر الدين رفض من كل قطاعات الشعب السوداني حيث لم يحدث في تاريخ السودان القديم او الحديث محاولة الاغتيال السياسي وهي ميزة سودانية خالصة ففي المناسبات الاجتماعية تجد نقد او الخطيب يشارك الترابي والصادق وحتى احمد اسماعيل مائدة واحدة المهم ان بدرالدين لم يراعي القيم السودانية او الدينية او العرفية.
• أسرة الشيخ شعرت بأن الناس تخلوا وتخاذلوا عن رب أسرتهم حتي وقتها اصدروا بيانا صحفيا يحملون الحكومة مسوؤلية سلامته وهو في المستشفي.
• يقول سامي زيدان Sami Zydan ((الحادثة هذه أغضبت الكثير من مسلمي العالم بعد الحادثة بسنوات حضر هذا الشخص للندن فقرر بعض المسلمين من أصول الكاريبي الانتقام منه خاصة ان بعض منهم قال انه يجيد الانتقام من أمثال هؤلاء الأشخاص الذي يتحرشون بالضعفاء ولكن صرفنا هم عن هذ العمل وقلنا لهم ان الشيخ قد عفي عنه فيلقي جزاءه عند الله))
• ذكر الصحفي عمار محمد ادم انهم كانو في منزل الصحفي خالد التجاني وقد ابدا هو والمرحوم محمد طه محمد احمد شماتة وسرورا بالضربة وعبرا علنا عن سرورهما فغضب خالد التجاني وانتهرهما.
• ايضا بعد الحادثة احتدم الصراع بين الاجهزة الخاصة التنظيمية و جهاز الامن العام وهوجمت مقارها بل تم الاعتداء علي بعض الافراد ومهاجمة منازلهم مثلما حدث لعم عوض جادين وابعد خالد بكداش غريم نافع وصلاح قوش اللدود.
• بعد الحادثه دخل كثير من المنتفعين الحركه الاسلاميه ... وتفننو حتي اليوم في كسب المقاعد ... وظهر الفساد ..وورطو غيرهم.
• Montasir Hamed.. الحركة الاسلاميه ليست بمعزل عن الأمراض والفتن التي تصيب سائر التجمعات والمنظومات الانسانيه ... التامر والرغبة في التصعيد واعتلاء المواقع القياديه واحده من مظاهر هذه الامراض وهي نزعات بشريه لكن تتحصن منها منظومات البشر المنضبطة بجمله من اللوائح والقوانين والنظم الاداريه التي تتيح للجميع فرصه الترقي و القياده طالما توفرت فيهم المهارات و الكفاءة المطلوبه..لكن الخلل كان في اصل بنيه الحركه التنظيميه من الامانه العامة وجتي مكاتب الطلاب والاحياء.. وحادثة كندا وماتبعها صدي لهذا الخلل. وللذلك عفي الترابي عن الفاعل المحرش وتجاوز الحادث ومضي قدما في محاولات ترتيب جديده للبيت الداخلي.
• كان تعليق علي عبدالله يعقوب بعد الحادثة مباشرة انتهي عهد الرجل العبقري.
• يقول عبدالرحيم علي من المفارقات الغريبة ان الشيخ حسن الترابي اكتسب شعبية جارفة خارج السودان بسبب هذه الحوادث. في عام 2010 كنت في منطقة تسمي ترينقانو بماليزيا استقل تاكسي فسألني السائق من اين فقلت من السودان فانبري الرجل يسئ للرئيس البشير واتهمه بالعمالة لاسرائيل حقيقة تضايقت جداً من الرجل وقلت له لماذا تسئ للرئيس السودان وتتهمه بهذه الاتهامات فقال لي بالحرف لانه ابعد وسجن الشيخ الترابي وانهم هنا يحترمونه ويجلونه فلماذا يفعل به ذلك الرئيس! ومن ثم تطرق لحادثة الاعتداء هذه ووصفها بانها ابتلاء لداعية إسلامي وشبهها نصاً بما حدث للرسول صلي الله عليه وسلم من أهل الطائف! حقيقة تعجبت من الكم الهائل من المعلومات والمتابعة الدقيقة لهذا السائق.
ترابي ما بعد الحادثة
• يقول الدكتور محمد الامين احد شباب المؤتمر الشعبي و من المقربين للترابي بحكم علاقة والده به (من ناحية طبية عامة دون الإخلال بخصوصية الرجل الحالة الطبية يمكن وصفها ب (إرتجاج في الدماغ بسبب الضرب المباشر علي الرأس ومن ثم السقوط من فوق درج السلم الكهربائي من أعلاه حتي الطابق الأسفل (علي الحديد)... وطبعا الإصابات الإرتجاجية هي الأكثر شيوعا في ضربات الراس والشفاء منها معلوم ونادرا ما تترك آثارا جانبية علي المدي الطويل هذا كله بالطبع يعتمد علي النجاة من الإصابة الأولي في الفترة الحرجة الأولي.. وكثير مما يروج من اثار الضربة مجرد كلام فارغ.
• سعي رجلين للحصول علي التقرير الطبي أو تفاصيله من الطبيب السوداني الذي سافر لمتابعة علاج الشيخ (والطبيب أستاذي علي عبدالرحمن بري)، احد الرجلين مهدي إبراهيم الذي رفض أستاذي مده أو اي حد من الحكومة بالتقرير قائلا لهم أن التقرير ملك للترابي وأسرته فقط.. وطبعا هذه هي أخلاق مهنتنا.. والثاني هو ابراهيم السنوسي
• مما حكاه لي الوالد (احد الطبيبين الذين سافرا لمتابعة حالة الشيخ في كندا) -والحق أنه كذلك لم يفصح عن تفاصيل وأسرار المريض- إلا أنه قال لي عندما طلبت منهم قرأة البيانات الخاصة بالحالة والنتائج عبر الهاتف قلت لهم ليس في يدي ولا يد علي بري من شئ نفعله سوي اقل من واحد في المائة الأمر كله بيد الله وربنا يلطف به وقال لي عندها نويت الحج ونذرته الشفاء الأخ حسن وبعد الحج مباشرة سافر متوجها صوب كندا.
• الطبيب الكندي الذي عالج الدكتور الترابي البروفيسر دا سيلفا (حسب ما أذكر) جن جنونه حين استيقظ الترابي وقام من غيبوبته ووجد أنه أستعاد ملكاته الدماغية والتعبيرية باللغة الانجليزية كان يقول هاتفا It is a miracle, a miracle (إنها معجزة) ،وتنازل عن رسومه وكانت قرابة ال60 ألف دولار وكتب خطابا بالمعني وأنه سيسعد في المستقبل بمتابعة أو مراجعة حالة الترابي إن إحتاج الأمر مستقبلا لأنه لم يري مثلما رأي
• بعد استيقاظ الترابي هنا بدأت حلقات التأمر الثاني!
(انتهى حديث الدكتور محمد الامين)
• يذكر البعض ان الترابي نفسه تغير كثيرا بعد هذه الحادثه كما سمعت من احد الاشخاص المقربين وقتها من الدكتور ..مثلا بعض القرارات التي اتخذها الغاها وقال من المستحيل ان اكون اتخذت مثل هذه القرارات وغيرها من الشواهد..
• لعميد يوسف بدري زار الدكتور الترابي مهنئاً بالسلامة بعد تعرضه لمحاولة اغتيال ، الترابي قال للعميد انه (الآن) يحب الشعب السوداني سأله العميد : وزمان !! قال : لا كنت افرز لكن الآن احبه كله !!! .. النص موجود في مذكرات العميد يوسف بدري (قدر جيل) وهو امر غريب الترابي لم يكن يحب الشعب السوداني كله
• يقول صديق محمد عثمان (عندما عدت في أكتوبر 1992 (من ننقلا) وجدت ان الاخ محبوب غادر مكتب الشيخ وجاء الاخ سيد الخطيب الذي طلب مني ان اجلس مكانه لشهر واحد حتى يذهب الى أمريكا لترتيب متخلفاته هناك ولكن الشهر استمر لغاية فبراير 1993)..خلال هذه الفترة علمت بتفاصيل ما كان يحاك ضد الشيخ داخليا من محاولات تصويره بالعاجز دماغيا ومحاولات عزله عن الناس.
وهنا مقال للأستاذ والوزير السابق عبدالله محمد أحمد:
ما رواه الترابي حول حادثة كندا:
• اطلعت على معرض ما قاله صديقي مهدي إبراهيم وزير الثقافة والإعلام السوداني، عن نسيان استاذه الدكتور حسن الترابي للقرآن بعد الحادث الذي تعرض له في كندا عام 1993. وأنا هنا أنقل من مذكراتي، وكنت يومها سفير السودان المقيم لدى إيطاليا، وغير المقيم لدى البلاط الاسباني. وقد قابلته (الترابي) بعد الحادث بشهر تقريبا، فسألته عن التفاصيل، فقال لي:
• «لم أعِ ما حدث بعد اللكمة الأولى على رأسي وصحوت بعد ثلاثة أيام، وكان أول ما تذكرته: قل هو اللّه أحد.. حاولت أن أتذكر أشياء أخرى فتوقفت عند «الصمد» طوال اليوم الأول. وفي اليوم التالي، تواترت علَيَّ سور القرآن متسلسلة، فأدركت أن ليس بعد القرآن داء، إذ فيه الشفاء».
• وسألته عما إذا كان استعان في ذلك بمراجعة المصحف المخطوط؟ فرد قائلا: «حاولت عدم العودة للموثقات حتى تكون العودة إلى الحالة السابقة طبيعية.. لم أسْتعِن بالمصحف، وجرى كل شيء إلى الحالة السابقة طبيعيا».
• ثم أردف قائلا: «أبوح لك بسر لم أحدّث به أحدا.. إن ما حدث أوْقدَ ذاكرتي فأصْبحت ـ والشكر للّه ـ أوْسعَ وأسرعَ تلقّياً وطرحاً من الانغماس في شؤون الحياة الدنيا وسياساتها المتعكرة، وأشعر ـ الآن ـ ان ما حدث كان حكمة إلهية نَشَّطَتْ عقلي وذاكرتي، ولهذا فأنا سعيد بما حدث». وتداولت معه موضوعات أخرى حدثت أيام الدراسة في المرحلة الثّانوية، خلال النصف الثاني من أربعينيات القرن الماضي، فكان يسابقني في سردها مُتسلسِلة التواريخ وأسماء أصدقاء لهم بها علاقة، وقد مضى بعضهم إلى رحمة الله.
• واستدرجته لمعاني بعض الكلمات العربية، وأنا أعلم أنه حفظ في سجنه الأول أيام حكم المشير جعفر نميري، كثيراً من لسان العرب، وأتقن علم ردّ الكلمات إلى جذورها، وإذا به على عهدي بعلمه في فن تشقيق كلمات العربية وتصحيح فلتات المتشدقين بها مع جهل بأحكامها.
• وكان الدكتور الترابي من هواة الشعر الجاهلي، وشعر صدر الإسلام. وكان وهو طالب قانون يجد متسعاً من الوقت ليجلس معنا في مدرج كلية الآداب ليستمع ويشارك محاوراً وكأنه ملتحق بها معنا.. وخطر لي أن أُجرْجِر الذكرى إلى مشاغبات وقعت مع اساتذتنا، الدكاترة: النويهي وعبد العزيز وعبد المجيد واحسان عباس (أمد الله في عمره)، ولم يقصّر في المتابعة ورواية تفاصيل كنت قد تجاوزتها عمداً.
• أعود مرة أخرى إلى ما نسب إلى الأخ مهدي إبراهيم، وأنا متأكد أنه يعلم عن شيخه أكثر مما أعلم، ولعلّه إن صح ما نسب إليه، فإنه زلّة لسان، وكثيراً ما تحدث مثل هذه الزلات في زحمة التمادي دفاعاً عن موقف معين يُسند باغتيال الطرف الآخر معنويا في مسرح العمليات السياسية.. لذلك، قالت العرب: لكل حصان كبوة (عثرة) مثل عثرة مهدي هذه.
• عهدي بالأخ مهدي إبراهيم رجلاً لبقاً، يُشَهِّيك في مَضْغِ قشرة الليمون الحامض إذا وصفها لك: مذاقاً ونكهة ولوناً.. وعهدي به وقّافاً عند حدود حسن مخاطبة الآخرين في ساحات آخر جمعية تأسيسية (برلمان) كنا أعضاء فيها. ولم تنحرف جريدة «الراية» الإسلامية السودانية إلى التنابذ بالآثام السياسية والألقاب إلا بعد إبعاده عن رئاسة تحريرها (1986).
• وما أذكره من النوادر حول لباقته ونحن في جدة (السعودية)، نناصب نظام المشير جعفر نميري العداء في منتصف السبعينيات، أن أحد الزملاء قال للشريف حسين الهندي (رحمه الله)، وقد جَعل الأخ مهدي على خزائن الميرة فلم يسر بسيرة يوسف عليه السلام (في نظر ذلك الزميل) وكنا على أبواب الحج: «والله يا حسين مهدي بتاعك ده نقابله جوعانين يقنعنا أننا شبعانين.. يا أخ وزارته دي ما جاييها تعديل قبل الحج؟».
• ولعل مهدي يستعمل ملكاته اليوم ليقنع الرأي العام أن ما هو فيه من «مؤتمر وطني» لم يفقد عقلاً ولا فكراً بانحياز الدكتور الترابي إلى التوأم: «المؤتمر الشعبي». وقد تجوز اللعبة على العوام ومعارضي الترابي، ولكن العالمين ببواطن الأمور يستخفون بهذا الأسلوب لسببين:
• الأول: أن فيه خروجاً على أدب الوفاء الذي تعطرت به قوافي الشعر، فأصبحت خطوطاً حمراء عند السودانيين: قم للمعلم.. الأم مدرسة.. أخو الجهالة في الضلالة.. النار بالعودين تذكى.. إلخ ذلك.
• ثانيا: أن القرّاء في أيديهم ـ كل يوم ـ كتاباً إثر كتاب حول آخر وأسخن الموضوعات التي تشغل السياسة الدولية والسودانية: غنية بالأفكار ومدعومة بالاسنادات في متون القرآن والسنة واجتهادات المفكرين السلفيين والمحدثين.. وكاتبها (الترابي) في سجن شحيح المراجع، وحيداً من دون صاحب يراجع معه ما قد يشكل عليه أو ينسيه.
• أردت بهذا أن أقول للشيخ السجين ـ في سجنه ـ ما قاله صاحب الغار لصاحبه: لا تحزن.. وأن أقول لصديقي مهدي: لكل جواد كبوة ولكل شاعر نبوة (من نابئ).. فعدّل ركابك وجوّد قوافيك.
انتهى المقال
* وزير وسفير سوداني سابق
محمد الامين
أدناه بعض مما كتبت سابقا حول المسألة:

- لم يكن برفقة الترابي بمطار أتوا سوى الأستاذ المرحوم أحمد عثمان مكي وأخ صومالي آخر: ولم يكن معه حرس في المطار وهذه المسألة سأعود إليها أدناه.
3- القضية التي رفعت ضد هاشم بدرالدين لم ترفع من قبل الترابي ولا أسرته خاصة والترابي قد رفض رفع الدعوي القضائية وقلل من أهيتها كعادته التي يعرفها المقربون عنه فكثيراً ما حاول الناس دفعه في هذا الإتجاه خاصة في قضايا إشانة السمعة وغيرها وظل موقفه متسقاً فيها عبر السنوات.
وحسب ما علمت فهاشم بدرالدين حوكم بغرامة مالية علي ما أعتقد (حاولت أن أبحث عن إرشيف القضية ولم أوفق حتي اللحظة) والقضية لم تنتهي بإدانة كاملة له بنأءاً علي مسائل فنية technicality وللأسف الشديد كانت هذه إحدي الأشياء التي كنت أود الإستيثاق عنها من الأستاذ أحمد عثمان مكي (نظراً للصلة القديمة بين أسرتينا) ولكن موته الفجائي عقب عملية جراحية في شيكاغو عام 2002 حال دون ذلك.
فيما يخص الحرس أورد ما علمته من زيارة سابقة لي للولايات المتحدة:
.
3- بمراجعة الوثيقة أدناه وهي تقرير لجنة برلمانية كندية مختصة بمراقبة أداء جهاز المخابرات الكندي المنشورة علي النت (راجعوا http://www.sirc-csars.gc.ca/pdfs/ar_1992-1993-eng.pdf) يتضح الأتي:
أ- ليس هنالك تأكيد علي وجود حراسة مع الترابي فقط 2 مرافقين وكما قلنا أحدهم كان المرحوم أحمد عثمان مكي.
ب- الحكومة الكندية لم توفر حراسة للترابي في مطار أتوا فقط حضرت الشرطة للفندق حين أجتمع متظاهرون خارجه.
ولكن مع كل ما سبق إذا كان هاشم بدر الدين قد تعرض لتحرش مفترض من حرس مفترض للدكتور الترابي فتبقي هذه الأسئلة في ذهني:
1- لماذا لم يضرب هاشم بدر الدين الحرس الذين أعتدووا عليه عيناً خاصة والمنطق يقول أنهم بإعتدائهم عليه سيكونون الأقرب مكاناً له من الترابي؟.
2- وإذا كان هاشم بدر الدين قد ضربهم فمن هم وما هي أسمائهم وهل كانوا مسلحين أم لا وأين هم الأن وماذا كانت إصاباتهم إلخ علماً بأن الترابي بقي في المستشفي شهراً كاملاً بسبب الضربة هذه ولم يسجل أن أحداً غيره بقي مستشفياً.
وقد راجعت الإرشيف الكندي الخاص بتلك الفترة ووجدت أن الوثيقة الخاصة بالاعتداء علي الشيخ لا زالت محظورة رغم أن العديد من الوثائق الاخري من ذات الفترة الزمنية تم الافراج عنها

منقول


#1272084 [ابو محمد]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2015 01:55 PM
ارجو من الكاتب احترام عقل القارى وهذا كلام يؤكد عدم الموضوع وعدم الجديه ولايقنع ألنسان له عقل فهو مجرد لعب عيال وكلام غير مسئؤل فالشعب السودنى ليس امة من الغنم من يصدق هذه الاوهام

[ابو محمد]

ردود على ابو محمد
[بكري الصايغ] 05-25-2015 04:00 AM
أخوي الـحبوب،
ابو محمد،
تحية طيبة، ومشكور علي المرور،

لكن يا حبيب ما قلت لنا صراحة عن رأيك في تهديد حزب الترابي، الذي نشر في بعض الصحف المحلية؟!!


#1272030 [كردفاني]
1.00/5 (1 صوت)

05-24-2015 12:53 PM
حادثت اغتيال الرئيس مبارك ليس من صنع الإسلامين بل هو صناعة مصرية مئة في المئة من المخابرات المصرية نفسها.

[كردفاني]

ردود على كردفاني
[بكري الصايغ] 05-25-2015 03:56 AM
أخوي الـحبوب،
murtada eltom - مرتضي التوم،

تحية الود، والاعزاز بمرورك المقدر، وتعقيبك علي اخونا علي الكردفاني،
ملف محاولة اغتيال الرئيس المصري حسني مبارك عام ١٩٩٥ لم يغلق بعد. ما زال موجود في الامم المتحدة باسم: السودان من الدول الراعية للارهاب!!

[بكري الصايغ] 05-25-2015 03:09 AM
أخوي الـحبوب،
ميمان،

تحية طيبة حارة لشخصك الكريم،
(أ)-
تاكيدآ علي صدق تعليقك وكتبت.
(إذا كان الإسلاميون السودانيون اعترفوا بها فهل بعد الاعتراف دليل؟ إنه سيد الأدلة)..
(ب)-
ما زلنا في حيرة من امر بعض السودانيين القلائل الذين ينكرون علاقة محاولة اغتيال الرئيس المصري السابق مبارك - بعد ٢٠ عام من وقوعها- باسلامي السودان، ودور وزير الخارجية السابق عام ١٩٩٥ علي عثمان ومدير جهاز الامن السابق نافع، رغم الاعتراف الصريح من بعض المصريين الذين شاركوا في محاولة الاغتيال واعتقلوا بعدها، بانهم اعضاء قي تنظيم "الجماعة الاسلامية" المصرية وتلقوا دعم من السلطة الحاكمة في الخرطوم.

[murtada eltom] 05-24-2015 04:47 PM
The plan was desinged at ,Frindship hotel,room NO. 5,by Ali Osman Taha,,and Fox ,Nafi,whom under supervision ,trained, 11 Muslem terrorists at SUBA farms ...The terorists ,at ADDIS ABABA WERE 11....4were killed during the attack,,4 were killed at one flat in Addis....3 were captured at boarder of sudan near Humara ,when tying to flee,lately sentenced to death At Addis ababa crime court

European Union [ميمان] 05-24-2015 01:39 PM
إذا كان الإسلاميون السودانيون اعترفوا بها فهل بعد الاعتراف دليل؟ إنه سيد الأدلة، لا تكون كالببغاء عقله في لسانه تردد ما يقوله الدهماء


#1272009 [محمد محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2015 12:21 PM
انا ساكن جنب بيت الترابي ومن امبارح شايف كم واحد من ذوي البشرة البيضاء ومنهم شخصين بدراجات نارية وكم عربية مظللة منهم 3كريزات طبعا شفتها بكاميرا المراقبة المركبة عندي لتأمين منزلي ومنها اربع كاميرات لمراقبة الشارع وشارعنا شارع هادي في العادة لكن من امس في حركة ماعادية ربنا يستر والموضوع عامل لينا توتر لقرب منزل الترابي منا فالجميع يعرف ماذا يفعله الرصاص الطائش .

[محمد محمد]

ردود على محمد محمد
[بكري الصايغ] 05-25-2015 04:44 AM
أخوي الـحبوب،
محمد محمد،

صباحك نور وافراح باذن الله تعالي، الف شكر علي قدومك الكريم،

بعد ان طالعت تعليقك، زاد اقتناعي ان السودان بلد هامل لا امن ولا امان فيه، ونسأل الله تعالي يجيب العواقب سليمة...

[بكري الصايغ] 05-25-2015 02:13 AM
أخوي الـحبوب،
مجنووووووون،
(أ)-
تحياتي الطيبة سعدت بمرورك وبتعقيبك الجميل.

(ب)-
«الشرق الأوسط» تحصل على اعترافات
المتهمين في محاولة اغتيال الرئيس مبارك ...
الأسلحة جاءت في حقائب دبلوماسية سودانية
وسيارتان مفخختان تعطلتا يوم الهجوم ...
***************************
الاثنيـن 08 ربيـع الاول 1423 هـ 20 مايو 2002 العدد 8574

***- حصلت «الشرق الأوسط» على شريط فيديو، الاول من نوعه، يتضمن اعترافات ثلاثة من كوادر «الجماعة الاسلامية» شاركوا في محاولة اغتيال الرئيس المصري حسني مبارك في اديس ابابا عام 1995 وتعتقلهم السلطات الاثيوبية. واورد الشريط الاعترافات التفصيلية على مدى اكثر من ساعتين لصفوت حسن عبد الغني، وكنيته «فيصل»، وعبد الكريم النادي، وكنيته «ياسين»، والعربي صديق حافظ وكنيته «خليفة».

***- وشارك في العملية الفاشلة التي جرت يوم 26 يونيو (حزيران) 1995، قبل افتتاح القمة الافريقية الـ31 احد عشر قياديا من عناصر «الجماعة الاسلامية»، قتل خمسة منهم اثناء المواجهة مع الحرس الخاص للرئيس المصري، وفر ثلاثة يتقدمهم مهندس العملية ومخططها الاول مصطفى حمزة مسؤول مجلس شورى الجماعة المحظورة ونائباه عزت ياسين وحسين شميط.

***- ودارت الاتصالات على مدى شهرين عبر الانترنت بين «الشرق الأوسط»، واحد كبار الضباط الاثيوبيين الذين اشرفوا على التحقيقات مع اعضاء «الجماعة الاسلامية»، وكشف الضابط الاثيوبي ان شريط الفيديو انتجته الاجهزة الامنية لبلاده لصالح الاستخبارات الاميركية «سي اي ايه» لسد الثغرات عند زيارة اي رئيس اميركي لافريقيا. وتكشف الاعترافات ان جميع المتهمين الـ11 من كوادر «الجماعة الاسلامية» الذين شاركوا في العملية تلقوا تدريباتهم العسكرية في معسكرات بن لادن بافغانستان، ثم انتقلوا الى العمل في مزرعته بمنطقة سوبا بجنوب العاصمة السودانية.

***- واول الاسرار في الشريط الصفقة ان الأفغان العرب وتحديدا أفغان بن لادن المصريين هم الذين وقفوا وراء هذه المؤامرة الفاشلة، وان عملية الهجوم تم تدبيرها، والتخطيط لها في الخرطوم بالاستفادة من التسهيلات التي اتاحها وجود «الجبهة الاسلامية» التي يتزعمها الدكتور حسن الترابي في السلطة. حيث امكن لمصطفى حمزة المتهم الرئيسي في محاولة اغتيال مبارك في أديس أبابا وإقامة علاقات وطيدة مع قيادات فاعلة في الجبهة.

***- اما السر الثاني في الشريط الذي حمل اسم «محاولة اغتيال رئيس» هو ان الاسلحة التي تم استخدامها في المؤامرة الفاشلة جاءت الى اديس ابابا في حقائب سفر دبلوماسية سودانية، وان الجبهة الاسلامية وفرت للمهاجمين الغطاء الامني في الخرطوم.

***- السر الثالث هو ان السقوط في بئر المنظمات الاصولية مر بطريق واحد تشابه في جميع ظروفه وخيوطه، وهو السفر لاداء العمرة او الحج، وبعد ذلك الانتقال الى بيت الانصار في باكستان ثم معسكرات بن لادن بافغانستان لتلقي التدريب العسكري، قبل العودة ثانية عبر بيشاور الحدودية ثم السفر الى السودان، والاختباء عن الانظار في مزرعة بن لادن. وقال المتهمون ان تعطل سيارتين «بيك اب» كانتا مختبأتين في الاحراش المطلة على الطريق وراء فشل العملية، لانهما كانتا جاهزتين «للاعتراض وتفجير الموكب».

[مجنووووووون] 05-24-2015 01:08 PM
ساكن وين؟ جنب بيت الترابى معناها انت كوزززززززززززز بالعدوه ههههههههههههه


#1271996 [A. Rahman]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2015 12:07 PM
تعرف يا بكري، حكاية الترابي ما كان عنده خبر بمحاولة اغتيال حسني مبارك دي ما دخلت مخي أصلا، لانه في ذلك الوقت ما كان احد منهم يجرؤ على القيام بفعل من ذلك الحجم دون ان يعطيهم هو الضوء الأخضر، و هي زي حكاية انت امشي القصر و انا الى السجن، لذلك كانوا يحتاطون لاحتمال الفشل و بالتالي لا يمكن ان ينسبوا الفشل لربهم الأعلى وقتها و المسمى حسن الترابي. ثم ثانيا، علي عثمان دا بالذات لا يمكن ان يلبس لباسه بدون ما الزول الفوقه يقول ليه، لان ربنا خلقه Second Man، الله عمله كدا، اخترعه كدا، ركبه لسواه فعدله ليكون كدا. اما ابو العفين فهو لا يعمل بدون أوامر و لا يمكن ان يتصرف في امر ما دون ان يخبصه، و هناك ادلة لا تحصى على ضيق افقه فيما يقدم عليه من عندياته، و تذكر اتفاقه مع عقار، مسحه مدفع الدلاقين بجرة قلم، و خضع هو للامر دون اي شعور بالحرج او الكرامة. لذلك انا على يقين بان مؤامرة اغتيال حسني مبارك خطط لها و اشرف على تنفيذها حسن الترابي من أولها لآخرها.

[A. Rahman]

ردود على A. Rahman
European Union [العلماني] 05-25-2015 05:55 AM
وتعرف يا A. Rahman إن علي عثمان والفار أبو العفين ديل زي البنغال ، ربنا خلقهم خدم ، شوف البنغالي مهما نال درجات علمية جامعية عليا، يظل يعمل في المنازل ( خادم، سائق، حارس ، حدائقي، وسبحان الله ما عدا طباخ أو سفرجي ) . لم أسمع ولم أري في حياتي ينغالي مدير شركة أو مدير بنك أو طبيب ماهر أو فنان

[بكري الصايغ] 05-25-2015 01:56 AM
أخوي الـحبوب،

A. Rahman- أ. عبدالرحمن،
(أ)-
تحياتي الطيبة لك وللعائلة الكريمة، سعدت بمرورك وبتعليقك الجميل.
(ب)-
صرحت الحكومة المصرية في عام ١٩٩٥ بعد فشل محاولة اغتيال مبارك، ان النظام الحاكم في السودان هو المسؤول الاول عن تخطيط المحاولة، ان البشير..الترابي..علي عثمان..النافع هم من دبروا السلاح وخططوا مع اعضاء (تنظيم الجماعة الاسلامية) المصرية علي تنفيذ عملية الاغتيال في اديس ابابا بعد انتهاء جلسات مؤتمر القمة الافريقي.

(نفى الترابي أن يكون نائب زعيم تنظيم القاعدة الدكتور أيمن الظواهري قد زار السودان أو أنشأ فيها معسكرات للتدريب كما يقال. وأكد أن مجموعات الإسلاميين الذين كانوا موجودين في السودان خلال فترة التسعينات كانت غير نشطة في العمل التنظيمي. وبالنسبة لمحاولة اغتيال الرئيس المصري حسني مبارك في أديس أبابا في منتصف التسعينات قال الترابي إن هناك من يتهمونه بالوقوف وراء هذه المحاولة أو على الأقل التشجيع عليها، ولكن هذا الكلام غير صحيح، بل إن المتورطين الحقيقيين أناس مكينين في السلطة على حد قوله، وأن الدعم حصلت عليه الجماعة الإسلامية من وراء ظهره وظهر رئيس الجمهورية، وإن المسؤولين المصريين يعرفون الحقيقة جيداً ويعرفون من يقصد، كما أن الأمريكيين أخبروه أنهم يعرفون المتورطين الحقيقيين في هذه القضية)...
المصدر: الراكوبة-01-02-2011-


#1271969 [العلماني]
4.50/5 (2 صوت)

05-24-2015 11:41 AM
كلام جميل ومنسق واصلوا في تهديداتكم عشان إنشاء الله وبأذنه وبتعاون مع السيسي نفتلعكم والرقاص وعصابته ليس من السودان فحسب بل من الكرة الأرضية يا حثالة .

[العلماني]

ردود على العلماني
[بكري الصايغ] 05-25-2015 01:33 AM
أخوي الـحبوب،
العلماني،
(أ)-
مليون مرحبا بك وبقدومك الكريم،
(ب)-
كنت اتوقع ان اجد مقال او تعليق في احدي الصحف المحلية علي تهديد حزب الترابي، كنت اتوقع ان اجد تصريح من مسؤول حكومي، او من الناطق الرسمي لحزب الحاكم، او من وزير الاعلام حول مهزلة حزب البشير....ولكنهم اختفوا جميعآ، والله وحده يعلم السبب!!


#1271954 [atif]
5.00/5 (2 صوت)

05-24-2015 11:29 AM
الترابي (انسان) مخبول خيـــــــــــــــالي, بون ضرب. الشفونيين و حارقي البخور هم العملوه ساعدهم في ذلك قلة الابداع و الاعتزاز بالذات (الفرد) السوداني. تسلم استاذ الصايغ

[atif]

ردود على atif
[بكري الصايغ] 05-25-2015 01:23 AM
أخوي الـحبوب،
Atif - عـاطف،
(أ)-
مساكم الله تعالي بالخير، مشكور علي المرور الكريم، والمشاركة المقدرة.
(ب)-
تعليقك صحيح في محله، الترابي يحب الظهور، يتمني بشدة ان يكون دائمآ تحت دائرة الضوء، والناس تتكلم عنه سلبآ او ايجابآ المهم عنده ان يتواصل حديث الناس عنه !! ..مريض بحب السلطة ويسعي لها بشتي الطرق، حاول في عام ١٩٩٩ الاطاحة بالبشير، وفشل وطارت منه السلطة التي حاول ان يستولي عليها مرة اخري بانقلاب في عام ٢٠٠٤، بقي رهن الاحتجاز أو الاقامة الجبرية بالمنزل طوال ١٤ شهر.


#1271950 [ود الحركة]
1.00/5 (1 صوت)

05-24-2015 11:24 AM
يا ناس الراكوبة المقدودة تدافعون عن العسكر المصرى والانقلابى وتصرخون من العسكر السودانى. مرسى جاء الى الحكم عن طريق الصناديق الاقتراع وانتم شهود. لماذا تبكون . يا اصحاب الراكوبة فى الخلاء ماعندكم اى موضوع. اقعدو بس اصرخوا كدة.الحكومة اسلامية والعارضة اسلامية شعبى. اصلاح منبر وهلم جرا.تبكوا بس لو ما عاجبكم اطلعو الشارع.ما تخلوا النساء تنوب عنكم.شيخ الترابى هو الذى عمل الانقلاب وهو الذى يدخل السجون ولا يخاف الا من المولى عز وجل. لا يهرب خارج السودان حينما تضييق به الاهوال يظل صامدا فى بلده يقول الذى يقوله.ماذا يفعل قادتكم جميعا الصادق الميرغنى. واليسار الماعارفين ليهم رئيس ولا قائد.موتوا بغظيكم ما عندكم موضوع.

[ود الحركة]

ردود على ود الحركة
[بكري الصايغ] 05-25-2015 01:00 AM
أخوي الـحبوب،
الداندورمي،
تحية طيبة، سعدت بمرورك الكريم، وبتعقيبك علي اخونا "ود الحركة".

سؤال:
اذا كانت الحكومة قد صرحت قبل ايام قليلة مضت، ان ما يجري في مصر هو شأن داخلي يخص المصريين وحدهم، اذآ من هو المسؤول الحكومي في الخرطوم الذي اعطي الاسلاميين التصديق بتسير مظاهرة اخوانية نددت بالاحكام في مصر؟!!!

[بكري الصايغ] 05-24-2015 03:11 PM
أخـوي الحـبوب،
ود الحركة،
(أ)-
تحياتي الطيبة،
(ب)-
الله يهديك يا ود الحركة، واقرأ المقال بتمعن!!...
المقال يطرح سؤال حول فوضي التصريحات التي وصلت الي حد قتل رئيس جمهورية!!..المقال يطرح ايضآ سؤال حول: ماذا نسمي تهديد (حزب المؤتمر الشعبي) للرئيس المصري، والسماح للصحف المحلية بنشر خبر التهديد؟!!..هل هي حرية رأي مسموح بها فقط للاسلاميين، ام قلة ادب وصفاقة لابعد الحدود؟!!
(ج)-
***- الصادق المهدي ابدي وجهه نظره في (جنجويد حميدتي)، اعتقلوه واهانوه ولم يطلق سراحه الا بقرار جمهوري..حزب الترابي يهدد بقتل رئيس دولة، ولا نجد احد من المسؤولين في الدولة يسأل ويهتم!!
(د)-
بالله يا حبيب، ماذا يهمنا الان مما يجري في مصر..اليمن..ليبيا..سورية ..العراق وكثير من اجزاء بلادنا اسوآ حال من مما يجري في هذه البلاد؟!! السودان هو البلد الوحيد في العالم، الذي فيه بعض السكان يطبخون اوراق الاشجار وياكلونها (جبال النوبة مثال)!!...
(د)-
ايهما اولي باهتمام المواطن السودان: التنديد باحكام مصر...ام التنديد بسياسة التجويع والاغتيالات في السودان؟!!...ادانة القضاء المصري...ام ادانة القضاء المسيسين في بلدنا المنكوب بفساد فاق كل الحدود؟!!

European Union [الداندورمي.] 05-24-2015 02:33 PM
الشعب ما،،،جبان لكنه واعي وفاهم قصدكم الخبيث
لجر الوطن إلي حرب أهليه للهروب من المحاسبه وفشل مشروعكم
لحكم البلاد وجعله مملكه لأفكاركم الفاشله .الله يدمركم أيها الحاقدين .


#1271942 [شاهد اثبات]
5.00/5 (1 صوت)

05-24-2015 11:19 AM
لخلافة المازومة
الباب العالي: الكوزمويلتية اخطر مشروع رجعي لاعادة استعمار المنطقة وهو قائم على ايدولجيات سقيمة تنبذ المشاعر الوطنية وتعزز الشعوبية للشقاق بين ابناء الوطن..فالاخوان المسلمين اذا كانت الدولة بها مسيحيين كالسودان اججوا النزاع الديني على قاعدة مسلمين وكفار -جنوب السودان -واذا كانت الدول بها عرب وهجين مستعرب اججوا الصراع على العنصرية العرب وغير العرب-دارفور - واذا كانت الدولة متعددة المذاهب اججوا النزاع على خلفية سنة وشيعة-اليمن وسوريا -العراق او اذا كانت الدولة مناطقية شرق /غرب ا ججو الحرب مناطقيا-ليبيا-...يستخدمهم الباب العالي رجب طيب اوردغان كحصان طروادة لتفكبك الدول العربية وعودة الخلافة العثمانيةب"الملك العضوض الذى بشر به الرسول (ص)بعد وفاة الحسين عليه السلام والى الان ...بعد ان عجز ورسب في امتحان دخول الاتحاد الاوروبي بيدبمقرطيته الشوهاء...لذلك يولول على مرسي وجماعته في مصر..الخديوية....

[شاهد اثبات]

ردود على شاهد اثبات
European Union [atif] 05-26-2015 07:53 AM
الاخوان هم (علي اكيدة) حصان طروادة للماسونية العالمية, لا يحملون غير الخراب لكل المنطقة( السودان هو (جغرافية) تمارين و تفريخ للهوس), بعد ان ميعوا الدين و السلوك القويم. كل يوم يسبتوا انهم اسوا من سوء الظن كما فال العارفون!

[بكري الصايغ] 05-25-2015 04:39 AM
أخوي الـحبوب،
قيردون،

صباح الخير والانوار، الف شكر علي الحضور الكريم،

لكن يا حبيب والله ما فهمت تعليقك!!

[قيردون] 05-24-2015 06:10 PM
..يستخدمهم الباب العالي رجب طيب اوردغان كحصان طروادة لتفكبك الدول العربية وعودة الخلافة العثمانية.
الفوق ده كلام [شاهد اثبات] ..وكلامي لشاهد اثبات بعد ما اقرأ اي مقال ابحث عن تعليقك مباشرة ان كنت ضمن المعلقين في الموضوع وبدون مجاملةفي بعض الأحيان اجده افيد لي من المقال نفسه وهسه زي ما بيقولوا (جبت الزبده).


***- الصادق المهدي ابدي وجهه نظره في (جنجويد حميدتي)، اعتقلوه واهانوه ولم يطلق سراحه الا بقرار جمهوري..


والفوق ده كلام استاذنا[بكري الصايغ] وانا بسأل الصادق المهدي قال القالو لمصلحة عامة وللا اصطيادا في الماء العكر؟
لاخيرا في هذا ولا ذاك.
(بالله يا حبيب،) وده برضو كلام استاذنا بكري وكلمة الحبيب ماركة مسجلة..ومن الحب ما قتل وصدق من قال ( الحب اعمى).



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة