الأخبار
أخبار إقليمية
الاعلان عن الاسعار التشجيعية لمحصول القطن
الاعلان عن الاسعار التشجيعية لمحصول القطن
الاعلان عن الاسعار التشجيعية لمحصول القطن


05-24-2015 11:23 PM
الخرطوم (سونا) - تم اليوم بوزارة المالية والاقتصاد الوطنى الاعلان عن الاسعار التشجيعية لمحصول القطن حيث تم تحديد سعر قنطار القطن درجة اولى بمبلغ 724 جنيه ، فيما تم تحديد 710 جنيه للقنطار درجة ثانية على ان تتدرج الاسعار حتى تصل 650 جنيها لقنطار الدرجة الخامسة ، وتم الاتفاق فى الاجتماع الموسع برئاسة وزير المالية بدر الدين محمود وبمشاركة وزير الزراعة المهندس ابراهيم محمود ومحافظ البنك المركزى بالانابة ووزير الموارد المائية والكهرباء والبنك الزراعى وممثلى المشروعات الزراعية الاتفاق على سياسة تمويل القطن للموسم القادم عبر محفظة القطن ببنك المال باشراف بنك السودان المركزى ، وتم التأكيد على التزام الحكومة برعاية المحصول وترتيبات تمويله فى كافه المشروعات المروية والمطرية وتشجيع المنتجين على زارعته باعلان الاسعار التشجيعية التى تم الاتفاق عليها .
واكد المهندس ابراهيم محمود حامد وزير الزراعة أهتمام الحكومة بتشجيع المزارعين بما يسهم فى زيادة انتاج المحصول وزيادة اسهامه فى الصادر ، وفى السياق تم الاتفاق على خطه لتمويل كهربة المشروعات الزراعية عبر استقطاب تمويل من المؤسسات الاقليمية والمصارف الوطنية .
واكد الاستاذ بدر الدين محمود وزير المالية والاقتصاد الوطنى اهتمام الدولة بكهربة المشروعات لاعتبارات مردودها الاقتصادى على القطاع الزراعى وتقليل كلفة العمليات الزارعية وتسريعها وزيادة الانتاج ، مشيرا الى ان ذلك ينعكس ايجابا على الصادرات وزيادة انتاج المحاصيل التى تشكل اضافة حقيقة لهيكل الصادرات سيما المحصولات البستانية .
وتم فى الاجتماع الاتفاق على تكوين لجنة برئاسة وكيل التخطيط عبد الله ابراهيم وعضوية بنك السودان ووزارات الكهرباء والموارد المائية والزراعة والبنك الزراعى لوضع خطة مدروسة لكهربة المشروعات الزراعية بالولايات كافة ومتابعة سير الاداء فى المشروعات المنفذه والمشروعات قيد التنفيذ على أرض الواقع .


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1116

التعليقات
#1399058 [حسن صالح]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2016 11:57 AM
إخوتي الكرام
تحياتي من حلفا الجديدة

من واقع تجاربنا كمزارعين فقد شهدت المواسم الثلاثة الاخيرة طفرة حقيقية في مشروع حلفا الجديدة الزراعي ويمكن للمراقبين المتخصصين ملاحظة ذلك بطريقة أفضل منا .

ولكن المزارع في المشروع يعايش التغيرات ويلاحظ الفرق في كل موسم عن المواسم السابقة ، وفي رأي أن وزارة الزراعة في زمن السيد الوزير إبراهيم محمود قد نجحت في تحفيز المزارع عندما قامت ولأول مرة بدفع المستحقات والعوائد من القمح والقطن للمزارعين بنهاية الموسم مباشرة لكل محصول ، وبسعر منصف أعاد للمزارع حقه الطبيعي في أن يكون المستفيد الاول من المحصول أيا كان وهو الذي كانت تتلاعب به الادارات السابقة والتجار والبنوك فكان هو الخاسر الوحيد في الماضي فيدفع الثمن سجنا وتشريدا مكافأة له على مجهود ضاع اسراب الرياح .
نتمنى أن يواصل الوزير الحالي البروفيسور إبراهيم الدخيري نفس السياسة المنصفة كما نتمنى أن تعيد الوزارة النظر في طريقة حساب محصول القطن للمزارعين لأنها من أعجب وأغرب الطرق فالمزارع المسكين يستلم منه القطن بحساب القنطار الكبير الذي يساوي 315 رطل ويحاسب بسعر القنطار المعروف وهو 100 رطل ولا يعلم المزارع ولا الوزير ولا حتى الغفير المسئول عن حراسة القطن أين تذهب ال 215 رطلا لأنها تضيع بين البذرة والسكراب وما لا يعلمه الا الله وواضعوا هذه الطريقة المحيرة في الحساب.
في السابق كانت بذرة القطن كبيرة الحجم وكانت ربما تشكل ثلثي الوزن ولكن اليوم مع القطن المحور فإن البذرة لا تساوي أكثر من ربع الوزن وربما أقل فبالله عليكم أين العدالة في هذه الطريقة القديمة العقيمة.ألا يقع هذا في (وَأَقِيمُوا الْوَزْنَ بِالْقِسْطِ وَلَا تُخْسِرُوا الْمِيزَانَ)؟
ثم منذ زمن بعيد تم تقسيم القطن الى درجات من حيث الجودة والنظافة من الاولى الى الخامسة.السؤال من هو الحكم ؟ فوالله كل درجاتنا دون الرابعة منذ قمنا برغم تكلفنا المشاق وتقديم افضل وأنظف محصول تكون النتيجة نفسها لأن الحكم غيابي.
وأخيرا أتمنى أن يقرأ المسؤولون هذه المداخلة واتخاذ الاجراءات التي تنصف هذا لمحصول الهام فوالله مثل هذه السياسات التي ذكرتها هي التي تسببت في فشل زراعة القطن في كل مناطق السودان .فلا جزى الله خيرا كل من يعمل على إضعاف المزارع بظلمه وتركه بعاني بينما تمتلء كروش السماسرة والتجار من عرقه وكده.
كما أقدم تحية إكبار وإجلال للمهندس أبراهيم محمود حامد الوزير السابق فوالله اننا مع قصر فترتك في الوزارة فقد أنصفتنا وأعطيتنا حقنا فأكرمنا الله جميعا بالمحصول الوافر .. أكرمك الله أين ما كنت وجزاك الله عنا خير الجزاء .

[حسن صالح]

#1272747 [صالح الطاهر]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2015 12:57 PM
لايمكن ان يكون هذا السعر تشجيعيا لان الموسم الماضى كان بسعر750 للقنطار ولابد للدولة من الاهتمام بزراعة القطن وتكون له الاولوية من كل المحاصيل لانه المخرج الوحيد لاقتصاد السودان وحتى يرجع جنيهنا المغلوب على امره ويساوى 3دولار او 4ريال سعودى وهذه الاسعار كانت حتى بداية السبعينات

[صالح الطاهر]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة