الأخبار
الملحق الرياضي
روما يفوز بالديربي ويترك جاره اللدود لاتسيو في ورطة
روما يفوز بالديربي ويترك جاره اللدود لاتسيو في ورطة
روما يفوز بالديربي ويترك جاره اللدود لاتسيو في ورطة


05-25-2015 11:59 PM
كووورة -
حسم فريق روما رسمياً المركز الثاني في الدوري الايطالي لكرة القدم، لصالحه بعد تحقيقه الفوز في ديربي العاصمة بهدفين مقابل هدف واحد، فيما اصبح تأهل لاتسيو لدوري الأبطال مهدداً، حيث يحتاج الفريق للتعادل على أقل تقدير مع مضيفه نابولي في الجولة المقبلة والاخيرة، لضمان الاستمرار في المركز الثالث فيما تعني الخسارة الفشل في التأهل لدوري ابطال اوروبا لكرة القدم الموسم المقبل.

تقدم الارجنتيني ايتوربي لفريق روما اولاً في الدقيقة 73، قبل ان يتعادل الصربي ديورديفيتش لفريق لاتسيو في الدقيقة 81، ثم حسم الفرنسي يانجا مبيوا اللقاء لصالح ذئاب روما بتسجيله الهدف الثاني في الدقيقة 85.

الفريقان دخلا اللقاء وسط صراع كبير على المركز الثاني المؤهل مباشرة لدوري ابطال اوروبا دون خوض الأدوار التمهيدية، حيث يبلغ الفارق بينهما نقطة واحدة في الترتيب العام لصالح روما الذي ضمن احد المركزين الثاني او الثالث على اسوأ تقدير فيما يحتاج لاتسيو للحصول على نقطة واحدة لضمان الهروب من ملاحقة نابولي صاحب المركز الرابع المؤهل للدوري الاوروبي.

المدرب بيولي المدير الفني للاتسيو اعتمد على طريقته المفضلة 4-2-3-1 بتشكيلة هجومية منذ البداية ملقياً بكل أوراقه الرابحة في التشكيلة الاساسية بينما واصل جارسيا المدير الفني لروما اعتماده على طريقة 4-3-3 دافعاً منذ البداية بقائد الفريق فرانشيسكو توتي في قلب الهجوم.

المباراة بدأت بتحفظ كبير من كلا الفريقين مع أفضلية نسبية لفريق لاتسيو الذي ظهر على لاعبيه الاصرار والرغبة في تحقيق الفوز بشكل أكبر من فريق.

ومع بداية المباراة بدقائق قليلة اتيحت للاتسيو الفرصة الأولى عن طريق كاندريفا ثم بدأ بعدها لاعبو لاتسيو في الضغط بشكل أكبر من أجل تحقيق الفوز فيما وضح عدم رغبة لاعبي روما في اخذ اي مغامرة هجومية كون التعادل يخدم الفريق بشكل أكبر في الحفاظ على المركز الثاني.

استمرت الامور كما هي عليه طوال الشوط الأول ، لعب هجومي من قبل لاعبي لاتسيو الذين انطلقوا للامام بحثاً عن هدف التقدم وتراجع نسبي للاعبي روما للحفاظ على التعادل وسط غياب معظم لاعبي الفريق عن مستواهم الحقيقي باستثناء فلورينيزي الذي حاول بتحركاته قيادة الفريق للامام ولكن دون جدوى لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

لاتسيو بدأ الشوط الثاني ضاغطاً محاولاً تسجيل هدف مبكر يريح الأعصاب وبالفعل كاد المدافع باستا ان يفتتح التسجيل من تسديدة قوية ولكنها مرت بجوار القائم بسنتيمترات قليلة.

بعدها نشط لاعبو روما من جديد بعدما بدأ الجميع يشعر بخطورة الموقف فانطلق لاعبوه للامام وبادلوا لاتسيو الهجمات واقترب اللعب نسبياً من مرمى الحارس ماركيتي ومنطقة جزائه.

انحصر اللعب بعدها قليلاً في وسط الملعب وازداد العنف في قطع الكرات وانهاء الهجمات من الفريقين في ظل اقتراب الشوط الثاني من منتصفه.

وبالرغم من سيطرة لاعبي لاتسيو نسبياً على احداث اللقاء إلا ان ايتوربي مهاجم روما نجح في اخذ زمام الأسبقية بتسجيل الهدف الأول لفريقه في الدقيقة 74 بعدما حول عرضية زميلة ايباربو الذي انطلق من ناحية اليمين في مرمى الحارس ماركيتي لتصبح النتيجة تقدم ذئاب روما بهدف دون مقابل.

ظهر التوتر والاحباط بوضوح على وجه لاعبي لاتسيو والجهاز الفني بأكمله حيث تعني الخسارة امكانية عدم التأهل لدوري ابطال الموسم المقبل في ظل خوض الفريق لمباراة في غاية الصعوبة الجولة المقبلة والاخيرة مع منافسه المباشر نابولي على ملعبه سان باولو.

وبعد دقائق قليلة وتحديداً في الدقيقة 82 ينجح البديل ديورديفيتش في ادراك التعادل لفريق لاتسيو بلعبة جميلة بدأها البرازيلي فيليبي اندرسون والذي ارسل عرضية داخل منطقة الجزاء لعبها الالماني كلوزه برأسه ليستقبلها ديورديفيتش برأسه في شباك الحارس دي سانتيس لتصبح النتيجة 1-1.

بعدها بثلاثة دقائق فقط اعاد المدافع الفرنسي يانجا مبيوا الاحباط من جديد لفريق لاتسيو بتسجيل الهدف الثاني لفريقه روما من ضربة رأس قوية بعد عرضية متقنة من البوسني بيانيتش متخصص الضربات الثابتة في فريق روما.

تمر الدقائق المتبقية دون جديد على صعيد النتيجة حتى يطلق الحكم ريتسولي صافرته معلناً انتهاء ديربي العاصمة بفوز فريق روما بهدفين مقابل هدف.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1451


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة