الأخبار
أخبار إقليمية
كيف هو الغش أيها الوزير؟!
كيف هو الغش أيها الوزير؟!
كيف هو الغش أيها الوزير؟!


05-26-2015 06:29 PM
عثمان شبونة


* استناداً على لجنة "ململمة" من عدة جهات، يملأ وزير الصناعة السميح الصديق فمه، قاطعاً بالقول: إنه لا توجد آثار ضارة أو حساسية ناتجة عن التغذية بزيت أو "أمباز" بذور القطن المحور وراثياً.. وذلك وفق تقرير لجنة في بلد محطم كالسودان، نسبة البحوث في مؤسساته لا تذكر.. وأدوات "الشفافية" فيه محسوبة بعمر "الحصار الدولي"..!! فمن عظائم التناقضات لمسؤولي هذا العهد أنهم يشتكون من ضرر فادح على كافة المستويات ــ ومنها الفنية والتقنية ــ إزاء هذا الحصار.. ثم بمنتهى السذاجة العقلية يقطعون الشك بعدم ضرر مادة "مشكوك في صحتها" رغم عدم توفر المعينات بسبب المقاطعة ــ المصنوعة ــ كما أسلفنا.. بل وعدم توفر الكوادر التي يُعتمد عليها في مسائل صحية حساسة، ظلت مثار جدل في أرقى البلدان.. هذا لو كان "الرهط" من غرباء المسؤولين يتابعون العالم حولهم..! ولأن الشيء بالشيء يذكر فقد كتبنا من قبل عن قضية "مبيدات شهيرة" في 2013م.. قيل إنها فاقدة للصلاحية.. وكان أخف ما في القضية أن الشركة صاحبة المبيد رفضت "الفحص" على عيناتها في السودان بواسطة المجلس القومي للمبيدات، وذلك لعدم ثقة الشركة في المعامل أو "الكوادر"..! إذ قال أحد الخبراء وقتها: (لا يوجد مختبر معتمد ولا توجد أية هيئة لاعتماد المختبرات في السودان)..! واتضح فيما بعد أن الرفض صائب تماماً، فلا يطمئن القلب للاختبار المحلي، وهذا مردود للتخلف المريع لنظام ظلت فيه ألسنة المسؤولين أثقل من عقولهم، بالإدعاءات الجوفاء..!! وبذات الإدعاء يسقط وزير الصناعة في حفرة التصريحات الفجة غير المسؤولة، معتمداً على "لجنة" في أمر خطير مثل "الغذاء المحور وراثياً".. ولا تدرى نفس عن أية دراسة أسند الوزير ظهره وأطلق لسانه "بما لا يعلم"..! ولنكن نحن مثله لا نعلم في أمر "المحورات وراثياً".. لكن بالفطرة نوجه السؤال للهواء: (إذا كنتم مطمئنون أنه لا ضرر ولا ضرار من بذرة الزيت المحورة وراثياً، فلماذا تخفون ديباجتها عن المواطن)؟ بل.. لماذا لا تستطيعون الخروج من "وكر" التستر عليها، إلى رحابة الإقناع العلمي السليم بجدواها؟!
* الوزير الذي لا نعرف مؤهلاته أو مؤهلات الخبراء الذين يستعين بهم ــ مع الإحترام ــ يقول على لسانهم: (لا يوجد أدنى احتمال لحدوث آثار ضارة أو حساسية ناتجة عن التغذية بزيت أو أمباز أو بذور القطن المحور وراثياً).. وعبارة أدنى إحتمال (هذه) تخبرنا بعدم أمانة الوزير فهي تنطوي على (تنطع) وخيانة فاضحة للعلم..! إذ تحسم هذه العبارة الجدل (للعالم أجمع!!) بأن هنالك وزيراً سودانياً ومعه قلة قدموا فتحاً في مجال (حيوي) لصالح البشرية، فقد أكدوا أنه لا يوجد (أدنى!!) إحتمال لمخاطر الغذاء المحوَّر وراثياً..!!
* نفس هؤلاء القوم (المحورون) يقول قانونهم: (يجب وصف أي كائن معدل جينياً أو منتج من كائن معدل جينياً بوضوح، وفقاً للوائح المنظمة لذلك) .
* ها هم لا يصفون شيئاً بوضوح.. والدليل أنهم يتسترون على "زيتهم" بعدم التوضيح للمواطن بأنه محوّر وراثياً... فانظروا إلى هذا "التعري" دون خجل من حديث الناس أو من الحديث الشريف (من غشنا ليس منا)..!!
* كيف هو الغش أيها الوزير؟؟!!
أعوذ بالله
ـــــــــــــــــــــــــ
الأخبار ــ الثلاثاء
[email protected]



تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 5117

التعليقات
#1274101 [الناهة]
5.00/5 (1 صوت)

05-27-2015 12:48 PM
ايها الوزير السميح
يحب وضع ديباجة على قوارير الزيت المحور وراثيا بصريح العبارة هذا الزيت منتج من بذرة القطن المحور وراثيا
بعد ذلك للمواطن الحق ان يستخدمه ويصيبه السرطان او يتركه
والافضل عدم طرح الزيت المحور وراثيا للاستهلاك الادمي
على فكرة بعدالانتفاضة والعصيان المدني انت ياسيادة الوزير وزملاءكالذين جلبوا القطن المحور وراثيا ستتم محاكمتكم محاكمة عادلة وناجزة

[الناهة]

#1274022 [بروفيسور تاج السر الأمين عبدالله]
5.00/5 (2 صوت)

05-27-2015 11:05 AM
أقحم السميح نفسه في الامر معضضاً للذين يويدون عدم ضرورة وضع الديباجة علي الزيت المحور وكان يجب ان يتبني الإتجاه الآخر. عدم وضع الديباجة به مخالفه صريحه لأهداف قانون السلامة الحيوية وللإتفاقيات العالمية الأخرى (قرطاجنه و ريو دى جانيرو) المعترف بها من قبل الدوله.الأهداف الأساسيه لمجلس السلامه الحيويه " العمل علي تحقيق اعلي مستوى من الحماية والمعايير في مجال اسخدام منتج من كائن محور" و "اتاحة اسلوب شفاف حول منتج من كائن معدل وراثيا" و "ترقية وعي الجمهور حول المنتجات من الكائنات المحوره" ويشير إعلان ريو في المبدأ رقم 15 "إن الإفتقار الي التيقن العلمي ليس سبباً لتأجيل إتخاذ إجراء لتفادى حدوث ضرر جسيم من منتجات الكائنات المحورة" وكل العالم حالياً يفتقر الي التيقن العلمي في هذا الأمر تحديداً. وبالتالي ففى هذا دعوة صريحة بضرورة وضع الديباجة علي الزيت المحور لتحقيق أهداف قانون السلامة الحيوية وامتثالا لإعلان ريو ولإتفاقية قرطاجنه وما نادت به جمعية حمايةالمستهلك -اى المطالبه بوضع الديباجه- يتوافق تماما مع هذه القوانين والإتفاقيات الدولية. علماً بان قناعتي ان البروتين المنتج بواسطة الجين المأخوذ من باكتيريا الباسيلوس ومدرج في جينوم القطن "صيني 1" هو بروتين متخصص جدا ويعتبر سام فقط ليرقات حرشفيات الأجنحة والصغيرة العمر فقط(اطعمته ليرقات كبيرة في دراسة منشورة لي ولم تزيد نسبة الموت ليرقات عن 50%)ولا يوثر علي الذبابة البيضاء او الإفدس او الجاسيد أو الحلم او حافر ساق القطن وهي الآفات الحشرية والتي مازالت تشكل مشكلة تضطرنا احيانا الي رش القطن المحور نفسة.كما و لم يثبت اى ضرر للإنسان او للحيوان او البيئة في العالم حتي الآن والدراسة الهندية التي اشارت لحدوث أضرار من القطن المحور في الهند ليست بذات مصداقية لي.عن انتاجية القطن المحور نعود للحديث عنه.

[بروفيسور تاج السر الأمين عبدالله]

#1273944 [ahmed]
5.00/5 (2 صوت)

05-27-2015 09:25 AM
مصداقا لكلام بنت الناظر
فقد أعادت الهند النظر في استخدام
القطن المحور وراثيا نسبة للاضرار
السابق رصدها على الحيوان و الانسان
ايضا ثبت ان انتاجيته ليست افضل
من انتاجية القطن العادي

الكيزان و زبانيتهم يعيثون في السودان
فسادا
عايرة و ادوها سوط

[ahmed]

#1273942 [عبدو]
4.75/5 (3 صوت)

05-27-2015 09:24 AM
اتحدى السميح ( العفين) ان يبدأ بنفسه
خلي يشيل الامباز لي مراح البقر بتاعو
ويشيل الزين لي بيتو

----------
ايها الشعب السوداني
استخدام الزيت والامباز المحور وراثيا يعني الموت

[عبدو]

#1273758 [Adil]
5.00/5 (1 صوت)

05-27-2015 04:22 AM
حماك الله أنت والطاهر ساتي من كيد هؤلاء الغرباء

[Adil]

#1273726 [بنت الناظر]
5.00/5 (4 صوت)

05-27-2015 12:51 AM
أشارت دراسة علمية رفعت نتائجها إلى وزير البيئة والغابات الهندي إلى أن التعرُّض المستمر والمتكرِّر للقطن المحوَّر »علف، أوراق، لوز، وبذرة« بواسطة الحيوانات تسبَّب في ظهور أعراض مرضية بعد سنتين فقط من تبني زراعة القطن المحوَّر في ولاية »اندرابرادش الهندية«، وتمثلت أعراض المرض في: السعال، ضيق التنفس، إفرازات الأنف، تبول الدم، ومن ثم حدوث الوفاة إذا لم يتم العلاج.
إذا كان هذا حال الحيوان مابالكم بالإنسان ...وقد أوقفت زراعته بعد تظاهرات وإحتجاجات المزارعين الهنود ..

. كما أكد علماء من فرنسا وأستراليا أن عواقب استعمال تقنية الاسكات الجينى فى المحاصيل الغذائية لا يمكن التكهن بها أو التحكم فيها و هى أشبه بقنبلة عنقودية داخل جسم الكائن و أجياله القادمة..

أغلب الدول التى قامت بتجربة زراعة القطن المحور توقفت ومنها السنغال بعد فشل إنتاجيته ..أندونيسيا بعد إحتجاج المزارعين وحرقهم للمحصول..

أما فى ولاية أندرابراديش الهندية فقد تظاهر الألاف من المزارعين وتم إيقاف زراعة القطن والباذنجان المحور ...

نحن هنا فى السودان تولى أمر بلادنا أشرارنا ومجموعة من السفهاء واللصوص سارقى قوت الشعب السودانى ززلايعنيهم أمر المواطن ولا حتى الوطن فى شىء وكل همهم المزيد من النهب والسرقة ..فهم جميعهم للأسف خريجى مدرسة عصابة الإخوان الشريرين السراقين على وزن مدرسة النشالين..وتدرس فى مدرسة شيخهم هذه شتى صنوف الدراسات ..موت الضمير ..الكذب والخداع ..المكر والخبث ..النذالة والحقارة..السرقة بشتى أنواعها ثم بدعة التحلل ..قتل القتيل والمشى فى جنازته .. الأنانية ..المحسوبية والعنصرية المنتنة والسوء بكل أنواعه ...لعنة الله عليهم فى كل الكتب حتى كتب المطالعة...
..
اللهم ضاعف لصاحب هذه المدرسة الجزاء أضعاف مضاعفة بقدر ما أجرم فى حق الشعب السودانى ..اللهم أرنا قدرتك فيهم وأرنا ثأرنا فيهم عاجلا غير عاجل ...
شكرا الأخ عثمان شبونة والشكر لكل قلم شريف يكشف زيف هذه العصابة ...

[بنت الناظر]

ردود على بنت الناظر
[جنو منو] 05-27-2015 09:23 AM
عارفه يابت الناظر الشغله دى كلها دخلها البلد ذاك الوزير المتعافن بمباركة المحورين من بقية العصابة .. الله لاغز فيهم بركه الى يوم الدين .. يسلم قلمك وقد
أوضحت وابنت .. المشكله انو غالبية الشعب من الناس المساكين الذين لايدركون خطورة
هذه المسأله .. الله فى .


#1273697 [ahmed33]
4.75/5 (3 صوت)

05-26-2015 11:03 PM
يا اخي عن اي وزير تتحدث فبءس الوزير وبءس التقرير هولاء اناس محورون عقليا وعقولهم غير سارية المفعول فكل همهم جمع المال لابهم ان يكون محورا مسرطنا فالغاية تبرر الوسيلة عندهم وا احقر غايات الانقاذيين
فلقد برع هولاء الادينيين في الكذب والافك وعدم الضمير ومصادرة الصحف دليل واضح علي كذب اشباة السياسيين
ونفاق الاادميين فالوزير يكذب ويسرق ويحلل ويضرب الصحفيين وطلبتهم منهم انهم وباء
فاليهود امام هولاء يجب ان يحترمو
والنصاري امامهم انبياء
والمسيحية شرفاء لعمري لم اجد اقذر منهم في التاريخ
فحظيرة خنظير اطهر من اشرفكم

[ahmed33]

#1273667 [الجقود ود بري]
5.00/5 (2 صوت)

05-26-2015 09:31 PM
جزاك الله خير وينصر دينك

[الجقود ود بري]

#1273614 [هميم]
5.00/5 (2 صوت)

05-26-2015 07:29 PM
لا يعري البشير وكيزانه صحفي كما يعريهم شبونة! لكأننا بهذا المقال نرى القبيح - أقصد السميح الصديق - عارياً يحاول أن يخفي عورته منا بيديه! مؤهلات الوزير القبيح - أقصد السميح - لا تتعدى كونه كوز وكوز مقدود كمان... بضعة هتافات عند رؤية حرامي أكبر منه في الإنقاذ المزعوم، وعدم الكفاءة والكذب والنفاق والسرقة وتملق البشير "الغائب" .... هذه هي مؤهلات كيزان البشير. السرقة تجلب المال السهل والكذب - كما يظن القبيح - أقصد السميح الصديق - يجلب المخرج السهل والكوز عادة يتمتع، ضمن رذائل أخرى، بالرذيلتين: الكذب والسرقة. سيكذب القبيح - أقصد السميح الصديق بأن لا ضرر من القطن المحور وراثياً ولو لم تكن هناك حتى لجنة كيزانية بائسة ململمة لمساعدة الكوز الوزير على الكذب. حتى الذين جاءوا بكارثة التحوير الوراثي ... الأمريكان والغربيين، يتحفظون على استعمال المنتجات الزراعية المحورة وراثياً ويفضلون تصديرها إلى مساكين العالم الثالث ليستخدموهم كحيوانات تجارب حتى يثبت عدم ضرر هذه المنتجات المحورة وراثياً وقد يكون القبيح - أقصد السميح- على اتفاق مع جهات أمريكية أو يهودية لتجربة هذه المنتجات المحورة وراثياً على السودانيين في ظل وجود (أو قل عدم وجود) حكومة البشير الهاملة، ومقابل مبالغ "محترمة" من الدولارات الأمريكية الأصلية!!

[هميم]

#1273613 [صابر متألم]
5.00/5 (2 صوت)

05-26-2015 07:25 PM
يسلم شخصك ، واسمعت من به صمم. الوزير هو حثالة إنقاذية ، مثل هذا المنطق لا يؤثر فيه . وهم جميع متبلدي الحس. إن بعد العسر يسرا.

[صابر متألم]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة