الأخبار
أخبار إقليمية
شكوى قانونية لمجلس الأحزاب ضد الإصلاح الآن
شكوى قانونية لمجلس الأحزاب ضد الإصلاح الآن
شكوى قانونية لمجلس الأحزاب ضد الإصلاح الآن


05-27-2015 05:44 PM

الخرطوم: الهضيبي يس

دفع تيار تصحيح المسار بحركة الإصلاح الآن بمذكرة لمجلس شؤون الأحزاب السياسية احتوت على شكوى قانونية تطعن في القرارات الأخيرة التي اتخذها شورى الإصلاح الآن بحق قيادات التيار التي قام بفصلها، وقال رئيس التيار مصطفى عبد الحميد في حديث لـ(الصيحة) إن المذكرة شملت في طعنها مجموعة المخالفات القانونية التي ارتكبت من قبل رئاسة الحركة ومجلس شوراها بتعيين أربعة نواب للرئيس والذي يتنافى مع النظام الأساسي الذي ينص على صدور قرارات الفصل عقب المثول أمام لجنة التحكيم التي لم يمثل أمامها أي شخص صدر بحقه قرار الفصل، واتهم رئاسة الحركة بأنها وقعت في نفس الخطأ الذي خرج بموجبه د. غازي صلاح الدين ومجموعته من حزب المؤتمر الوطني.

وأوضح أنهم لم يتلقوا أي خطاب رسمي يفيد بفصلهم كقيادات من الحركة.

الصيحة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1461

التعليقات
#1274985 [المجنون]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2015 04:55 PM
غازي ات اسمك ده صدفة والا قاصده
ما عارفينك انك سليل الغزاة الجو مع الانجليز

[المجنون]

#1274896 [الفاتح نورالدين قاقا]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2015 01:54 PM
موضوع فارغ لا يستحق التعليق

[الفاتح نورالدين قاقا]

#1274467 [بابكر موسى ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2015 12:56 AM
ما قيمة الشاكى والمشكو .. اْقصد العتبانى والشاكين ..

[بابكر موسى ابراهيم]

#1274466 [كاره العنصرية]
0.00/5 (0 صوت)

05-28-2015 12:51 AM
كيف أصلاحييون ومعارضون لا اعلم

يطالبون من الحكومة بالاصلاح ويقولون بأنهم ليس جزء منها بل هم معارضة والمعارضة لا تطالب بالاصلاح بل تطالب بالتغيير.

لا اعرف كيف تطالب باصلاح شيء وأنت ليس بجزء منه بل بعيد كل البعد عنه كما تدعي، اذا من يطالب بالاصلاح لديه رؤية ومعرفة عن كيفية الاصلاح لانه جزء من الآلية ويعرف مكمن الخلل وله وجهة نظر فيها.

ما اقبح من الكيزان غير طابورهم الخامس مدعي معارضة المعارضة وسؤال ماهو البديل وكأنما على المظلوم ان لا يصرخ وعليه أن يصبر ولا يتالم لكي لا يؤذي ويزلزل كرسي السلطان الذي لا بديل له كما يعتقدون.

[كاره العنصرية]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة